القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية وصية امي الفصل السابع بقلم كوكي سامح

    

رواية وصية امي الفصل السابع

فرحہ ب ارتباك وخوف : اي ده! انت دخلت هنا ازاى؟ الشاب بزعيق : ي مدام فرحہ فى مصيبه فرحہ بقلق : مصيبه اي انطق؟ الشاب : فى بنتين واقعين من البلكونه عندك وغارقنين فى دمهم فى الشارع من غير تفكير فرحہ جريت على البلكونه ودخلت ومن غير ما تاخد بالها داست على مج النسكافيه كان مكسور اتعورت فى رجليها والكارثه ان الكراسى كانت فاضيه ومفيش حد جوه فرحہ بصراخ : لاااااااااااااااااااا

لمتابعه الفصل  السابع كاملا اضغط هنا  ملحوظة اكتب ف جوجل كوكب الروايات لكي بظهر لك كاملا

الفهرس يحتوي علي جميع فصول الرواية كامله"رواية وصية امي" اضغط علي اسم الروايه


reaction:

تعليقات