القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية انتقام عاشق الفصل الرابع 4 بقلم وتين الصافي

 رواية انتقام عاشق الفصل الرابع 

رواية انتقام عاشق الفصل الرابع 

انقام عاشق
بارت 4 

_وتيييين
انتفضت من صوتوا العالي والصورة وقعت من ايدي ورجعت خطوه 
قرب مني بعصبيه وغضب واخد الصوره م الارض 
ووقف قدامي 
من الغصب كانت عينوا حمراا اووي وعروق ايدوا باارزه اووي 
كنت خايفه اووي انا اول مرة اشوفوا كدا 
كنت برجع خطوه وهو بيتقدم خطوه 
لحد م وصل للحيطه
قرب ومسكني من دراعي جااامد 
واتكلم بزعيق_مييييين سمحلك تدخلي الاوضه هااه لا وبتلعبي ف حاجاتي كمااان انا مش من لما وصلنا الزفته دي قولتلك زيك وي اي كرسي او ترابيزه هناااا 
مين بقا اداكي حق تدخلي تلعلي ف حاجاتي من غير اذني 
انت نسيتي نفسك ولاا اي يابت انا جايبك هنا ع حاجه ف دماغي ولحد م تحصل تعيشي زيك زي اي خدامه 

كنت سامعه كل كلمه وانا دموعي بتزل مش عارفه ارد او ادافع خصوصا اني مبوظتش حاجه او لعبت ف اي حاجه 
كنت مستغربه تصرفوا وانفعالوا معقول معقول د احمد الشخص الحنين والهادي 

ساب ايدي ف جريت من قداموا ودخلت اوضتي وقفلت الباب وانهارت 
"""
_الو ايوه يا سعيد ألغيلي انترفيو انهرده حصلت مهايا شويه حاجات مش هقدر اجي الشركه 
=تمام يافندم 
يوم السبت 
-وصلت للشركه كان شكلها فعلا جميل اووي والديكور بتاعها مميز 
-لو سمحتي انا جايه اعمل انترفيو بخصوص وظيفه السكرتيره
بصتلي من فوق لتحت زي م اكون مش عجباها 
عدلت نضارتي ب ايدي وبصتلها 
=اهه اتفضلي الورقه دي وحطي بيانتك اقعدي هناك ردت ب امتعاض وسخريه 

بصيت مكان م شاورت كان في بنات كتييير اووي 
بس اي دا استغفر الله العظيم يارب دول قالعين لي 
قعدت وانا حاسه بنظرات السخريه وسامعه اللي بيتكلموا عليا هناك ÷هه شايفه منظرهاا ازاي بنضارة جدها دي اخرها تشتغل خدامه هنااا 
والتانيه ضحكت بسخريه وكملت×ولا ضفرتينها دول هي جايه مدرسه ولا اي 

مهتمتش لاني عارفه ان البني ادم جميل بروحوا مش بشكلوا وان اللي بيقيم ب الشكل دا انسان مريض وبيطلع نقصوا وعدم تربيتوا الصحيحه الناس 

كان كل شويه بيندهوا ع بنت وتدخل وتطلع وهي زعلانه او بتبكي وصوت زعيق عالي جاي من جوه 
هما بيعذبوهم جوه ولا اي 
لدرجه اني كنت بفكر اقوم امشي 
=وتين تتفضل 
بصيت حوليا كنت ناويه اعمل نفسي مش انا لكن م الحظ انا كنت اخر واحده 
قومت وانا خايفه لا مرعوبه 
خبط ع الباب وسمعت صوت ب اذن الدخول 
دخلت وانا رجلي بتخبط ف بعض 
_اتفضلي اقعدي 
استغربت الصوت د دا نفس صوت 
رفعت راسوي وبصتلوا-أنت
_أنتِ
روحت قعدت 
بدأ يسأل اسأله كنت بجاوب لكني كنت متوتره جاامد
_مبروك حضرتك اتقبلتي تقدري تشتغلي من بكرا 
-شكراا شكرااا اووي لحضرتك

