القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية غرور و كبرياء عاشق الفصل العاشر 10 بقلم دعاء حجاج

 رواية غرور و كبرياء عاشق الفصل العاشر 10 بقلم دعاء حجاج 


رواية غرور و كبرياء عاشق الفصل العاشر 10 بقلم دعاء حجاج 

_انا موافق اديك ربع مليون بس المقابل اتجوز بنتك الصغيره نغم 
منير قام وقال بعصبية: مستحيل 
(كان رد فعل منير صادم جدا لتلك المتكبر)
مراد قام أيضا وقال بابتسامه: مالك يا منير انت مش عايز
 ال ربع مليون ولا اي 
بلع ريقه وقال: حرام ده لسه صغيره
قعد على الكرسي وقال بكل برود: طالما لسه صغيره كنت عايز تجوزها ليه
منير:__________
مسك تليفونه وقال: رد ساكت ليه
بص لمراد وقال: يمكن اخاف على بنتى منك انا عرفك كويس مستحيل تفرح بنتى
_وجهه نظر بردو
مراد قام وقال: على العموم ده قرارك وانت حرا فيا عن اذنك
مراد مشي ومنير قال: لا يمكن اجوز بنتى واحد زي ده 
في شركه السيوفي والالفي ( شراكه)
غسان أمر بدخول خالد السنهوري 
دخل فعلا وقال بكلام مقطع: غ غ غسان بيه
غسان ابتسم وقال: ما ترتب كلامك الاول يا خالد بيه عشان نعرف نتكلم 
خالد بص للمحامى وقال: انا مقدرش ادفع مليار ونص 
لف بالكرسي تلك المغرور وقال: امال ازاى قدرت تفسخ العقد
ثم كمل بتريقه: ولا مكنتش تعرف الشروط اللى محطوطه
خالد:_________
التفت ليا وقال: بسمع السكوت علامه الرضا مش كده يا جلال ( محامى غسان السيوفي)
ابتسم وقال: كده يا غسان بيه 
غسان بص لخالد وقال: اي رايك بقا سح"رك اتقلب عليك 
_انا مستعد اعمل كل حاجه تطلبها بس بلاش موضوع الفلوس ارجوك ده هتبقا خساره فادحه للشركه
غسان بعصبية: طالما خايف على الشركه كده فسخت العقد ليه
ثم كمل: اوعك تفتكر أن الصفقه ده تلزمنى 
_طالما الصفقه متلزمكش بتعمل كده ليه
غسان ببرود: حقي يا خالد بيه 
غسان بص للمحامى وقال: صح ولا انا غلطان يا جلال
جلال ابتسم وقال بخبث: صح يا غسان بيه 
خالد باندفاع: يعنى اي
غسان قام وحط ايدو على المكتب وقال بكل عصبيه: يعنى هتدفع ال مليار ونص يعنى هتدفعهم
_انا مستعد افسخ عقدي مع شركه الحديدي بس ارجوك ٠٠
غسان قاطعه وقال: مش انا اللى ادوس على كرامتى يا خالد بيه والموضوع انتهى خلاص
غسان بص لجلال وقال: المهله قد اي يا جلال
جلال محامى غسان: اسبوع واحد بس يا بيه
ثم بص لخالد وقال: اي رايك بقا عشان تعرف تلعب معايا بعد كده 
خالد بتهديد: مش هرحمك يا غسان وربنا ما هرحمك
بعد أن قال تلك الجمله خد بعضه وطلع
جلال بص لغسان وقال: انت عايز توصل لأي
مسك سيجارة وقال: متشغلش بالك تقدر تمشي 
جلال قام وقال: تمام عن اذنك
غسان هز رأسه وجلال طلع وأروي دخلت عالطول
_غسان بيه
غسان:_________
_احم في واحده برا بتقول انها زوجه حضرتك 
غسان بصدمه:اي
اروي استغربت رد فعل غسان وقالت: غسان بيه
فاق من الصدمه وقال بعصبية: ازاى تيجى هنا
أروي باستغراب: نعم
خد نفس عميق وقال بكل عصبيه: خليها تدخل 
أروي هزت رأسها وطلعت عالطول
_غسان بيه في انتظار حضرتك جوا
حور دخلت وأروي جرت على البنات وقالت: اي ده المغرور طلع متجوز 
ثم كملت: بس في حاجه غريبه 
_اي الغريب
_اول ما قولتلها زوجه حضرتك برا وشه جاب ألوان 
_بتفكري في اللى انا بفكر فيا
_معتقدش غسان بيه يتجوز في السر 
_كل شي وأرد
_الله اعلم 
حور دخلت وغسان قام وقال بحده: انتي ازاى تيجى الشركه
حور بارتباك: هو هو 
زق الباب برجله وقال: هو اي اتكلمى 
_خالتى سماح تعبت فجاه وطلبت منى اوديلك الفطار 
قعد على الكرسي وقال: ممكن اعرف قولتى برا انك مراتى ليه
حور بصت لتحت وقالت: طب اقول اي 
_خدامه غسان السيوفي (قالها بكل برود اعصاب)
هزت رأسها وقالت: عن اذنك 
كان ماسك جهاز في ايدو 
ضغط على الزر اللى موجود في الجهاز لينقفل الباب 
حور حاولت تفتح الباب لكن معرفتش والاخري مسك تليفونه 
حور التفت لغسان وقالت: الباب 
غسان:__________
حور بصوت ربما عالى: غسان بيه
بصلها وقال: انتى لسه هنا 
_الباب شكله علق
_الباب علق 
حور هزت رأسها وغسان قام وراح عندها وقال: انتى اللى ضعيفه 
_فعلا عندك حق ممكن تفتح الباب 
ضغط على الزر وقال: افتحى الباب
_قولتلك معلق
غسان فتحوا فعلا وقال: مش بقولك انتى اللى ضعيفه 
حور طلعت عالطول وكانت متنرفزه من تلك المغرور 
_هي ده مرات غسان بيه يا بنات
الكل بص على حور وقالت احدهم: ده بيئه اوى ازاى غسان بيه يتجوز واحده زي ده
_اسكتى لو البيه سمعك هيكون اخر يوم ليكى هنا
_مش لما يكون بيحبها الاول 
_تقصدي اي
_غسان بيه قلبه حجر ومستحيل يحب ومش بنت زي ده تدخل دماغه 
_تفتكري 
هزت رأسها وقالت: ومتاكده كمان 
حور نزلت وغسان كان شايفها من فوق وقال: لازم اخدك عند سامر في مره محتاج اشوف تعبير وشه لما يشوفك معايا 
في كافيه جنب المدرسه اللى بتدرس فيها نغم
شد الكرسي وقال بحب: اتفضلى
نغم قعدت وقالت بخوف: اللى بنعملوا غلط يا شريف 
قعد أيضا وقال باستغراب: احنا مش بنعمل حاجه غلط يا نغم انا بحبك وانتى عارفه كده 
نغم بارتباك: وانا كمان بحبك بس
حط ايدو على أيدها وقال: عايزه اي
بصت في عيونه وقالت: لازم نبعد 
هو بصدمه: اي
نغم قامت وقالت: لو ينفع اتجوز دلوقتى كنت قولتلك تعالى اطلب ايدي من بابا بس انا لسه صغيره
قام ايضا وراح عندها وقال: وانا قولتلك اي 
نغم:_____________
_مش قولتلك هستناكى لحد ما تخلصي تعليم 
_دول كتير اوى يا شريف ومعتقدش انك هتستنانى
_افهم من كلامك اي يا نغم
_لازم نبعد
_عشان الحلو اللى كنتى هتتجوزى صح 
ثم كمل: ولا في واحد غيره 
قلم نزل على خده ونغم قالت والدموع نازله من عينيها: مكنتش اتوقع ان حضرتك تقول كده 
مسك ايدها جامد اوى وقال بعصبية: انتى ازاى تمدي ايدك عليا يا زباله
عينها اتسعت اوى وقالت بصدمه: زباله
زقها وقال: وكلبه فلوس 
بدأت تشهق وقالت: مكنتش متوقعه منك كده 
شريف:__________
