القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية انتهك طفولتي الفصل الثالث عشر 13 بقلم سمية عامر

  رواية انتهك طفولتي الفصل الثالث عشر 13 بقلم سمية عامر 


رواية انتهك طفولتي الفصل الثالث عشر 

صرخت نوران اول ما لقيت ريان بينز"ف ووقع عليها فاقد الوعي
شاله الشاب من عليها و شدها وقفها و فضلت تضر"ب فيه وهي بتعيط :الحقووووونا ، ابعد عني انت عملت في ريان ايه
اللي في البيت سمعوا صوت صراخها و طلعوا
خدها الشاب من الشباك بعد ما أداها حقنه منومة
دخلوا لقيوا ريان واقع على السرير و رأسه بتنزف
اتصل الجد على الإسعاف بسرعة و راحت سعاد تبص من الشباك برقت اول ما شافت واحد شايل نوران و بيحطها في عربيه
قفلت الستارة و ضحكت و جريت على ريان و فضلت تعيط
وصلت عربيه الإسعاف و خدوا ريان و راح تميم ابوه على المستشفى و عُمران
كان الكل قاعد قلقان و خايف و دخلت ست في سن الخمسين وهي قلقاانة و بتعيط
قام عُمران حضنها : امي مين قالك على اللي حصل اهدي
سعاد بحزن : انا اللي قولت لطنط فيروز
فيروز : ريان فين عامل ايه دلوقتي
عُمران : اقعدي الاول وهو هيكون كويس
فيروز : اكيد جرح العمليه الاولى اتفتح صح
عُمران : ربنا يستر أن شاء الله لا
خرج الدكتور وهو مبتسم : الحمدلله يا جماعة متقلقوش هو بس محتاج راحه و قدر و لطف أن الضربة كانت بعيدة عن مكان العمليه الاولى
الجد لعُمران : الحيوانة اللي جابها هي اللي عملت كده
ابنة تميم : قصدك نوران
عُمران : شوفوا هو عملها ايه الاول عشان تضر"به و تهرب كده
ام سعاد بتلقائية : لو هي اللي ضر"بته ليه تصرخ و تقول الحقونا
سعاد بعصبية بصت لامها : ماما اسكتي
فيروز لعُمران : مين دي يا عُمران
عُمران : دي نور يا امي مرات ريان
فيروز : وليه تعمل كده هما مش بيحبوا بعض
تميم بصلها بغضب : لانكم كلكم كده
فيروز : الكلام مكانش ليك انا بكلم ابني
تميم : امنعيني من الكلام جربي كده
قامت فيروز وقفت : ولا امنعك ولا تمنعني انا هنا عشان ابني
تميم : ابنك كويس انك فاكرة ولادك حتى بعد ما اتجوزتي عشيقك
فيروز بعصبيه : قولتلك الف مرة انا متجوزتش انا اتطلقت منك عشان انت لا تطاق فاهمني مش عشان اخو"نك
اتعصب تميم و كان هيمد أيده عليها لولا عُمران وقف قدامه
......
فاقت نوران على صداع و ألم طفيف في رأسها
فتحت عينيها على واحد قاعد جنبها فضلت تبصله شويه : انت ..؟
- وحشتيني
نوران : بس ..بس انت ازاي عايش انت ميت يا سليم
حط سليم أيده على شعره : مقدرتش امو"ت و اسيبك يا نور
عيطت نوران و حاولت تقوم تقف بس لقيت رجليها مربوطة في السرير : سليم انا متجوزة دلوقتي ارجوك خليني امشي
ضحك و قام وقف و يظهر طولة : اتجوزتي من ريان التميمي اللي حاول يغتصبك ...و اللي كان سبب في معاناتك و انا يوم ما قولتلك بحبك قولتيلي انت ابن الست اللي ربتني و زي اخويا و رفضتيني
نوران بخوف : انا كنت ١٥ سنه يا سليم
سليم اتنهد : و اهو كبرتي و بقيتي ١٧ و الشهر الجاي هتتمي ال ١٨ يا جميل و كده كده هنتجوز و نسافر
نوران : سليم انا حامل من ريان .......

يتبع الفصل الرابع عشر اضغط هنا

الفهرس يحتوي علي جميع فصول الرواية اضغط علي اسم الرواية " رواية انتهك طفولتي "


reaction:

تعليقات