القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حين تقع في الحب الفصل الثاني والثلاثون 32 بقلم ندى على

رواية حين تقع في الحب الفصل الثاني والثلاثون 32 بقلم ندى على 

رواية حين تقع في الحب الفصل الثاني والثلاثون


في شقة غسان الساعه 3 بليل عاصي بيكي بشده 

نور بزهق وهي بتهز فيه :يا حبيبي نام اكل ورضعت غيار وغيرت عاوز ايه تاني نام بقي وبتمشي ايدها عليه 

غسان بعصبيه وهو نايم :نوررر انا مش عارف انام سكتيه اخلصي 

نور بدموع:يعني انا قدره اسكته ومسكتوش وجي تزعق ليا انا مش دا ابنك 

غسان قام بحنان:اهدي خلاص هاتي عاصي 

نور عطت عاصي لغسان 

غسان شاله ومشي في الغرفه :بس اهدي نام يلا 

عاصي بدء يهدي ونام بطمانينة

غسان :نام اهو ايه الحكايه نور نور وبص عليها لقاها نيمه بعمق 

غسان ابتسم وحط عاصي بنهم وغطي نور وراح نام جنبهم 

.......................
في غرفة قاسم 

قاسم :نسوم انتي نمتي 

نسمه:لاء صاحيه بس احنا كدا مخطوبين 

قاسم :مخطوبين وبعد ماجي من الكتيبه الفرح 

نسمه بتوتر:علي طول كدا 

قاسم :انا عن نفسي مستعجل غسان زميلي ومعاه عاصي اعيش معنس علشان متوتره مش عارف من ايه 

نسمه :قاسم خلاص انت ما صدقت

قاسم :اصل بتقولي كلام ينرفز 

نسمه: ما عليانا المهم مش عاوز تعترف ليا بحاجه قبل ما نبدء حياه جديدة سوا

قاسم اتنهد :لما اكون جاهز هحكي ويلا سلام علشان عاوز انام 

نسمه بغيظ:يلا سلام وقفلت الفون ايه دا في واحد بيكلم خطبته كدا هتجوز دا ازاي بس 

نورهان بنوم:نسمه اتخمدي احنا عوزين ننام مش نقصينك ولا نقصين سي قاسم 

نسمه بغيظ:حاضر اتخمدت اهو

...................

في الصباح 

نور كانت نيمه وغسان نايم وعاصي علي ايده 
عاصي بكي بشده

غسان بفزع :بس اهدي يا حبيبي وبدء يهديه 

نور بنوم :بس يا روحي نام مفيش حاجه وبدأت تبوس فيه انت روحي انت قلبي 

غسان بغيره :خير في ايه نزله بوس فيه ليه

نور بضحك وهي بتقرب منه:يا روحي انت غيران انت عمري وقلبي وكل حياتي بس دا ابننا 

غسان قام وبيعدل عضلاته:عرفه لو لمحتك بتبوسي طفل صغير مها كان هبوسك قدام اللي واقف وفونه رن بص لقي قاسم 

غسان لنور:انا طالع اتكلم برا علشان عاصي وطلع

غسان بنوم وبنهج:ايه يا قاسم عاوز ايه علي الصبح 

قاسم بضحك:ايه ياعم عطلناك عن حاجه ولا ايه 

غسان بضحك:اتنيل دا انا سهران بسي زفت من امبارح 

قاسم بضحك:ربنا يحميه المهم هنمشي امتي 

غسان :علي الساعه 4 العصر كدا 

قاسم :اشطا ارح اشوف ورايا ايه لما للعصر وقفل

غسان دخل القوضه تاني 

غسان:نور قومي جهزي شطنه ليا 

نور حطت عاصي فس سريره وراحت حضنت غسان بدموع 

غسان :نور حببتي انتي وحده لسه ولاده وتعبانه وانا واحد مسافر شهرين بعيد عنك فقدري ظروفي وحياة امك 

نور ضربت كتفه بخفه:انت هتوحشني 

غسان بتوهان :وانتي يا روحي وقبل شفيفها برقه 

نور بدموع:اوعدني انك هترجع ليا ولعاصي 

غسان اخد نور وقعدها علي رجله:شوفي يا روحي انا كنت متعود اليوم اللي بروح فيه الكتيبه كنت بقول لامي نفس الكلام ده ان انا رايح حمايه ليكوا بعد ربنا انا بحمي بلدي ومحدش حميني بس عندي رب وليا قدر مكتوب ان رجعت فدا قدر وان مرجعتش 

نور حطت صباعها علي شفايفه:متقولش كدا علشان انت هترجع ليا وانا متاكده 

غسان حضنها :نور 

نور:اممم 

غسان:احنا لو فضلنا كدا مش هروح النهارده قومي يلا جهزي شنطتي اخلصي 

نور :حاضر وقامت تجهز شنطته 

......................
في منزل سكينه 

نورهان وقفه في البلكونه بشعرها وكت ولبسه نظارة قرأه وبصه لسما 

عمر نازل تحت لمنير وقاسم وبيتاوب لقي نورهان اتعصب من منظرها 

عمر بغضب وصوت عالي وهو باصص ليها :الناس اللي وقفه في الشارع قلعه ومش محترمه رجاله دي مالها 

