القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية سجينة فؤادة الفصل التاسع 9 بقلم رولا

 رواية سجينة فؤادة الفصل التاسع

رواية سجينة فؤادة الفصل التاسع

ها يدكتور هتنفع للعمليه ! 
اتصدمت من كلامه ورجعت كام خطوه لورا وبعدين جمعت طاقتي وفتحت الباب :_ عملية اي ، انتو هتعملو فيا اي ! 
بصلي ونفخ بملل وقالي :_ هو انت دايما شقيه كده ... 
رديت بثقه :_ منا لو ما مكنتش شقيه كنت انت استغلتني
كان بيقرب مني وانا فضلت بعد بعدين مسك ايدي سحبني وقعدني على الكرسي و كان باصصلي باهتمام لقيته بيقول لي بصي يا حور ، انا هاقول لك على سري انا في وحده حامل مني لاكن اكتشفت مؤخرا ان عندها كانسر في اخر مرحله وهتم*وت قريب وما عنديش حد اثق فيه اكثر منك فقررت ننقل الجنين في الرحم بتاعك عشان اكون مطمن عليه 
_ رديت عليه الدموع في عيني :_بس انت ما بتحبنيش ولا بتثق فيا ، ودايما شاكك في وفاهم عني حاجات غلط 
رد وهو بيمسك أيدي :_ من ضمن الكشف اللي الدكتوره كشفت هو عليك كان كشف عذريه وطلعتي عذراء وانا كنت ظالمك
_ ضحكت على كلامه وقلت له دلوقت فهمت ان انت كنت ظالمني ، سكت للحظات وبعدين كملت بعايط :_ انت أذ*يتني جامد ي نور ، جامد...
ضمني ليه ف اللحظه دي حسيت بشكه ف دراعي وان الدنيا بتتشال وتتحط بيا ومبقتش شايفه قدامي ....
صحيت تاني يوم علي السرير وهو قاعد جنبي باصصلي بإهتمام ، حاولت أقوم لاكن حسيت بو*جع رهيب ف جسمي ومش عارفه اقوم فاتوجعت منه وانا بحط ايدي علي معدتي ، لقيته بيبصلي بلهفه وبيقولي :_ مالك يحور ، حاسه ب أي !! 
رديت بتعب مش عارفه بس حاسه بوج*ع وخمول
لقيته بيتنهد بإرياحيه وبيقولي :_ معلش تلاقيه من تأثير امبارح 
بصيتله بإستغراب وقولتله :_ لي ، حصل اي !!! .
رد بهدوء :_ ضغطك إرتفع امبارح وأغمي عليكي ، ونقلتك هنا بعد م الدكتوره كتبتلك علاج ، قالها وهو بيشاور علي العلاج اللي محطوط فوق الكوميد 
وبدأ يحسس علي شعري بحنان ، فبصيتله وانا رافعه حاجبي ومتنحاله ..
جعانه تاكلي 
_هزيت راسي بنفي ، فقالي وهو بيحط ايده تحت راسي ، قومي معايا ، قومت براحه وهو ساندني 
نزلت من علي السرير فسابني وراح خرجلي هدوم من الدولاب وحدطها جمبي وقالي :_ غيري براحتك ولو احتاجتي حاجه انا واقفةقدام الباب برا ، وسابني وخرج 
بصيت لأثاره بشرود وانا بتنهد ومش فاهمه حاجه ، اي سر التغيير ده .. 


يتبع الفصل التالي اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية سجينة فؤادة" اضغط على اسم الرواية 


reaction:

تعليقات