القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حبيبتي للأبد الفصل الرابع عشر 14 بقلم ندى محمد

 رواية حبيبتي للأبد الفصل الرابع عشر 

رواية حبيبتي للأبد الفصل الرابع عشر 

ندى محمد:
"البارت الرابع عشر" 
وصلت جميله الفيلا 
اول ما دخلت كان النور قاطع وفاجاه النور اشتغل وانصدمت لما شافت جاسر واقف قدمها مكنتش عارفه تعمل اي تحضنه ولا تعقبه ولا تعامله معامله وحشه مش عارفه
قال جاسر: جميله مالك بتخافي من الضلمه
ردت جميله بصوت عياط مكتوم: نعم 
رد جاسر: مش هتقولي لجوزك حمد لله على السلامة 
ردت جميله: للاسف مش جوزي انا خدامه هنا بعد اذنك وطلعت تجري علي الاوضه دخلت الاوضه قعدت علي السرير وتبكي 
فاجاه الباب اتفتح طلع جاسر يجرى عليه وخدها في حضنوا وطبطب عليها
قال: مالك بتعيطي ليه
ردت جميله: انت مش بتحس انت سيبتني لوحدي في بيت كبير زى ده وممنوع الطلوع من البيت انا كنت مش بنام بسبب اني خايفه كان نفسي اروح عند بابا وانام في حضنوا وطلعت من حضنوا بعد اذنك طلقتني 
رد جاسر بعصبيه: مستحيل يا جميله انتي حبيبتي انا وبس انتي حبيبتي للابد
ردت جميله: لو حبيبتك مكنتش كسرتني ولا جرحتني ولا بعدت عني قول بعد عني ليه 
رد جاسر بعصبيه: كنت بعمل حاجه مهمه وكمان بعدى ليكي اكتشفت اني ب..... 
ردت جميله: اي اكتشفت اي وفضلت تضربوا في صدره
رد جاسر: اكتشفت اني بحبك ومقدرش استغني عنك انتي مراتي انتي ملكي انا وبس انتي حبيتي للابد انا بحبك يا جميله 
لا يوجد رد من جميله كانت مصدومه من الكلام مكنتش مصدقه نفسها ايه اللي بيحصل ده هو ده فعلا جاسر
قال جاسر: انا مش عاوز اعرف ردك بس بعدى عنك غصب عني والايام هتعرفك السبب كويس 
ولسه هيمشي
مسكتوا جميله من ايدوا 
قالت: انا كمان بحبك من اول مره شوفتك فيها وكنت مبسوطه اوى وانت معايا في المعسكر انا اتمنيتك تكون ليا 
رد جاسر بتوهان: جميله انتي بتحبيني انا مش مصدق نفسي انا بحبك يا اميرتي
ردت جميله بكسوف: وانا كمان 
رد جاسر: وهو بيخدها في حضنوا انا اسف يا عمرى متزعليش منى 
ردت جميله: عمرى ما هزعل منك ويلا نام
رد جاسر: ننام اي بس تعالي هقولك سر خطير
ردت جميله: وهي بتضربوا في صدروا بس بطل قله ادب
رد جاسر: تعالي بس وراح شايلها ومنيمها علي السرير وسرح في عيونها وقال بحبك اووى 
(نسوبهم مع بعض شويه دول ناس فاضيه) 
&&&&&&&&&&
في بيت شهد تقف سهيله في البلكونة تفكر في حياتها وتتذكر حادثه الماضي وكان عمرها 16 سنه 
فلاااش باااك
كانت سهيله تجلس مع امها في الحديقه 
قالت الام: سهيله عوزاكي تركزي في ثانويتك وتطلعي من العشره الاوائل 
ردت سهيله: ان شاءلله يا ماما
قالت الام: حبيبه ماما انتي انا مش عارفه فين ابوكي اتاخر كده ليه
ردت سهيله: زمانوا جاي يا ماما 
الاب من وراها يلا قوموا بسرعه لازم نروح
ردت الام: فيه اي يا محمد
رد الاب: انا قولت يلا 
ركبوا العربيه وطول ما هما ماشيين ساكتيين والاب ماشي بسرعه جدا وفاجاه العربيه انقلبت 

محستش بحاجه سهيله غير وهي في المستشفى والدكتور بيقولها حمد الله علي سلامتك 
ردت سهيله بخوف: انا فين وفين بابا وماما
رد الدكتور: استاذه سهيله انتي اكيد مؤمنه بربنا للاسف بابا وماما توفوا 
لم تستطيع سهيله سماع هذا الكلام واطلقت صرخه هزت المستشفى كلها
رد الدكتور: انسه سهيله مينفعش كده انتي مؤمنه بربنا شدى حيلك يا بنتي البقاء لله 
لا يوجد رد من سهيله هي تبكي وبس 
بعد مرور عده ايام طلعت من المستشفى وكانت معاها ايمان وشهد وجميله 
واتعودت علي الوحده وانها تعيش لوحدها وحققت حلم باباها ومامتها 
بااااااك****
فاقت من شرودها علي صوت التليفون 
ردت بصوت ضعيف: الو
رد مراد بقلق وخوف: سهيله انتي فين مش في البيت ليه 
رد سهيله بعياط: انا عند شهد 
رد مراد: ليه عند شهد ومش بتردى ليه قلقتيني عليكي انا جايلك اجهزى وهاجي اخدك نتعشي بره
ردت سهيله: حاضر 
كأنها كانت مستنيه مكلمته او تطلع بره البيت وتتحدث مع حد اخر
دخلت سهيله اخبرت شهد 
ردت شهد: متتاخريش خلي بالك من نفسك تليفونك يكون مفتوح خلي بالك من نفسك كويس يلا روحي البسي
ذهبت سهيله لتجهز نفسها
&&&&&&&&&&
عند جميله تتقلب علي السرير بطريقه عشوائيه وفي حضن جاسر
قال جاسر: مسائيه مباركه يا عروسه وغمزلها
ضربتوا جميله في صدره قالت عيب كده 
رد جاسر: انتي دلوقتي مراتي مرات جاسر احمد الشريف انتي شيلتي لقب النمر
ردت جميله: وانا فخوره اني مراتك وشيلت اسم النمر يا جوسي
رد جاسر: النمر بقي جوسي ماشي يا حبيبتي 
انا هقوم اخد شور واجيلك اجهزى نطلع نتعشي بره 
طلعت تجرى جميله ثانيه واحده هتلاقيني جاهزه يحيا جوسي يحيا جوسي
رد جاسر: لا كده مفيش طلوع فيه حاجه تانيه وغمزلها 
طلعت تجرى بسرعه جميله الي الحمام
&&&&&&&&&&
عند ايمان
يا عمر انا قولتلك اني النهارده اجزتي بترن عليا ليه 
رد عمر: يا بنتي حرام عليكي كل ده نوم ارحمي شويه السرير والمخده

ردت ايمان: ياااربي انت عاوز ايه من الاخر نزول مش نازله تمام يسطا 
رد عمر: يسطا الفهد بقا يسطا يعني عليك يبني
خلاص انا جاي عندك هشرب عندك شاى اي رايك ولا مش هتشربيني كمان 
ردت ايمان: مفيش سكر يا يسطا
قفل عمر الخط في وشهااا
ضحكت ايمان علي جنونه وطلعت تخبر ابيها 
وتجهز نفسها 
&&&&&&&&&
عند سهيله جهزت ومستنيه مراد رن تليفونها
ردت: الو
رد مراد: يلا يا سندريلا انزلي وقفل الخط
نزلت سهيله وجدت مراد يجلس علي العربيه وكان يشبه الامير ببدلته السوداء وعضلاته البارزه وشعره الاسود الكثيف 
قالت سهيله: ازيك 
رد مراد: الحمدلله يلا بينا
فتح لها باب العربيه ركبت سهيله 
وانطلق مراد بالعربيه طول الطريق ساكتين 
قطع الصمت تشغيل اغنيه حماقي
حبيتك يوم ما تلاقينا ❤
كانت سهيله مكسوفه جدا ومتوتره 
وقفت العربيه قدام مطعم فخم جدا نزلت سهيله كانت مبهوره بجمال المطعم 
قال مراد: يلا يا سندريلا مسك ايدها ودخل بيها المطعم 
قالت سهيله: بجد المكان حلو بس ليه مفيش غيرنا 
رد مراد: معرفش انا عاوز اعرف انتي مكنتيش بتردى ليه وقاعده ليه عند شهد
ردت سهيله بدموع: حاضر هحكيلك وحكت له كل حاجه حصلت 
بس ده اللي حصل لغايط دلوقتي وحاليا عايشه مع شهد
رد مراد: اخوكي هربان بره فين
ردت سهيله: معرفش والله بقالي سنين متكلمناش بعد وفاهو امي وابي
رد مراد: سندريلا متخفيش انا جمبك ومعاكي ونزل علي ركبته وطلع من جيبه خاتم 💍 تقبلي تتجوزيني يا سندريلا قلبي
ردت سهيله بكسوف شديد: مراد بتعمل اي قوم
رد مراد: مش هقوم ردى الاول وانا هحترم قرارك 
ردت سهيله بكسوف: موافقه 
فرح مراد جدا ولبسها الخاتم 
قال: انا هاجي اطلبك من شهد بكره اعملي حسابك يومين وهننزل نشترى الشبكه ونكتب الكتاب وهعملك فرح كبير مش عارفه انتي عملتي فيا ايه انتي ملكتيني انا بحبك اوى
ردت سهيله بكسوف: يلا نمشي علشان منتاخرش 
رد مراد: ماشي يلا
&&&&&&&&&
عند جميله جهزت وجاسر جهز 
اول ما شاف جاسر جميله 
قال: انتي هتروحي كده
ردت جميله: ايوه
قرب جاسر عليها مسكها من وسطها شكلها مفيش خروج فيه حاجات تانيه وشلها ورماها علي السرير
&&&&&&&&&&
عند ايمان 
كانت تجلس هى وعمر في البلكونه
قال عمر: ايه رايك نكتب الكتاب 
ردت ايمان: انت مستعجل كده ليه استني شويه 
رد عمر: تمام اللي انتي عوزاه رن تليفونه 
رد: الو 
المجهول:............................... 
رد عمر: حاضر انا جاي سلام وقفل 
قال اسف ايمان انا همشي عندى شغل ومشي قبل ما ايمان ترد 
قالت ايمان: هو زعل ولا ايه يووه 
&&&&&&&
وصلت سهيله البيت وكانت في قمه السعاده
حكت كل حاجه للشهد 
ردت شهد: ربنا يسعدك ويفرح قلبك يارب 
ردت سهيله: شكرا يا شهد انتي اختي ربنا يخليكي ليا يارب وميحرمنيش منك ابدا 
ردت شهد: بس يا هبله اهم حاجه انتي تكوني مبسوطه يلا روحي كلميه وخليه يجي بعد يومين 
ذهبت سهيله الي غرفتها لتخبر مراد
&&&&&&&&&&
ناموا ابطالنا مبسوطين 
في صباح يوم جديد تستيقظ جميله بسبب نور الشمس 
فتحت عيونها كان جاسر ينام جمبها يشبه الملاك قامت ذهبت الي الحمام اخذت شور وصلت وحضرت الفطور
ذهبت تصحي جاسر
قالت: جوسى اصحي يا حبيبي
فتح عيونه جاسر: صباح الورد والياسمين حبيبتي 
ردت جميله: صباح النور ياقلبي يلا علشان تفطر وعاوزه اروح عند بابا 
رد جاسر: من عيوني يا قلبي
فطر جاسر واضطر ينزل بدرى بسبب الشغل 
جهزت جميله ونزلت ركبت مع السواق واثناء طريقهم اقتحمت عليهم عربيه سوداء اطلقت النار نزلوا سحبوا جميله من العربيه 
&&&&&&
جاسر مره واحده تليفونه رن كان الحارس 
قال: جاسر بيه مدام جميله اتخطفت 
رد جاسر بعصبيه: انت بتقول ايه ازاي انت فين
قفل ورن علي تليفون جميله كان مقفول 
تليفونه رن: جاسر بيه المدام معايا لو عاوزها 
توافق علي **
غير كده مش هتشوف المدام تاني وانت عارف اني مراتك جميله جداا وقفل 
صرخ جاسر بعصبيه: يا ولاد***
رد عمر: مالك فيه اي
رد جاسر: عملها ابن* عاوز ***
رد عمر: هتوافق
رد جاسر: مش عارفه 

يا ترى مين خطف جميله؟
يا ترى اللي هيوافق عليه جاسر؟ 
يا ترى جاسر هيوافق علي الطلب الخاطف؟ 


يتبع الفصل التالي اضغط هنا 


الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية حبيبتي للأبد" اضغط على اسم الرواية




reaction:

تعليقات