القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية انت صوتي الفصل الثاني 2 بقلم منار همام

 رواية انت صوتي الفصل الثاني 

رواية انت صوتي الفصل الثاني 


الدكتور : انسه سما 

وقف وساند ايده علي الحيطه وبصاص لتحت او مافتحت الباب استغرب اووى بس بصلي وابتسم وقال... 

الدكتور: احم الظاهر اني خبطت بالغلط هو انا المفروض واخد شقه في العماره دي بس مش عارفه اي واحد بالظبط.

**انا واقفه ومبرقه فيه بجمال امه دا يعم ماتمشي من هنا دا انت وقف قدام شقتي ومفيش غيرنا انا وانت والشيطان شاطر. برضو. هتندم.طب تمام* 

رجعت لوعي على صوت مصطفى طالع من شقته .

مصطفى: نعم يا اخينا اتفضل؟؟

الدكتور( زين): هو انا المفروض وخد شقه هنا بس...

مصطفى: اه الشقه اللي فوق دى هي الي لسه منقول عفشها امبارح.

زين: خلاص تسلم يا رجوله وأسف علي الازعاج. 
وابتسم ليا ومشي.
 
 *يخربت ابتسامة امك دي يا جدع .....ثانية بس الحق اهرب قبل ما مصطفى يخد باله.* 

هوباااا مصطفى مسكني من قفاياا ...

مصطفى: انا مش قلت متفتحيش لحد غريب.

قعدت اشاور لمصطفي بضيق بايدي اني فكرته هو الي بيخبط...

زقني بقرف وقال : طاب يلا ادخلي نامي عندك محاضره بكره .

                       ٭٭٭

تاني يوم وزي كل يوم زعيق انا ومصطفي وصوتنا اللي..... **صوته هو .

مصطفي بصوت عالي: طاب انا افهم دلوقتي رافضه ليه؟

شوحت لمصطفي وانا ماشيه وهو ماشي ورايا وماسك الشنطه بتاعي.

اه تصدقو لحد دلوقتي بيشلي الشنط ذي عيال KG

مصطفى: استني هنا وردي عليا .

رجعت لمصطفي وانا بعمل حركات بايدي وشي احمر من العصبيه .

مصطفى: صوتك ميعلاش تانى يا سما فاهمه.... 

هو صوتي مش بيطلع أساساً ياباشا بس مصطفى عارف اني لما اشوح وابقي حمره يبقا انا بعلي صوتي.

كان نازل بكل حماس ونشاط كدا ابتسم كالعاده وقال...

زين: صباح الخير... وكمل طريقه.
 *هيغمي عليا وربنا كتلة حلاوه و شياكه والابتسامه يووووه انا عايزه اتجوزه ودلوقشي.* 

                        ٭٭٭

قاعده في البنش الاول زى ماقال.....
 *فضلت سرحانه فيه شويه وأتمنيت الوقت يقف وانا بتأمل فيه وبعدين فوقت واندمجت مع الشرح ونسيت نفسي ورفعت ايدي لقيت كل المدرج قعد يضحك..* 

 *نزلت ايدى وقعدت مكاني تاني من الاحراج.. 
زين: سما اتفضلي كنتي عاوزه تقولي ايه؟

ماهو انا مستحيل اقف تاني....

لقيته جه قدام البنش وميل .

زين: يلا سامعك قولي ؟!

 *اتحرجت وبعدين كتبت اللي عاوزاه في ورقه وخدها رجع مكانه وقراها* ...

زين: تمام فكره هايله يا سما وأعمال السنه بتاعتك اعتبريها مضمونه وكل متخلف ضحك ناقص في مادتي...

  مـــــــــــــنــــــــــــار. هـــــــــــــمــــــــــــــــــام   
            
 *دلوقتي انا واقفه قدامه في المكتب ومش عارفه ابدأ ازاي ياريتني مسمعت كلام قلبي...* 

زين: اتفضلي يا سما عاوزه تقولي حاجه ؟

اخيراً اتحركت ومسكت ورقه وقلم من اللي كانو قدامه وكتبت..

 *شكراً ليك علي تشجيعك ليا ولكل الثقه الي اخدتها من حضرتك ودي حاجه بسيطه مني ...* 

فردت الورقه كويس ومدت ايدى بيها ليه.

قرأها وبص علي العلبه اللي قصداه وابتسم وفتحها. 

زين: اي دا بسبوسه بحبها اوي⁦..♡

بدأ يكل بتلذذ وكأنه مأكلش بسبوسه من زمان.

وفي نص الاكل رفع ايده في علامه انه ممتازه وعجبته ❤️.

ابتسمت وانا سرحانه وبص ليا بعد ما خلص اكل لقاني ببصله اتكسفت ونزلت وشي في الارض اتفادي نظراته.

زين بضحك: ارفعي وشك علي فكره مش هعرف اكلمك كداا....

 *اااه قصده اني افهم حركه شفايفي بس انا بحس بقلبي يعني اتكلم عادي رفعت وشي ليه....* 

زين: عارف ان الكلام الحلو بيأثر فينا وعارف انه بيدى ثقه في النفس مش هقولك طنشي كلام الناس لان الكلام غصب عننا بيأثر بس هقو........ 

فجاء بدون سابق انذار دخلت واحده.....

البنت : زين حبيبي انت تزعل من باباك تسيب البيت طاب مراتك...

حد سامع صوت قلبي هي قالت مراته صح انا سمعت صح..........
 

يتبع الفصل التالي اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية انت صوتي" اضغط على اسم الرواية


reaction:

تعليقات