نورهان بصت ليها بخوف ورجعت ورا :ياماما دا بيطلع منين دا 

قاسم بضحك:دي البت دخلت طياره 

عمر بعصبيه:اسكت يا جدع دي حياه زفت 

قاسم :وعليا النعمه انا عارف هرجع القيق خاطبها ودا وعد 

عمر قعد :صباح الخير يا حج 

منير:صباح النور يا حبيبي عمر انا عاوز اكلمك في موضوع 

عمر:اتفضل وانا سامعك 

منير:اسمع يابني انت واختك زي ولادي وانا عمري مخاف غير عليكو بس يعني انت مش شايف ان سلوي خروجاتها كترت ولبسها مش مظبوط واحنا مش في القاهره احنا في حاره يا بني 

عمر بغموض:انا عارف الكلام دا يا حج وانا سايبها لما اشوف اخرها متقلقش انت 

منير :ربنا يهدي يابني

........................

في شقة غسان 

غسان:نور انتي حطه الهدوم التقيله دي ليه 

نور :غسان انت مش عارف ظروفك خدها احتياطي

غسان بخبث شدها من وسطها:حسس انك كويسه وقدره تمشي يعني 

نور بتوتر:ها انا عادي 

غسان بخبث:عادي وانا مسافر كدا مفيش اي حاجه كدا ولا كدا ولسه هيبوسها الباب خبط 

غسان بغضب :انا عارف ان سافريه سوده ادخل يا اسر 

اسر :صباح الخير يا ماما وباس خدها 

نور :صباح النور يا روحي وباست خده 

غسان بص لنور بغيظ واخد الشنطه :انا نازل 

اسر بدموع:بابا انت قولت مش هتروح وتسبني 

غسان بحب شاله وباسه:وانت دلوقتي الراجل مكاني تخلي بالك من ماما ومن عاصي 

اسر :وانا هكون قد المسؤليه يا بابي 

نور بضحك:طب يلا يا سبع البرومبه علشان ننزل 

غسان اخد الشنطه ونور حملت عاصي واسر في ايد غسان ونزل 

..........................

في شقة نفين كانت هناك سكينه ونسمه علشان يودعوهم 

نور اول ما نزلت

سكينه بلهفه:حبيبي تعالي وحشتني 

غسان بحب:وانتي كمان والله يا امي 

سكينه راحت خدت عاصي وفضلت تبوس فيه 

ضحكت نور ونفين علي الموقف

غسان بغيظ:ايه بقي خد مراتي وقلنا ماشي هيخد العيله كلها بقي ولا ايه الحكايه 

نور مست ايدها :معلش يا غسان طفل بقي 

غسان ميل علي ودنها:بطلي سهوكه علشان انا علي اخري 

نور بدلع وهي راحه المطبخ:حاضر الله ودخلت مع غيظ غسان 
.......................
في غرفة قاسم 

نسمه :قاسم تاخد بطنيه معاك 

قاسم بضحك:بطانيه مره وحده ليه رايح القطب الشمالي 

نسمه:يمكن الجو يبرد او حاجه 

قاسم قرب من نسمه وحضنها من ضهرها:بحبك يا نسوم 

نسمه بتوتر:وانا كمان بس ابعد 

قاسم قرب اكتر:ابعد ليه بس 

نسمه لفت ليه :علشان عيب 

قاسم بضحكه رجوليه جذابه :عيب مره وحده علي فكره انا اللي اعرفه في المسلسلات ان البطل لما بعترف للبطلة بحبه بيكون ليه اجر 

نسمه بغباء:اجر تجر ازاي 

قاسم بخبث:ذي كدا وقبل شفتيها بحب وشغف طالت لدقائق وفي هذه القبله كانت نسمه في عالم ليس عالمها الطبيعي ولكن في عالم ذالك القاسم الذي امتلك قالبها وعالمها 
وفوقوا علي هبط الباب 

نسمه بتوتر :قاسم مين اللي بخبط 

قاسم بضحك:يابنتي اهدي في ايه متخفيش مين 

غسان:انا ياعم النحنوح انجز يلا هنتأخر 

قاسم بغيظ:طالع بس مردوده 

غسان :انجز يابني انا نازل هستناك تحت هنروح بعربيتي 

قاسم :ماشي 

..................... 

تحت قدام المخزن بعد السلام والتوديع والدموع 

غسان :يابا انت وعمر العيله ومراتي وابني في امانتكم 

منير :امشي يا غسان علشان متتأخرش 

غسان حضن ابوه وعمر وبص لنور بحب 

نور بعياط:مع السلامه 

غسان ميل عليها:علي فوق يلا يا مزه وبطلي عياط 

نور بضحك من بين دموعها:حاضر 

غسان ركب العربيه ومشي مع قاسم في العربيه مع حزن ووجع .

هل غسان هيرجع تاني ولا القدر ليه رأي اخر ؟

(انتظرو البارت القادم )


يتبع الفصل التالي اضغط هنا


الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية " رواية حين تقع في الحب" اضغط على اسم الرواية

reaction:

تعليقات