القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية قسوة الرعد الفصل الحادي وعشرون21 بقلم زوزه بشاوي

     رواية قسوة الرعد الفصل الحادي وعشرون21 بقلم زوزه بشاوي


   رواية قسوة الرعد الفصل الحادي وعشرون 


عدي يومين
رعد لسة مرجعش من القاهرة,نبض بتعمل تجديدات ف المستشفي ومش بتكلم عادل ولا جلال وبدأت تتقبل وجود ادم,وبتقعد تتكلم مع يوسف اخر الليل
نبض:ايوه حطوها هنا يلا
دكتورة:والله انتي كيف الجمر
نبض:تسلمي ي دكتورة اعتماد
اعتماد:والله انتي جيتي انقذتينا ي حضرة الدكتورة
نبض:ادم بعد اذنك خليهم يدخلوا اجهزة الاشاعة ف الاوضة دي
ادم:تمام
وبالفعل المستشفي بقت احسن من الاول مليون مرة
نبض:عايزة البنات اللي تخصص تمريض واللي مش لاقين شغل..عايزة يبقي ف نظام ف المستشفي
اعتماد:اكيد ي دكتورة
نبض:تسلمي
نبض راحت لادم ومدت ايديها ليه
نبض:عادةً مش لازم نحكم ع الناس من اول موقف وانا حكمت عليك بسرعة ومديتكش فرصة بس اثبتلي ف اليومين دول اني غلطت نوعا ما
ادم سلم عليها وابتسم
ادم:شرف ليا انك تعترفي انك غلطتي
نبض:اممم هعديها ..يلا نروح جعانة اوي
ادم:يلا
نبض:هو عادل بيه مش هيجيب حق البت برضو؟!
ادم:للاسف البنت دي ي نبض ملهاش عيلة وكانت خدامة منعرفش بقي ايه اللي جابها المستشفي ومين اللي عمل فيها كدة
نبض:طيب
رجعوا القصر ولقوا الاكل اتحط ع السفرة
هدي:حمدلله بالسلامة
ادم ونبض:الله يسلمك
عادل:اخبار المستشفي ايه ي نبض؟
نبض لا رد
جلال بحدة:نبض
نبض لا رد
عادل بغضب:بت جليلة الر"باية صح ..لما اكلمك تردي عليا.. قام بغضب وقرب من نبض وكان هيضر"بها قلم بس نبض بعدت عنه
نبض بهدوء:احمد ربك انك راجل كبير لاما كانت ايدك هتر"جعلك مكسو"رة
وسابتهم وطلعت اوضتها وكل اللي قاعدين اتصدموا من جرائتها
تليفون نبض رن...الخط اتفتح(حوار بالتركيه)
نبض:وحشتووني
محمد:مسألتيش قولنا نسأل احنا
نبض:بعتذر جدا كنت مشغولة..كان عليا اهتم بمستشفي هنا
محمد:ي بنتي ارحمي نفسك نازلة شغل شغل
نبض:افضل من اني اقعد كدة معملش حاجة
محمد:ليه ي بنتي هو مش انتي مش بتلفي مصر ولا ايه؟!
نبض بسخرية:ايوه طبعا طبعا
فتون:ف حاجة؟!
نبض:لا
فتون:وحشتينا اوي والمستشفي وحشة اوي
نبض:انا واثقة فيكوا ..فين ميران؟!
فتون:جمبنا اهي
نبض:هاي ميران
ميران:هاي...اخبار مصر ايه؟!
نبض:جميلة
ميران:انتي اللي جميلة
نبض:شكرا
محمد:نبض هقفل علشان خاطر ف حالة
نبض: .....
يتبع الفصل الثاني وعشرون اضغط هنا

الفهرس يحتوي علي جميع فصول الروايه اضغط علي اسم الرواية " رواية قسوة رعد "

reaction:

تعليقات