القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية تائهه في بحور العشق الفصل الحادي و عشرون 21 بقلم بسمله مهدي

رواية تائهه في بحور العشق الفصل الحادي و عشرون 21 بقلم بسمله مهدي 

 

رواية تائهه في بحور العشق الفصل الحادي و عشرون 21 بقلم بسمله مهدي 


يذهب الليل ويأتي يوم جديد  
خرج فهد وحور حته ينظرو الي الطبيعه وأصوات العصافير وهذا الاخضر الذي يحيط اليابس وهذا الهواء الذي يعيد الي الجسد الروح
كانت حور تمسك بيد فهد ولكن كان هناك نهر جميل صافي كان النهر مثل الماء العذب نظرت حور الي فهد 

فهد . خلاص تعالي ننزل 
حور . بس انا مش هينفع 
فهد . ليه 
نظرت إلي فهد بحرج 
فهم فهد ما الذي يخجلها 
نزع التيشرت الخاص به وأعطه لها 
ذهبت حور بين الأشجار ونزعت ملابسها وارتدت التيشرت 
ذهبت الي فهد وكان يمسك يديها وكانت تنظر إلي الماء بسعاده اخذ فهد بيد حور الي أسفل الماء عندما تتواجد الشعب المرجانيه وجميع انواع الأسماك وسفن غرفت من قديم الأزل كانت سعيده خرجت حور وفهد من الماء
فهد . فرحانه 
حور . نظرت إلي فهد ثم وقفت علي أطراف أقدمها وقبلت خد فهد 
كان فهد يتحكم بمشاعره بصعوبه من هذه المشاغبه الصغيره هي لا تعلم ما تأثير ما الذي تفعله
أمسك فهد يد حور 
فهد تعالي اوريكي حاجه هاتعجبك

حور . ماشي 
ذهب فهد وحور حته توقف فهد ونظر الي حور 
فهد المكان دا عمري ما دخلت حد فيه مكان غالي علي قلبي هنا ببقي مرتاح نفسيآ وببعد عن العالم ثم اخرج قماشه حمراء وضعها علي اعيونها ومن ثم حملها وكان يخطو بعض الخطوات ثم انزلها وحرر اعيونها وكانت صدمه الي حور


يتبع الفصل التالي اضغط هنا  
الفهرس يحتوي علي جميع فصول الرواية
" رواية تائهه في بحور العشق " اضغط على اسم الرواية 

reaction:

تعليقات