القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حور الاسر الفصل السابع عشر 17 بقلم اية جميل

 رواية حور الاسر الفصل السابع عشر 

رواية حور الاسر الفصل السابع عشر 

البارت ١٧
حور الأسر 

حور : لما هعرف هقولك
أسر : ماشي ويلا نامي علشان تستريحي
حور : ماشي تعال عاوزه انام في حضنك
أسر اخدها في حضنوا حتى نامت وقبلها قبله سريعه
أسر : انا بحبك ي حور
حور : وانا بموت فيك يروح حور
أسر : ايه دا انتي صاحيه من امتي
حور : من ساعه ما.....
أسر ضحك عليها: طب ما تيجي نعملها كمان مره وانتي صاحيه
حور : أسر عيب...
أسر قاطعها في قبله طويله مملوئه بالمشاعر وتركها عند احتياجها للهواء 
حور : أسر قوم امشي 
أسر بضحك على كسوفها : ماشي وانتي شبه الفروله كدا 
حور : طب امشي يلا
أسر : خدي بالك من نفسك
حور : وانت كمان ومتنساش وعدك ليا 
ومشي أسر وتركت حور المنزل

بعد فتره رجعت فاطمه ولم تجد حور في المنزل وظنت ان حور لم ترجع من العمل وبعد فتره مرور ساعتين
دخل ياسر وقرر ان يفعل اي شئ مقابل مسامحه حور له

ياسر : ماما حور فين
فاطمه : لسه مش رجعت
ياسر : ايه ازاي استنى هتصل على المكتب عندها 
عند أسر كانت الشركه كلها روحت ماعدا أسر وعندما كان خارج سمع صوت التلفون 
أسر : الوووو
ياسر : الو لو سمحت ممكن اكلم حور قولها ياسر اخوكي 
أسر : ايه حور مجتش انهارده علشان تعبانه 
ياسر : لو سمحت ممكن بس تتأكد 
أسر : انا مديرها في الشغل وصاحب الشركه وهي مجتش ولما كلمتها قالت إن هيا تعبانه 
ياسر : تمام ماشي بس انت كلمتها أمتي وليه 
اسر : كلمتها الصبح علشان كنت عاوز ملف وهي اللي كانت عارفه طريقه
ياسر : تمام ماشي 
اسر : هو في حاجه ممكن اساعد 
ياسر : لا شكرا بس هي مش في البيت بقالها كتير فاحنا خايفين عليها 
أسر : ازاي انا جاي ولم ينتظر رد ياسر
ووصل أسر للمنزل عند حور 
أسر : هي حور رجعت ولا لسه 
ياسر : لا انت عرفت طريق البيت ازاي وكمان ممكن تروح مش عاوزين نتعلم ولا حاجه
أسر : انا كنت موصلها قبل كدا 
ياسر : ماشي 
اسر : تعال ندور عليها استنى هسال نيره وصافي هما اصحابها 
ياسر : ماشي
اسر : الو ي نيره هي حور عندك 
نيره : لا يا أسر هو في حاجه 
أسر : مش لاقيين حور يلا سلام وأغلق الخط دون ان يلتقي جواب نيره
نيره : يا ترا هتكوني فين احسن حاجه اقول لزين واتصلت نيره على زين 
زين : الوا ي قلبي 
نيره : زين الحقني 
زين : مالك يا نيره قوليلي في ايه انتي كويسه
نيره : حور مختفيه ومش لاقينها 
زين : طب اهدي انتي عرفتي ازاي 
نيره حكت له اللي حصل 
زين : خلاص انا هروح عند أسر اساعده 
نيره : تعال خدني وديني عند طنط علشان اكون معاها 
زين : خلاص اجهزي وخمس دقائق وهكون عندك 
نيره : ماشي سلام 

أسر مش عند نيره اكيد هتكون عند صافي 
أسر : الو ي صافي 
صافي : ايوه ي أسر 
أسر : هي حور عندك 
صافي : لا هو في حاجه 
أسر : مش لاقيين حور ومختفيه بقالها كتير ومش عارفين طريقها لوعرفتي حاجه اتصلي عليا سلام وأغلق الخط دون ان يلتقي جواب صافي
صافي : يا ترا هتكوني فين احسن حاجه اقول لاسد يمكن يقدر يساعدكم واتصلت صافي على أسد 
اسد: الوا ي روحي  
صافي : أسد حور مختفيه ومش لاقينها 
أسد : ايه ازاي 
صافي حكت لاسد على اللي حصل 
أسد : خلاص اجهزي هاجي اخدك علشان تقعدي مع طنط وانا اساعد أسر خمس دقائق والاقيكي جاهزه
صافي : طيب ماشي سلام 

عند ياسر تجمعت عائلته وجاء زين و أسد حتى يساعدون ياسر و أسر وبعد بحث طويل 
اسر : عرفتنا حاجه 
الكل : لا 
ياسر : هتكوني فين يقلبي 
أسر :اكيد سايبه حاجه في اوضتها وذهب أسر الي غرفتها تحت استغراب ياسر وظل يبحث وعندما فتح الخزانه لم يجد ملابس حور انخض الكل 
أسر : اكيد لا هي مش هتمشي وتسبني وافتكر مذكرات حور وظل يبحث 
ياسر : خلاص لوسمحت هي سابت البيت ومشيت ممكن تتفضلوا لم يهتم أسر لكلامه وظل يبحث 
ياسر : انت بتدور على ايه 
أسر : على مفكره حور 
ياسر : بس حور مش بتكتب يوميتها 
أسر بضحك : انت تعرف ايه عن اختك اصلا
سكت ياسر وظل يبحث مع أسر وبعد فتره ياسر انا ملقتش غير الكشكول الكبير دا
أسر : هي دي مفكرات حور 
ياسر : دا كشكول 
أسر : لا دي المفكرات اختك بتكتبهم في الكشكول دا علشان محدش يعرف 
ياسر : انت عرفت كل دا ازاي 
أسر : في يوم اختك كانت بتكتب فيهم في الشركه 
          Back                                                                    
أسر : حور حببتي 
حور وهي تخبي المفكرات وراء ظهرها : نعم 
أسر : خبيتي ايه وراكي 
حور : مفيش حاجه 
أسر : لا في انا هشوف 
حور : خلاص هقولك بس مش تعرف حد 
أسر : ماشي 
حور : دي مفكراتي بكتبها من صغري 
أسر : طب ليه كتباها في كشكول 
حور : علشان اللي يشوفها يفكرها كشكول ومعرفش ان انا بكتت يومياتي 
أسر : طب وريهالي كدا واخدها أسر وعندما بدأ بالقراءه 
حور : انت بتعمل ايه وأخذتها 
أسر : استنى عاوز اقرائها 
حور : لا 
أسر : علشان ايه 
حور : مش علشان حاجه 
أسر : خلاص هاتي ماقرائها 
حور : مش دلوقتي 
أسر : امال امتى 
حور : قريب اوي 
أسر : توعديني 
حور : خلاص اوعدك 
أسر : تمام 
Back                                                                   
أسر : عرفت ازاي عندك اسئله تاني 
ياسر : ليه حور حكت ليك كل دا وانا لا 
اسر : علشان انا بحبها وهي بتحبني 
ياسر : دا ازاي دا انت تعرفها من شهر 
أسر : علشان انا اللي كنت خاطفها وحبيتها علشان كدا رجعتها كانت أول عمليه خطف في حياتي كنت مجبور عليها واختك عارفه كل حاجه وممكن تسكت بقا تخلينا نعرف هي راحت فين اكيد كتبت هي راحت فين 
ياسر بصدمه من كلامه : ماشي افتحها يلا خلينا ندور فيها على حاجه 
وعندما فتحها أسر وجد رساله من حور ومضمونها.......


يتبع الفصل التالي اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية حور الاسر" اضغط على اسم الرواية 




reaction:

تعليقات

3 تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق