القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية المزاج الفصل الثامن 8 بقلم منار همام

 رواية المزاج الفصل الثامن

رواية المزاج الفصل الثامن

الفصل الثامن

شاهين: صوتكم عالي ليه

جاسر: مفيش يا بابا هو بس.. يعني 

شاهين: واي الز'فت اللي علي جسمك دا

جاسر اتوتر وهو فاكر يوم ماكلم بنت وابوه عرف ضر'به قلم عمره ماينساه وفضل مخاصمه حوالي شهر 

جاسر: دا.. انا... 

ميسره بسرعه: دا انا اللي عملته يا انكل شاهين 

شاهين بص له بصدمه: انت يا ميسره لتكون.... 

جاسر: لا يا بابا انت...... 

ميسره بسرعه: اه بنحب بعض

ميسره كانت خايفه علي جاسر من غض، ب أبوه وهي عايزه تطلعه منها باي طريقه غصب عنها افتكرة المره اللي فاتت وكدا كان موجوع وز، علان متعلق بباباه اوي

شاهين بلوم: مكنتش متوقع منك كدا يا ميسره خيبتي املي فيكي ويعني انتو لو كنت قولتو لينا حد كان هيرفض

كل دا كان واقف اسراء و يوسف اللي طلعوا علي الصوت العالي و محمد (ساميه تقريباً نايمه🧎🏼‍♀️) 

ميسره: لحظة ضعف وشطان يا عمو

جاسر: بس انا... 

شاهين بصوت عالي: اخرررس خالص وكتب كتابكم الاسبوع الجاي.. وانتي يلا علي بيتكم وقولي لي ابوكي 

جاسر: بس انا مش عايز اتجوز 

شاهين: اي لعبت وزهقت وعايز تخلع بس للاسف مش قادر الومك لوحدك

ميسره: يا انكل براحتو لو مش عايز خل.... 

شاهين: انا قولت كلمتي وخلاص

جاسر اتعصب وطلع و يوسف طلع وراه 
اسراء راحت تهدي ميسره و شاهاين سابهم ومشي

ميسره بعياط: كنت خايفه عليه والله عارفه طبع عمي و جاسر متعلق بانكل اوي خفت عليه يحصل زي المره اللي فاتت

اسراء بتحضنها: اهدي واحكيلي في اي

ميسره: كان مع بنت فعلا ولما وجهته قالي بكل بجاحه اه.... انا بكر'ها

اسراء: أهدي متقوليش كدا

ميسره: لا بيكر. هني انتي شفتي قال لي عمي اي مش طايقني للدرجه دي

*****

اتنين واقفين قدام بيت شاهين في عربيه

1:اهم طلعو اضر. ب عليهم

2:لا استني لما نتصل بالمعلم ونتاكد

1:طاب خلص بسرعه

2:اووووف مش بيرد 

1:يعم يلا زي مقولت ليك 

*****

جاسر ركب العربيه بعصبيه و يوسف لحقه وركب معاه
وساق بكل غضب وقف علي جنب وسند راسه علي الدركسون كل دا ويوسف متكلمش
بعد وقت

يوسف بتفكير

: انا عايز اعمل العمليه يا جاسر وأرجع زي زمان

جاسر رفع راسه وبصله في صدمه

يوسف: زي ماسمعت يا ادم

جاسر: بس يا يو... 

يوسف: انا اخدت قرار يا جاسر وخلاص

********** منار همام 
ادم: يلا ارقصي

نور: ط.. طب غمض عنيك منار همام

ادم بيفرد دراعه بطول الكنبه بكل برود

: دا انا مهعملش حاجه غير اني اتفرج 

نور بحرج: يووووه يا ادم مش بعرف والله 

ادم: نور احنا مش قولنا هنجرب 

نور بقلت حيله: طيب. منار همام ربما كاتبه 

نور بدات تنحرك علي الموسيقى لحد ما نسيت نفسها و آدم كان مبهور بيها وبرقصها وقفت قدام ادم وفضلت تتمايل بدلال

ادم مقدرش يتحمل وشدها ليه وفضل يبو'س فيها وهي مستسلمه تماماً بعد وقت ادم افتكر حاجه بعد عنها بسرعه زي اللي تعبان لدغه

ادم بلهث: هدخل الحمام اطلع الاقيكي مغيره البتاع دا 

ادم لامه وقف العربيه وشاف حاجه الفصل اللي فات كانت بدلت رقص اللي كانت نور لبساها من شويه معلقه في محل 

في الحمام ادم بيغسل وشه. منار همام

: غبي غبي ازي مقدرتش تسيطر علي نفسك عايز تقرب منها دي متعرفش حاجه عن اهلي... وكمل بحزن.... ولا عن حالتي حتا

نور برا غيرت هدومها بحزن فكرت انها ممكن يكون زعل بسببها
ادم طلع وهو راسم الجديه علي وشه وراح عند الكنبه يعدل الوساده علشان ينام عليها

ادم: متقفيش كد نامي

نور بدموع: ا.. ادم هو انا زعلتك

ادم ببرود: لا

نور علي وشك البكاء

:.ل.. لا.... انا زعلتلك وانت عايز تنام بعيد عني وانا.. و.. عايزه انام في حضنك. 

ادم فتح حضنه وشاور ليها وهي جريت عليه وحضنته

نور: متزعلش مني مش هغلط تاني 

ادم باس راسها: لا يا روحي والله انا زعلان من نفسي مش منك ومتتعبيش دماغك الحلوه دي تاني بزعلي منك.........حرك شفايفه علي رقبتها.... بحلوتك دي مستحل ازعل منك ويلا نامي... 

ادم صحي علي صوت رنات متواصله 

فتح الفون بنوم وكان عمه محمد

ادم:ايوه يا عمي منار همام

محمد: ادم الحق في مصيبه

ادم قام بفزع وحاول يسند نور علشان متقعش

: في اي يا عمي

محمد: جاسر ويوسف من امبارح مش لقينهم وانا رنيت عليك كذا مره وتلفونك مغلق 

ادم: ازي يعني امال راحوا فين واي اللي حصل

محمد: تعالي أنا في... بدور عليهم وهحيلك كل حاجه



يتبع الفصل التالي اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية المزاج" اضغط على اسم الرواية


reaction:

تعليقات