القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حبيبتي للأبد الفصل الثاني عشر 12 بقلم ندى محمد

 رواية حبيبتي للأبد الفصل الثاني عشر 

رواية حبيبتي للأبد الفصل الثاني عشر 

ندى محمد:
"البارت إثني عشر" 
في صباح يوم جديد تستيقظ جميله من نومها بتعب وبارهاق فتحت عينها بصعوبه لقت نفسها في اوضه كلها اسود في اسود قامت صوتت باعلي صوت: بابا الحقني يا بابا انا شكلي دخلت جهنم ولا اي 
طلع جاسر بسرعه من الحمام علي صوتها: فيه اي يا زفته انتي فيه حد يعمل كده 
ردت جميله: بعد اذنك متشتمنيش وطلعت تجرى بسرعه دخلت الحمام فضلت تبكي قعدت تقول لنفسها ليه بيعاملني كده انا كنت خلاص حبيتوا والله يا جاسر مخليك تيجي عليا ابدا ومش هبان قدامك ضعيفه وهخليك تندم علي اليوم اللي حرقت قلبي علي احلي يوم بتتمناه اي بنت غسلت وشها وعدلت لبسها وطلعت 
قال جاسر: الفطار فين يا هانم
ردت جميله: هههههه هانم لا انسي جميله الضعيفه الخدامه اللي اتجوزتها علشان ابوها بقولك اي انت انسان ضعيف وجبان ماشي يا جاسر
رد جاسر بعصبيه شديده: انا هعرفك مين اللي جبان وضعيف يا بنت السيد مسكها من ايدها جامد وكانت المسافه بينهم ضيقه جدا للدرجه اني جميله توترت من قربه ليها بالشكل ده وايدها وجعتها جامد جدا فعيطت
قال جاسر بخوف: انا اسف وساب ايدها بسرعه وطلع من الاوضه بسرعه
طلعت تجرى جميله علي الشباك علشان تشوفه بس هو طلع من البوابه الخلفيه قعدت علي السرير تعيط وتقول ليه بس بيعاملني كده انا كنت بحلم براجل يعوضني عن ايامي الوحشه وطبعا انا عروسه والمفروض صبحيتي زمان بابا وعمو جاي اقوم اظبط نفسي 
ظبطت نفسها ذهبت الي المطبخ لتحضر فطور لنفسها حضرت الفطار وبعدين سمعت صوت الباب اتقفل طلعت تجرى بسرعه وفي ايدها سكينه فضلت تتسحب لغايط ما وصلت عند الباب لسه هترفع السكينه عليه 
مسك ايدها وقال: هتعملي اي يا مجنونه هتموتيني
ردت جميله: انا اسفه فكرتك حرامي ولسه هتمشي مسكها من ايدها وقال: انا عندى شغل هسافر اسبوع كده ماشي
ردت جميله بحزن شديد: تمام ربنا معاك هو انا هنزل شغلي امته
رد جاسر: مفيش شغل دلوقتي 
ردت جميله: ليه 
رد جاسر: الايام هتعرفك لوحدك 
رد جميله بحزن: تمام ومشت طلعت الاوضه فضلت تبكي وقعدت تقول لنفسها بتبكي ليه احسن انوا هيمشي بس لا مش عوزاها يمشي
معلش يا جماعه هرومانات معلش😂😂😂
******
في امريكا يجلس بيتو ويبتسم بشر اخيرا هتقعلي بين ايديا
فجأه واحد من رجالته قال بصوت حزن وخوف منه: الحق يا باشا فرنكوا تعبان وفي المستشفي وممكن يعترف في اي لحظه
رد بيتو بغضب: انتو شويه اغبيه ازاي لازم يموت فرانكو اتصرف لو اتكلم هنروح كلنا في داهيه 
رد واحد من رجالته: اوامرك يا باشا
طب والموضوع التاني يا باشا
ضحك بيتو بشر: هههههه قولتلك سيبوا يستمتع شويه المهم الاخبار اعرفها اول باول يلا امشوا من قدامي
فضل قاعد علي الكرسي بيضحك بشر وقال: امته يجي اليوم اللي هستمتع بيكي يا جميله
******
عند سهيله تستيقظ من نومها علي صوت تليفونها فهي تعيش في الشقه لوحدها يتيمه الام والاب بسبب حادثه في الماضي ولها اخ وحيد مسافر بره ومش بيسأل عليها 
ردت سهيله بصوت كلوا نوم: اي يا حلوفه مش كل يوم في نفس الميعاد ارحميني 
رد مراد بضحك شديد: لا انا مش اللي حلوفه انا اللي حلوف😂😂😂😂
قامت سهيله من علي السرير: مين معايا يا جدع
رد مراد بضحك: جدع هههه انا اللي موز ها افتكرتي 
ردت سهيله بكسوف شديد: نعم عاوز اي وجيبت رقمي منين
رد مراد: استني بس يا فوزى مالك كده اهدى علينا ولسه هيكمل كلامه 
سهيله قفلت الخط ههههه مسيطره البت دى😂
قالت سهيله: فوزى يا فضحتي يا ام العيال الراجل هيقول عليا اي راجل بس علي ملامح ستات ههههه قامت من علي السرير وهي تفكر جاب رقمي منين اتوضت وصلت وفطرت رنت علي اصحابها مفيش حد رد نزلت هي لتذهب الي المستشفي العسكريه 
اول ما نزلت من العماره لقت مراد واقف هناك عملت نفسها مش شيفاه ومشت 
مراد طلع يجرى وراها وقال بصوت مقطوع: يا شيخه ارحميني اي ده مركبه عجل فى رجلك 
ردت سهيله: انت عاوز اي اخلص
رد مراد: عاوز كل خير والله ممكن بس اوصلك او نشرب مع بعض حاجه
ردت سهيله: لاء واتفضل امشي مينفعش كده احنا في الشارع 
قال مراد: والله مش ماشي ولو مجتيش معاكي هصوت واقول للناس بتتحرش بيا 😂😂
ردت سهيله: اتفضل
***
عند ايمان تستيقظ من نومها علي صوت تليفونها 
قالت بصوت رقيق: الوو
رد عمر: صباح الفل يا ست البنات 
قفلت ايمان بسرعه وقامت من علي السرير بتبص في ايديها افتكرت انها اتخطبت امبارح وده كان عمر 
قالت: اي الغباء ده الراجل هيقول عليا اي 
ذهبت الي الحمام بدلت ملابسها اتوضت وصلت وذهبت الي ابيها لكي تصبح عليه 
قالت: صباح الخير يا بابا 
رد الاب: صباح الخير يا بنتي 
ردت جميله: فين ماما نزلت ولا اي
رد الاب: ايوه يا بنتي

