القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية غرور وكبرياء عاشق الفصل الرابع والثلاثون 34 بقلم دعاء حجاج

 رواية غرور وكبرياء عاشق الفصل الرابع والثلاثون

رواية غرور وكبرياء عاشق الفصل الرابع والثلاثون 

غسان شال الغطا إللى كان محطوط على عين حور وخد خطوتين لوراء وقال: اي رايك
حور فتحت عينها وقالت بصدمه: ينهار اسود اي ده
غسان باستغراب: في اي
حور بصت حواليها وقالت: عملت اي في القريه يا غسان
_هعمل ملجأ للأطفال وهعمل بيت لوالدك عملت اي غلط
حور بصت حواليها باستغراب وقالت: ده ملجأ 
غسان بضحكه رجوليه: لسه بيتم بناءه يا حور 
واحد من عمال البناء شاف غسان راح عنده عالطول وقال: وانا بقول الدنيا منوره ليه اتاري غسان بيه هنا
_تسلم يا راجل يا طيب 
بص لحور وقال: مين ده مراتك
غسان حط ايدو على خصر حور وقال:ايوه مراتى
_اخيراا يا ابنى بس اقولك زي القمر
غسان بص لحور وقال بابتسامه: عارف 
_اي رايك اعتقد مفيش اي مشاكل والعمال عاملين واجبهم وزياده
غسان ابتسم وقال: كان عندي حق لما حطيت ثقتى فيك 
ابتسم الآخر وقال: هروح اشوف العمال عايز حاجه يا بيه
_سلامتك
مشي وحور لحد دلوقتى مصدومه ومش مصدقه اللى بيحصل
غسان وقف قصدها وقال: حساك مش فرحانه
حور هزت رأسها وقالت: لا ابدا بالعكس فرحت اوى خصوصا بموضوع الملجا ده
_لحد امبارح وانا كنت مقرر ابنى المصنع بس غيرت رأيي في اخر ثانيه
_اشمعنا
_حبيت أعمل حاجه خيريه واهو احمد ربنا عليكى
حور حضنت غسان وقالت: حبي ليك بيزيد كل يوم يا مغرور 
_حور بلاش كلمه مغرور ده
حور بصت في عيونه وقالت:بس ده الحقيقي انت فعلا مغرور ومتكبر 
_انتى شايفه كده
هزت رأسها وقالت: مش لوحدي الكل شايف كده 
_ماليش دعوه بحد انتى شايفه كده
حور وهى بتلعب فى ازرار قميصه: في الأول كنت مغرور ومتكبر وقاسي وشايف نفسك اوى 
_ودلوقتى 
حور بصتله وقالت بابتسامه: اتغيرت ١٨٠ درجه 
_اممم طب كويس انى اتغيرت 
_مش يلا
غسان حط ايدو على كتفها وقال: يلا
عند مراد ونغم 
قعدوا على الأرض ومراد مسك ازازه مياه وقال: جاهزه 
نغم هزت رأسها وقالت وهى بتاخد نفسها: جاهزه
مراد بتحذير: نغم اللعبه ده اسمها الصراحه يعنى تقولى الصراحه 
_وانت كمان 
_انا كمان اي 
_تقول الصراحه
مراد هز رأسه وقال: اتفاقنا
مراد لف الازازه لتاتى قاعده الازازه على مراد وبكده من حق نغم تسأل مراد 
_سوالك 
نغم في سرها: مينفعش اقوله عالطول انت بتحب مين شويه كده
_نغم 
نغم هزت رأسها وقالت: نعم
_سوالك 
نغم بصت لمراد وقالت بفضول: الحب بالنسبه ليك اي 
_كماضي ولا حاضر 
نغم حطت أيدها على خدها وقالت: الاتنين 
مراد خد نفس عميق قال: كماضي كان أكبر كذبه كان خداع وخاينه ولعب وحاجات كتير مش هقدر اوصف ليكى قد اي الحب كان سخيف في نظري وقتها
وقتها نغم أدركت ان مراد بيتكلم عن مريم وقد اي انجرح منها 
_طب طب ودلوقتى 
مراد سرح في نغم وقال: اجمل شعور مستعد تضحى بنفسك عشان تشوف اللى بتحبه فرحان بتكون سند ليا في حزنه قبل فرحه
_بردو معرفتش الحب بالنسبة ليك اي دلوقتى
_ما قولتلك اجمل شعور 
نغم وهى ضاغطه على سنانها: عشان ست الحسن اللى بتحبها
مراد حاول يكتم ضحكته وقال: ست الحسن
_متخدش في بالك لف لف
مراد خد نفس عميق ولف الازازه فعلا والمره ده القاعده جت على نغم وبكده من حق مراد يسأل نغم
_اسال
مراد بطريقه مباشره: بتحبي مين أو في حد في حياتك ويا ريت بصراحه 
نغم هزت رأسها وقالت بابتسامه: اه بحب 
مراد بحزن: اي ده بجد
_مالك 
مراد هز رأسه وقال بابتسامه عكس ما بداخله: مفيش 
_طب لف
مراد قام وقال: لا زهقت عن اذنك 
نغم استغربت طريقه كلام مراد وقالت: ليه لما قولت اه بحب تعبير وشه اتغيرت معقول مراد بيحبنى 
نغم فرحت اوى وفي لحظه الفرحه اختفت وقالت: لو كان فعلا بيحبنى كان قالى بس هو بيحب واحده تانيه 
في الطريق
حور كانت سانده رأسها على الازاز وغسان كل شويه يبصلها 
_مالك 
حور انعدلت وقالت: مفيش
_مش متاكد من كده 
_براحتك
غسان وهو ضاغط على سنانه: اه فعلا براحتى 
فجاه غسان داس فرامل وحور قالت: في اي 
غسان حاول يشغل العربيه مشتغلتش
_في اي 
غسان وهو نازل: العربيه شكلها خلصت بنزين
حور فتحت الباب ونزلت أيضا وقالت: مفيش بنزينه قريبه من هنآ 
غسان هز رأسه وقال: للاسف لا
_طب طب هنعمل اي 
غسان بص على الطريق وقال: مستحيل نلاقي عربيه في الوقت ده 
_الوقت مش متاخر حتى 
_الطريق ده مقطوع وقليل اوى لو مرت فيا عربيه 
حور بدات تخاف وقالت: طب طب هنرجع ازاى 
_في قريه صغيره اوى قريبه من هنا تعالى نروح هناك يمكن نلاقي بنزينه 
_كام كيلو كده 
غسان مسك ايد حور وقال: مش كتير 
فضلوا ماشين وحور مكنتش قادره تمشي وقالت:غسان مش قادره ركبتى
غسان حملها بين ايديه
_غسان نزلنى غسان
غسان بصلها وقال: لا مش هنزلك
_غسان دراعك مكسور أوعك تنسي
_مش مهم دراعى المهم انتى 
وقتها حور استسلمت لعناده
بعد مرور ربع ساعه تقريبا
 _فاضل كتير 
_مش اوى 
_بقالك ساعه بتقول كده 
وش غسان بقا عباره عن مياه ومكنش قادر 
_غسان نزلنى
غسان بصلها بعدم تركيز وقال: قولتلك مش هنزلك 
حور نزلت بالعافيه وبقت تمسح وش غسان بايدها وقالت: مشيت كتير بردو 
_خلاص وصلنا
حور بصت حواليها وقالت: وصلنا فين 
غسان شاور ليها على فندق فكان بسيط جداً يناسب الفقراء 
_اخيراا
غسان وحور راحوا الفندق اللى كان صغير جداً 
_السلام عليكم
_وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته
_اوضه لو سمحت
الراجل بص لحور وقال: مين ده 
غسان بعصبية: وانت مالك 
حور مسكت غسان من دراعه وقالت :مراته اكون مراته
_ضمان على كلامك لو سمحتى
غسان قبض ايدو وحور قالت: غسان أهدي 
_احنا فندق محترم واللى جاي عشانه مش عندنا
غسان مسكوا من لياجته وقال بصوت حاد: شكلك عايز تموت
بلع ريقه وقال بخوف: انا اسف يا بيه حقك عليا
غسان زقه وطلع المحفظه وطلع منها فلوس ورمهم في وش الراجل 
اول ما شاف الفلوس فرح اوى وقال: واد يا رجب
_نعم يا معلم
_احسن غرفه للبيه 
_حاضر يا معلم
_اتفضل يا بيه 
حور مسكت ايد غسان وهزت رأسها وقالت: لا بلاش انا خايفه 
_خايفه وانا معاكى
_بس
غسان حط ايدو على خدها وقال: دول مجانين ولا يقدروا يعملوا حاجه 
حور ابتسمت وغسان قال: الليله بس وهنرجع بكره إن شاء الله
_تمام
_اتفضلوا يا بيه
غسان دخل الاوضه وقال: اي القرف ده 
_في اي يا بيه
غسان بص حواليا ولقي الاوضه وحشه جدآ ومش نضيفه 
_انت متاكد ان ده احسن اوضه هنا
هز رأسه وقال: ايوه يا بيه 
غسان شاور بايدو وقال: طب اطلع
_يعنى مش عايز حاجه يا بيه
_لا مش عايز واطلع بقا 
طلع وحور قالت: مالك
غسان بعصبية: مالى ازاى انتى مش شايفه الاوضه عامله ازاى ويقولك ده احسن اوضه هنا
_ده مش فندق خمس نجوم وبعدين الاوضه حلوه مش وحشه
غسان بصلها وحور قالت: احم مش حلوه اوى
_طب معلش هتعبك نضفي السرير ده 
حور خدت نفس عميق وبدأت تنضف السرير فعلا وطلع منه كميه تراب كتيره اوى 
_لا لا مستحيل اقعد هنا ولا ثانيه 
حور مسكت ايدو وقالت: غسان أهدأ وبعدين هنروح فين 
_حور مقدرش اقعد هنا ولا ثانيه
_عشان خاطري 
غسان:________
حور حضنته وقالت: خلاص بقاا 
غسان خد نفس عميق وقال: انا مستحيل انام على القرف ده وبعدين انا معايا حساسيه على صدري 
_بجد
_لا بهزر
حور كتمت ضحكتها وقالت: طب انا عندي فكره 
_اخلصي
حور بعدت عن غسان ومسكت البطانيه وفرشتها على السرير وقالت: كده تمام 
غسان بشك: إلا تكون البطانيه مش نضيفه بردو
حور بنفاذ صبر: اتخلى عن غرورك لمره واحده 
_راجعنا لموضوع الغرور تانى 
_مش قصدي بس لازم تستحمل لحد بكره 
_مفيش زفت هنا
_زفت اي 
_حمام 
_مش عارفه 
غسان بص حواليا لقي حمام على جنب اتجه لي 
فتح الباب وكانت رايحه الحمام كفيله لقتل بنى ادم
غسان طلع عالطول وحور قالت: في اي 
_في اي في أن المكان ده مقرف اوى 
_خلاص بقا استحمل لحد بكره بس
_تليفونى 
غسان حط ايدو في جيبه وقال: نسيت التليفون في العربيه 
بص لحور وقال: تليفونك فين 
_في الشنطه والشنطه في العربيه
غسان قعد على السرير وقال: كده الواحد مجبور ينام في القرف ده 
حور قعدت جنبه وقالت: ولا قرف ولا حاجه وبعدين احسن من مفيش 
غسان طلع سيجاره وحور خدتها منه وقالت: مستحيل تنسي القرف ده 
_حور هاتى السيجاره
حور رمتها على الأرض وداست عليها برجليها وقالت: انت مش معاك حساسيه بردو ولا ده كلام وخلاص
_كلام وخلاص 
_على فكره انا اول مره اشوفك كده عمري ما شوفتك متعصب اوى كده 
_ انا حاسس انك فرحانه اوى 
حور حطت أيدها على فمها وقالت: لا ابدا 
غسان حط رأسه على السرير وغمض عيونه 
في قصر عائله السيوفي
عفاف بخوف: غسان مرجعش لحد دلوقتى
_ماما أهدي 
عفاف قامت وقالت: اهدا ازاى واخوكى مرجعش لحد دلوقتى
_ماما غسان مش صغير
_ابراهيم ابراهيم
_نعم يا مدام
_جهز العربيه فوراً
رهف باستغراب: ليه
_هروح اشوف اخوكى فين
_ماما انتى مش شايفه انك مكبره الموضوع وبعدين غسان مش صغير 
_قلبي مش مطمن 
ثم كملت: هي حور فين
_مع غسان
وقتها عفاف اتعصبت اوى وقالت: انا كده اتاكدت ان ابنى في خطر
_ماما انتى بتقولى اي 
_انت لسه واقف يلا
جري عالطول ورهف قعدت على الكرسي وقالت: ماما الوقت اتاخر هتروحى فين بس
_ابنى في خطر 
_وانتى عرفتى منين
_طالما الزفته معا يبقا في خطر
رهف قامت وقالت: انا مش عارفه بتكرهى حور ليه والله حور طيبه اوى وبعدين أوعك تنسي ان غسان اتغير أوى بسببها
_يلا مدام
عفاف وهي ماشيه: أوعك تطلعى 
رهف هزت راسها وقالت:لسه مصممه بردو
عفاف مردتش عليها وطلعت فعلا
فتح الباب وقال: اتفضلى يا مدام
عفاف ركبت وابراهيم ركب أيضا ومشوا
في المزرعه
نغم دخلت لقت مراد قاعد وحاطط ايدو على رأسه
_مراد 
بصلها وقال: اممم
نغم قعدت جنبه وقالت: مالك
مراد قام وقال: مفيش
نغم قامت أيضا ومسكت ايدو وقالت: لا في مالك
_مش مهم تعرفي
_لا مهم
مراد بعصبية: لا مش مهم
نغم باندفاع: لا مهم عارف ليه عشان بحبك 
_اي 
نغم محاوله تغير الموضوع: اقصد اقصد
_كصديق قصدك
نغم خدت نفس عميق وقالت: فعلا
_تمام تصبحي على خير 
نغم بحزن: وانت من أهل الخير 
مراد نام على السرير ونغم بصتله وقالت: نفسي اقولك أنى بحبك ومش بحبك كصديق بس كل مره بخاف من رد فعلك 
مراد بتفكير: يا تري مين اللى قالت عليا معقول يكون شريف
عند غسان وحور
غسان نام وحور حطت أيدها على خدها وفضلت بصه ليا وقالت: والله مغرور 
غسان فتح عين واحده وقال: بجد
حور شالت أيدها من على خدها وقالت بارتباك: لا لا كنت بهزر
غسان شدها ليا وقال: وخايفه كده ليه
حور هزت رأسها وقالت: ولا حاجه 
غسان رجع شعرها لوراء وقال: مش هتنامى
حور هزت رأسها وقالت: مش عارفه انام
_ليه 
_مش عارفه
_بس انا عارف
حور بنبضات قلب عاليه جدآ: عارف اي 
غسان بص على شفايفها وحور اول ما شافت نظراته ليها قامت عالطول وقالت: طب تصدق انى عايزه انام
غسان باستغراب: عالطول كده 
حور بلعت ريقها وقالت: مش عارفه مره واحده حسيت بارهاق 
_اممم
حور نامت على جنبها وحرفيا كانت متوتره جدآ 
غسان حضنها من الخلف وقال: مالك
حور عملت نفسها نايمه ومردتش 
_حور 
حور لفت ليا وقالت: اي
غسان بابتسامه: مالك
حور هزت رأسها وقالت: لا مفيش
غسان خدها لحضنه وقال: ماشي 
حور حضنت غسان وراحت في عالم أحلامها 
في الطريق
_اروح فين يا مدام
عفاف بتوتر: مش عارفه
ابراهيم خد نفس عميق وقال في سره: فينك يا بيه بقالى ساعه بلف ومش عارف اروح فين 
_وقف العربيه يا ابراهيم
حاول يدوس فرامل وعفاف قالت بعصبية: وقف العربيه يا ابراهيم
ابراهيم بخوف: العربيه مفيهاش فرامل يا مدام
عفاف بصدمه: اي 
ابراهيم حاول يوقف العربيه لكن معرفش وقال: هنعمل اي يا مدام
_حاول اعمل اي حاجه 
_مش عارف يا مدام 
وفجاه العربيه انقلبت وقعدت تلف بيهم 
_اعااااااا
كان في محل موجود في ناس كتير اوى 
كل اللى كانوا في المحل طلعوا عالطول 
_يا حول الله يا رب رنوا على الاسعاف فوراً
بعد مرور عشر دقائق الاسعاف وصلت فعلا وخدت عفاف وإبراهيم متجهين الى المستشفى 
في صباح اليوم التالى
حور قامت ومالقتش غسان 
_غ غسان
الباب انفتح ليدخل شاب في عمر الثلاثين 
_انت انت مين 
غسان دخل وقال: انت بتعمل اي هنا
_مش حضرتك قولت انادي على المدام 
_مش في باب يا حيوان
_انا اسف يا بيه
حور راحت عند غسان وقالت: في اي 
_العربيه بقت تمام ونقدر نرجع البيت
حور فرحت اوى وقالت: طب كويس يلا
غسان مسك أيدها وقال: مفيش صباح الخير 
حور بابتسامه: صباح الخير 
_مش ده
حور ضمت حواجبها وقالت: مش ده اي 
غسان حط ايدو على خصرها وقال: هو ده صباح الصح
حور مكنتش فاهمه حاجه وكانت رايحه تتكلم كان غسان قبلها 
بعد عنها وقال: كده احسن
حور بدات تاخد شهيق وزفير وغسان طلع وهى فضلت واقفه مكانها تستوعب اللى حصل 
حور فاقت من العالم اللى راحت ليا على صوت غسان
_حور 
حور طلعت عالطول وغسان قال: العربيه تحت 
حور هزت رأسها ونزلوا تحت فعلا
_نورت الفندق يا بيه
_ده مش فندق ده خرابه 
_من زوق حضرتك يا بيه
حور بهس: جبر الخواطر يا غسان
_بس ده الحقيقه يا حور ده مش فندق ده زباله 
_خلاص بقاا
حور ركبت العربيه وغسان ركب أيضا ومسك تليفونه وقال: رهف رنت عشرين مره
_اكيداا خالتى عفاف قلقت عليك 
_يمكن
غسان شغل العربيه وحور قالت: طب رن عليها 
_لازم
حور هزت رأسها وقالت: تلاقيهم قلقانين
غسان بعد اقتناع رن على رهف اللى فتحت التليفون عالطول وقالت بعياط: غ غسان
غسان داس فرامل وقال: في اي 
رهف قعدت تشهق ومكنتش قادره تتكلم
_رهف في اي 
_ماما وعمو ابراهيم
غسان بعصبية: اتكلمى في اي
حور بخوف: في اي
_رهف في اي
_ماما عملت حادثه والدكتور بيقول ان حالتها صعبه اوى 
التليفون وقع من ايد غسان وحاس ان الدنيا اسودت في وشه
_غسان في اي
غسان:________
حور مسكته من دراعه وقالت: مالك يا حبيبي
غسان فاق من تلك الصدمه اللى عملت على تشتيت عقله
شغل العربيه وساق باقصي سرعه
حور بخوف: غسان اهدا غسان
قعد يزود السرعه وحور قعدت تزعق 
_غسان كده هنعمل حادثه غسان أهدأ
غسان لم يسمع لكلامها وكان خايف اوى على والدته 
في المزرعه
نغم كانت بتعمل الفطار 
مراد فاق من النوم وقال: نغم نغم
نغم قلعت مريله المطبخ وراحت عنده وقالت بابتسامه: صباح الخير
مراد قام ومردش عليها 
نغم مسكت ايده وقالت: انت زعلان مني 
هز رأسه وقال: لا ابدا ليه 
_تصرفاتك غريبه اوى 
_اطمنى مفيش حاجه
_طب رد الصباح طيب
_صباح النور 
نغم ابتسمت وقالت: الفطار جاهز هو جدو منصور هيجى امتى
_تلاقيه على وصول
مراد قلع القميص ونغم اتكسفت أوى وطلعت عالطول 
الباب دق ونغم بفرحه: اكيدا ده جدو منصور
نغم فتحت الباب وقالت: نعم
حط في ايد نغم بوكس ومشي عالطول
نغم طلعت وقالت: استنى انت مين
مراد طلع وقال: في اي
_واحد جي وإدانى البوكس ده
مراد خد منها البوكس وفتحوا 
مراد ابتسم وقال عكس ما بداخله: ده معجب بقا
نغم ضمت حواجبها وقالت: معجب
البوكس كان في ورد أحمر وخاتم دهب
نغم باستغراب: مين ده 
_انا
نغم ومراد التفتوا لمصدر الصوت
نغم بفرحه: جدو منصور
نغم حضنته ومنصور قال: اي رايك في الهديه
مراد فرح أوى وكان خايف الا يكون اللى باعت الهديه ده شاب
نغم بعدت عنه وقالت: الهديه ده بمناسبة اي
_هو لازم مناسبه 
نغم هزت رأسها ومنصور خد الخاتم وقال: هاتى ايدك 
نغم بصت لمراد اللى هز رأسه 
مدت أيدها ومنصور حط في ايدها الخاتم ليزداد الخاتم جمالاً وليس أيدها 
_اي رايك يا مراد 
مراد بابتسامه: اي حاجه منك حلوه يا جدو
_عالطول غالبنى في الكلام 
مراد قعد على الكنبه وقال: بنتعلم منك
منصور قعد أيضا ونغم بابتسامه: هروح اشوف الأكل مش هتاخر
منصور أبتسم وقال: مالك
مراد بصله وقال: مفيش
_مش عليا 
_بتحب يا جدو
_مين نغم
مراد هز رأسه وقال: ايوه نغم
_وانت 
مراد بص لتحت وقال: مش مهم بقا ما طلعت بتحب خلاص
_لا انا عايز اجابه لسوالى انت بتحبها
مراد بصله وقال: فوق ما تتصور يا جدو نغم عينى اللى بشوف بيها قلبي اللى عايش بيا وروحى اللى لو راحت وسبتنى ممكن تطلع وساعتها هموت 
منصور حضنه وقال: متقولش كده 
مراد مقدرش يمسك نفسه وقال: بحبها يا جدو انا عرفت معنى الحب معها 
مراد بعد عنه وقال: عارف انا اكتشفت ان حبي لمريم مكنش حب كان اعجاب ام نغم هو ده الحب الحقيقي إللى عرفتوا وانا معاها
_وهي بتحبك
مراد بتريقه: معتقدش
_لا بتحبك ونفسها تقولك بس مستنيه حضرتك تقول الأول
_عرفت الكلام ده منين هي اللى قالتلك كده 
منصور هز رأسه وقال: نظرات نغم ليك هي اللى قالتلى كده وبعدين انا مش صغير انا عايش من زمان أوى واكيدا عندي خبره عنك
_ربنا يخليك لينا يا جدو
_مش ناوي ترجع بقا
_لو نغم طلعت بتحبينى هرجع انا وهى
ثم كمل: ولو لا مستحيل افكر ارجع 
_هترجع أن شاء الله
نغم طلعت وقالت: الاكل جاهز
مراد قام وقال وهو طالع برا : كلوا انتوا انا مش جعان 
_مراد مش مظبوط يا جدو 
منصور كان عايز يقول لنغم بس اتراجع وقال في سره: لما يقول هو احسن 
_جدو
_هروح اغير هدومى وانتى اطلعى شوفي
نغم هزت رأسها وطلعت فعلا
_مراد
مراد التفت ليها وقال: نغم انا بخير متقلقيش
_بخير ازاى
_صدقينى بخير
_طب يلا عشان نفطر
مراد هز رأسه وقال: بالنها والشفا انا مش جعان
نغم مسكت ايدو وقالت: انت مكلتش من امبارح 
_انا مش جعان قولتلك 
_انت زعلان منى
مراد في سره: محدش يقدر يزعل من روحه 
_مراد
مراد هز رأسه وقال: لا مش زعلان
_طب تعالى نمشي
_افطري الأول
_مش عايزه 
مراد ضم حواجبه وقال: اشمعنا
_كده وخلاص
نغم كانت ماشيه ولكن وقفت حين مسك مراد أيدها
_نغم عايز اجابه لسوالى
نغم التفت ليا وقالت: سوال اي
_مين الشخص ده
_شخص
_اللى قولتى انك بتحبي 
_عايز تعرف 
مراد هز رأسه ونغم قالت: لما اعرف حضرتك بتحب مين الاول
_مينفعش اقولك لما أعرف انتى بتحبي مين الأول 
_وانا كمان مش هينفع اقولك الا لما اعرف انت بتحب مين الأول
_هقولك يا نغم 
_امتى
_عيد ميلادك فاضل عليا قد اي
_يومين كده 
_هقولك في عيد ميلادك
نغم ابتسمت وقالت: وقتها هقولك يا مراد يلا عشان نفطر 
مراد ابتسم ايضا وقال: يلا 


يتبع الفصل التالي اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية غرور وكبرياء عاشق" اضغط على اسم الرواية




reaction:

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق