القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية سارق قلبي الفصل الثاني 2 بقلم روجينا جمال

 رواية سارق قلبي الفصل الثاني

رواية سارق قلبي الفصل الثاني

سارق قلبي
بقلم روجينا جمال
البارت الثاني 

فؤاد : أنتي بتعملي أيه
نورا (بزعر): أعااااا
فؤاد : مالك فيكي أيه 
نورا : هو أنا وصلت هنا أمتى 
فؤاد : دلوقتي 
نورا(بتفتح الباب بشويش) : الحمد لله مشي (وقفلت الباب تاني) 
فؤااد : هو في أيه 
نورا (بخضه) : أعااااا
فؤاد : الحمد لله البنت ألي حلتي اتهبلت (ومشي وسابها) 
نورا: أما وريتك يا يونس ما أبقاش أنا نورا.. بقى أنا ترفع عليا المطوة وتكون عاوز تموتني طيب.. طيب يونس
 
على فكرة أنا جريت منه مش علشان خايفه مثلا أنه يموتني.. تؤتؤ علشان أنا أكتشفت أني مفرهدة أنهردة فقولت بلاش شغل وأطلع أروق على نفسي 
نورا: فؤااااااااد.. أنت ياحج 
فؤاد(من المطبخ): عاوزة أيه 
نورا : بتعمل أكل أيه 
فؤاد : أنزلي هاتي أندومي من تحت 
أبويا أنا ده راجل جدع عليا الطلاج راجل جدع (بصوت كتكوت) بدل ما يقولي الأندومي مضر بالصحة والجو ده لا بياكل معايا وفعلا جيت أنزل أجيب أندومي أفتكرت أن يونس تحت 
نورا : بقولك أيه ياحج 
فؤاد : نعم يا أخر صبري 
نورا : الأندومي مضر بالصحة 
فؤاد (برفعة حاجب) : لا يا شيخة 
نورا : أه وربنا 
فؤاد : طب أنزلي وبلاش عبط.. يلا علشان أنا جعان 
نورا : ما أصل ياحج 
فؤاد : في أيه 
نورا :مافيش مافيش.. نازله أهو 
خلاص عزمت الأمر ونطقت الشهادة وأتوكلت على الله فتحت الباب براحة وقفلته ورايا وكنت بتسحب على السلم كأني عامله عمله 
نورا :يارب ما ألاقي يونس يارب 
أوبا لقيته في وشي هو بياجي على السيرة ولا أيه 
يونس : هو أنا مش قولت مافيش نزول 
نورا : وربنا أنا نازلة أجيب أندومي 
يونس : الأندومي مضر 
نورا : وربنا أنا قولت كدا (وجات تمشي مسكها يونس من قفاها)
يونس : أستني هنا 
نورا : يا أستاذ يونس مايصحش كدا أنا دكتورة محترمة وليا برستيجي 
يونس : ماحدش يقدر يقرب من براستيجك يا أبله وانا على وش الدنيا.. ده يوم ماحد يفكر بس يفكر أنه يسرقه أنا أنفخه أمحيه من على وش الدنيا 
نورا : هو أيه 
يونس : براستيجك 
نورا : يسرقه 
يونس : ماحدش يقدر اصلا يا أبله 
نورا : طب أنا أبويا بينده هروحله 
يونس: عم فؤاد مش بينده يا أبله..
وبعدين أعمل إيه اجري ولا استنى بس ده مجنون وممكن يقتلني
نورا : لا ماهو..
يونس : هننزل نجيب فستان الفرح أمتى يا أبلة
نورا : فرح مين
يونس : أنا وأنتي هو عم فؤاد ماقالكيش ولا أيه
نورا : لا قالي يا أستاذ يونس قالي
يونس : أمال مالك كدا.. لا فتحي معايا بدل ما أشقك
نورا : تشقني
يونس : أه.. يعني أقسمك نصين بطول
نورا : لاياراجل.. كنت فكراها بالعرض
يونس : لا بالطول ويلا أطلعي بدل مأزعلك.. ومش عاوز أشوف وشك برا شقتكم لحد يوم الخميس سامعة
نورا : والأندومي
يونس : أستنى هنا لحد ما أجبلك واجي.. وبلاش تكتري فيه علشان مضر
نورا : حاضر مش هكتر
أيه ده بيبتسم زينا أهو أمال مكشر في وشي وبيزعقلي ديما ليه.. بس قمر هو بيضحك أبن اللذينا.. أحم أحم ولو مش هتجوزوا برضو 
مشي يونس ولاحظت انه بيعرج من رجله
نورا : أكيد أتعور هو وبيسرق الحقير لما يرجع هنفخه الحرامي سراق القلوب ده أحم قصدي سراق من غير قلوب ماحدش يفهمني صح يا جماعة
طول يونس هو بيجيب الأندومي تحسوا أنه راح يجيبه من مزنبيق.. وطبعا كنت بلعب عند مدخل باب البيت لحد ماجه دكتور يوسف صاحب الصيدلية ألي بشتغل فيها وقطع عليا الحاجه المهمة ألي بعملها وهي اللعب طبعا 😁😁
دكتور يوسف : مساء الخير
نورا : يا كسفتك ياحازم دكتور يوسف بتعمل ايه.. قصدي جيت ليه يوووووه.. قصدي أهلا بيك
يوسف : ههههههه... مش هتبطلي حركاتك دي أبدا
ماله ده هو أنا جيت جنبه
يوسف : المهم باباكي فين
نورا: فوق.. خير يا دكتور
يوسف :دكتور أيه بقى.. شيلي الألقاب وخليها يوسف بس
نورا : ده من أمتى إنشاء الله (أصل نسيت أقولكم أني دبش 😁😊)
يوسف : من أنهرده.. أصل بصراحة أنا جاي أطلب أيدك من باباكي
يونس : وماله مش عيب يا دكترة
نورا : نهاار أسود يا صغيرة على الموت يالوزة 😭😭 
 


يتبع الفصل التالي اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية سارق قلبي" اضغط على اسم الرواية 

reaction:

تعليقات