قوليلي اي رايك في عمر
ردت ايمان بكسوف: اللي انت شايفه يا بابا
رد الاب: بصي هو بجد محترم جداا وانا متاكد انوا هيحافظ عليكي وهيحميكي وشكلوا بيحبك اووى
ردت ايمان بكسوف: انا ماشيه يا بابا باى وطلعت تجرى بسرعه
رد الاب: ربنا يسعدك ويفرح قلبك يارب 
نزلت ايمان من البيت وركبت اتوبيس وهي في الاتوبيس التليفون رن
ردت: الو
رد عمر: والله انا خطيبك
ردت ايمان: تمم 
رد عمر: هو ايه اللي تمام انتي فين
ردت ايمان: انا في الاتوبيس رايحه الشغل
رد عمر بغيره: طب اعملي حسابك اني هاجي اخدك النهارده نتعشي مع بعض وقفل
قالت ايمان: مالو ده
****
عند شهد تستيقظ من نومها علي صوت اختها الصغيره صاحبه 17 من العمر 
ردت شهد: اي يا مليكه
ردت مليكه: يبنتي شغلك اتاخرتي عليه
ردت شهد: احلفي انا هتنفخ النهارده طلعت تجرى بسرعه علي الحمام
قعدت مليكه علي السرير: زعلانه فهي تعاني من مرض نفسي بسبب حادثه في الماضي في ثانويه عامه اخر سنه ليها صاحبه البشره البيضاء والعيون العسليه والشعر الاسود
قامت مره واحده وقالت: شهد ريماس جات انا رايحه المدرسه
ردت شهد: خلي بالك من نفسك خلصي وكلميني 
ردت مليكه: حاضر 
ذهبت مليكه مع صحابه عمرها ريماس كل اسرارهم مع بعض 
ريماس صاحبه مليكه من الطفوله صاحبه البشره الورديه والشعر البني الطويل والعيون السوداء 
قالت ريماس: يارب بقالي 17 سنه معاها نفسي مره تنزل بدرى 
ردت مليكه: والله انتي ندله علشان طول عمرى بنزل بدرى
ردت ريماس: اه طبعا يلا يا استاذه اتاخرنا
ردت مليكه بضحك: يلا
****
عند جميله بتجهز نفسها علشان بابها جاى في الطريق فجأه سمعت صوت الباب طلعت تجرى بسرعه فتحت الباب اول ما شافت ابوها حضنتوا جامد وقعدت تبكي وتقول وحشتيني يا بابا اوووى مش قادره ابعد عنك 
رد السيد: مالك يا قلبي بابا بس
رد جميله: بقولك يا عم وحشتيني الله 
رد الاب: طفلتي الهبله وانتي كمان وحشتيني اووي هفضل واقف علي الباب ولا اي
ردت جميله: اسفه يا بابا مخدتش بالي اتفضل يا حبيبي البيت بيتك يا قلبي 
دخل السيد وسلم علي جاسر وبابا جاسر جيه قعدوا اتغدوا معاهم بعد ما جميله اقنعتهم بالعافيه اتغدوا ومشوا علشان يخدوا راحتهم 
في المطبخ واقفه جميله تغسل الاطباق سمعت صوت جاسر بيقولها انا همشي الفجر واي حد يرن عليكي قولي اي حاجه ماشي
ردت جميله بحزن: تمام ممكن اقول للصحابي علشان يجوا يعدوا معايا هما اصلا زمانهم جايين
رد جاسر: ميتعودوش علي كده متنسيش نفسك انتي خدامه هنا
ردت جميله بدموع: حاضر منستش بعد اذنك وطلعت تجرى علي الاوضه تعيط 
جاسر سامع صوت عياطها ضرب ايده في الحيطه جامد انا غبي ايه اللي بعملوا ده انا بجرحها اوى 
*****
عند البنات شهد تقول: انا زهقت عاوزه اروح للجميله وحشتيني اوي
ردت سهيله: اه والله عندك حق هنخلص ونروحلها كده كده فاضل نصف ساعه ونخلص من الارف ده
ردت شهد: الحمد لله ايماااااان اي يا ماما مالك سرحان فيه اي ولا علشان يعني اتخطبتي خلاص
ردت ايمان: ها بتقولي حاجه 
ردت سهيله: لا خالص هتيجي معانا عند جميله 
ردت ايمان: طبعا يلا بس نخلص شغلنا
ردوا البنات: يلا
*****
عند الشباب عمر مش طايق نفسوا وسرحان
قال مراد: مالك ياقلبي انتي لحقت ولا اي
رد عمر: بقولك اي يا مراد سيبني في حالي 
رد سيف: لا كده فيه حاجه اتخنقت ولا اي
رد عمر: ابدا والله بس في حاجات لازم تعرفها علشان لو معرفتهاش ممكن اقتلها
رد مراد: اي يا عم ليه عندكوا عمليه ولا اي هههه
رد عمر: لا عندنا محشي
رد سيف: الله بالله عليك هاتلي طبق ورق عنب 
رد عمر: يخريبيت دمك انا ماشي سلام 👋
رد مراد: هو كل اللي هيخطب هيقلب كده خلاص مش هتجوز ولا هخطب
رد سيف: انت عارف اني عمر بيغير علي الشخص اللي بيحبه قد اي علشان كده ايمان بقت حياتوا كلها
رد مراد: عندك حق يلا نكمل شغلنا
رد سيف: يلا
*****
عند البنات يجلسان مع جميله ويضحكون بصوت عالي
قالت سهيله: قوليلي يا حبيبتي عملتي ايه امبارح 🙈
ردت جميله بحزن: بس يا بت عيب كده 
ردت شهد: بس يا سهيله متكسفيش جميله الله
ردت جميله: حبيبتي يا شهد خدي بوسه 😗
ردت ايمان بخوف: يا نهر اسود 
رد جميله: مالك يا وليه
ردت ايمان بخوف: عمر هيقتلني المفروض انوا هيكون في البيت دلوقتي عشان عاوزني اخرج معاه وبيرن كمان هيزعقلي
ردت سهيله: اي يا بت انتي ضعيفه كده ليه ردى عليه عادي جدا وقوليلي روحت مع صحابي عند جميله بس كده
ردت ايمان بخوف: الووو
رد عمر: انتي فين
ردت ايمان: انا عند جميله ومروحه اهو خلاص
رد عمر: معاكي حد
ردت ايمان: اه معايا صحابي 
رد عمر دقيقه واحده وتكوني هنا سلام 👋
قفل عمر وايمان طلعت تجرى بسرعة انا ماشيه يلا هتشلوح

ضحكوا البنات عليها وسلموا علي جميله ومشوا
****
عند ايمان وصلت البيت لقت عمر واقف تحت مسكها من ايديها وركبها العربيه ومشي
قالت ايمان: بابا 
رد عمر: انا قايلوا متخفيش وذهبوا الي المطعم 
****
عند جميله جاسر جيه دخل الاوضه وبيحضر الشنطه وجميله مش مهتميه خالص 
قال جاسر: انا ماشي دلوقتي 
ردت جميله: تمام 
رد جاسر: سلام ومشي
قعدت جميله تبكي وتقول هو ده اليوم اللي بتحلم بيه اي بنت سايبني يوم الصباحيه وماشي ومش عارفه هيجي امته يا سلام علي فرحتي وعلي اليوم اللي بتتمناه اي بنت قامت اتوضت وصلت وقعدت تدعي ربها انوا يحفظ زوجها من كل حاجه وحشه ويوصل بالسلامه خلصت قامت غيرت هدومها ونامت 
*****
عند عمر وايمان 
قال عمر: فهمتي يا ايمان انا اتعصبت ليه
ردت ايمان بكسوف: اه
رد عمر: تعرفي انك شكلك قمر اوى وانتي مكسوفه
اتوترت واتكسفت اكتر ايمان 
رد عمر: ايمان انا بحبك وبغيير عليكي اي حاجه تعمليها لازم اعرفها بخاف عليكي جدا انا استأذنت من عمي انى هوصلك الشغل كل يوم انتي خلاص مسؤله مني متزعليش يا حبيبتي مني بحبك
ردت ايمان بكسوف شديد: شكرا يلا نروح اتاخرنا 
رد عمر: يلا يا قلبي بس مفيش حاجه كده ولا كده 
ردت ايمان: لا مفيش 
رد عمر: ماشي هتروحي مني فين يا قطه كلها ايام وهتقعي بين ايديا☺️
رد ايمان: عيب كده علفكره
رد عمر: ماشي يلا بينا 
**
عند شهد روحت البيت روحت فتحت الباب ملقتش مليكه دورت عليها في الشقه ملقتهاش بترن عليها مغلق 
سمعت جيرانها بيقولوا ******
طلعت شهد تجرى بسرعه لا مستحيل واغمي عليها 
*****
عند سهيله اول ما روحت لقت ناس يامه واقفه قدام العماره 
سألت واحد منهم فيه اي
رد الرجل:****
صوتت سهيله باعلي صوت وطلعت تجرى
****
اما ايمان روحت مبسوطه جدا اني ربنا وعدها بعمر وهي بتتعلق بيه ومبسوطه علشان كلامه النهارده ليه لسه جايه تنام تليفونها رن 
ردت ايمان: الووو 
رد عمر: مقدرش انام من غير ما اسمع صوتك 
لا يوجد رد
رد عمر: تصبحي على خير ياقلبي 
ردت ايمان: وانت من اهل الخير يا عمر
رد عمر: يا خرااابي انا اسمي حلو كده ولا اي
ردت ايمان: تصبح على خير باي وقفلت 
وهي مبسوطه وقالت بحبك يا عمر 
وناموا ابطالنا اللي نام زعلان واللي منمش خالص
يا ترى فيه اي عند سهيله وشهد؟؟؟؟؟؟؟
يا ترى جاسر هيفضل يعامل جميله كده؟؟؟ 
يا ترى هيرجع امته ولا هيطول؟؟؟؟ 
ان شاءلله هتعرفوا في البارت الجديد 


يتبع الفصل التالي اضغط هنا 


الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية حبيبتي للأبد" اضغط على اسم الرواية




reaction:

تعليقات