نغم مسكتوا من لياجته وقالت: يعنى كنت لعبه في ايدك صح بتضحك عليا الفتره ده كله يا حيوان
مسك أيدها وقال: اهدي يا نغم انا معايا صور ليكى كتير وممكن اعمل فيهم حاجه تخلى سمعتك في الأرض
الدموع نزلت من عين نغم وقالت: انت زباله 
ابتسم وقال: انتى بتاعتى لوحدي فاهمه 
بص عليها من تحت لفوق وقال: بصي انا عمري ما حبيتك بس حبيت جمالك اوى 
بلعت ريقها وقالت: امسح الصور 
_ده صور محتشمه خايفه كده ليه
نغم بعصبية: بقولك امسح الصور
شريف بكل برود: تؤ 
خدت تليفونها وقالت: انا هوديك في ستين داهيه
هز رأسه وقال بابتسامه: ولا تقدري تعملى حاجه 
بصت ليا بنظره مقززه ومشت عالطول
حط ايدو على شعره وقال بابتسامه: مش هسيبك الا لما اخد اللى عايزو يا نغم 
في الطريق
كانت ماشيه وقالت بعياط: حيوان كان بيضحك عليا الفتره ده كلها 
_مراد فينك
_انا على الطريق اهو
_الساعه ١٠ وحضرتك لسه مجاتش
_كنت في مشوار كده لما اجى هقولك
غسان خد نفس عميق وقال: خلاص ماشي سوق براحه
مراد ابتسم وقال بتريقه: شوفوا مين اللى بيتكلم 
_طب يا خفيف سوق باقصي سرعه ممكنه
مراد ابتسم للمره الثانيه وقال: بهزر معاك عايز حاجه
غسان:____________
مراد بص في التليفون وقال: تقفل في وشي يا غسان ماشي حسابك معايا في الشركه 
رفع رأسه وشاف نغم وكانت بتعياط
مراد ابتسم وقال: هي بتعياط عالطول كده ولا ده حظى الأسود 
نغم وقفت حين شافت مراد 
نزل من العربيه وراح عندها وقال: منديل
مسحت دموعها وقالت: نعم 
_تاخدي منديل 
_واخد منديل منك ليه
_للاسف عينكى اشتكت منك 
نغم بعصبية: وانت مالك
كانت ماشيه الا ان مراد مسك أيدها وشدها ليا 
حط ايدو على ضهرها وقال بهمس: انتى عارفه انتى بتكلمى مين
بصت في عيونه وقالت: لا مش عارفه ولا عايزه اعرف
_لازم تعرفي عشان هكون جوزك قريب اوى 
(قال تلك الجمله بكل ثقه واكن منير الهواري وافق)
_انت مجنون صح
هز رأسه وقال: لو شايفه ده جنان يبقا انا مجنون فعلا
نغم زقته وقالت: انت عايز منى اي
_اقولك بس مش هنا
نغم خافت اوى وقالت: امال فين
مراد بص للعربيه وقال: نقعد في كافيه ونتكلم سوا في كام حاجه كده
_لا مش طالعه معاك
_بس مع الحلو عادي
نغم بصدمه: انت عرفت منين ثم قالت بارتباك: اي الكلام اللى بتقولوا ده 
_الحلو اللى عنده ٢٢ سنه اللى بتشوفي كل يوم
_انت مراقب بقا
_لا مش مراقب بس عارف ومتساليش ازاى 
_امممم عن اذنك
كانت ماشيه الا ان كلام مراد وقفها 
_تقبلى تتجوزينى مقابل تاخدي اللى عايزه
التفت ليا وقالت: انت بتقول اي
راح عندها وحط ايدو في جيبه بكل وقال بكل غرور وكبرياء: ثلاث شهور بس والمقابل هتاخدي اللى انتى عايزه
نغم بفضول: اشمعنا انا
_حظك بقا 
_بس انا لسه صغيره عن اذنك
_متخافيش هيكون بينا حدود 
_انت عايز منى اي ثم كملت: اي الهدف من جوازك منى 
_ما قولتلك حظك الأسود انك جيتى في طريقي
_وانا مش موافقه ضيعت من وقتك كتير عن اذنك
_ولو قولتلك ابوكى هيدخل السجن وعرضت عليا اتجوزك رفض قال اي بنتى صغيره 
ساعتها وقفت مكانها وقالت بصدمه: اي
راح عندها وقال: منير بيه عليا ديون تحبسوا في السجن لمدي الحياه
نغم بارتباك: انت انت كداب
_لو مش مصدقانى اسالى ومعتقدش هيقول الحقيقه 
ثم كمل: طب استنى انا عارف واحد والدك سالف منه فلوس 
بلعت ريقها وقالت في سرها: معقول 
نغم افتكرت والدها لما كان مرتبك جدا 
_الوووو
_مراد بيه
_منير الهواري سالف منك قد اي
_100 الف جنيه ومدفعش اجار البيت 
_انا مستعد اسد ديوانه
_وانت مالك يا بيه
بص لنغم وقال: في حاله موافقتك 
الدموع نزلت من عينها ومكنتش عارفه تعمل اي وقالت من غير ما تفكر: موافقه
مراد ابتسم ونغم طلعت تجري عالطول 
قفل التليفون وقال: اللعب ابتدأ
في قصر السيوفي
_سماح سماح 
حور طلعت عالطول وقالت: خالتى سماح تعبت فجاه واضطرت تمشي 
عفاف بغيظ: الاوضه اللى فوق على ايدك الشمال تتروق فورا
هزت رأسها وقالت: حاضر 
_حور
وقفت والتفت لمصدر الصوت لتقول بفرحه: تيته
عفاف اتعصبت اوى وقالت: اعملى زي ما قولتلك
حور لم ترد على عفاف وراحت عند والدتها
_عامله اي دلوقتى
_لما شوفتك بقيت بخير
حور ابتسمت وقالت: الحمدلله انك بخير 
_ماما غسان كان طلب منى ارن عليا لما تيته تصحى
هزت رأسها وقالت: استنى لما تطلع فوق ولما حلوه تنظف الاوضه (قالت الجمله ده وهي بصه لحور)
حور طلعت عالطول وعفاف قالت: ماما انا هروح اعملك الفطار 
ثم بصت لرهف وقالت: خدي ستك على فوق
هزت رأسها وقالت: حاضر 
في شركه سامر الحديدي
_سامر بيه خالد بيه برا
هز رأسه وقال: خلى يتفضل
هزت رأسها وطلعت وقالت: البيه في انتظار حضرتك 
دخل عالطول وقال بارتباك: غ غ غسان
سامر قام وقال: في اي 
بلع ريقه وقال: كان في شرط في العقد 
ضم حواجبه وقال: شرط اي 
_في حاله فسخ العقد شركتى تدفع مليار ونصف تعويض لشركه السيوفي والالفي
سامر بصدمه: اي
هز رأسه وقال: وانا بكل غباء فسخت العقد ودلوقتى غسان بيطالب الفلوس 
سامر راح عند خالد وقال بشر: لازم تدفع الفلوس ده والا هتدخل السجن طول عمرك
_مقدرش أدفع المبلغ ده 
لف حواليا وقال: يبقا لازم تقت"ل غسان
خالد بصله وقال بصدمه: اي
_هتجيب مليار ونص منين انسب حل تقت"ل غسان السيوفي
_بس ازاى ده غسان السيوفي 
_واي يعنى غسان السيوفي ما انت خالد السنهوري
_واق"تل غسان ازاى 
مسك سيجاره وقال: بليل وهو راجع من الشغل 
_بلاش النهارده قت"ل غسان عايز تخطيط مش بالسهوله ده
خد نفس من السيجارة وقال: موافق 
خالد بصله وقال بخبث: وانت مش هتساعدنى
_انا عليا الرجاله وانت عليك قت"ل غسان السيوفي
قال بشر: اعتبروا ما"ت 
ابتسم وقال: الله يرحمه 
في شركه السيوفي والالفي (شراكه)
فتح الباب وقال: خلاص لقيتها
لف بالكرسي وقال: لقيت مين الخدامه
قعد على الكرسي وقال بخبث: ايوه 
_يعنى اتاخرت بسبب كده
هز رأسه وقال: عملت اي 
_في اي
_في الزفت اللى اسمه سامر الحديدي
_سيبوا ميقدرش يعمل حاجه 
_تفتكر 
هز رأسه وقال: تعالى نفطر
_اشطا 
في قصر عائله السيوفي
_اقعدي يا تيته
_رهف
_حاضر جايه 
رهف طلعت ووالده عفاف قالت: تعالى يا حور
حور راحت عندها وهي قالت: رنى على غسان
حور بارتباك: ارن ارن على مين
حطت أيدها على كتفها وقالت: انتى كويسه
هزت رأسها وقالت بارتباك: اه
_طب رنى على غسان
خدت التليفون وقالت: يمكن مشغول يا تيته
_رنى بس
حور كانت متردده وفي الأخير رنت
_تليفونك بيرن
غسان مسك التليفون ومراد قال: هستناك تحت متتاخرش
هز رأسه ومراد طلع وهو فتح التليفون
غسان بنبره صوت حاده جدا: الووو
_رد 
حور رمت التليفون لوالده عفاف وقالت بارتباك: انا هنزل تحت مش هتاخر 
ثم كملت بارتباك: س سلام
ابتسمت على تصرفات حور الغريبه جدا ومسكت التليفون وقالت: غسان
بص في التليفون وقال: تيته
_مفاجاه صح
_ده التليفون منور اخبارك اي دلوقتى
_هي في حاجه اسمها التليفون منور
_ولا تزعلى نفسك القصر منور
_وانت عرفت منين انى في القصر
_مش لازم تعرفي المهم أخبارك اي دلوقتى
_بخير يا حفيدي
_تحبي اجبلك اي وانا جاي
_اممممم 
_بتفكري في اي
وقتها حور دخلت ووالده عفاف قالت: حور هتقولك
عطت التليفون لحور اللى مكنتش فاهمه حاجه
_شوف حور عايزه اي
حور هزت راسها وهى ابتسمت وقالت: فرصه يا حور مش هتكرر تانى استغليها
غسان ببرود: هتفضلى ساكته كده كتير
بلعت ريقها وقالت: انا انا
غسان كان رايح يقفل التليفون ولكن حور قالت: بيتزا
والده عفاف ابتسمت وقالت: وانا كمان يا غسان اقولك هات لينا كلنا 
_تمام 
قفل التليفون بعدها عالطول وحور قعدت جنب والده عفاف وقالت: اخدتى العلاج ولا لا
ابتسمت وقالت: اخدته متخافيش
_ماما الفطار
_عفاف انا مش جعانه
_لازم تاكلى عشان علاجك يا تيته
ابتسمت وقالت: حاضر يا قلب تيته
وقتها عفاف حست بالغيرة وقالت: شكلك مش محتاجانى خالص يا ماما
_مين قال كده يا بنتى
بصت لحور وقالت: هي عارفه
_طب يا تيته انا طالعه  
_فين 
_مش هتاخر
هي بغضب طفولى: هو كل شويه
باستها على رأسها وقالت: لما تيته تخلص أكلها هرجع عالطول
_ماشي
حور طلعت وعفاف نفخت وقالت: انا بكره البنت ده اوى
_في اي يا عفاف والله بنت عسل
قعدت جنبها وقالت: انتى غلبانه يا ماما متعرفيش حاجه
_لا انا معايا حق وحور طيبه مش زي ما انتى بتقولى
عفاف باستسلام: طب افتحى بوقك
في المساء خصوصاً في منزل منير الهواري
فتح الباب ودخل
_بابا انت رجعت
_نغم
نغم طلعت من اوضتها وقالت: كنت عايزه اتكلم معاك في موضوع كده
_موضوع اي
نغم كانت مرتبكه جدا ووالدها حط ايدو على كتفها وقال: انتى كويسه
هزت رأسها وقالت: اه كويسه
_طب اي الموضوع اللى عايزه تتكلمى معايا فيا
بصت لتحت وقالت: انا موافقه اتجوز مديرك مراد الالفي
منير بصدمه: اي 


يتبع الفصل التالي اضغط هنا 

الفهرس يحتوي علي جميع فصول الرواية
" رواية غرور و كبرياء عاشق " اضغط علي اسم الرواية 
reaction:

تعليقات