القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الدكتوره والمغرور الفصل الرابع والثلاثون 34 بقلم الكاتبة الصغيرة

 رواية الدكتوره والمغرور الفصل الرابع والثلاثون 34 بقلم الكاتبة الصغيرة

رواية الدكتوره والمغرور الفصل الرابع والثلاثون 34 بقلم الكاتبة الصغيرة



__________________________________

ياسمين بصدمه: انت الي قتل*ت عمك يا زين
زين بدموع: مكنش قصدي والله انا كنت متعصب وقولتلو يبعد بس هو وقف قدام العربيه وانا مدريتش بنفسي الا وهو قدامي ع الارض وغرقا*ن في د*مو
ياسمين بدموع: انا مش فاهمه اي حاجه 
زين تنهد بتعب وبدأ يحكي الي حصل.. 

فلااش بااك... 
مروان وهو بيجري من قدامو بضحك
زين بزعيق وعصبيه: مش هسيبك يا مروووااان خد هنااااا 
عم زين بزعيق: فيي ايييييه يا ولاااد بتزعقو لييه 
مروان بخبث: يا بابا انا شوفتو بيبو*س البت ريري الي في الفيلا الي جنبنا واول ما قولتلو هقول لي بابا قالي روح قولو انا مبخفش من حد 
زين بصدمه: انا عملت كده والله يا عمي هو الي عمل كده وانا كنت داخل بزعقلو علشان كده والله ما عملت حاجه 
مروان بزعل مصتنع: شوف يا بابا اهو بيسببها فياا علشان يخلع نفسوو 
عم زين وعلامات الغضب ع وشو: شكلي معرفتش ار*بيك صح يا زين معقووله انت يا زين ده انا دايما بقول زين ابني الكبير العاقل الي الناس كلها بتحبوو وبتحترمو 
زين لسه رايح يتكلم قاطعو عمو وقال: اطلع ع اوضتك يا زيين ومش عاوز اشوف وشك خالص فااهم 

زين خالف كلامو وطلع من الفيلا بعصبيه وركب عربيتو بس قاطعو عمو وهو واقف قدام العربيه وبيأمروينزل.. 

زين بعصبيه ودموع: ابعد يااا عمي 
عم زين بعصبيه: بقولك انزل يااا زين من العربيه حااالا 
زين مسمعش كلامو وساق العربيه بغضب اكبررر كان مفكر عمو هيبعد عن العربيه بس مبعدش واتخبط... 

بااااك .... 

ياسمين شهقت بصدمه وقالت: ازاي المحامي بتاعو قالنا كلام غير ده خالص قال انو اتخبط برا الفيلا والمحضر اتقفل علشان اتعمل ضد مجهول لان معرفوش مين 
زين: ما المحامي الي ظبط وعمل خطه تانيه خالص بأمر من مامتك علشان ميحصليش اي حاجه 
ياسمين: طب ومروان اكيد شاف الي حصل ليه مشهدش عليك 
زين بسخريه: لان ماما هددتو انو لو قال اي حاجه هتحرمو من العز الي هو عايش فيه ده وهتشردو في الشوراع وهو من خوفو من ده سكت وبعدها طلب انو يسافر يكمل تعليمو برا في امريكا علشان مش مرتاح هنا وبالفعل مامتك سفرتو علطول ومن يومها وانا مشفتوش.. 
ياسمين بصدمه: يااااه كل ده كنتو مخبيه عني يا زين 
زين بدموع: غظبن عني والله مامتك خلتني اخد وعد ع نفسي قبل متمو*ت ان الموضوع ده محدش يعرفو نهائي لان هي كانت خايفه اني اروح اعترف ع نفسي بعد متمو*ت 
ياسمين تنهدت وبصتلو بزعل وسبتو ومشيت.. 
وزين رجع تاني وقف قدام اوضت نيره وبيبص عليها بدموع وزعل.. 

وبعد شويه وصل عمر واسماء ومامت نيره المستشفى.. 

دولت بعياط لي ياسمين: ارجوكي عاوزه اشوف بنتي 
ياسمين بستغراب: بنتك مين يا امي 
اسماء بعياط: تعالي يا ماما انا عرفت مكان اوضتها بس مش هينفع ندخل هنشوفها من برا بس 
دولت بدموع: ماشي يا بنتي المهم اني اشوفها واطمن عليها.. 
وراحو كلهم قدام اوضتها وبصوا عليها من الازاز الي في اوضتهاا... 
دولت بصت بصدمه ع بنتها الي نايمه شبه ميت*ه وحواليها اجهزه كتيرر جداا وفجأه اغمي عليها من الصدمه كلهم طلعو يجروا عليها ونقولوها لي اوضه والدكتور جيه يكشف عليهاا واداها مهدء علشان تنام وتهدا لانها مر*يضه سكر*ر.. 

زين بص عليها بحزن وقال فنفسو: طالما بتحبي بنتك لييه عملتي معها كده وسبتيها وخلتيها تكر*هك

وبعد 5شهور

زين دخل اوضه نيره االي نايمة وحواليها الاجهزه راح شد كرسي وقعد قدامها ومسك ايديها... 

زين بدموع: اييه يا نيرره مش ناويه تقومي لي حبيبك بقاا انتي وحشتي زين اوي والله 
وبص ع بطنها المنتفخه وقال: طب والبيبي الي جاي في السكه ده مش معقوله هربيه لوحدي مش معقوله يا نيره قومي بقاا علشان خاطري وخاطر النونو الي هينور بيتنا وحياتنا بس مش هيبقا فيه نور ولا فرحه طول ما انتي مش معاناا ارجوكي يا نيره قومي بقاا انا مش عارف اعيش من غيررك والله طب عارفه انا جاي منين دلوقتي كنت في المحكمه علشان معاد قضيه حسام واتحكم عليه بي10سنين انا عارف انهم قليل ع نومتك دي وبعدك عني بس للاسف مقدرتش اجبلو اكتر من كده مرواان بقاا هياخد جزاؤ من ربنا لانو ما*ت ومقدروش يانقذوه ياله الله يرحمو انا عوزك تقومي بقااا انا حياتي كلها واقفه عليكي عارفه مامتك كل يوم هنا ويمكن مبتروحش وكل ما ادخل عليها الاقيها بتصلي وبتدعيلك وانا اخد عليها اوي وبقيت بحب اقعد معها لانها شبهك في كل حاجه بحس وهي موجوده ان انتي معايااا علشان خاطري قومي بقاا انتي سبتيني كتيرر اوي مش كفايه بقااا واه عارفه ياسمين جابت اييه جابت ولد زي القمر وسمتو ع اسمي سمتو زين وانا والواد محمد عملنا خطه عليها علشان توافق بقا انها تتجوزو وتبطل الحجج بتعتها دي بس انا رفض انفذ اي حاجه غير لم تقومي بسلامه.. 

وقرب منها با*س دماغهاا وبصلها بحزن وسبها ومشاا... 

وبعد ساعات من خروج زين طلعت الممرضه من اوضه نيره وهي بتجري... 

الممرضه بزعيق: ياااا دكتوررر يا كتورررر 
الدكتور بخضه: اييه في ايييه 
الممرضه بفرحه: الدكتوره نيره حركت ايديهاا.. 



يتبع الفصل التالي اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية الدكتوره والمغرور" اضغط على اسم الرواية


reaction:

تعليقات