كنت طالعه وانا بتنطط زي العيال الصغيره 
وسامعه صوت ضحكتوا عليا 

وفعلا بعدها بدأت شغل معااه 
"""""
-يااااه د الفجر اذن 
قومت صليت ونمت 

الصبح 
كنت واقفه ف المطبخ بدندن مع أم كلثوم وبعمل فطار 
_لا وأم كلثوم شكلك رايق انهرده وانا اللي قولت اكيد مقطعه نفسها عياط شكلك هتخدي ع الوضع بسرعه ياقطه 

كنت بقطع خيار فبضتلوا ومهتمتش ب كلاموا 

اخدت الاكل وحطيتوا ع السفره وقعدت ع اكل 
_أيه دا انت نسيتي تجيبي طبق لياا 
بصتلوا شويه -لا منستش ، أنا اللي عامله الاكل يبقا انا اللي هاكلوا لوحدي المطبخ قدامك ادخل اعمل اللي عاوزوا 

كان بصصلي ب استغراب ف كملت -ايه هتفضل بصصلي كدا كتير 

مشي وراح قعد قدام التليفزيون 

كانت الساع1 الضهر 
وانا كنت ف اوضتي 
_وتييين 
سمعت صوتوا بينادي مكنتش ههتم لكنوا ندا تاني عليا فخرجتلوا 

-نعم
_هاتي هدومك ولما اي حاجه ليكي هنا ع هنمشي
-هنروح فين
_هنروح الفيلا بتاعتي 
-حاضر 

احمد
لا هي بجد م سألتش لي وفضلت تجادل معايا هي مالها غيها اي م الصبح كدا 

وصلنا الفيلا وطول الطريق محدش فينا بيتكلم خالص 

كانت هاديه بشكل غريب كأن مفيهاش حد من زمن او مهجوره مثلاا 
دخلنا م الباب الرئيسي بتاع الفيلا

_مامااااا قال كدا وجري ع ست يبان علي ملامحها الكِبر ولكنها كانت قعيده ع كرسي ومتحرك 

بعد م ركزت ف ملامحها كانت نفس الست اللي ف الصورة

ماما ازاي وهو قايلي ان اهلو متوفين 
بعد م باس اديها وجبهتها بصلها بحنان وقال_عامله اي ياست الكل 
مردتش لكنها كانت باصه عليا ومركزه جامد فيا 
_تعالي ياوتين 
قربت منهم _دي وتين يا ماما مراتي اظن اني حكتلك عنها 
ابتسمت وبصتلي بحب 
قربت اكتر ومسكت اديها وبستها زي م هو عمل -عامله اي يا أمي 
ابتسمت تاني 
مكنتش فاهمه هي مبترودش لي 
قطع تفكيري احمد لما قال_ماما اتعرضت لصدمه خلتها فقدت النطق وبعدها عملت حادث ودا اثر ع رجلها 
هزيت راسي بتفهم 
_طيب انا معايا شغل هنده ع نعمه تاخد بالها من ماما وانتي نعمه هتطلعك الاوضه 
-لا مفيش داعي لنعمه انا هاخد طنط ونقعد سوا ف الجنينه صح يا طنط
بصتلها فكانت مبتسمه 
_خلاص ع راحتكوا 

احمد
مش عارف مش عارف ياوتين انتق*م منك واقهرك كل م اشوفك قدامي بنسي كل حاجه وابقي عاوز اترمي فحضنك وبس لما زعقتلك امبارح واهنتك فضلت طول الليل مش عارف انام وكنت بدعي ربي انك تكوني بخير
لكن لما شوفتك الصبح وازاي كنت بتتصرفي بصراحه عجبني عنادك وشوفت جانب جديد من شخصيتك
كل مره بحاول ابعد بقع فيكي اكتر ياوتين
عارف عارف ان كل دا اسموا حب بس انا مش هسمح لنفسي ان ادمر كل الخطط دي بسبب شعور ظهر فجأه 

يتبع الفصل التالي اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية انتقام عاشق" اضغط على اسم الرواية


reaction:

تعليقات