القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية صغيرة الرعد الفصل السادس 6 بقلم دعاء احمد

 رواية صغيرة الرعد الفصل السادس 

رواية صغيرة الرعد الفصل السادس 

دانه خالص اشترت كل اللي تحتاجه لكن بنت جيت بسرعه و حضنت رعد وبا"سته بكل وقا"حه في المكان
دانه فتحت بوقها بصدمه و بصت الناحيه التانيه بسرعه

رعد بصلها وضحك:

مايان: اشتقتلك كتير رعد.. شو ليش انت هون..

رعد بغمزه:اتجوزت.. اعرفك دانه مراتي
دانه كانت مديله ضهرها و بتحاول تهدي بدل ما تتعصب عليه... اديرت وابتسمت ابتسامه مصطنعه: اهلا

مايان بدلع : واو عنجد انت دنجوان رعد... زوجتك اكتير حلوه

دانه بضيق : انا عايزه امشي

مايان:اوه ام سوري إذ اخرتك انا صاحبه ها الاتيليه و رفيقه مستر رعد بس صارلنا زمان ما تقبلنا

دانه: اوكي

داليا: مش ياله بينا ولا ايه يا رعد

رعد: ياله اشوفك تاني مايان

مايان؛ اي اكيد راح نتقابل عن قريب والف مبروك الك

رعد و دانه نزلوا و وصلها لبيتها

بعد يومين
يوم الفرح
في قصر المنشاوي
واقفه دانه في اوضه رعد أدام المرايه بتتامل فستان الزفاف الأبيض رائع الجمال الذي ترتديه .... فهو صنع خصيص لها على يد اكبر مصممين الازياء في العالم... يزينه تاج من الماس الأبيض الذي يتلالاء فوق خصلات شعرها الأصفر الذهبي
بانقه شديده و سحر لا يوصف بكلمات.. لكن يقسم كل من يراها انه وقع أسير لسحر عينيها المليئه بالبراءه

داليا:بسم الله مشاء الله كبرتي وبقيت زي القمر يا دانه والله انتي خساره في رعد

دانه بحزن: انا انا

داليا: في ايه يا دانه؟

دانه بتوتر: ولا حاجه يا عمتوا

داليا : وادي عرسنا شكله مش قادر يستحمل وعايز يشوف عروسته

رعد كان واقف أدام باب الاوضه بيتامل في ملامح دانه اللي حست بتوتر يتغلغل لقلبها

دانه بتوتر وخجل كسا ملامح وجهها رفعت عنيها وبصت في المرايه اللي ادامها وعنيه تلقت مع عيون رعد اللي بيقسم بنظرات انه أسير لها ولا يستطيع أن ينكر إعجابه بها

دانه بسرعه رجعت بصت للارض وحطت ايديها على قلبها اللي بيدق بسرعه جدا

داليا : هسيبك تتكلموا مع بعض شويه وانزل اشوف الناس

نزلت داليا وسابته سوا

رعد قرب من دانه وهي لسه مدايله ضهرها و بصه في المرايه بتوتر
رعد ابتسم بخبث و هو بيحاوط خصرها: مبروك يا عروسه

دانه :....

رعد و هو ساند راسه على كتفها وباصص في المرايه: ايه خايفه اني اكشف فضيحتك

دانه بعدم فهم: افندم

رعد: ااااممم اكيد في سبب يخلي جدي يكتبلك ربع الميراث و كمان يجبرني اني اتجوزك.... معنى كدا انه بيلزمني اتجوزك.... عشان الميراث و ميخلنيش اطلقك..... بس ليه هيعملوا كدا لو هم واثقين فيكي وانك بن"ت اكيد في سبب يخلوهم يدبسوني فيكي...

دانه : انت اصدك ايه؟

رعد بخبث: اامم يعني مثالا تكوني مقضيها مع حد تاني وانا اللي اشيل الشيله كلها

دانه بسرعه زقته و ضر"بته بالقلم

دانه بغضب : كل يوم وكل لحظه بتاكدلي انك حيو"ان

رعد بغضب وعصبيه مسكها من رقبتها: تاني قلم هدفعك تمنه غالي اوي

دانه: وريني شطارتك

رعد قل"ع بدلته ور"مها على الأرض

دانه بخوف : انت هتعمل ايه؟

رعد بخبث: هتاكد

دانه: من ايه انت اتجننت الناس منتظرين تحت

رعد: ايه خايفه ليه ولا تكوني مش بن"ت اصلا


يتبع الفصل التالي اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية صغيرة الرعد" اضغط على اسم الرواية


reaction:

تعليقات