القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية لعبه القدر الفصل الثالث 3 بقلم امنيه حاتم

 

رواية لعبه القدر الفصل الثالث

زين: دي مراتي
خديجه: مرات مين!!!! يخربيتك متجوزني انا وهي؟؟؟
ده انت تطلقني دلوقتي يا بتاع انت
زين بنرفزه: اتكلمي عدل احسنلك
خديجه: انت فاكرني غبلانه وهاديه!!!
والله افتح دماغك وانزل ابلغ إنك كنت بتتهجم عليا والقانون يجبلي حقي
__اهدي بس ده زين بيحب يهزر كده
خديجه: يهزر ايه؟؟ هو ده يعرف الهزار والضحك اصلا
وبعدين انتي بتدافعي عنه ليه؟
__يمكن علشان اخته مثلاً!!
خديجه: اخته!!!!!
بصتله بصدمه: دي اختك بجد؟
زين: اه يام لسان ونص
__انا ياسمين اخته
تعالي بس ارتاحي كده واهدي
خديجه: القمر والكيوت دي اختك إزاي!!!
زين: ما عبدالله اخوكي هادي وعاقل وانا مقولتليش ده اخوكي إزاي
خديجه: اه اقنعتني
ياسمين: مشاء الله قط وفار اتجوز
لأ دي بيان عليها جوازه فل إن شاء الله
خديجه: والقمر دي هتقعد معانا ع طول صح؟
ياسمين: لأ طبعاً
انا كنت برتب الشقه وحضرتلكم كام اكله كده وهمشي
زين: طب حتي اقعدي انهارده معانا
ياسمين: لأ مش هينفع
انت عارف معتز مش هيرضي
خديجه: لا ولله مينفعش لازم تقعدي معانا انهارده... يارب اخوكي ي.......
زين بتحذير: ايييه انتي هتدعي عليا يا حبيبتي ولا ايه
خديجه: لأ طبعاً هو انا اقدر
ده كنت هقولها يارب اخوكي يحج
زين: اه بحسب
خديجه: لا متحسبش
اقعدي معانا انهارده بس
ياسمين: علشان خاطرك هقعد معاكي
يلا ادخلو ارتاحو شويه
دخلو الاوضه وهو رزع الباب
زين: اااه فلتي من ايدي انهارده
خديجه: هه انت فاكرني خايفه منك ولا إيه
زين: قلبك جامد يعنى!!
خديجه: قلب اسد
زين: اطلع يا ركس من تحت السرير
خوفت جدا وطلعت اجري ووقفت وراه
يخربيتك انت مربي كلب في الاوضه
زين بضحك: فين قلب الأسد
ودور عبده موته إللي انتي كنتي فيه
خديجه: ده برضو ميمنعش اني بخاف من الكلاب
زين: طيب انا هدخل الحمام اغير هدومي وانتي غيري براحتك وقوليلي لما تخلص
خديجه: تمام... اتفضل ادخل
اخد هدومه ودخل وانا طلعت بيچامه بكم روز ولميت شعري ولبست بندانه
خديجه: يلا اخرج انا خلصت
زين: اخيراااا... ده انا افتكرتك نستيني
خديجه: انا هنام شويه بقا علشان ارتاح
زين: اه طبعا ترتاحي... اصل خالتي إللي كانت نايمه في العربيه طول الطريق
خديجه: مكنتش مرتاحه برضو
زين: انتي بتعملي ايه؟
خديجه: باخد مخده وبطانيه علشان انام علي الكنبه
قرب مني وخدهم وقال بهدوء: لأ انا اللي هنام علي الكنبه
انا مش قليل الذوق علشان انام علي السرير واسيبك تنامي علي الكنبه
خديجه: احم احم شكراً
استغربت انه معنادش معايا ومعلقش اني مغطيه شعري برضو
طفي النور علشان ينام
خديجه: زين زززين
زين بخضه: إيه في إيه
خديجه: افتح النور بالله عليك مش بعرف انام في الضلمه
زين: هي ليله كحلي انا عارف
اهو ياستي فتحت النور لما نشوف اخرتها
فتح النور وفضلت اتقلب ومش عارفه انام
خديجه: انت نمت؟
زين: اه نمت
خديجه: اومال بترد عليا إزاي
زين: من الحلم
خديجه: عاوزه اسألك سؤال
زين: امممممم
خديجه: اسمها قولي او إتفضلي
قام قعد وبصلي وحد ايده علي خده: اتفضلي يا خديجه هانم
خديجه: ايوه كده
كنت عاوزه اعرف انت وافقت علي الجوزاه ليه رغم اننا مش طايقين بعض
زين: تفتكري اناوافقت ليه؟
