القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية صغيرة الرعد الفصل الحادي والثلاثون والاخير 31 بقلم دعاء احمد

 رواية صغيرة الرعد الفصل الحادي والثلاثون 

رواية صغيرة الرعد الفصل الحادي والثلاثون 

رعد : يعني دا آخر كلام عندك يا دانه عايزه تطلقي
دانه بدموع ووقعت على الأرض بتعب:انا تعبت يا رعد والله العظيم تعبت تعبت من كتر الوجع اللي حسيت بيه تعبت من الفراق....
ثم تابعت بصوت عالي :انا بحبك والله العظيم بحبك

وفي اليوم دا كان عندي استعداد اكون مراتك لكن تخيل يتصل عليك حد يقولك انك مع الشخص اللي عيلته قت"لت عيلتك
انا خايفه انا مشيت من هنا وانا مكنتش عارفه اعمل ايه ولا اروح فين انا كنت لوحدي حرفيا
لولا دعاء وقعت في طريقها اخدتني بيتها ووثقت فيا من غير حتى ما تبقى عايزه تعرف حاجه عني..... لولاها كان زمان كلا"ب السكك بتن"هش فيا

رعد مقدرش يستحمل حاله الهستريه اللي هي فيها و حضنها وهي بقيت تعيط

دانه بتعب: متسبنيش انا بس تعبت من البعد

رعد بحنان وعشق:عمري ما هسيبك يا دانه انتي روحي اللي مقدرش افرط فيها
بس لازم نروح سوا مشوار

دانه : مشوار ايه

رعد :عمي أحمد من بعد ما انتي هربتي مقدرش يتحمل و وقتها خرج يدور عليكي عمل حادثه و هو فقد بصره

دانه بصدمه وعياط هستيري :بابا!!!
رعد حضنها وبقي يطبط عليها :هههششش دا قدره يا دانه
ومحدش يقدر يهرب من قدره

دانه فضلت حضناه لحد ما نامت رعد ابتسم وراح شالها وحطها في السرير ونام جانبها وهو بيتامل ملامحها اللي عشقها

     *************
في مكان اخر
فهد : اتمنى تكوني حاسه اني عوضتك لان كدا مفيش محل اكل تاني فاضل

دعاء بارتياح نفسي: انا كدا ميت فل وعشره

فهد :بس ازاي بتاكلي كل الاكل دا ومش باين عليكي يخربيتك

دعاء برفعه حاجب : هتوصلني اظن كدا دانه رجعت لحبيب القلب وانا هفضل في الز"فت السنجله ايه الارف دا ياربي

فهد بابتسامة :عايزه ترتبطي؟

بصتله بتوتر وفي نفسها:يخربيتك بلاش الضحكه دي وكمان عندك غمازات صبرني يارب

فهد بضحك : عارف عارف اني مز اهدي كدا بدل ما اقول عليكي واقعه

دعاء بردح:مين دي اللي واقعه يا عنيا دا لولا بس ان مفيش حد يستحمل مصاريف كميه الاكل اللي باكلها كان زماني متجوزه

فهد: طب بقولك ايه انا ممكن اشتري محلات الاكل دي كلها ايه رايك لقطه مش كدا

دعاء :بتغر"يني بالأكل بعد اذنك يا أبا

فهد:طب تعالي يا بت هوصلك
وبسرعه شد ايديها
دعاء بشهقه:ابعد يا اخينا ايه ولا هو انتم متعودين على قله الادب

فهد: احنا مين؟

دعاء : الأغنيا يعني وبعدين متاخودنيش في دوكه هتوصلني باحترامك انت فاهم

فهد: أمري لله اركبي يا مجنونه

بعد مده
دعاء :ايوه هنا ايوه تشكر يا ذوق

فجأه لقيت حد مسكها من افاها:كنتي فين يا حيو"انه لحد دلوقتي

دعاء :ابعد ياض

فهد بعصبيه: أنت مين يا حيو"ان انت وازاي تمسكها كدا

وبسرعه شدها ووقفها وراه

دعاء غمزت للشب عشان يستعبط: انا مين انت اللي مين وبعدين دي بنت عمي و مراتي

فهد :مرات مين يا روح اااامك

دعاء بعيون القطط: اصده يعني اعتبر ما سيكون احنا لسه في فتره خطوبه

فهد مسكها من دراعها بعنف : بس انتي قالتي انك مش مخطوبه

زياد بضحك:سيب اختي يا جدع
ايه دا

فهد :انتم هتجننوني اختك ولا خطيبتك

دعاء بابتسامه : اخته والنعمة اخته انا سنجل يا باشا....
يبدو أنك وقعت في الفخ ههههه

فهد بارتباك:ها امشي يا بت
استاذ
زياد اسمي زياد
فهد:استاذ زياد ممكن نشرب فنجان قهوه سوا اصلي محتاج اتكلم معاك في موضوع

فعلا قعدوا سوا وفهد طلب ايديها

بتدخل دعاء وهي لابسه دريس بنفسج وعامله نفسها مكسوفه وبصه في الارض

زياد: هسيبك شويه ربنا معاك يا جدع

وخرج وسابهم
فهد بهمس: مش لايق عليكي دور البنت المكسوفه خالص

دعاء بغيظ:يا اخي كنت سيبني اعيش الدور ايه الارف دا

فهد : دعاء انا طلبت ايدك من اخوكي ايه رايك

دعاء :انت مجنون يا ابني دا انت لسه عارفني امبارح طب مش مهم دا.. دا انا مدفعاك د"م قلبك النهارده..... كفايه لساني لوحده

فهد بابتسامه :بصي يا بنت الحلال انا مش النوع اللي بيلف ولا يدور وعارف كويس ان اللي شاري حد بيدخل البيت من بابه وبعدين هنعمل فتره خطوبه عشان تبقى رسميه

دعاء :بس انا مش موافقه

فهد: دا ليه أن شاء الله

دعاء : يا شيخ دا انت جاي بايدك فاضيه لا شوكلاته ولا جاتو ولا حتى كيس برتقان يخربيتك مش هتجوزك

فهد :بصي يا بت انتي انا خالص قلت كلمتي وتكوني مراتي يعني هتكوني مراتي و بتاعتي لوحدي

دعاء بردح :بتاعت مين يا عنيا دا انا ابويا اللي رباني وكبرني لحد ما بقى عندي ٢١ سنه مقاليش الكلمة دي ولا هو شغل الروايات لاحس دماغك لا فوق دا انت لسه عارفني امبارح

فهد بغرور:برده هتكوني مراتي وجهزي نفسك الفرح في خلال شهر بالكتير

وسابها بتحاول تستوعب ومشي

   *****************'
في صباح يوم جديد
دانه واقفه أدام المراية وهي لابسه دريس ازرق طويل ورافعه شعرها ديل حصان ابتسمت يمكن السنه اللي بعدتها كانت عقاب مناسب لكن كفايه لحد كدا

فاقت من شرودها لما رعد فك شعرها

دانه بابتسامه :لسه فاكر

رعد :عمري ما هنسي دانه انتي مسامحه دلوقتي

دانه وهي بتلف له وبتبص في عنيه: انا اسفه والله اسفه اني اخدتك بذنب أهلنا هما اللي عملوه..... انا بس متأكده اني بحبك اوي

رعد وهو بيحضنها :وانا بعشقك وصلت لمرحله الإدما"ن

دانه بكسوف: خالص بقى ياله بينا

ابتسم ومسك ايديها و خرج من الفيلا وراحو شقه احمد

دانه اول ما وصلت بقيت تعيط لكن مسكت في دراعه

رعد بابتسامه :دانه لو سمحتي انسى اللي فات

دانه: انا بس زعلانه منه هو كان طيب معايا اوي بس بسبب غلطه اهلي ما"توا يا رعد

رعد: انتي عارفه انه بيحبك اكتر من نفسه كل واحد فينا بيغلط انا غلطت كتير في حياتي وبحاول أصلح

 وعمي احمد غلط لكنه حبك اكتر من روحه....

ربنا ماقسملوش انه يكون اب لكن انتي كنتي بنته ياله بينا يا ملاكي

دخلوا الاتنين و مصطفى وداليا كانوا موجودين

داليا :دانه وراحت حضنتها

دانه:عمتوا

داليا:قلب عمتك

دانه :بابا فين

دالبا:في البلكونه قاعد مستنيكي زي زمان

دانه سابتهم ودخلت البلكونه لقيت احمد بيسقي الصبار بتاعها وهو بيحسس على سور البلكونه

فجأه وقف
أحمد بلهفه:دانه انتي هنا صح

دانه عيطت وجريت عليه حضنته

أحمد وهو بيحضنها بحب :انا اسف يا بنتي والله العظيم اسف انا مكنش اصدي اكون سبب في مو"تهم...... انا كنت وقتها شاب فاشل معرفتش معنى المسئوليه الا لما قررت اخرج من قصر المنشاوي واخدك واربيكي... والله حبيتك لو كان عندي بنت من صلبي مكنتش هحبها ادك

دانه:وحشتني اوي يا بابا

احمد: وحشتني كلمه بابا منك

رعد بغيره:ابعد كدا يا عمي لو سمحت دي مراتي

دانه بصتله وضحكت
ورعد اخدها في حضنه وغمزلها

مصطفى :انا كمان عايز اقول حاجه مهمه عشان نرتاح من كل الأسرار اللي في قلوبنا
اقعدوا يا ولاد

رعد:في ايه؟

مصطفى :عايز تعرف اسم امك يا رعد

رعد بانتباه:امي لا مش عايز دا واحده ر"خيص

مصطفى بمقاطعه:قطع لسانك امك كانت اشرف ست على وش الارض

رعد:لو كانت شريفه مكنتش انا هبقي ابن غير شرعي

مصطفى :كدب دا كله كدب انت ابن حلال

رعد :انت بتقول ايه؟ ازاي؟

مصطفى :والدتك اسمها ملاك المنصوري بنت محمود المنصوري ابوها كان منافس قوي لعيله المنشاوي زمان

انا كنت شاب طايش واعرف بنا"ت كتير منكرش لكن يعلم ربنا اني من يوم ما قبلت ملاك وانا مشوفتش ست غيرها كانت بنت جميله اوي وبريئه ملاك من السما نجمه بتلمع في عالم قذ"ر

وقتها جذبتني ليها بأخلاقه الجميله و خليتني احبها و خليتها تحبني و تندفع مع مشاعره لكن برده مغلطتش

انا وملاك اتجوزنا عند مأذون شرعي و قررنا نقف أدام أهلنا لأنهم كانوا رفضين الموضوع

وقتها كانت حامل فيك لكن عندها مشكله في القلب وكنت لازم القى رحم بديل يشيلك جواه عشان مخسرش ملاك وفعلا عملنا كدا و جيبت نرمين ام سليم البدراوي

نرمين اصلا كانت صاحبتي زمان لكنها كانت مهوسه بيا لكن انا حبيت ملاك لما كنت بدور على رحم جيت هي وعرضت عليا انها تكون ام بديله ليك باعتقاد منها اني كدا هحبها

وقتها انا مفكرتش كتير وعملت عمليه نقل الجنين من رحم والدتك لرحم نرمين لكن للأسف فقدت ملاك لان حالتها كانت بتسوء

ثم تابع بدموع: ملاك مكنتش تستحق انها تمو"ت لكنه قدرها

رعد:طب ليه قالت اني ابن حر"ام

مصطفى :عشان جدك كان ممكن يخلص عليك هو عنده انك تبقى ابن حر"ام افضل ميت مره من انك تبقى حفيد عد"وه
انا قلت وقتها انك ابن نرمين عشان أحميك لكن جدك مكتفاش بدا

بعد ما نرمين خلفتك لابسها قضيه وحابسها عشان متطلبش بيك باعتقاد انك ابنها

عشان كدا نرمين لما خرجت بقيت تخطط ازاي تنتقم مني لكن وقتها اتجوزت رجل اعمال وخلفت سليم و زرعت جواه الكر"ه والحقد من ناحيتك وفهمته انك اخوه

رعد بصدمه:ياااااهههه كل دا
كل السنين دي معيشني في وهم اني ابن حر"ام مفكرتش فيا لحظه لحظه واحده

مصطفى :كنت بحميك ابويا كان ممكن يخلص منك انا عارفه ووقتها انا كنت لسه ٢٤سنه شاب صغير ميقدرش يقول لا

رعد بدموع:انت عارف انا عيشت ازاي؟ عارف انا كنت بخاف ازاي ان حد يعرف دا وانا في المدرسه كنت بخاف اختلط بالناس

 لما بقيت في الكليه كنت بخاف حد يعرف الحقيقه منظري وسط زميلي ايه؟

كبرت وبقيت مهندس كنت خايف لحد ما الصحافه عرفت الخير وانت مكلفتش نفسك انك تقول الحقيقه وتقولي ان ابن حلال

مصطفى :كنت شاب طايش وعايز يحمي ابنه.

رعد :واديني كبرت ليه مقولتليش انا كان من أبسط حقوقي ان اعرف... إن اعرف شكل امي على الأقل اعرف الحقيقة

دانه :رعد لو سمحت كفايه

رعد بابتسامه جانبيه :عندك حق دانه انتي بتحبيني صح

دانه بابتسامه :والله العظيم بعشقك وايا تكن انت حبيبي

رعد :بعد اذنكم
واخد دانه وخرج
لكن قبل ما يخرج
دانه :متقلقوش هنرجع تاني

بعد مده طويله
في مكان على النيل
دانه ورعد قاعدين وهو حضنها بتملك

دانه بابتسامه : احمد ربنا يا رعد وبلاش تحمل والدك فوق طاقته كل البشر بتغلط لكن هو عمل كدا عشان يحميك

رعد :انا بس متضايق انا كان لازم اعرف على الأقل عشان ثقتي بنفسي

دانه: خالص بقى قولي هتعملي فرح

رعد :عايزه فرح

دانه:طبعا مش زي بقيت البنات

رعد بابتسامه :انتي ست البنات كلهم يا قمر

دانه بكسوف: بحبك

رعد :يلهوي المتابعين صايمين اسكتي منضيعش صيامهم و عشان الكاتبه مش ناقصه عندها غسيل مواعين

دانه:اه صحيح كل سنه وانتم طيبين وينعاد عليكم بالخير

انا: لسه الحكايه مخلصتش يا رعد بيه بس الصراحه انا تعبت النهارده كدا بكرا ان شاء الله اعملكم خاتمه واحلي فرح ليكم انتم و البت دعاء هي وفهد

في اوضه دانه
دانه:مالك يا دعاء سرحانه في ايه؟
دعاء : انا خايفه
دانه :من ايه؟ انتي بتحبي فهد يا دعاء؟

دعاء :مش عارفه يا دانه انا لسه دلوقتي بحاول استوعب ان بعد كم ساعه هكون مراته ودا مخوفني..... انا لسه يا دوب عارفه فهد من شهر بس بصراحه انا برتاح جدا وانا معه

دانه بابتسامه : ودا ليه أن شاء الله

دعاء بضحكه عفويه: عشان طيب وبيعمل كل الحاجات اللي بحبها مجنون اوي.... عشان بيستحمل لساني الطويل... جدع وابن بلد مش زي الباقي مختلف

دانه :شكلك وقعتي في الفخ

دعاء : يخوفي

دانه: طب ياله تعالي ناكل عشان الميكب ارتست تبدأ تعمل المكياج

دعاء بضحكه جانبيه:اكل هو دا الكلام مش تقوليلي حب.. حب ايه يا بنتي مبيوكلش عيش

دانه :عمرك ما هتتغيري

عند رعد
فهد واقف أدام المرايه بيظبط بدلته

رعد : عايز اقولك الف مبروك بس انت متدبس

فهد بابتسامه :بس والله دي احلى تدبيسه

رعد : دعاء باين عليها بنت حلال الف مبروك يا صحبي

فهد وهو بيحضنه: الله يبارك فيك يا صحبي

بعد مده طويله
دانه و رعد.. وفهد و دعاء كانوا بير"قصوا في مكان على البحر
كان فرح بسيط جدا لكنه سعيد جدا فيه كل الاحبه

مصطفى أحمد داليا زياد و صحاب دانه ودعاء

رعد و مصطفى طريقتهم اتغيرت بقيت علاقه اب وابنه

عند رعد
رعد بابتسامة : المو"ت وافهم انتي بتحلوي كل يوم كدا ازاي

دانه بكسوف: رعد لو سمحت ممكن تبطل

رعد بغمزه:انا لسه قلت حاجه
لسه في كلام كتير هنقوله لكن مش دلوقتي لما نبقى لوحدنا

دانه خبيت وشها في صدره وهي بتبسم

عند كائن الكوالا
فهد :فستانك شكله حلو اوي

دعاء :هو البوفيه هيفتح امتي

فهد:نعم يا اختي

دعاء : اختك هو احنا فين من الأخوات لا معليش في كلام تاني في الموضوع دا
احكيلي يا خويا انت كويس متقلقش لو في اي مشاكل ممكن نروح لدكتور

فجأه رزعها على افها حته قلم

كل اللي واقفين ضحكوا على شكل دعاء

فهد: تصدقي انك حيو"انه يا بت ياكشي تولعي يا بعيده انا اللي دبست نفسي

رعد : اشرب يا معلم

فجأه لقوا دعاء قلبت قرد وبتضر"ب فهد و بتعضه من دراعه

دعاء :بقى بتضر"بني ياض ايه مفيش ذوق خالص دا انا عروسه لسه اومال بعد سبع تمن سنين هتعمل ايه... طللللقققنننيييي

دانه: يخربيتك يا بت ابعدي عن الواد

دعاء :دا لاممكن ابدا بترزعني على افايا عاديش لكن تيجي جانب كرشي والبوفيه دا مستحيل انت فاهم

فهد وهو بيقيد حركتها وبهمس :بحبك يا مجنونه

دعاء بابتسامه : طب ما انا عارفه وبسرعه لفت له :بحبك وحضنته

رعد :مجانين
بعد الفرح
رعد دخل الجناح لقى دانه قاعده بفستان الفرح

رعد وهو بيقعد على ركبته ادامها و بيطلع علبه قطيفة من جيبه

رعد بحب: دانه تقبلي تفضلي معايا العمر كله في الحلو والوحش.... تقبلي تشاركيني حياتي

دانه بابتسامه : طبعا اقبل جدا كمان

رعد با"س ايديها بحب و طلع خاتم من الفيروز و لابسه ليها

رعد :بابا قالي ان دا كان خاتم ماما وكان نفسها تخلف بنت عشان تديه ليها لكن انا بدهولك و بكرا انتي هتديله لجوري بنتنا

دانه بابتسامه :ان شاء الله

الان أصبحت صغيرته وحبيبته و زوجته وحياته كلها

بعد سنه

دانه بصر"يخ :اااااااهههه بمو"ت

دعاء بدموع: الللحححقونيي

رعد :اهدي يا حببتي اهدي

فهد :خالص يا دعاء بقي

دعاء بغيظ وصر"اخ ومسكت ايديه عضيتها:هو بمزاجي يا ابن ال..... انت السبب انت منك لله ياكشي تولع يا فهد ااااااهههه

فهد : ما هو كان بمزاجك انتي كمان

بعد ساعات
دانه ولدت جوري طبيعي
و دعاء ولدت مروان لكن قيصري

بتصحي دانه بتلقى رعد جانبها وماسك ايديها

دانه :رعد
رعد:عيونة يا قمر
دانه: جوري بنتي
رعد جاب البنوته وادهالها و الاتنين ابتسم ا وهما شايلنها

عند دعاء

دعاء بدون وعي: اه يا فهد كدا بتحرمني من الاكل متعه حياتي الوحيده.... انت مبقتش تحبني.. لا انا عايزه ولد مش بنت

فهد قاعد جانبها وبيضحك وبهمس: بحبك وهفضل احبك لآخر يوم في عمري يا قمري و شاكلك دا ميفرقش معايا في حاجه انتي في الأوضاع جميله

دعاء فتحت عنيها و بصتله:بجد

فهد :يعني دي مش هلوسة إثر البنج

دعاء : بنج ايه يا عم هو انا بيحوق فيا بس بقولك ايه

فهد:ايه

دعاء :بحبك

فهد بابتسامه :وانا بمو"ت فيكي

تمت

يتبع الفصل التالي اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية صغيرة الرعد" اضغط على اسم الرواية


reaction:

تعليقات