القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشق المالك الفصل الثاني والثلاثون 32 بقلم مروة موسى

 رواية عشق المالك الفصل الثاني والثلاثون 

رواية عشق المالك الفصل الثاني والثلاثون 


مالك : هنرتاح وننزل البحر شوية 
عشق : مش بعرف اعوم 

مالك بغمز : اعلمك 
عشق خبطته في كتفه 

بعد فترة الكل نزل تحت ولكن نيرة بخبث وضحكت ضحكة خبيثه تشبهها 

علي الشاطئ 
ورد لزين : حبيبي ممكن تيجي تعلمني ازاي اعوم 

زين : اوك يلا 

نيرة لمالك : انت بتعرف تعوم وانا كمان تيجي نعمل سباق 
عشق بسرعه عشان تدي مساحة لنيرة انها متأذيش حد : يلا ي مالك 

مالك : لاء 
نيرة بزعل : ماشي انت حر 
عشق: روح ي مالك معاها ومتزعلهاش

وبالفعل نزلوا هما الاتنين الماية وحاولوا يتسابقوا 

بس نيرة كانت متفقة مع حد يخطف عشق وقت نزلوهم خصوصا ان مالك معاها في البحر 

وزين وورد مع نفسهم 
شخص لعشق: إزيك 
غشق باستغراب: مين 
الشخص: مراتي وقعت مني ومش عارف اعمل اي ممكن تساعديني 

عشق: هي فين 
الشخص : هي هناك وشاور علي مكان بعيد 

وذهبت معاه وحس بأن المكان بدأ صوته يهدي وهي بدأت تدوخ لحد ما حستش بنفسها 

مالك ونيرة طلعوا 
نيرة بضحك : كالعادة سبقتني 
مالك عيونه بدور علي عشق : طبعا 

مالك بينادي علي زين من بعيد 
مالك : فين عشق 
ورد بقلق: هي كانت معاك 
مالك : كنت سايبها هنا 

زين : تعالي نشوفها 
وفضلوا يلفوا كتير وملقوهاش 
نيرة بخبث: هتكون راحت فين دي وهي متعرفش حاجة هنا 

ورد بقلق: ربنا يستر حتي مجبتش التليفون 

مالك : أنا هروح اشوف كاميرات الشاطئ 
نيرة بخوف لان متعرفش ان في كاميرات للشاطئ 
مش خايفه لان محدش هيعرف انها سبب كدا خايفه يعرفوا مكانها 

مالك وهو بيشغل الكاميرات مع الادمن 
زين : اهي عشق وواقف معاها حد 
مالك بقلق : استني خلينا نتابع 
نيرة : دي راحت معاه 
بقلم مروة موسي 
ورد : اهي هي كانت يلا نروح ليها 

والكل بدأ يجري علي المكان اللي وصلوا له 

وجدوا عشق مرمية علي الارض 
مالك شالها وطلع بيها الاوضة وبدأ يفوقها 

مالك : عشق عشق 
عشق: انا فين 
مالك بهدوء: انتي كويسة 
عشق: ايوا بس كان في حد طلب مني مساعدة وبعد كدا معرفش اي اللي حصل 

ورد : مفيش حاجه بس اهم حاجة انك كويسة 

زين : يلا نخرج ونسيبها ترتاح 
الكل خرج ونيرة بقت جوا الاوضة 

نيرة في التليفون : انت غبي انا قولتلك مش عاوزة أثر ليها 

الشخص: انا معرفش أن في كاميرات في الشاطئ غير كدا كمان احمدي ربنا عشان كان الناس كتير ومخدوش بالهم 

نيرة : محتطهاش في اي مصيبة ليه بعيد عن هنا 

الشخص: حسيت ان في حد مراقبني 

نيرة باستغراب: حد مين انت اكيد بتتخيل.
وقفلت وفعلا حمدت ربنا انها محدش خد باله من الراجل دا 

عند عشق ومالك 
مالك: انتي كويسة 
عشق: ايوا بس انا 
مالك : أنا عارف ان دا هيحصل عشان كدا طلبت من ناس تراقب تليفون نيرة وحركاتها 

عشق: قصدك نيرة هي اللي عملت كدا 
مالك بخبث: والراجل اللي متفقة معاه دا هو اللي معرفني اللي هيحصل بالحرف 

عشق : ينهر ابيض 
مالك وهو بيكلمها بحنان: لو غير كدا كنت مستحيل اسيبك وانزل معاها البحر مكنتش هآمن عليكي خصوصا انها شيطانه 

عشق : أمال ليه عملت انك متعرفش حاجة 
مالك : عشان تثق في الشخص دا وتفكر انها كدا بتحاول تتذاكي علينا 

عشق : وانا بثق فيك جدا 
وأول مرة عشق تقرب من مالك وتاخد قبله من خده 

مالك كان ضربات قلبه تزداد سرعه 
مالك : أي دا 
عشق بكسوف: أي جوزي وانا حرة 
مالك : انتي مراتي وانا حر انا كمان 

عشق: يعني اي 
مالك بدون رد علي كلامها قطع حديثها بقبله بين شفتيها 

مالك : يعني انا حر تحبي تشوفي تاني ازاي 
عشق بتوتر وبسرعه قامت من قدامه 

عند زين وورد 
زين: الحلو اللي بيحلو دا 
ورد بغباء: تقصد مين 
زين ؛ امي عرفاها 
ورد: ايوا طنط رشا 
زين: ياالله 
ورد بضحك ودلع: الله في أي مالك 
زين : تعالي اقولك مالي وذهبوا في عالم خاص بهم 

اليوم عدي علي أبطالنا 
تاني يوم 
زين لعشق: بقولك اي بقي امبارح فضلنا ندور عليكي واليوم خلص 

ورد: يعني اليوم اهم من صحة اختي ي زين 
مالك بضحك : انت فتحت علي نفسك نكد اسبوع 

نيرة : هنسافر بكرة صح 
عشق : ايوا الصبح بدري 

مالك: تروحوا فين 
عشق: نفسي اركب يخت واقف وافتح ايدي في الهوا 

ورد : وانا كمان 
نيرة : بالمرة نتغدي عليه 

الكل وافق علي الفكرة 
خدوا يخت مناسب ليهم 
عشق كانت واقفة علي حرف منه وفاتحه ايديها وشعرها طاير 

مالك من وراها تاهه في جمالها وحضنها ولف ايده حوالين وسطها ودفن وشه في رقبتها 

عشق: كان نفسي اكون فعلا مع حد بحبه علي يخت واعمل كدا 

مالك بهمس: وانا هنا عشان اي حاجة تتمنيها احققها ليكي خصوصا وانا حبيبك 

نيرة كانت واقفة تقريبا ملهاش لازمه بس كان دمها بيغلي وكانت علي اخرها

زين لورد وهو في الطابق اللي فوق 
زين : تعرفي احلي حاجة في الدنيا اي
ورد باهتمام وهي ماسكه ايده : أي 

زين : انك مع حد بتحبيه وبيحبك وتكون الدنيا بينكوا عبارة عن تبادل ومودة ورحمة 
بقلم مروة موسي 
ورد : تعرف احلي حاجة اي بقي عندي 
زين : أي 
ورد : إني بحبك وانت كل حياتي 
زين حضنها وفضلوا وقت جميل مع بعض 

وفجأة جه تليفون لمالك حاول يرد بس الهوا كان مش موضح الكلام قرر يبعد شوية عن عشق 

نيرة لحظت دا وبخبث راحت زقتها من علي اليخت في الماية 

مالك رجع في لحظة وشاف ابتسامه نيرة الخبيثة وشاف أثر حاجة مدفوعه في الماية 

مالك بصوت عالي: عشق ونط في الماية 

زين وورد جم علي الصوت لقوا مالك في الماية 
وبيحاول يرفع عشق اللي كانت خلاص بتموت 

ساعدوا ورفعوها وحاول يفوقها 
عشق شربت ماية كتير جدا من البحر 

ورد بعياط: أي دا اللي بيحصل 
مالك وهو بيفوقها: متقلقيش اختك كويسة 

وبعد فترة فاقت واترمت في حضن مالك وعيطت 

مالك : بس اهدي متقلقيش 
عشق : كنت هتموت 
مالك : بعد الشر 

ورجعوا بسرعه للفندق عشان عشق متتعبش اكتر ولموا حاجتهم ورجعوا البيت 

اول لما دخلوا 
رشا: رجعتوا بدري ليه 
ورد حكت كل حاجة لرشا 

معتز : لا حول الله الف سلامه عليكي يا بنتي 

مالك : بعد اذنكوا وخد عشق وطلع فوق 
وورد وزين كذلك 

معتز: انا حاسس ان نيرة ورا دا كله 

رشا: الغريبة ان مالك عارف ان اكيد نيرة ورا دا كله 
عدي اسبوع والوضع بقي مستقر في البيت وكله تمام 

في يوم زين لقي ورد في الحمام ووووووو


يتبع الفصل التالي اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية عشق المالك" اضغط على اسم الرواية








reaction:

تعليقات

4 تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق