القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية جنة الصقر الفصل الاول 1 بقلم مروة موسي

  رواية جنة الصقر الفصل الاول 1 بقلم مروة موسي



  رواية جنة الصقر الفصل الاول


عندما نزل صقر من غرفته وجد تلك الفتاة جالسه مع والدته
وقف صقر علي السلم
صقر بصوت عالي : مين اللي طلع الحيوانه دي
وقع الاكل من يد تلك البريئه التي كانت تأكل من شدة جوعها ونظرت له بخوف ورعب وفزع
وفاء: انا اللي امرت انها تخرج
صقر بعصبيه : وانا قولت محدش يخرجها من مكانها دي لازم تتربي
وفاء : حاول بس تقرب ليها وشوف انت بتتكلم مع مين
تلك اللحظة نزلت هنا ووقفت بجانب تلك المغرور صقر
هنا : صباح الخير ي بيبي
صقر: نظر إليها نظرة أرعبت كل من كان يقف تلك اللحظة
صقر : تمام ي وفاء هانم انا عارف حسابي معاها كويس
وكان يوجه الكلام لهنا تعالي اوصلك في طريقي
هنا بدلع: باي ي طنط باي ي اسمك اي
وخرجوا واتجهوا الي سيارته الخاصه وركب كل منهم وكانت هنا تعمل علي تهدأته وتقبله وهو كان يستجيب معها
في القصر
بكت جنة بدموع انيهار
ليه ياربي انا معملتش حاجة ذنبي اي في كل دا
ذنبي اني بريئه وهو بيتحكم فيا
انا مش عاوزة منه غير انه يسبني في حالي ومليش دعوة بيه
وفاء: اهدي ي بنتي عشان خاطري واخذت تطبطب علي كتفيها وتقرا لها بعض آيات الله حتي هدات تماما
في الشركه
يوسف صديق صقر المقرب
يوسف للسكرتيرة روان : صقر بيه وصل ؟
روان : ايوا ي يوسف بيه تمام هاتي أثنين قهوة
روان ؛ تمام ي يوسف بيه هطلب حالن
دخل يوسف الي صقر
يوسف : صباح الخير ي صقر
صقر : صباح النور
يوسف : مالك كدا
صقر : حكي له ما حدث مع تلك الفتاه التي تزوجها
يوسف : ليه عملت كدا معاها
صقر : كلهم نسخه واحدة زي بعض
يوسف : انت عشان اتظلمت مرة هتظلم اي حد في حياتك
صقر : مش عاوز كلام دلوقتي ي يوسف روح كمل شغلك
ذهب يوسف ليكمل عمله
بعد مدة في القصر
قامت تلك الجميله لكي تساعد ما يتم عمله في القصر
جنة: ماما ماما
وفاء بابتسامه : تعالي ي حبيبتي
جنة : عاوزة اطبخ معاهم
وفاء: مينغعش دا شغل الخدم
جنة : واحنا اي وهما اي ي ماما كلنا بشر وكلنا واحد
وفاء باعجاب: طيب تحبي تطبخي اي ؟،
جنة بتفكير ؟ امممممممم
جنة : اه اي اكتر اكله بتحبوها
وفاء: مكرونه بشامل وبانيه وسلطة خضار
جنة : خلاص انا هعمل الأكل كله لوحدي
وفاء : لاء حد يساعدك منهم
عشان هتتعبي اوي
جنة : ارجوكي مرة بس لو مش حلو بعد كدا هخلي حد يساعدني بس سبيني اجرب ي ماما والنبي والنبي والنبي
وفاء بضحك على كلامها خلاص ماشي بس على شرط اشوف الأكل حلو ولا لاء انا الأول
جنة بفرح: اكييييد باي بقي انا هروح اعمل الغدا
دخلت جنة المطبخ ولكن وجدت مطبخ طويل عريض بيه كل الأجهزة والوسائل الحديثة
جنة: واو اي دا كله ماشاء الله
اتجهت جنة لتعمل الغداء وبعد مدة انتهت من فعله وذهبت لكي تعطي ما تمت إنجازه لوفاء لكي تتزوقه
