القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حياة المالك الفصل الرابع 4 بقلم مريم حجاج

 رواية حياة المالك الفصل الرابع 

رواية حياة المالك الفصل الرابع 


مالك حياة حياة وبصلها بخوف وهي مش قادره تاخد نفسها وشفايفها ازرقت
مراد طلع علي فوق بسرعة ورجع ومعاه بخاخه الربو وحطها بين شفايفها وحياة بقت
تاخد نفسها
مالك حضنها بخوف وسط صدمه مراد إللى اتعصب وشد حياة من ايدين مالك
مراد ازاي تحضن مراتي يا مالك انت اتج"ننت 
حياةزقت مراد وقالت مراتك ازاي انتوا اته*بلتوا
مراد نور حبيبتي انا جوزك مالك
مالك مراد ممكن تسيبنا دقيقة
مراد بص لجدتة ولجايده اللي واقفة وسابوهم
حياة قربت منه وقالت انا لو مفهمتش دلوقتي ه وقطع كلامها
مالك فاكره الاوضه اللي من*عتك تدخليها الأوضة ديه كان فيها
مراد اخويا وكان متوصل بالأجهزة من يوم مو*ت مراتة وهو دخل
في غيبو*بة ولانك شبه مراته اللي ما*تت اتجوزتك وجبتك هنا
عشان الدكتور قال ان هو رافض الحياه ولازم يكون فيه حد جنبه يديله دافع
للحياه يومها شوفتك ماشيه فى الشارع وبتعيطى لحقتك وعرفت بيتك وفعلا
حصل إللى حصل وروحت طلبتك منه قطعته حياه 
حياة با*عني ليك بكام
مالك بص في الأرض وهي دموعها نازله 
حياة كلكم انا*نيين وموذ*يين انا بك*رهكم طلقني يا مالك
مالك خليكي مع مراد لحد ما يبقي كويس وهبقي اقنعه باللي حصل
حياة مشيت وهي بتعيط وخبطت في مراد
مراد قالك ايه بتعيطي لية يا نور
حياة انا اسفة ومشيت من قدامة
ايناس قربت من مالك اللي دموعه نازله
ايناس بتحبها
مالك عشقتها من اول لحظه شوفتها فيها
ايناس بحب روح لها ومتسيبهاش ومراد لازم هيعرف يا مالك
مالك لا يا تيته مش عشان سعادتى اعرض اخويا للخ*طر 
في أوضة حياة
حياة بدموع اههه يارب ازاي هعمل كده 
مراد دخل وقرب منها وحضنها من ضهرها وهي زقته وبعدت عنه
مراد مالك يا نور
حياة انا عايزة اقولك علي حاجة
مراد قولي
حياة.............
مراد بابتسامة ومالو يا نور واخد ايدها ونزلوا تحت
مراد يا تيته يا مالك
مالك بضيق صر*عتنا عايز ايه وبص لايد مراد إللى
ماسكه ايد حياة
مراد انا ونور قررنا نعيد جوازنا وهنعمل فرح كبير
مالك ضغط على ايده وعروقه بر*زت
حياة قربت من ايناس وحضنتها
ايناس بحزن ليه كده يا بنتي
حياة لازم يعرف انه وج*عني وقامت ناحية مالك وقالت
حياة مش هتبارك وقالت بهمس أنت تطلقني وأنا مليش عده
عشان مقربتش مني
مالك بابتسامه مبروك
حياة طلعت اوضتها وأول ما دخلت شدها لحضنه 
مالك عايزة تطلقي يا حياة 
حياة اه عايزه أطلق
مالك قرب منها وقال وهو بيلمس وشها بوشه لا
حياة بدموع ابعد يا مالك
مالك بعد عنها وقال حياة انا مش هطلقك لاي سبب
حياة بدموع وزعيق ليه 
مالك وهو بيقرب عايزة تعرفى ليه عشان بحبك يا حياة بحبك 
وحضنها وهي بدلته 
حياة بدموع وانا للأسف بحبك وعشان كده عملت كده عشان تحس بيا
وفجأة الباب اتفتح ومراد واقف مصدوم


يتبع الفصل التالي اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية حياة المالك" اضغط على اسم الرواية 


reaction:

تعليقات