القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية صغيرة الرعد الفصل التاسع والعشرون 29 بقلم دعاء احمد

 رروايه صغيرة الرعد الفصل التاسع والعشرون

رواية صغيرة الرعد الفصل التاسع والعشرون

دانه بتقف مصدومه
ورعد بيبتسم و بيروح ناحيتها و بيحضنها و بيبطبع بو"سه خفيفه على خدها.... ايه رايك؟
دانه بتتمشي وكانت
مكان هادي جدا على البحر و في فرشات بتطير و البحر موجه عالي
وفي ممر طويل و انوار صغيره و متزين بالورد

وبعيد في حد بيعزف موسيقى هاديه

وصلت لآخر الممر و كان ادامها البحر بيلمع بطريقه جميله والموج بينشر رذاذه عليهم

المايه بتيجي على وشها بهدوء

في تربيزه متزينه عليها الاكل بشكل منظم 

و آخر الممر بلالين لونها ابيض و لبني بشكل قلب كبير 

غمضت عنيها وبقيت تسمع الموسيقى وتبتسم

بتفتح عنيها لقيت رعد واقف اصادها ومبتسم : عجبك

دانه بهمس: جدا
رعد :تسمحيلي بالر"قصه دي

دانه :طبعا
بداو ير"قصوا سوا
دانه: ممكن اسالك سؤال
رعد:طبعا
دانه:هو انت ليه دايما كنت بتقولي انك بتحبني من زمان... وان في حاجات كتير انا معرفهاش

رعد بهمس :عشان انا فعلا بحبك من زمان اوي وقتها انتي مكنتش تعرفي يعني ايه حب اصلا

دانه بصدمه:يعني انت مكنتش مجبور على جوازك مني

 رعد بضحكه صاخبه :تفتكري ان في حد ممكن يجبرني على حاجه انا مش عايزها

دانه بضحكه عفويه: يعني انت بتحبني بجد

رعد:ما قلتلك بحبك يا بنتي و الله العظيم بمو"ت فيكي

دانه اتكسفت من طريقته و دارت وشها في صدره

رعد بخبث : يلهوي عليكي هتخليني اعمل حاجه تندمي عليها

دانه :ها
رعد :صبرني يارب ياله عشان نتعشا سوا

بعد مده
دانه :انا عايزه انام
رعد:طب تعالي نتمشى شويه وبعد كدا هننام
بيتمشوا على البحر وهما ساكتين
بياخدها لشاليه خاص بيه على البحر
رعد :ياله عشان ننام
دانه:ايه دا هو دا بتاعك
رعد :اه ياله
بيدخل بيكون المكان متزين بالورد
دانه:هو ممكن افهم ايه سر التغير دا كله

رعد بيشدها من خصرها و بيبو"سها لكنها بتعيط وصوت شهقاتها بقى عالي

رعد :دانه اهدي انا اسف معرفش عملت كدا ازاي انا بجد اسف

دانه بخوف وبتترعش :انا عايزه انام لو سمحت.

رعد:حاضر ادخلي غيري وتعالي ننام

عد شهرين كامل عليهم وهما مبسوطين جدا ودانه بتحاول تنسى خيا"نته يمكن مرام كانت مراته لكن دا سايب جواها إثر مضايقها... بتحاول تكون دايما قريبه منه

في يوم
دانه بتصحي بتلقى رعد صاحي وبيبصلها بحب

دانه:صباح الخير
رعد: صباح النور ياله قومي يا كسلانة
دانه بحب: كل سنة وانت طيب يا حبيبي
رعد بصدمه :هو انتي عارفه انه

دانه:عيد ميلادك كل سنه وانت معايا

رعد بعشق:وانتي اجمل هديه ليا في الدنيا.... بس ايه دا افتكرتني عيد ميلادي و مجبتيلش هديه

دانه بهمس:الهديه موجوده لكن بليل ياله قوم روح شغل

رعد :متاكده

دانه:ايوه طبعا

بعد مده طويله
واقفه أدام المرايه وهي لابسه فستان اسود قصير وفرده شعرها و حطه مكياج

دانه :خالص يا دانه انسى مرام هو دلوقتي جوزك و بيحبك انتي كفايه تعذبيه و تعذبي نفسك معه

كانت قاعده منتظره و خايفه لكن مرتاحه لكن جالها رسالة على موبايلها

وفجأه بدأت تعيط
وحد كلمها بقى في صوت عالي ووقعت على الأرض وبقيت تعيط

عند رعد
بيرجع من الشركه وهو مبسوط وبيدخل الفيلا بيدور علي دانه في كل مكان لكن مفيش ليها إثر

دخل اوضه النوم لكن وقف مصدوم لما شاف مفيش هدوم في الدولاب

وورقه محطوطه على الكومود

(بكر"هكم انتم د"مرتوا حياتي
طلقني ومش عايزه اشوف وشك تاني ومتدورش عليا لاني مش هسيبك فرصه انك تلقيني
انتم سفا"حين بكر"هك)

رعد وقع على الأرض وبقي مصدوم و بقى يبكي كان في حد واخد عليهم قسم انهم ميفرحوش
      **************
بعد سنه
مصطفى : رعد لو سمحت كفايه كده
كان بيلعب ملاكمه بغضب وعصبيه : عايز ايه يا مصطفى بيه

مصطفى بياس:مش عايز حاجه ربنا يهديك يا ابني

وطلع وسابه بيك"سر في كل حاجه ودموعه نزلت

في اسكندريه
قاعده على البحر وشعرها بيطير وهي بتفتكر اللي حصل

دعاء صاحبتها: الجميل بيفكر في ايه

دانه بابتسامه :ولا حاجه بقولك احنا هنزل تدريب تبع الكليه صح

دعاء :ايوه

دانه:طب انا مخنوقه تعالي نخرج نشم هوا ونشتري هدوم جديده عشان التدريب دا

دعاء :وماله ياله بينا

قاموا وبقوا يتمشوا سوا واشتروا هدوم بسيطه جدا
دعاء :دانه انتي كويسه؟
دانه:اه يا دعاء متقلقيش
دعاء :طب انزلي اقعدي في عربيتي وانا هحاسب واجي وراكي

دانه نزلت ودعاء وقفت تحاسب وهي ماشيه خبطت في حد

دعاء بردح:مش تحاسب يا أعمى البصر والبصيره

فهد:نعم في ايه يا انسه

دعاء :انسسسسهه انا شمه ريحه احترام

فهد:افندم؟
دعاء لنفسها:يا خربيتك مز كدا ازاي لا ومحترم انا متعوده اش"تم حد على الصبح

فهد بضحكه : اه ما انا عارف اني كاريزمه شكلك مجنونه

دعاء :انت عرفت ازاي

فهد ضحك ومشى

دعاء :استغفر الله العظيم انا بيجيلي حموضة من الحلوين دول

فهد:يا انسه

دعاء وهي مديله ضهرها:يخربيت انسه بتاعتك دي انا امي بتدعي عليا اني اتجوز عشان تخلص من جناني
 لو هيقولي انسه بنفس النبرة دي.. هتتجوزه وقتي

دعاء : احم نعم
فهد: شنطتك
دعاء :ايه الغباء دا شكرا
واخدت الشنطه ونزلت لدانه

فهد:مجنونه دي ولا ايه بس قمر ايه الهبل دا



يتبع الفصل التالي اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية صغيرة الرعد" اضغط على اسم الرواية



reaction:

تعليقات