القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ملكت الأسد الفصل الخامس والخمسون 55 بقلم فاطمة حسن

 رواية ملكت الأسد الفصل الخامس والخمسون 

رواية ملكت الأسد الفصل الخامس والخمسون 


ملكت الأسد
دعاء.لا يروح الطفل هيفضل أنا مش عايزه اخسرك أنتيى أو هو أنتيى عرفه العمليات دي خطيره قد.روحي استريحيي ي روح روحي
روح دخلت تنام بتعب وهي بتحط أيدها ع بطنها
روح بعيط .مش هقدر مش هقدر صدقني
روح نامت بتعب
برا كنت دعاء بتبص عليها بحزن 
بليل 
عند حازم قام لاقه نفسه ف حضن ندي حازم خرج بهدوء ودخل الحمام
حازم فضل يبص ع نفسه ف المرايا
حازم بغضب .ليه عملت كده ليه
حازم غسل وشه وخرج لاقها قامت وقاعده
ندي بهدوء.هنمشي امتا
حازم باستغراب.اي 
ندي .دا كان اتفاقنا.اني هعمل كل حاجه انت عايزها
حازم بهدوء.طب جهزي نفسك وأنا هقول لي عمي 
ندي بسرعه.انا هقولو
حازم هز رأسه بمشي 
ندي نزلت بسرعه لاقت هشام قاعد في المكتب بتاعه 
ندي بخجل.بابا كنت عايزه اقولك ع حاجه
هشام بحب .روحي مع جوزك 
ندي .بس 
هشام قام وبسها من راسها بحب. شكرا
ندي بتوتر..ان.انا خايفه أنا مش هعرف اتصرف معا تاني ثم اكملت بدموع أنا بترعب منه لما نكون لوحدنا أنا مش بحبو ولا هو كمان بيحبني دا لسه بيحبها
هشام بحب . لاا مش بيحبها. بنتي خلت الشيطان يحكي كل حاجه خلتو هادي 
ندي افتكرت لما كان بيعيط وهو ف حضنها
هشام .أنا عرف انك هتقدري.
ندي .لو معرفتش
هشام . لاا هتعرفي ي دكتوره.ثم أكمل بحب .يلا اطلعي اجهزي
ندي حضنت هشام بسرعه.انا بحبك اوي 
هشام ضحك بحب .وأنا اكتر .بسرعه بق احسن ينزل ياكلنا
ندي طلعت بسرعه 
وهشام فضل يضحك عليها
فوق 
ندي طلعت لاقت حازم بيبص عليها بجمود وبيقول .بسرعه
ندي جبت هدومها ودخلت بسرعه الحمام تلبس
ندي بعد ما خرجت ولاقت حازم لسه بيبص عليها بجمود
ندي بصوت واطي.هنشتغل بق 
حازم نزل هو ندي بهدوء 
حازم .سلام ي عمي .اظن كفايه كده 
هشام مردتش عليه وحضن ندي واتكلم بصوت واطي.خلي بالك 
ندي بقوه.ابنك وحش ي حاج
هشام فضل يضحك بصوت عالي
وحازم كان واقف هيموت من العصبيه
حازم وندي خرجوا ركبوا العربيه وطلعوا ع الفيلاا بتاعتهم
حازم.كان بيقولك اي 
ندي .هاا بيسلم عليا عادي
حازم فضل يبص عليها بهدوء شوي وبعدين بص قدامه 
بعد شوي وصلوا 
حازم نزل هو وندي ودخلوا جوا 
ندي طلعت فوق تغير هدومها وحازم فضل شوي تحت بيفكر هيتعامل معها ازاي بعد اللي حصل 
ندي دخلت تغير هدومها ف الحمام وبعدين خرجت
لاقت حازم قاعد ع السرير لبس بنطلون بس
ندي اتكسفت واتوترت
حازم ابتسم بخبثه وقرب منها وهي فضلت ترجع لي ورا لحد ما لازقت ف الدولاب
ندي بتوتر .ف أي
حازم بخبثه.هو مش كان ف اتفاق بينا
ندي بقوه.ايوه فيه .
حازم .امال خايفه ليه
ندي وهي بتبعد .أنا مش خايفه منك 
حازم بسخرية.فاكرني هكون ضعيف بعد اللي قولتو الصبح
ندي .اللي هو 
حازم مسكهة من أيدها بغضب.بلاش إنا احسلك انتي فاهمه
ندي بغضب وهي بتبص ف عينه .ابعد أيدي
حازم اتعصب لما لاقها بتبص عليه بقوه وبتحدي
حازم جرها لحد السرير وبعدين زقها.طالما كان ف اتفاق بق 
حازم قرب منها وفضل يبوس*ها بعنف وبعدين نزل ع رقبتها يبوس*ها
ندي بهدوء.انا مش هقوم .بس بلاش تكون زي الحيوانات كده أنا مش هبعدك اتفضل اعمل كل اللي أنت عايزو 
حازم بص عليها بهدوء ولما جي يقرب منها مقدرش
حازم قام بغضب وخرج برأ الأوضه
ندي ابتسمت بهدوء ورحت تنام
