القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية نور عيني الفصل الثاني عشر 12 بقلم بسملة بدوي

 رواية نور عيني الفصل الثاني عشر

رواية نور عيني الفصل الثاني عشر


نور انتي طاااالق
نور بصدمه...... س سليم انت انت قولت اي 
عمار بفرحه...... طلقك يا حبيبتي .
نور دموعها نزلت وبصت على سليم بعتاب شديد الِ مقابله ببرود اشد
سليم بسخريه....... بلاش دموع التمااسيح دي بقا بقيتي مكشوفه خلاص بطلي تمثيل 
نور بابتسامه وجع وسط دموعها..... دموع تماسيح!! وتمثيل انت شايف كدا يا سليم 
 عمار بخبث..... خلاص بقا ﯾ نوري الِ كُنا عايزينه حصل خلاص ... واهو طلقت اهو و قاطعه سليم بلكمه اطرحته ارضاً....... متدخلش يااااابن******** بينا 
عمار بضحك وخبث..... ما اي ما دخلش ههههه دا انا ادخل ونص كمان
سليم رفع حاجبه باستنكار وحط ايده ورا ضهره وعيونه اسودت جامد...... وبصفتك اي 
عمار بمكر..... بصفتي اي هههه دا انت لسا سامع بودانك يا سليم باشا... جوززهااا ياسليم باشا 
سليم ثواني وطلع مسد*سه وضر*به فِ رجله 
نور بفزع.......اييييه الِ انت عملته دا ﯾ سليييم
كله الِ فِ المستشفى طلعوا على الصوت 
الدكتور بعصبيه...... انت ميين يا جدع انت وبعدين انت ازاي تضر"به لا كمااان في المستشفى مكاااان عااااام انت فااااكر نفسك مين 
 سليم ببرود وغرور وهو بيرجع المسدس ورا ضهره تاني...... مش فاكر نفسِ حد عشان انا مش اي حد انااا سليم الجبراااااوي 
الدكتور سكت وعلامات الخوف بانت على وشه... سليم ابتسم بغرور وشد نور من ايدهااا جامد 
نور بعياط...... سيبني لو سمحت سيييييبنيي 
سليم برقلها بعينه وقال بصوت مخيف...... قسم بالله العلي العظيم يااانور لو ما سِكتي لكووون مورييكي مين هو سليم الجبراوووي على حق... اكمتيييي
نور بقوه عكس الي جواااهاااا... مش هسكت فااااااهم مش هسكت وبعدين اوعي تكون فااااكرني خاااايفه منك ياااسليم باشااااا لا انا مش بخاف من حد ما بخاافش الا من الِ خلقني بس 
سليم بصلها نظره غريبه لو هله فكرت انها نظره حزن نظره عتاااب بس نفى كل دا وهو بيقول بغروور..... قريب هخلييكي مش بس تخافي لا تترعبي منيي كمااان  
نور سكتت وبصلتله بعتاب والدموع بدأت تلمع في عيونها وبيتقول فِ سرها...... لي ياسليم ليييييه لدرجااادي ثقتك بيا معدوووومه لدرجاااادي... هههه طلقني خلاص 
سليم مره واحده نزل لمستواها وهمس فِ ودانها بصوته الرجولي الاجش...... بتفكري فِ اي.. لا انا مش عااايزك تفكري فِ حاااجه خااالص... هههه استغفر ربنا طول ما انتي ماشيه اهو ممكن تحصل معجزه تخللصك منني او.. وبعدين بصلها بخبث.... او بالاصح من الِ هعمله فيكِ 
نور بخوف...... انت خلااااص معدش لييك حكم عليياااا فااااهم 
مسكها من درااعها بعصبييه....... لا يروح ام*ك لو قصدتك على الطلاق فدا اصلاً ساعة غضب و
قاطعته بالم على وشه ودموعها مغرقه وشهاااا...... اسكت. بقااااا اسكت انت فاااكرني اي هاااا فاااكرني اي انااااااا بكر*هك ياااااسليييم بكر*هكك... لدرجاااااادي ثقتك فيااااا معدوووومه لدرجاااااادي وبعديين انت ازااااي جااالك قلب تقوووولها يااااااسليم هااااا ازااااااي جالك قلب تقوووولها... هههه طلقتني خلااااص يسليم انت الي نهيت كل حااااجه بيناا ﯾ سليم وطلعت فونها وشغلت التسجيل 
سليم واقف بجمود زي ما هو وريأكشن وشه جامد 
نور بسخريه...... هااا اي رأيك 
سليم ببرود...... امشي قدامي ينور 
نور بعصبيه...... انت ايييي ياااشيخ انت ايييييييي قاطعها وهو بيشدها ليه وحاوطها بايده 
قاطعته نوور وهي بتنزل ايده.... ابعد ايييدك عنني وبعدينن اناااا مستحيل اجي معاااك تاااني خلاص كل الي بينا انتهى يا سليم فاااهم انتها 
سليم بصلها بغموض وقال ببرود...... مش بمزاجك ينوري 
نور اتجتهلته وجريت بسرعه برا المستشفى ووقفت تاكسي وركبت فيه بسرعه 
نور بخوف وهي بتبص راها..... بسرعه الله يخيلك ياعمو وديني عند محطه القطار 

سليم حاول يلحقها معرفش قعد يخبط على العربيه بايده ورجله بعصبيه..... غبي غبيييييييييييي 
تسريع الاحداث... نور رجعت البلد 
نور جريت على جوا واول ما شافت الجد جريت عليه..... جدوووو
الجد بلهفه وفرحه..... انتي جييتي يانور عيني وحشتيني اوي اوي ﯾ نوري 
نور بشوق..... وانا اكتر يا جدي وحشتني اوي 
 الجد باستغراب... اومااال جوزك فين يانور عيني سليم فين 
نور لسا هتتكلم سمعت صوته وراها.... انا اهو ﯾ جدي 
سليم بصلها بتحذير وراح حضنها من ورا قدام جده وباسها من خدها..... انا ونوري جينااا نقعد معاك صح يانوري نقضي كام يوم معاك 
الجد بفرحه..... بجد ياولاد ربنا يخليكوا ليا 
نور خبطته في خصره بصلها سليم بخبث واستغراب من فعلتها وقام نازل لمستواها 
نور بصوت واطي فِ ودنه...... ايه الي انت قولته داااا وبعدين انت ايه الي جابك ورايا 
سليم بخبث وبرود....... جيت ليه... فا دا بيتي وجيت وراكي ليه مزاجي آلي كدا وايه الي قولته لجدو دا.. فا دا الصح وانا عمري ما ه‍ عرض حيات جدي للخطر بسببك انتي ناسيه انه تعبان والدكتور اخر مرا قال نبعد عنه اي توتر او اخبار وحشه 
نور بصتله كتير وسكتت وفِ نفسها..... هو لي بيعمل كدا.... حتى بعد ما عرف الحقيقه... ليه بيتصرف معايا كدا دا بدل ما يعتذر او يحسسني حتى انه ندمان 
الجد:. اطلعوا يولاد استريحوا من تعب السفر زمانكوا جايين مرهقين 
نور بتوتر.... لا ياجدو انا عايزه اقعد معاك 
الجد بحنان...... وانا كمان ينوري بس اطلعي مع جوزك ارتاحي بس من تعب السفر يالا 
سليم ابتسم بثقه وغرور وطلع وهي وراه وبيحاول يكتم ضحكته بالعافيه وهو سامع تذمرها اللطيف 
اول ما دخلوا الجناح سليم قفل الباب بالمفتاح وبعدين قلع جاكيته وقميصه 
نور بكسوف.... اييييه الي انت بتعمله ده مش في حاجه اسمها wc ووبعدين انا مش هنام في الاوضه دي فاااهم افتح الباب داا 
سليم بمكر...... هنقول ايه لجدو لو شافك نازله من جهه وانا من جهه. 
نور بكسوف وهي بتتحاشى النظر لصدره....... هصحي بدري 
سليم ببرود..... لا ماافيش الكلام دا انا مش عاوز كدا 
نور بسخريه...... بس انا عاااايزه كدااا 
سليم اتجاهلها واخد المفتاح ودخل الحمام 
نور بتذمر....... انت رااايح فين جيببب المفتاح 
سليم بخبث..... لو عايزه تعالي معايا وغمز وبعدين دخل الحمام
نور بكسوف..... قليل الادب وساافل 
 بعد فتره خرج ودخل الاوضه التانيه الي في الجناح الي هي اوضه الرياضه وثواني وخرج 
نور بكسوف وهي شايفاه لسا ملبسش تيشرت بس فجأه اتصدمت من الِ ماسكُه 
نور بخوف.... اااا ايه الي انت ماسكه في ايدك ده وو لِ ايه
سليم بخبث وبراءه مزيفه..... اي دا انتِ مش عارفة دا اي دا كُر*باج 
نور بخوف...... ووو ماسكه ليه 
سليم بخبث وهو بيقرب منها..... و هما بيمسكوه ليه 
نور عيطت بخوف وهو نزل لمستواها وهمس..... اقوولك على سر 
نور بخوف بصتله في عيونه ولاول مره مش فاهماه بعد ما كانت بتفهمه من اول نظره قاطع شرودها وهو بيقول.
سليم بخبث..... انا سا*دي ﯾ نوري
نور عيووونها اتوسعت على الاخر وشفايفها بتترعش ووشها احمر اوي 
سليم بص على شفايفها الي احمرت اوي بشكل مثير ولسا هيقرب زقته ولسا هتصرخ حط ايده على بوءها بسرعه وقال بخبث..... لا كدااا غلط صح 
نور بخوف هزت راسها 
سليم ببرود.... هشيل ايدي من على بووءك بس ياا ويلك لو سمعت صوتك ... هزت راسها بخوف 
سليم اخد نفس عميق وطلعه واشتالها وقعدها على رجله وهي ساكته بخوف 
سليم بحنان شال شعرها الحريري الي نازل على عيونها وقرب منها قبل عيونها الاتنين ومسح دموعها....... خايفه مني 
هزت راسها وعيطت جامد
سليم دارها وسند دقنه على كتفها ودفن وشه في عنقها واخد يتنفس رائحته بحب شديد 
نور بخوف....... سليم بالله عليك... كده كدا حرام 
سليم بصوت عميق وهو بيبص في عيونها جامد.... انا ماطلقتكش يا نور 
نور بلاوعي ابتسمت وقالت بجد وبعدين فاقت وقالت بسخريه..... واللهِ اومال الِ قولته فِ المستشفى دا اي 
سليم بغموض....... ولا حاااجه واسكتيي مش عاايز اسمع صوت 
نور بصتله بعتاب ونزل وشها للارض وسكتت 
سليم بهدوء...... اقعدِ على السرير عايز انام على رجلك 
نور بكسوف..... ها 
اخلصي يانوري..... هزت راسها على مضض 
خُطي ايدك فِ شعري.. 
حاضر

بعد فتره نور اتنفست براحه وقالت..... اخيرا نام ولسا راحه تقوم مسك ايدها وبحركه سريعه اعتلاها وبقى فوقها....... بقى كدا انا زعلان
نور بكسوف...... اااا انا 
سليم وهو بيمر انفه على وشها بنعومه..... انتِ اي 
انا انا عايزه اقوم اغير هدومي واصلي 
سليم بمشاكسه..... وده ينفع وانا موجود برضو تحبي اساعدك
نور عيونها اتوسعت من جراء*ته ووشها احمر اوي.... لا لا انا بعرف اساعد نفسي 
سليم باستمتاع بخجلها وقال بغضب مزيف ... بس انا عااايز كدا 
نور بخوف من لهجته القويه وقالت برجاء..... لا بالله عليك
سليم بخبث.... ماشي بس. بشرط.... بوسيني 
 نور بكسوف.... هاا 
 سليم بخبث اكبر.... ومن بوءي كمان 
نور من كتر الخجل عيونها لمعت بدموع 
يالا 
طبعت قُبله سطحيه بسرعه وقامت زقته وجريت على الحمام
بقلمي بسمله بدوي 
عدت الايام بسرعه مابين مشاكسه سليم وغموضه وبين تفكير نور فِ افعاله الغريبه بالنسبه ليها (ولينا احنا كمان ﯾ حبيبتشي😂🙂💙) بس حبها ليه بيزيد يوم عن يوم 

وفي يوم كل العيله متجمعه فِ الجنينه وفرحانين 
دخل سليم.. نور ابتسمت بفرح ولسا هتقوم بس اول ما شافت زيزي حست ان رجليها مش مساعدها تقوم 
زيزي بفرحه وخبث شديد..... بركوووولنا ياجمااعه انا وسليم اتجوزنا 
نور بصتله كتيييير ومره واحده وجهت كلامها للجد..... جدو... سليم طلقني... وانا خلاص موافقه على مازن بن اونكل مدحت 
سليم اتعصب ونسى كل حاجه وراحلها ومسكها من دراعتها وبقى يهزها بجنووون....... بتقووولييييي اييييييي انتِ اتجنننتييييي.... افهمييي بقااااا كُل داااا تمثييييل دي خطه وووو



يتبع الفصل التالي اضغط هنا 

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية نور عيني" اضغط على اسم الرواية 



reaction:

تعليقات

10 تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق