القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حبيبتي للأبد الفصل الرابع والعشرون 24 بقلم ندى محمد

 رواية حبيبتي للأبد الفصل الرابع والعشرون

رواية حبيبتي للأبد الفصل الرابع والعشرون

ندى محمد:
"البارت الرابع والعشرين" 
انصدمت سهيلة لما شافت............. 
قالت بدموع: ازاي ليه بتعمل فيا كده ليه 
فجاه اغمي عليهااا

استيقظت شهد ومليكه من نومهم 
قالت شهد: مليكه انتي شوفتي سهيله
ردت مليكه: لا انا لسه صاحيه 
ردت شهد بقلق: انا مش مطمنه انا خايفه 
ردت مليكه: ان شاءلله خير، انا رايحه الامتحان بااي 
نزلت مليكه من البيت كان مهند واقف عند البيت 
قالت مليكه: انت اللي جابك هنا
رد مهند: ممكن اوصل حضرتك يا فندم 
ردت مليكه: والله فرصه البت ريماس راحت هي
رد مهند: والله هي بقت كده، طب اتفضلي يا برنسيسة 
ركبت مليكه العربيه ومشواا
&&&&&&&&&&
عند شهد في البيت كانت متوتره جامد 
رنت علي سيف 
رد سيف: صباح الورد 
ردت شهد بدموع: سيف انا مش عارفه سهيله فين ومش في المستشفى ومعييش رقم مراد انا خايفه اوى عليها 
رد سيف بقلق: اهدي يا حبيبتي انا هرن علي مراد استني هرن مكالمه جماعيه 
رن سيف علي مراد
رد مراد بنوم: صباح الورد يا حبيبتي 
رد سيف: مراد سهيلة مش معاك
رد مراد بقلق: في اي فين سهيله
ردت شهد: مراد سهيله مش موجوده في البيت ولا في المستشفى ارجوك اتصرف
رد مراد بقلق: اقفلوا انتوا انا هتصرف، قفل مراد معاهم، دخل الحمام غير هدومه وطلع 
تليفونه رن
رد: الو
مجهول:*****
رد مراد بعصبيه: يا بن الكلب والله مهسيبك انا هقتلك
مجهول:****
قفل مراد، رن علي سيف وقالوا تعالي بسرعه علي القسم
نزل مراد من البيت بسرعه وركب عربيته وذهب الي القسم بسرعه جنونيه
&&&&&&&&&
رن سيف علي شهد 
ردت شهد بدموع: فين سهيله يا سيف
رد سيف: انا لسه معرفش بس مراد رن عليا وطلب مني اجي بسرعه علي القسم
ردت شهد: ليه 
رد سيف: والله ما اعرف، اول ما اعرف حاجه هعرفك
ردت شهد بدموع: ماشي وقفلت
&&&&&&&&
عند جاسر وجميله 
يستيقظ جاسر علي صوت تليفونه
رد جاسر: فيه اي 
رد مراد: سهيله مخطوفه تعال بسرعه علي القسم
رد جاسر: انت بتقول اي انا جاي بسرعه 
ردت جميله: فيه اي 
رد جاسر: سهيله
ردت جميله بقلق: مالها 
رد جاسر: اتخطفت 
ردت جميله بدموع: انا هروح لشهد، فين التليفون هرن عليها
رد جاسر: اهدي يا روحي هلبس وهوصلك عند شهد وهروح انا القسم
ردت جميله: ماشي
ذهب جاسر الي الحمام، رنت جميله علي شهد 
ردت شهد: الو
ردت جميله: سهيله فين
ردت شهد بدموع: معرفش صحيت الصبح ملقتهاش ولا مع مراد ولا في المستشفى انا هموت عليها اوى
ردت جميله: انا هلبس وجيالك سلام 
طلع جاسر من الحمام يلا يا حبيبتي ولا اي
ردت جميله: حاضر ثانيه واحده
ذهبت الي الحمام وغيرت هدومها ونزلت مع جاسر 
وصلها جاسر عند شهد، ذهب هو الي القسم
&&&&&&&&&
قال مراد بعصبيه: عاوز اعرف المكان حالا اتصرف يا ابراهيم 
رد ابراهيم: حاضر يا فندم 
رد سيف: اهدي يا مراد
رد مراد: اهدي ازاي انت متعرفش قالي اي 
الاستاذ بيقولي***
رد سيف: والله هنوصله في اقرب وقت، خلص يا ابراهيم 
دخل جاسر 
قال: فيه اي فهموني
رد سيف: اللي حصل هو *****
رد جاسر: ابراهيم انت وصلت لايه 
رد ابراهيم: والله يا فندم انا خلاص قربت اوصل بس انا مش عارف اشتغل منهم
رد مراد: خلص يا خويا هو فيه اي
رد جاسر: مراد تعالي عاوزك، سيف خليك هنا مع ابراهيم
طلع جاسر ومراد بره وذهبوا الي مكتبوا
قال جاسر: اهدي العصبيه مش هتجيب نتيجه 
رد مراد: مش قادر يا جاسر
رد جاسر: والله حاسس بيك، بس انت عارف شغلنا محتاج صبر علشان نقدر نوصل للهدف
روح انت جمب سيف وابراهيم
وانا هروح لعبدالله باشا
رد مراد: ماشي
&&&&&&&&&&
عند جميله وشهد يجلسان في اوضه سهيلة 
قالت جميله: ده مكلماني امبارح وفرحانه وبتقولي اني مراد هيخدها يفسحها النهارده
ردت شهد: قالتلي لما جاات وقعدنا شويه مع بعض ونمنا صحيت ملقتهاش 
ردت جميله: ان شاءلله هيقدروا يوصلولها 
فجاه تليفون شهد رن كانت ايمان 
ردت جميله: متبينيش حاجه ليها خالص
ردت شهد: ماشي
فتحت شهد الخط وكلمتها فيديو هي وجميله
قالت ايمان: اي يا ست جميله اللي جابك هنا 
ردت جميله: وانتي مالك يا رخمه، صباحيه مباركه يا عروسه 
ردت ايمان: اقعدوا ساكتين ده انا عملت في عمر شويه حاجات 
ردت شهد: يخربيتك من اول يوم كده
ردت ايمان: اه والله وحكتلهم علي اللي حصل
ضحكت جميله وشهد عليها
ردت جميله: بس المهم خد اللي هو عاوزه هههه
ردت ايمان: اه 
ردت شهد: الف مبروك ياقلبي، يلا روحي لجوزك يلا
ردت ايمان: فين سهيله؟
ردت شهد: راحت تجيب حاجات من السوبر ماركت 
ردت ايمان: تبقي سلميلي عليه ماشي
ردت شهد: حاضر وقفلت 
&&&&&&&&&&&

عند الشبااب
قال ابراهيم: مراد بيه انا عرفت المكان
رد مراد: بسرعه قول العنوان
رد ابراهيم:****
طلع يجري بسرعه مراد

سيف جري وراه
جاسر امر الرجاله انهم يتحركوا
&&&&&&&
عند مليكه خلصت امتحان، وكانت سهيله روحت علشان ابن عمها جيه خدها
مشت مليكه بعد الامتحان، وهي ماشيه كان فيه شباب بيعكسوها 
تجاهلت مليكه الموضوع وفضلت ماشيه
واحد من الشباب: اي يا قمر ما تيجي 
رد التانى: هترتاحي اوي والله
رد التالت وهو بيقرب ليها ولسه هيمسك ايديها
كان مهند مسك ايده وضربوا في وشوا
قال مهند بعصبيه: لو راجل منك ليه قرب يا شويه***
طلعوا يجروا من نبره صوته المخيفه
مهند راح لمليكه مسك ايدها وركبها العربيه
قال مهند: مليكه انتي كويسه 
ردت مليكه بعياط: اه، عاوزه اروح
رد مهند: حاضر، قوليلي بس عملتي اي في الامتحان 
ردت مليكه: الحمدلله 
رد مهند: اعملي حسابك اني هكون حمايتك وسندك
ردت مليكه بكسوف: ماشي
رد مهند بضحك: بعشق انا الفرواليه دى 
ردت مليكه: بس 
رد مهند: حاضر
&&&&&&&&&&&&
عند جميله وشهد 
جميله كانت حاسه بوجع في بطانها 
قالت شهد: جميله مالك
ردت جميله: مش عارفه بس خايفه اووى عليهم
ردت شهد: بطلي خوف، قومي ريحي شويه علشان اللي في بطنك
ردت جميله: حاضر، لو في جديد عرفيني
ردت شهد: حاضر
&&&&&&&&&&&
عند ريماس كانت ماشيه مع ابن عمها في المول
رد مروان: عملتي اي يا بطتي 
ردت ريماس: فل الفل يسطا
رد مروان: انا متاكد من كده
لسه ريماس هتتكلم، سمعت صوت خالد من وراها
رد خالد بعصبيه: ريمااااس
رد مروان: افندم
رد خالد بغيره: حضرتك مين
ضحك مروان: انت اللي مين 
رد خالد بعصبيه: ريماس مين ده
ردت ريمااس: ابن عمي
رد مروان: يا تري مين الاستاذ
رد خالد وهو ينظر لريماس: تبقي اسأل بنت عمك
مشي خالد وكان حزين اووي
رد مروان: مين ده
ردت ريماس بزعل: هحكيلك
&&&&&&&&
عند مراد والشباب وصلوا المكان اللي ابراهيم قالهم عليه 
قال جاسر: مراد مش عاوز اي حاجه نندم عليها كلنا
رد مراد: انا عاوز حبيتي
رد سيف: حبيبتك هترجع بس ممكن متتهورش 
رد مراد: ان شاءلله ودخل القصر المهجور
امر جاسر الرجاله انهم يحوطوا المكان ويأمنوا كويس
دخل جاسر وسيف وبعض الرجاله ورا مراد
دخل مراد وكان القصر مهجور تمام و لا يووجد صوت
فضل يمشي ويفتح في الاوض 
وهو بيفتح الاوضه انصدم صدمه عمروا لما شاااااااف................. 
دخل جاسر وسيف وراه الاوضه
انصدموا من الشخص اللي في الاوضه......... 

يا ترى مين اللي خاطف سهيله؟ 
يا تري مراد وسيف جاسر شافوا مين؟ 



يتبع الفصل التالي اضغط هنا 


الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية حبيبتي للأبد" اضغط على اسم الرواية




reaction:

تعليقات