القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببت قاصر الفصل الرابع 4 بقلم يوستينا سعد

 رواية احببت قاصر الفصل الرابع 4 بقلم يوستينا سعد

 رواية احببت قاصر الفصل الرابع 4 بقلم يوستينا سعد

فهد نزل فتح الباب لنور وسحبها على الڤيلا من ايديها جامد 
نور بتألم:اه اه ايدي يفهد سبنييي هو أنا ههرب
فهد بغضب:انتي لسه شوفتي حاجه 
شدها ع الاوضه وقفل الباب جامد نور بترجع لورا وهو بيقرب منها 
نور بخوف :اي اي في أي ابعد 
فجأة فهد مسكها من شعرها :هو أنا مش قولتلك يبت انتي ساعت اول مره شوفتك فيها متلبسيش فساتين كده تاني تقومي تلبسيلي فستان مبين نص جسمك وكل الفرح في رجاله يقولوا عليا اي دول اي متجوزه واحده بقرووون
نور زقت أيده جامد وزعقتلوا:والله ده لبسي مش انت اللي هتقولي البس اي ولا اعمل اي وبعدين اي هو كلام الناس يهمك اوي يعني محسسني انك بتحبني اوي ومش عارف اي روح شوفلك واحده من اللي كنت بتكلمهم وفكك من الشغل ده احنا متجوزين مؤقتاً لكن ولا هتحكمني ولا هتفرد عليا رايك ولا هتلمسني اوعا تفكرر فاهم اوعااا من وشي عشان اطلع 
فهد وهو واقف مصدوم من أن الزقرده الصغيره دي يطلع منها الصوت ده كله وأن محدش قدر يعلي صوته عليه قبل كده 
نور بصوت عالي :ماتوعاااا هتفضل واقفلي كده كتير 
فهد :مش هوعا ومش هتطلعي 
نور :بقى كده طايييب 
نور كلبشت أيدها ف رقبته واديته شلوط براحه يوجع بس و وقع الأرض 
فهد بوجع :اه يبنت الجز*مه‍ والله لاوريكي 
نور بضحك عليه : عشان تعملي فيها راجل عليا تاني ويكون ف علمك لو حاولت تفرد شخصيتك عليا تاني هرزعك شلوط زيه تاني بس هيكون اجمد بقى فهد لسه هيقوم راحت طلعت تجري ودخلت ف الأوضه اللي بعدها وقفلت عليها الباب بالمفتاح 
نور وهيا بتتنفس بصعوبه :هييييح ولسه اللي جاي احلى أن معلمتكش الادب مبقاش انا نور صقر الشبراوي 

وأتى الصبح ونور كانت نايمه قامت وفتحت الباب حته صغيره تشوف فهد لسه ف الأوضه ولا فهد فتح الباب بتاع الأوضه وشافها 
فهد بضحك :شوفتك يا جبااااانه شوفتك اطلعيييلي ف نور فتحت الباب براحه تاني 
نور :مش جبانه على فكره 
فهد جري عليها و... تفتكروا فهد هيعمل اي ف نور ونور هتسكتلوا ولا لا 🤔



يتبع الفصل التالي اضغط هنا
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية احببت قاصر" اضغط على اسم الرواية


reaction:

تعليقات