القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية قدري أنت الفصل الثامن 8 بقلم رحمه محمد

 رواية قدري أنت الفصل الثامن 8 بقلم رحمه محمد 


رواية قدري أنت الفصل الثامن 8 بقلم رحمه محمد 



رنيم سابت عفاف ومشيت وهي طلعه الاوضه بتاعتها عدت من قدام اوضه فهد وسمعت حاجه اتكسرت 
جريت علي الاوضه وفضلت تخبط : فهد… فهد 
بعدها لقت الباب اتفتح وفهد واقف وايديه بتنز*ف 
رنيم مسك ايدو بسرعه : فهد اي الد*م دا (وبصت ليه بسرعه) انت كويس 
فهد بجمود : كنتي بتخبطي لي 
رنيم بخ"وف : انا بس كنت معديه من قدام الاوضه وسمعت حاجه اتكسرت فقلقت عليك 
فهد بب"رود : الكوبايه وقعت مني 
ودخل الاوضه وسابها.. رنيم دخلت وراه وفضلت تدور في الاوضه لحد ما لقت علبة الاسعافات الاوليه 
رنيم : تعالي اقعد هنا 
فهد بصلها بستغراب 
رنيم : اقعد عشان اعقم الحر"ج دا 
فهد ببر"ود : مفيش داعي 
رنيم راحت وقفت قدامه وبصت في عيونه لثواني وسحبتو قعدتوا علي السرير وقعدت جنيه 
وبدات تعقم الحر"ج وشايفه ايد فهد التانيه وهو ضغط علي ايدو جامد عشان يداري الوجع 
رنيم : لو سمحت ي فهد متعملش في نفسك كدا متفضلش ساكت السكوت هيوجعك اكتر 
فهد بصلها ببر"ود : عايزاني اعمل اي يعني 
رنيم اتو"ترت : ا.. اتكلم قول الي جواك 
فهد تعبيرات وشه اتغيرت للحزن وفجاه شدها ليه وحضنها ودفن راسه في رقبتها 
رنيم اتصد"مت : ف.. فهد
فهد حضنها اكتر ورنيم مبقتش عارفه تتحرك خالص 
رنيم بدموع : فهد مينفعش كدا لو سمحت ابعد 
وفجأه صوت جه من وراهم : الله الله الخدامه في حضن جوزي 
فهد رفع راسه ببرود وبص لريم وبعدين بص لرنيم : فين الخدامه دي 
ريم راحت ووقفت قدام رنيم : برااا ومشوفش وشك هنا تاني (وكملت بصوت عالي) انتي فاهمه 
رنيم قامت وقفت وتكلمت بدموع : علي فكرا انا مش خدامه (وبصت لفهد) وفعلا انا لازم امشي ي استاذ فهد 
رنيم مشيت ولسه هتطلع من الاوضه وقفها صوت فهد 
فهد لريم : رنيم استني (وبص لريم) انتي مين سمحلك تمشيها 
ريم بصدمه : فهد انت بتقول اي 
فهد : وكمان بتمشي مرات فهد الاسويطي 
ريم ورنيم بصوت واحد : اييي 
فهد سابها وراح لرنيم : متزعليش ي حبيبتي 
وحضنها جامد وفجأه ايد رنيم ارتفعت وحضنتو رنيم ببتسامه : مش زعلانه ي حبيبي 
فهد خرجها من حضنه وباسها من جبينها ودا كلو تحت انظار ريم الي بتشيط وهطق وهتفرقع 😂
ريم بصوت عالي : هو اي الي مراتك اومال انا ابقي اي بنت اختك
فهد ببر"ود وربع ايدو : لا ه"طلقك 
ريم بصد"مه : تطلق مين ي فهد انا ريم حبيبتك 
فهد ضيق عينه : اظن ان كفايه عليكي الطلاق صح ولا اي 
ريم اتو"ترت : اا.. ااي ا.قصدك اي 
فهد ابتسم ابتسامه ظهرت بجانب شفا"يفه وبص لرنيم : جهزي نفسك كتب كتابنا النهارده 
رنيم ابتسمت : ماشي 
ولفت عشان تمشي واول ما لفت ملامحها اتغيرت وبان انها بتفكر في حاجه 
خرجت من الاوضه وقربت ريم من فهد 
ريم بدموع مصطنعه : فهد لي بتعمل كدا (وحطت ايديها علي وشه) انت نسيت حبنا 
فهد شال ايديها وابتسم ببرود : يرضيكي اكون فاكر لوحدي
ريم بتو"تر : اا.. انا م.. مش فهمه حاجه 
فهد ضحك ومشي وسابها 
ريم جابت تليفونها بسرعه ورنت علي شخص ومكنش في رد 
ريم بتوتر : رد بقاا 
وفضلت ترن كتير بس مفيش رد 
ريم بخ"وف : ياترا فهد هيعمل اي وعرف ازاي (ورمت التليفون علي السرير بغضب) انا حذرته وهو زي الغب"ي مسمعش الكلام 

فهد بعد ما خرج الاوضه راح لاوضه رنيم وخبط علي الاوضه مسمعش رد 
خبط تاني وبرضو مسمعش رد ق"لق عليها وداخل الاوضه لقي رنيم واقفه في الشباك وسرحانه 
فهد : رنيم 
رنيم :_____
فهد حط ايدو علي كتفها : رنيم 
رنيم انتبهت : استاذ فهد 
فهد : بلاش بقا استاذ فهد دي انتي كام ساعه وهتبقي مراتي 
رنيم ابتسمت بو"جع : اه ماشي 
ولفت عشان تمشي
فهد : شكرا ي رنيم انك وافقتي تساعديني 
رنيم لفت ليه وابتسمت : مفيش شكر بس انت وعدتني 
فهد : اكيد هنفذ الوعد دا 
رنيم : يبقا انا الي المفروض اشكرك 
وفجأه سمعو صوت عالي وزع"يق 
رنيم بخو"ف : الصوت دا انا عرفاه 
وجريت علي مكان الصوت وفهد وراها واتصدمت واستخبت ورا فهد لما…. 


يتبع الفصل التالي اضغط هنا 

الفهرس يحتوي علي جميع فصول الرواية
" روايه قدري أنت " اضغط علي اسم الرواية 
reaction:

تعليقات