خديجه: علشان تعند معايا او تحدي
زين: ايه شغل العيال ده
يعني انا مهندس 28 سنه ليا شخصيه وحياتي الخاصه اللي كونتها بيعد عن اهلي هتجوزك لمجرد العند؟؟؟
خديجه: اومال ايه؟
زين: انا زمان كنت عاوز احققك حلمي واهلي كانو معترضين بس انا اصريت وسافرت رغم زعل امي
خديجه:بس هي دلوقتي فخوره بيك
زين: اه فعلاً
بس زمان كانت عاوزني افضل جنبها وشايفه ان الشهاده دي ملهاش لازمه
خديجه بحزن: زي أمي دلوقتي
زين: بالظبط كده
وعلشان عبدالله كان دايما بيكلمني عنك وعن حبك للتعليم وتحقيق حلمك ف انا قررت اساعدك لأنك مش هتقدري تعبدي عن امك غصب عنها
خديجه: بابا الله يرحمه كان مقويني
زين: كان بيحبك اووي
كان دايما بيكلم ابويا عليكي وكان طالع بيكي السما... خليكي قد ثقته وحققي حلمه
كلامه زود شغفي لتحقيق حلمي وحلم ابويا وسرحت في الذكريات والاحلام ونمت
صحيت الساعه 8 بليل وهو كان نايم....افتكرت الطريقه اللي صحاني بيها في العربيه وقررت اخد حقي
قفلت نور الاوضه وحطيت الفون جنب ودنه علي فيديو واحده بتصوت جامد
زين بخضه: إيه ده فيه ايه
حصل ايه؟؟؟؟
اي الضلمه دي
خديجه بضحك: ارد علي انهي سؤال
زين: ياشيخه حسبي الله
هتقطعيلي الخلف
خديجه بضحك: بواحده بواحده
زين: انا قاعد مع بنت اختي!!!!
خديجه: اه صح تعال نشوف اختك
زين: يلا
جوعتي؟؟
خديجه: بصراحه جوعت
زين: وانا كمان والله
خرجنا لقينا ياسمين واقفه بتعمل شاي
زين: مساء الخير ي ياسمينتي
ياسمين: صح النوم يا عريس
هحضر حاجه تاكلها
خديجه: تعبتي نفسك والله
ياسمين: انا متعوده اجيله كل اسبوع احضرله شويه أكل لأنه مش بيعرف او بمعني اصح بيبهدل الدنيا
خديجه: ايه ده هو كمان بيحرق الأكل
ياسمين بضحك: ده حتي البيض بيحرقه
هي حضرت الأكل واحنا واقفين نتكلم ونهزر
ياسمين: اقعدو كلو بقا وانا هتفرج علي المسلسل بتاعي
زين: يلا اقعدي
خديجه: شكله حلو اوي وطعمه احلي
زين: وانتي بقا بتعرفي تعملي الأكل
خديجه: سيبك من الحاجات الهامشيه دي
انا بعرف اعمل قهوه حكااااايه
زين: دي بقا اهم حاجه
بيتكلم بهزار شويه وجد شويه ووجوده مش تقيل..... واخته هاديه وجميله وللأسف تاني مشيت ياسمين مشيت وفضلنا أنا وهو
زين: صباح الخير انا عندي ميتنج مهم ولازم انزل دلوقتي
خديجه: في اي براحه بتتكلم بسرعه كده ليه
زين: بقولك متأخر
متفتحيش الباب لحد....سلام
نزل بسرعه وفضلت في البيت لوحدي قلقت شويه بس شغلت نفسي بترويق البيت وتحضير الأكل
والساعه 3 ليقته بيفتح الباب
زين: مساء الخير
خديجه:انت جيت بدري و ياللهوي
زين: في ايه...اي الريحه دي
يخربيتك المطبخ بيولع
خديجه: يختااااي الطاسه في الفرن
زين: هتو_لعي فينا من اول يوم
دخلت لقيت صنيه البيتزا عباره فحم حجاره فحم والله
زين: شغل العيال ده مينفعش انا مش هعرف اعيش كده ولا هكون مطمن
وفتح باب الشقه ونزل ورزع الباب وراه
خوفت منه جدا... عينه كانت بطلع نار من العصبيه ف اخدت قراري وهنفذه
بعد ساعتين
زين: خديجه يا خديجه
اي الهدوء ده هي نامت ولا إيه
دخلت المطبخ لقيته نضيف دخلت الاوضه مكنتش موجوده ولا شنطها كمان موجوده!!!
زين: يادي الوقعه السودا
يتبع الفصل الرابع اضغط هنا
الفهرس يحتوي علي جميع فصول الرواية كامله"رواية لعبه القدر" اضغط علي اسم الروايه
reaction:

تعليقات