وفاء: بتتذوق الأكل ومعها سماح كبيرة الخدم
وفاء واو ماشاء الله طعمها تحفه
سماح : أي الجمال دا ي بنتي دا انتي اشطر مننا كلنا بجد
جنة بفرح ؛ بجد يعني طعمه يستاهل اللي عملته في المطبخ
وفاء وسماح بصوت واحد انتي عملتي اي
جنة بتفرك بإيديها ببعض: اصل انا بهدلت المطبخ اوي اوي
ضحكت كل من سماح ووفاء علي برأتها
وذهبت سماح لتخبر الخدم بتنظيف المطبخ
وجلست وفاء مع جنة
جنة : ماما كنت عاوزة هدوم عشان بقالي يومين مغيرتش ومش عارفه البس اي
وفاء: بس كدا عنيا لما يجي صقر هخليه يخدك ويجيب ليكي كل اللي انتي عوزاه
تلك اللحظة دخل صقر بهيبته المعتاد عليها
وفاء : هتتغدي ؟!!
صقر : لاء شويه
وفاء: وراك حاجة ؟!
صقر : لاء ليه في حاجة
وفاء: ايوا .. تاخد جنة وتجيب ليها شويه ملابس ليها لان مفيش ملابس هنا ليها
صقر : هبعت اي حد يحيبلها او تروح معاه
وفاء: انا قولت تروح انت وهي اظن كلامي مسموع
صقر : تمام يلا نروح وكان ينظر لها نظرة تهديد وذهب ليحضر سيارته
جنة : انا مش عاوزة اروح معاه ي ماما انا خايفه
وفاء: متخفيش وهاتي كل اللي نفسك فيه كله كله
ابتسمت جنة وذهبت لكي تخرج معه
ركب كل منهم السيارة وكان صقر يقودها وهي بجانبه
صقر في نفسه مفضلش غير الجربوعه دي اخرج معاها اجيب ليها لبس
بس دا انا مش طايق ابص لوشها اصلا بس هي حلوة وجامدة واسمها جنة وهي جامدة شكلي هتبسط اوي اوي
بقلمي : مروة موسي ❤
وكان الصمت صاحب المكان بينهم
وصلوا الي محل جميل وفخم ونزلوا واشترت جنة كام دريس جمال جدا وهو كان واقف برا
وذهبوا إلي محل ملابس بيتي واشترت بعض البيجامات الصيفي منها النص والكت
صقر ببرود : خلصتي ولا لسه
جنة : ....
صقر وهو بيضغط علي ايده ؛ لما اكلمك ترودي فاهمه
جنة ؛ عاوزة اروح لمحل ملابس تاني
صقر : كفايه كدا
جنة : لازم اشتري حاجات ليا ناقصه
صقر : أي فاضل يعني
جنة بكسوف ؛ حاجات بنات عاوزة اشتري هدوم ليا
صقر بتفهم لانه حافظ كل جزء من ملابس المرأة بسبب كثرة معاصيه الله من الذي يفعله
انتهت جنة مما كانت تحتاجه وتوجهوا الي البيت
دخلوا القصر
صقر: رمي مفاتيحه علي السفرة ربع ساعه والاكل يتحط انا جعان
الخدم : حاضر ي صقر باشا
ذهب لكي يبدل ملابسه ونزل واتجه الي السفرة
وكانت جنة مع وفاء تقول لها ما تم شراءه وفرحت وفاء بسبب فرحه جنة بملابسها الجديدة واتجهوا الي السفرة
صقر لجنة : انتي هتقعدي معانا ولا اي
وفاء: ايوا هي فرد مننا ودي مراتك
صقر بخبث: بما انها مراتي يبقي تفضل معايا في نفس الاوضه بقي
جنة بصدمه : اي
وفاء : طبعا دي مراتك
جنة لسه في صدمتها
وبدأ كل منهم يأكل ولكن غضب صقر كثيراً
وبصوت عالي جدا وعصبيه اي دا.........


يتبع الفصل الثاني اضغط هنا



الفهرس يحتوي علي جميع فصول الرواية اضغط علي اسم الرواية " رواية جنة الصقر "


reaction:

تعليقات

3 تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق