القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية سامحيني الفصل الثالث 3 بقلم سوليية نصار

 رواية سامحيني الفصل الثالث 

رواية سامحيني الفصل الثالث 

-ده القلم اللي اديتيه لعيالي ...
حطت منار ايديها علي وشها وهي مصدومة....معقول ده ادم اللي حبته وسابت كل حاجة عشان ...حاولت تتكلم بي هو زعق فيها وقال:
-اخرسي ...فاهمة اخرسي ...انتي ازاي تمدي ايديك علي اولادي ازاي تتجرأي 
-هما ...
لسه هتبرر راح عمر حضن أبوه وقال:
-انا عايز ماما ...دي شريرة وبتضر*بني ...
بصله ادم بحزن ...زعل أن بسببه سما سابت البيت ...بس كان لازم تفهم أن ده حقه ...حقه يتجوز لانه الراجل وهي لازم تقبل لأنها الست ومفروض مكانتش تخر*ب بيتها بالسهولة دي !!
بص لمنار بحزم وقال:
-جهزيهم عشان المدرسة ولو لقيتك بتمدي ايدك علي عمر أو نورا هك*سرها فاهمة 
هزت منار رأسها بحزن. .
.......
صحيت تاني يوم وانا قلبي واجع*ني علي اولادي بس كان لازم استحمل لحد ما اعذ*بهم شوية عشان لما أنفذ اللي في دماغي ادم يسيبلي الأولاد بسهولة وميكونش متمسك بيهم. ...طلعت وقعدت في البلكونة وانا مستمتعة بالهواء المنعش ...بشرب قهوتي وبفكر في خطوتي اللي جاية ...أنا كنت بشتغل زمان بس عشان خاطر ادم سيبت شغلي بس اللي حصل علمني ان شغلي هو الحاجة اللي هتنفعني وتسندني لما الكل يتخلي عني فعشان كده قررت ارجع لشغلي ....استنيت كام ساعة وبعدين لبست ونزلت روحت الشركة اللي كنت بشتغل فيها واللي مديرتها كانت صديقة عزيزة ليا ...حكيتلها علي اللي حصل والمفاجأة أنها قبلت اني ارجع واشتغل من دلوقتي لو حابة وهو ده اللي كنت عايزاه. ..فورا رجعت لمكاني في الشركة واللي لحظي السعيد كان فاضي وكانوا هيعملوا اعلان عشان حد يشتغل فيه ...دخلت مكتبي وبدأت ارتبه وبعدين بدأت اراجع الملفات ..خبط الباب ودخل شاب ...ابتسم وقال:
-انتي الموظفة الجديدة صح 
ابتسمت وقولت:
-انا كنت بشتغل هنا من حوالي خمس سنين وسيبت الشغل ودلوقتي رجعت ..
ابتسم بترحيب وقال:
- يبقي اهلا وسهلا نورتي المكتب بتاعك ...أنا ابقي عدي المشرف عليكي 
-اهلا يا استاذ عدي 
-اهلا بيكي يا استاذة ...أنا جايبلك الملفات دي عشان تبقي تراجعيها واهلا بيكي مرة تانية 
ابتسمت ليه واخدت الملفات وبدأت اراجعها...
.......
في بيت ادم ....
-ادم ممكن اطلب منك طلب 
قالتها منار وهي خايفة...بصلها ادم فقالت:
-ودي الاولاد عند امهم وطلقها وسيبك من وج*ع الدماغ ده عيالك مش سهلين وانا مقدرش عليهم 
-ممكن تخرسي ...أنا مش هطلق سما 
-ليه أن شاء الله 
-لاني بحبها 
عيون منار دمعت وقالت:
-بتحبها ؟!!
هز رأسه وقال
-اكيد بحبها يا منار ...وانتي عارفة كده كويس قولتلك كده وهي يومين او اكتر هترجع لأنها بتحبني كمان ...
ابتسمت منار وقالت:
-مستحيل ترجعلك يا آدم الانك*سار اللي شوفته في عينيها بيقول انك خسرتها للابد مستحيل واحدة تسامح في حاجة زي كده لأنها حرفيا ادتلك كل حاجة وانت خذ*لتها وهي مش هترجع متتعبش نفسك وبعدين سابته ومشيت وهو بيفكر وهيتجنن !
.......
رجعت من الشغل وانا تعبانة بس كنت حاسة بالحياة بتدب في شراييني ...اختي فتحتلي الباب وقالت :
-حماتك هنا !!
دخلت البيت بسرعة وشوفت حماتي قاعدة في الصالة ...اول ما شافتني قالت:
-انا عايزاكي ترجعي لابني !!


يتبع الفصل التالي اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية سامحيني" اضغط على اسم الرواية


reaction:

تعليقات