القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية نور عيني الفصل الثامن والعشرون 28 بقلم بسملة بدوي

 رواية نور عيني الفصل الثامن والعشرون 

رواية نور عيني الفصل الثامن والعشرون 

.

سليم بصدمه...ايييييييه وفجأه مسكها من دراعتها بجنون...... كذب قوووليلي انك بتكذبي قوووليلي 
نور بلهفه وعييط..... س سليم اهدى ياسليم والنبي بالله عليك لتهدى.. ايوا ايوا انا بكذب مش مش حقيقي بس باالله اهدى 
سليم بصوت جوهري مُرعب..... انتييي اي فكرااااني عيل تضحكي عليه بكلمتين ايوا سيده مش امي لا دي امك وبعدين تقووولي انا بكذب 
نور بنهيار........ ارجوك اهدى 
سليم بغضب جحيمي وهو بيرجع شعره لِ ورا بع*نف...... متقوووليلييييييش اهدى دييييييي  
ميرال صحيت بخضه من الصوت وقعدت تعيط جامد بخوف...... بابي بابي انت هتضر*ب مامي لااا بليز مش تضر*ب مامي بللليز مش تضر*بها زي بابي التاني ارجوك 
سليم عيونه احمرت اوي..... بابي التاني مين عمار.... كان بيضر*بها 
ميرال بعيط جامد.... ايوا 
نور انّت بخوف...... متاخُدش بكلامها ياسليم هي هي لسا طفله صغيره متعرفش حاجه وو 
سليم بهدوء مُخيف يتنافى بشده مع تصرفاته من شويه...... مد ايده عليكي
نور بخوف..... هو هو مين
سليم بلهجه شديده وملاينه قسوه..... مَا هكررش كلامي تاااني عماااار مد ايده عليكييييي
نور بصتله كتير ومره واحده عيطت بصوت...... ايوا يا سليم ايوااااا كان بيضر*بني.. انت مكنتش عااارف حاااجه عن كُل السنين الِ فاتت انا حصلي فيها اي... اتعذ*بت ازاااي اذا كان نفسي ولا جسدي... انا شوفت العذاا*اب الوان يا سليم عشان محدش يقرب ليا غيرك انت وبس..  
سليم نزل على الارض لِ مستواها.... ليه لي حرام عليكي نفسك والِ عملتيه فينا
نور وهي بتسند جبينها على جبينه وبتعيط....... خ خوفت عليك كان لازم اختار لاما اضحي بيك ولاما اضحي بيا وبسعادتي وانا اختاارتك انت ياسليم اختااارتك انت.. 
سليم دموعه نزلت ومسك وشها بين ايده بلهفه....... بس الِ عملتيه اصعب ينوووور اصعب بكتييير انت اتجوزتيييه ياااانور خلتيه يفوووز عليناااا يااانور وبُعدك عني داااا كأنك قتل*تيني بكسي*نه باارده ... وفووق دا كُله خبيتي عليا كل دا 
نور بعييط...... ده الصح صدقني.... ووهو هو على ورق بس صدقني يا سليم ورحمه بابا عمار ما قربلي ولمس حتى شعره دا انا كُنت قت*لت نفسي.... وبعدين ما انت كمان اتجوزت.. و مين هااا ومن زيزي
سليم بغموووض...... قريب اوي هوديها بايدي لِ السجن قريب اوي هاخد حقنا وحق العذ*اب الِ عشناه بسببهم 
نور بدموع....... متسيبنيش ارجوك انا وولادك محتاجينلك اوي 
ميرال نزلت من على السرير واخدت ايدها وايد سليم وخلتهم يمسكوا ايد بعض 
ميرال بطفوله...... مامي لِ بابي وبابي لِ مامي صح.. بابي مش هتيسيبنا تاني ثح! 
سليم ابتسم لها وحضنها جامد..... صح ياعيون بابي .. عُمري ما هسيبكوا واخدتهم فِ حضنه 
ثواني والباب خبط 
سليم بِعد وشاور بمعني اسكتوا وراح يشوف مين على الباب لقاها زيزي.... قرب وقال بصوت واطي..... نوري دي زيزي... اتعاملي عادي كاني مش موجود ماشي وانت ياميرالي 
ميرال بفرحه..... ميرالك بجد يابابي 
ايوا ياقلب بابي انتِ شطوره صح وبتسمعي الكلام 
ثح
يالا اطلعي على السرير ونامي 
حاضر يابابي 
سليم دخل البلكونه وقفل الباب بس فتح حته صغيره عشان يشوف منها 
نور بشجاعه راحت فتحت الباب..... نعم 
زيزي بصتلها بغرور وغ*ل وقامت زقاها لِ جوا وقفلت الباب وراحت قعدت على الكنبه بغرور وحطت رجل على رجل...... انتي ايه الِ رجعك تاني مش كُنتي غوورتي فِ داهيه وخلصنا منك
نور بعصبيه..... احترمي نفسك احسنلك
زيزي قامت وقالت بسخريه.... الله الله اي دا القطه بقيت بتخربش الله يرحم اما كُنت بقولك كلمه تروحي تعيطي منها 
نور بشجاعه.... نور الِ فاتت انسيها خالص.. انتوا قتل*توها صدقيني هندمكم على كُل الِ عملتووه فيا ياا زيزي. 
زيزي بسخريه...... خوفت انا كدا ههه وبصت لها من فوق بغيره..... وبعدين ايه القرف الِ انتِ لبساه دا اوعي ياحلوه تكوني فاكره انك ممكن تغري سليم جوووزي بلبسك دا .. هو اصلا معدش طايق يشوفك ولا حتي يسمع صووتك 
نور بكُر*ه....... بسببكوا بسببك انتي وعمار حسبي الله ونعم الوكيل  
زيزي بغل وغيره...... انتي باين وحشتك عُلق عمار 
نور دموعها نزلت بقهر بس قال بقوه خوفت زيزي...... ورحمه ابويا لدفعكم التمن غالي وحق العذا*ب والفراق الِ شوفته انا وعيالي 
زيزي ببرود عكس الخوف الِ جواها من كلماتها الواثقه...... متقدريش تعملي حاجه 
نور بقوه...... هقووول لسليم على كُل حاجه 
زيزي اتوترت جامد بس قالت بسخريه..... هههه وهو هيصدقك كدا ههههه انتي بريئه اوي يا نور سليم الوقتي بقا بيكر*هك مش انا نسيت اقولك حاجه مش بعد ما عمار خطفك من المستشفى واتفق مع الدكتوره انها تقول ان البيبي نزل واتفق كمان مع الممرضه انها تقول انك مشيتي وكتب رساله بخطك انك هتسيبني البلد وانه ميدورووش عليكي وانك هتاخدي الفلوس الي في البنك تبني بيها حياه جديده وهههه لو سليم عنده كرامه يسيبك في حالك ويبعد عنك و 
قاطعتها نووور بصراااخ........ براااااااا اخرُجييييي براااااا حسبي الله ونعم الوكيل فيكم حسبي الله ونعم الوكيل منكوا لله براااااااا وزقتها وقفلت الباب ووقعت على الارض بانهيار..... حسبي الله ونعم الوكيل حسبي الله ونعم الوكيييل 
سليم خرج بلهفه اول ما شاف حالتها...... نوري مالك 
نور بعيط..... حسبي الله ونعم الوكيل فيهم منهم لله 
سليم بخضه من حالتها واشتالها وقعد بيها على الكنبه...... نوري انتي قويه يالا ياقلب سليم قومي يالا 
نور بضعف..... معتش قادره ياسليم خلاص 
سليم بحب وهو بيمسك وشها بين ايديه بعشق...... انا معاكي يا قلب سليم يالا قومي عشان ولادنا... لازم ناخد حقنا منهم يانور 
نور حضنته جامد وقعدت تعيط....... انا ضعيفه اوي يا سليم انا ضعيفه كله بسببي كله بسببي 
سليم لسا هيتكلم بس لفت انتباهه كدمه زرقه على كتفها بسبب الشال الِ وقع من على كتفها وبيبص لقاها كبيره وواصله لحد تحت قفاها بشويه عيونه احمرت اوي وعروقه ايده برزت جامد مد ايده يلمسها
نور اتؤهت بوجع...... ااه ياسليم 
سليم بنبره مُم*يته...... من ايه دي
نور بتوتر..... من من من ااا اتخبط ايوا اتخبط 
سليم جاله شعور يشيل بقيت الشال وفعلا شاله عيونه اسودت اكتر من كميه الكدمات الِ على ضهرها من فوق خالص شال بقيه شعرها..... ادوري
نور بتوتر..... ااا انت انت بتعمل اي لالا مافيش حاجه 
سليم بلهجه لا تتحمل النقاش..... اسمعي الكلام اخلصي 
سمعت كلامه...و سليم ملامح وشه مش مبشره بالخير خالص وبقا يلمس الكدمات والعلامات بحزن.... ونور من شدت الوجع عيطت..... اااه ااااه ياسليم 
سليم بصوت اقرب للجحيم ونبره مُخيفه..... هو الِ عمل فيكي كدا 
نور ساكته وبتعيط 
 سليم بنبره مخيفه..... انطقييي هو 
 نور بعييط..... ايوا ايواااااا عماااار هو الِ عمل فيا كدا ايوا هو عشان كنت برفُضه ومابخليهوووش يقربلي 
سليم شالها بهدوء ونيمها على السرير واشتال ميرال ونيمها على الكنبه بعد ما حولها لِ سرير وغطاها 
نور لسا راحه تقوم من على السرير سليم منعها 
سليم بنبره آمره...... فين علبه الاسعافات الاوليه الِ بتبقَ معاكي علطول 
نور باستغراب ووجع.... فِ شنطتي... اهي 
سليم رجع وهو معاه مراهم..... نامي وديني ضهرك.. 
نور بصدمه..... ها 
نااامي على بطنك اخلصي يانور 
نور بعييط..... لا لا ياسليم مش هقدر استحمل الوجع وو وكمان انا معتش مراتك و
سليم ببرود..... انا رجعتك ليا يانور وانتي في المستشفى 
نور سكتت وردت بصدمه.... ها 
سليم بحنان بينيمها على السرير وبيحاول يساعدها تفتح السوسته بتاعك البيجامه 
نور بخجل شديد...... لا لا يسليم انا انا هعمله لنفسي
اتجاهلها وقال بنبره حنونه..... هغمض عيني وانتِ انزلي تحت اللحاف وغمضي عيونك 
نور سمعت كلامه ثواني ودموعها نزلت تاني اول ما حست بملمس ايده الخشنه الرجوليه على ملمس جلدها الناعم 
سليم دموعه اتكونت في عينه وهو شايف كميه الكدمات الِ فِ ضهرها ودراعها 
نور بعييط..... بر براحه ياسليم بيشعطني اوي حسه بحرقا*ن فظيع مش قادره وقعدت تعيط وفجأه سكتت اول ما حست بملمس شفايفه ودقنه على كتفها من فوق الِ بيقبلهم بحنان بالغ وعشق خالص..... لسا بيوجعوكي يا نوري
نور حاولت تبعد.... س سليم ااا ابعد مينفعش كدا وو كمان ميرال موجوده و 
سليم بتوهان وهو بيلفها ليه ..... هششش سيبيني استمتع باللحظه دي الِ علطول بحلم بيها اكون قريب منك ومعاكي... غمضي عيونك
نور غمضت عيونها وهمست بضعف..... س سليم ماتسيبنيش ارجوك
سليم وهو بيطبع قُبلاته الحنونه على وجنتيها وكامل وجهها.... عُمري ما هسيييبك تاني بعد كدا حتى لو انتِ قولتي وعايزا كدا
سليم بعشق..... خوديني فِ حضنك يانوري وحشني اوي 
نور فتحت دراعها بضعف....... انا الِ محتاجاله اكتر 
سليم خدها فِ حضنه ونام وابتسامه سعاده مرسومه على وشوشهم

فِ الصباح 
ميرال صحيت وقربت من السرير وضحكت بطفوله وفرح...... بابي ومامي مع بعض الله وقامت طالعه ونامت عليهم 
ميرال بطفوله..... مامي مامي. 
نور بتذمر طفولي...... ياميراال بقا سيبني انام شويه صغنين خالص وهصحى تاني
ميرال بضحك....... واللهِ انا مش عارفه مين فينا الِ ام ههه
بابي بابي 
نور اول ما سمعتها بتقول كدا قامت وبتبص جنبها لقيتها في حضن سليم اتكسفت اوي ولسا راحه تقوم سليم شدها...... راحه فين بس انا لسا ماشبعتش منك وقرب من وشها اوي
نور برقت من جراء*ته وزقته بخجل شديد..... س سليم... اابعد ميرال موجوده 
ميرال بطفوله....... عادي عادي يامامي... بابي هو انت هتقبِل مامي 
نور وسليم بصولها بصدمه...... انتِ عرفتي الكلام دا منين
ميرال بطفوله...... بشوووف كدا فِ الكرتون 
نور وشها احمر اوي...... ميرال عيب كدا
سليم قعد يضحك وقام شايلها وقعد يضحك معاها
نور قامت اخدت شاور ونزلت تعمل فطار كان كله نايم كان الوقت لسا بدري اوي
واقفه فِ المطبخ سرحانه فِ سليم و فرحانه انها بقت معاه اخيرا ثواني وحست بايد بتتلف حوالين خصرها اتخضت ولفت بسرعه بس اتنفست براحه....... سليم حرام عليك خضتني 
سليم بعشق...... سلامتك من الخضه يا قلب سليم وقرب منها وكُل انظاره متجوهه على ثغرها الاحمر النبيذي....... اي رأيك ما اسمع كلام ميرال 
نور بكسوف..... س سليم اابعد 
سليم بضحك..... ابعد هههه لا مافيش الكلام دا دا انا هعوض كُل السنين الِ فاتت دي وقرب منها لحد ما حاصرها عند الحيطه ونزل لستواها بحيث يكون وجهها مقابل وجهه وغمض عيونها ولسا هيقرب 
نور بخبث....... جدو 
سليم تلقاءي بِعد وبيبص وراه ملقاش حد 
نور بطفوله وضحك شديد...... ههههه لا هههه مش قااادره يلهوي على شكلك ههههههه مُضحك اوي 
سليم بغيظ وبقا بيتأملها بعشق شديد كانه مش مصدق انها معاه .... بقا كدا ماشي وكان فيه دقيق جنبه اخده وكبُه كله عليها 
نور بشهقه طفوليه...... اي داااا عااااا فستاااااني 
سليم قعد يضحك على تصرفاتها الطفوليه وفجأه سِكت اما لقاها اخدت الباقي من الدقيق وكبِتُه عليه...... ايه الي عملتيه دا 
بقلمي بسمله بدوي
نور طلعت لسانها بطفوله...... احسن احسن تستاهل هااه
بقا كدا ماشي ومره واحده اشتالها ولف بيها 
نور حطت ايدها على بوءها تكتم صوتها..... سليم نزلني نزلني.... سليم ممكن حد يشوفنا 
سليم قعدها على اكتافته وراح قفل باب المطبخ وفضل يدور بيا وهي بقيت بتضحك ببراءه جامد وفرحه..... هههه خلاص خلاص نزلني معتش قادره ههههه ااه دوخت 
سليم بضحك عمل نفسه انه هيوقعها وهي خافت وقامت ماسكه فيه اكتر وعيونهم هنا اتلاقت وفضلوا باصين لبعض فاقوا على خبط على الباب وصوت مجاهد..... مين الي قافل باب المطبخ كدا 
سليم نزلها وقال ببرود..... انا
نور مسكت ايده بسرعه.... اروح استخبى 
سليم رفع حاجبه باستنكار...... تستخبي لييه 
نور وقفت مكانها وفضلت متابعاه وهو راح يفتح الباب 
مجاهد اول ما الباب اتفتح رفع حاجبه..... ايه الِ عمل فِ المطبخ كدا وانتوا عملين كدا ليه 
سليم ببرود..... مجاهد عايزك في المكتب ومشا 
الجد بصدمه مضحكه..... هو قال مجاهد 
نور ضحكت ببراءه...... ههه ايوا 
مجاهد ابتسم وفتح لها دراعاتهم وهي جريت عليه حضنته 
مجاهد بمرح..... بقا ينفع كدا بدلتي بقت كلها دقيق منك 
مجاااااااهد 
مجاهد بضحك.... ههههه عليه العوض ومنه العوض والله انا حاسس انك انت الِ جدي مش انا....
نور ضحكت وباست راسه وايده واستأذنت وطلعت فوق

فِ المكتب 
سليم بهدوء مُخيف وبلا مقدمات....... سيده حقا تبقى اُمي 
مجاهد بصله كتير...... مين الِ قالك
سليم بنبره مُيخفه....... مجاااااااااهد جاوبني على سؤااالي 
مجاهد غمض عينيه بوجع...... لا 
سليم فرح من جواه وقال بغموض....... كُنت متأكد انها لعبه ******منه.. كمِل 
ثواني وسمعوا خبط على الباب......
الخدامه باحترام...... مجاهد بيه فِ واحده اسمها سيده عايزه تقابلك ضروري 
_خليها تدخل 
سيده بتهور وعصبيه...... اييييه الِ سمعته دااااا يمجاااهد بيه نووور متجوزه عماااار هي دي وصيه حاااامد الله يرحمه(ابو نور) 
مجاهد بجممود....... ماانتي لو تعرفيني الحقيقه كامله هعرف اتكلم 
سيده بتهور....... الِ بيحصل حرااااام اصلاااا ازااااي يتجوزها ازااااااااي وهي اُخته 
سليم برق بصدمه..... اخته!!!!!!!! يعنيييي نوووور اختي 
سيده بنفي وووو...

يتبع الفصل التالي اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية نور عيني" اضغط على اسم الرواية



reaction:

تعليقات