القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية نور الادم الفصل السادس عشر 16 بقلم اسراء على

 رواية نور الادم الفصل السادس عشر

رواية نور الادم الفصل السادس عشر 


وصلنا في الفصل اللي فات لغايه ما المعلم كان عايز يتجوز نور، وفي شخص وقفه...

......

..: ايدك يا عريس الغفلة.

المعلم: أنت مين يا جدع أنت.

..: أنا مووو***تك يا عريس.

...

المعلم: أنت يا زفت أنت وهو، انتوا فين يا حم**ير.

آدم: مش هيسمعوك يا معلم، دول في عالم تاني.

أدهم: سلم نفسك يا معلم، من غير شوشرة.

المعلم: ده على جثت**ي، ده لو مش هجوزها مش هخليها تتجوز غيري.

آدم بضحكة: شكلك بتضحك يا معلم.

عمر غمز لآدم وراح فك نور

آدم: يا معلم عيب تتجوز واحده في سن بناتك.

المعلم: وأنت مالك يا عم، ولا تكونش عشيقها اللي سابتني علشانه وبتروحله بقا، انتوا طابخينها مع بعض بقا.

آدم بعصبية وض**ربه بوك**س.

المعلم: آه، أنت ازاي تعلم كده أنت مش عارف أنا مين.

آدم: قولتلك قبل كده أنا موو***تك.

المعلم قام وض**رب آدم.

#فضلوا يض**ربوا في بعض، وأدهم مسك كل اللي مع المعلم وقبض عليهم ومسكوا المعلم بس حصل...

..



.....

عند أسوة وإسراء..

إسراء: خلاص يا أسوة متعمليش في نفسك كده، هي هارجع بإذن الله.

أسوة: يا رب يا إسراء، لأن المعلم ده مش سهل، أنا خايفة اوي على نور، نور بتبان إنها جامدة وبتضحك مع الكل، لكن هي ضعيفة اوي اوي، ومتستحملش كل ده.

إسراء: آدم وعمر هناك وهيرجعوها يا قلبي، وهتكون كويسة.

أسوة: يا رب يا إسراء..

.....

عند نوور...

المعلم: مش همشي بسهوله كده ههههههههههه وراح يض**رب آدم، نور وقفت قدامه وض**ربها على رأس**ها واغمي عليها.

آدم: نوور.

عمر: آدم خليني أخدها للعربية، أوعى.

آدم: أنا هشيلها.

عمر: يا آدم مش هتقدر أنت تعبان وعملت مجهود كبير.

آدم: بقولك ايه أنا هشيلها.

أنا: يا ابني أنت تعبان لازم تعند يعني أنت مش بتفهم، هتتهب زيادة، وبعدين هتغير من أخوك يعني، ده أنت رخم.

عمر بعصبية: براحتك يا عمر، براحتك، هنشوف موضوعك ده بعدين، يلا.

أدهم: هاجي معاكم.

آدم: لا أنت خليك، وأنا هبقى اطمنك، تمام

أدهم: تمام.

....


.......

في المستشفى..

الدكتور: الض*ربة كانت شديدة شوي، بس هي شوي وتفوق، وتقدر تمشي دلوقت.

آدم: تمام يا دكتور، شكرًا.

الدكتور: ولا يهمك.

عمر: يلا نمشي يا آدم، إسراء مش مبطله رن من وقت ما طلعنا.

آدم: طيب تفوق نور الأول.

عمر: هي فاقت اهي، يلا بقا.

آدم: أنتِ كويسة يا نور.

نور بتعب: الحمدلله.

...

في بيت آدم..

..

أسوة بعياط: نور حبيبتي، حصلك أي.

نور بعياط: ك..ك..كان عايز يتجوزني ويدمرني يا أسوة.

أسوة بعياط: ربنا نجاكي يا قلبي، شكرا يا أستاذ آدم، شكرا يا أستاذ عمر.

آدم: ده واجبنا.

إسراء: نور حبيبتي، كنت قلقانة اوي عليكِ.

نور: حبيبتي يا إسراء أنا الحمد لله كويسة.

آدم: ممكن تطلعوا ترتاحوا فوق مع إسراء.

نور: لا لازم نمشي.

آدم: أنتِ شوفتي لما مشيتو حصل أي.

نور: ما خلاص الخ*طر راح.

عمر: آدم بيتكلم صح يا نور، خليكم هنا انهارده ولما نحس إن الجو تمام، تقدروا ترجعوا البيت.

أسوة: يا أستاذ عمر افهم لازم نمشي.

إسراء: ليه يعني يا أسوة.

عمر: ايوه ممكن نعرف ليه.

أسوة: لأن قعدتنا هنا مش كويسة.

آدم: مش كويسة ازاي.

أسوة: يعني انتو يدوب مُدراء نور في الشركة، ومش كل مدير بيعمل مع موظفينه كده، أنا مش قادرة استوعب ده.

إسراء: علشان انتو أصحابي يا أسوة، ايه الكلام الغريب بتاعك ده.

أسوة: كلامي مش غريب يا أسوة، في تصرفات كتير مش مستوعباها، احنا مينفعش قعدتنا هنا علشان كده لازم نمشي.

آدم: مين قال انو مينفعش.

أسوة: ده دينا، ودي عاداتنا اللي بيمنعنونا من كده.

آدم: لا انتو أحق ليكم إنكم تكونوا هنا.

نور: ليه.

آدم: لانكم......

أسوة ونور بصدمه: مش ممكن...

وفجأة..

إسراء: نووووووووور.

...



يتبع الفصل التالي اضغط هنا
 
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية نور الادم" اضغط على اسم الرواية


reaction:

تعليقات