القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ورد الشام الفصل الاول 1 بقلم رحاب محمد

  

رواية ورد الشام الفصل الاول

لو سمحتي ممكن تقعدي انتي جنب الولد علشان انا مخطوبه
نعم ياحبيبتي مالك انتي عبيطه ولا ايه يعني هو علشان انتي مخطوبه متقعديش جنبو وانا ايه مش بنت يعني ولا ايه مش فاهمه بس
لا يعني مش قصدي بس علشان خطيبي بيغير عليا وكده وقالي متقعديش جنب رجاله وانتي مفيش اي دبله في ايدك فهيكون عادي بالنسبالك
بصتلها بغيظ ونظرات ناريه فان كانت النظرات تقتل لماتت في وقتها :لا اله الا الله يا حبيبتي انا انثي زيك علفكره مش كده يعني عدي يومك علي الصبح مش معني اني مش مخطوبه ابقا سايبه يعني في ايه
ليقطع كلامهم صوت سائق المكروباص
في ايه ياابله انتي وهي خلصونا عايزين نطلع بقا
مين فيكم هتقعد جنبو
استوووب اعرفكم بنفسي انا (ورد الشام ايووه اسمي كده مركب علي بعضو عارفه انو غريب بس هو ليه قصه كده هتعرفوها بعدين امتلك عيون بندقيه ساحره وقوام ممشوق طولي متوسط وشعري بني طويل وبشره برونزية جميله ملامحي تشبه الغرب كتير نفس ملامح امي متخرجه من كليه اداب بقالي سنه بحب التمثيل جدا هو بعيدا عن دراستي بس نفسي ابقا ممثله مشهوره وبعمل كل جهدي علشان اوصل للحلم ده )والنهارده رايحه مقابله مع مخرج كبير ونفسي يقبلني بس الغبيه دي معطلاني عليه
البنت :انا مش هقعد جنبو خليها هي ياامامش هركب خالص
بصتلها ورد بغيظ وتجز علي اسنانها: هركب انا يعمي وامري لله حظك اني مستعجله والله
واخيرا تحركو قاصدين وجهتهم
وصلت للمكان الي فيه التصوير وهتقابل فيه المخرج
بتتلفت حواليها وبتبص بانبهار لكل حاجه عنيها علي الاماكن الي بيصورو فيها وللحظه سرحت بخيالها وبتتخيل نفسها هي البطله في المكان ده الي ليقطع تفكريها صوت شخص من وارها
الشخص : انتي ياانسه انتي مين و بتعملي ايه هنا
ورد برتباك : انااا ورد ورد الشام وجايه علشان اقابل الاستاذ عز الدين المخرج
سمعت صوت ضحك عالي جاي من وراها من الناحيه الي بيصورو فيها ليهتف بسخريه: ورد الشام ده اسم ده ولا نوع حلويات وعلي كده بقا اكيد عندك اخت اسمها عنب اليمن
اخذت نفس عميق بتحاول تهدي نفسها هي اتعودت علي السخفات دي كل ماحد يسمع اسمها بس مقتنعه انها في يوم هتتشهر وهتوصل بيه بسبب انو مميز
هتفت بسخريه مماثله: ايه السكر ده بقولك ايه ياظريف لم نفسك كده وملكش دعوه بيا خالص هاا
قرب منها بخطوات سابته وعنيه بتتفحص كل جزء فيها وابتسم باصفرار :الم نفسي اه ولو متلمتش يعني هيحصل ايه
ورد : هلمك انا فعيب يعني لما شحط زيك كده اهزقو قدام الناس بس لو انتا حابب التهزيق انا معنديش مانع
الشخص الي واقف معاها شخص عنيه بذهول وهتف بتحذير : ينهارك اسوود ايه الي انتي بتقوليه ده انتي مش عارفه ده مين
ورد نظرت له بسخريه : هيكون مين يعني وعلفكره هي مش بالسن ولا المركز ياااما ناس كبيره بس مهزقه وهو لو الكبير احترم نفسو الصغير مش هيقل منو ولا ايه
كأن واقف قدامها بثبات لم تقدر علي فهم اي شئ من تعبيرات وجهه فهو غامض لحد الرعب ينظر لها بهدوء يخوف طلته لها هيبه خاصه
تقف أمامه تدعي القوه ولكن داخلها العكس
هتفت مغيره الحوار ومتجاهله وجوده
ورد: اخلص يعم انتا هو فين الاستاذ عز الدين
لتسمع صوت راجل تاني جاي من بره
عز الدين : نعم انا اهو مين بيسال عليا واول ما اخد بالو منو مد ايدو يسلم عليه في احترام حسام بيه بنفسو هنا
اهلا اهلا ياباشا مش كنت تقول انك جاي النهارده
حسام لم يمد يده حتي ليرد السلام وهتف ببرود :اهلا يا عز ممكن تشوف البتاعه دي عايزه ايه وبعدين نتكلم
نظرت له ورد باستحقار واكتفت ووجهت كلامها لعز
ابتسمت بود :انا ورد الشام الي كلمت حضرتك امبارح وقولتلي اجي النهارده علشان تشوف هنفع للدور ولا لا
لتسمع صوته هو مره تانيه يهتف بحده : مرفوضه
ورد وصلت لقمه غضبها منو هي ممكن تستحمل اي حاجه الا ان حد يهدم حلمها
بصتلو بغيظ وهتفت بغضب : وانتا مالك انتا اصلا بترد عليا بتاع ايه انا وجهتلك كلام ايه البرود ده انا مشفتش كده في الدنيا انا بكلم استاذ عز والي اعرفو انو هو المخرج مش انتا يعني علشان ترد بالنيابة عنو
عز بهدوء :انسه ورد ده حسام بيه الجارحي صاحب شركات الجارحي جروب اكيد انتي عارفاها يعني حضرتو غني عن التعريف وكمان هو المسؤول عن انتاج المسلسل ده
ليكمل حسام بتشفي وانتصار :يعني انا الي مشغل استاذ عز بتاعك ده وصاحب الأرض الي انتي واقفه عليها واقدر دلوقتي حالا لو عايز امحيكي من علي وش الارض زي الحشره عرفتي الكبير ده يقدر يعمل ايه ابتسم بثقه قولتيلي بقا انتي كنتي عايزه تعملي معايا ايه من شويه
شعرت ورد كأن احد القي بها في بئر عميق الكلام يقف علي طرف لسانها لكن تداعت الثبات حتي لا تظهر ضعيفه امامه وينتصر عليها
نظرت عينيه بتحدي وثقه : اهزقك كنت عايزه اهزقك
وعارف دلوقتي رغبتي دي زادت اكتر علشان اكتشفت انك احقر مما توقعت انتا شايف نفسك اووي كده ليه فاكر نفسك مين يعني يبني انتا حافظ كلمتين من الأفلام جاي تطلعهم علينا ده ايه القرف ده لا وايه المفروض اخاف انا بعد الكلمتين دول وركبي تخبط في بعض صح ابتسمت بسخريه غبي اووي والله هيحصل ايه يعني مش هتشغلني ماشي يا سيدي مش عايزين الله الغني عنك سلام عليكم علشان واتجهت ناحيه باب الخروج سريعا قبل سماع منه أي رد
يقف حسام بثبات وداخله براكين من الغضب وكالعادة يظهر من الخارج الثبات والبرود
عز الدين عنيه مفتوحين علي اخرهم من الذهول بردها عليه يستغرب جدا لحالته في عدم رده عليها ولكن الاكيد ان تلك الغبيه فتحت علي نفسها طاقه من جهنم لم تقدر علي مواجهتها اطلاقا فهي وقعت مع من لا يرحم
يتبع الفصل الثاني اضغط هنا
الفهرس يحتوي علي جميع فصول الرواية كامله"رواية ورد الشام " اضغط علي اسم الروايه
reaction:

تعليقات