تحت حازم دخل يتمرن شوي من كتر العصبيه 
حازم بغضب .تستهل انت اللي غبي 
  ...
عند أسد وملك
ملك صحيت من النوم لاقت أسد لسه ف حضنها .
ملك بحب.اسد .أسد 
اسد...
ملك .أسسسسد قوم بق 
اسد صحي.مساء النور 
ملك ببراءة.انا جعانه
اسد ابتسم بهدوء.طيب حاضر
ملك .بسرعه 
اسد وهو بيقوم . حاضر
اسد نزل تحت يطلب الاكل 
وملك قامت تاخد دش 
بعد شوي ملك خرجت ولبست ونزلت 
كان الاكل وصل 
اسد وهو بياكل ملك .إحنا هنرجع بكره 
ملك بضيق.ليه 
اسد . كفايه كده ي ملاكي علشان الشغل 
ملك بضيق اكبر.بس أنا مش عايزه أرجع
اسد باستغراب.ليه مش عايزه تشوفي بابا وندي 
ملك بتوتر.عايزه
اسد بحب .امال يقلبي
ملك بحزن .انت هترجع أسد وحش تاني وأنا مش عايزه كده
اسد حضنها بحب .مستحيل ارجع تاني يقلبي مستحيل
.....
عند مراد كان لسه بيدور عليها
ام روح وهي بتخرج بتعب .لسه متعرفش حاجه عنها
مراد بهدوء مصتنع.لاا 
ام روح فضلت تعيط
مراد . متخافيش هترجع
ام روح.ارجوك رجعها 
مراد .قريب اوي 
ام روح.انا عايزه اروح بيتي مش عايزه افضل هنا 
مراد.تحت امرك .السواق هيوصلك
مراد سبها ومشي...
.....
عند روح 
قامت من النوم بتعب 
وخرجت لاقت دعاء جهزت الاكل
دعاء.يلا يقلبي أنا كنت لسه هصحكي
روح بتعب.مليش نفس والله
دعاء.مش هينفع حته علشان اللي ف بطنك كلي اي حاجه
روح فضلت تاكل ب العافيه
ودعاء بتساعدها
روح قامت بتعب بعد ما خلصت اكل وطلعت تلفونها 
روح بصت ع التلفون وفتحو تكلم امها لأنها كنت خايفه عليها من مراد 
روح اول ما فتحت تلفونها
..
عند مراد كان ف العربيه وبيدور عليها
لحد ما وصلت رساله ع تلفونه 
بلاش باك 
كنت روح نايمه 
مراد قرب من التليفون بتاعها وركب فيه شريحه ورجع التلفون مكانه 
باك 
مراد ابتسم بشر
وكلم الحراس بتاعه
مراد . ورايا ع المنصوره
مراد زود السرعه 
مراد .اخرتك ع ايدي 
...
عند روح 
دخلت دعاء علشان تخليها تاخد الدواء
دعاء بصدمه.انتي بتعملي اي
روح .هكلم ماما
دعاء قفلت التليفون بغضب 
دعاء.ي غبيه طالما جوزك مشهور اوي كده اكيد هيرقب تلفون مامتك علشان لو اتصلتي 
روح بخوف .أنا خايفه يعرف يوصلي
دعاء.طالما تلفونك مقفلول مش هيعرف 
روح فضلت خايفه 
دعاء خدي يلا الدواء
...
...اي عرفت مكانهم
مجهول.ايوه ي باشا
.. عايزها تكون عندي ف اسرع وقت  
مجهول.تحت امرك 
..مش عايزه حد يلمسها
..مجهول.تحت امرك ي باشا 
..سلام 
..اخيرا هتكون لياا ..
....
عند مراد وصل بعد ساعتين
العنوان
وطلع بغضب والحراس ورا
مراد فضل يخبط ع الباب جامد 
جوا
روح ودعاء قاموا بسرعه بخوف 
روح حطه أيدها ع بوقها.مستحيل مستحيل
دعاء.اهدي اكيد مش هو 
دعاء خرجت تفتح بخوف 
واول ما فتحت الباب مراد زقها ودخل 
دعاء بغضب.انت مين ي حيوان وازاي تتدخل كده 
مراد . أمسكها
مراد رح قاعد على الكرسي واتكلم بصوت عالي.اطلعي احسن ما انتي عرفه ممكن اعمل ايه.
1.2.3.4.5
وروح خرجت بخوف 
واول ما خرجت مراد قرب منها وضربها قلم وقعت ع الأرض
دعاء بغضب.سيبها ي حيوان
مراد بصوت عالي.اخرسي بدل ما اخلي الرجال تعمل معكي الصح 
مراد مسك روح من شعرها
دعاء بغضب.سيبها دي حامل الولد هيموت
مراد سبها بصدمه وقال ..ايييي

يتبع الفصل التالي اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية ملكت الأسد" اضغط على اسم الرواية 





reaction:

تعليقات

5 تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق