القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حور عيني الفصل التاسع 9 بقلم رحمة أيمن

 رواية حور عيني الفصل التاسع 9 بقلم رحمة أيمن

رواية حور عيني الفصل التاسع 9 بقلم رحمة أيمن

الفصل التاسع ❤


اسراء: متمشيش، خليك معايا انا 

تميم: " يقوم بدفعها بغضب وتوجه للمنضده بكل قوته "


كان لسه الشب واقف قدامي و انا بصه في الارض بتوتر وخوف، هعمل اي دلوقتي في الموقف المحرج ده! 

بعدها لقيته مندفع علينا بهمج"يه وشده من قميصه جامد 


أنس بإستغراب: تميم ازيك، في اي؟ 

_ انت بتعمل اي يا انس؟! 

أنس: شوفت بنت جميله مينفعش تقعد كده عرضت عليها الرقص 

_ انس دي مراتي احترم نفسك! 

أنس: مراتك! اووه مختش بالي اصل شوفتك بترقص مع بنت تانيه غيرها هناك وهي قاعده لوحدها ف لي مخدهاش انا كمان ارقص معاها

_ انت تعديت حدودك وانا.... 

 

كان هيضربه لكن فرح جت وقفت قصاده.. 

فرح: تميم اهدى خاالص وبلاش مشاكل هتفضحونا، أنس امشي دلوقتي

أنس: انتي مشفتهوش هجم عليا ازاي! تميم انت بتهزر 

_ انا اكسر دماغك كمان يا حيوان!

فرح: بسسس! اهدو، تميم عشان خاطري العيون علينا وهيحصل مشاكل في الفرح بالله عليك 

_ انا اصلا ماشي، اظن كده عملت الواجب.


 كنت قاعده في النص وانا حطه ايدي علي وداني ودموعي بتنزل لقيته شدني من ايدي وقومني من الكرسي بفزع وخوف منه 

انا والله ما عملت حاجه! 


اسراء ببتسامه : الو يا ماما، شكلها هتحصل مشكله كبيره الليله دي ههه جهزي العشاء عايز اجي احكيلك. 


كان سحبني ورا بندفاع وانا رفعه الفستان وبحاول متكعفلش من الكعب والفستان من قلقي وتوتري يارتني ما جيت! 


_ " يترك يدها " لفي من ناحيه التانيه يلا 

= و.... 

_ شششش ول نفس 

=" والله انا ما عملت حاجه، يا رب ساعدني " 


قعدت طول الطريق عيني في الارض ودموع في عيني وهو باصص قدامه وسايق علي اعلي سرعه ول طايقني ول طايق نفسه ول فاهم اي حاجه ومفكرش حتي يقولي حصل اي او قولتي اي؟ 

" ببتسامه مؤلمه " كنت عرفه انه اليوم مش هيمكل علي خير كنت عرفه انه بدال فرحت هيحصل حاجه تدمر اي حاجه حستها، والله يا رب ما قصدي حاجه، بس انا حقيقي تعبت. 


في القصر... 

= ايدييي براحه! 

_ ده ول حاجه قصاد الي هيحصل فيكي 

=" بدموع " انا معملتش حاجه، هو الى وقف قصادي وطلب مني وانا.... 

_ وانتي اي؟ لو كنتي فكرتي بس تقومي كنتِ شوفتي وش عمرك ما شوفتي 


معرفش جبت الجرأة دي منين وبصتله وعيني بطق شر"ار

معرفش قلبي حر"قني ازاي وقتها وبفتكر الي حصل وبرد عليه: 


= وانت لما وفقت علي عرض اسراء ومراتك قاعده جنبك كان عادي برضه؟ 


جز علي سنانه جامد وايدي تعصرت جوه كفه! 

كان بطلع كل قوته وغضبه ونار"ه جواها، ومش شده وجعي وقعت في الارض ومكنتش قادره استحمل 


= "بألم" تميم ايدي! 

_ اي وجعتك؟

حياتك كلها هتكون نفس الوجع ده كده لو متضبطيش ومن دلوقتي بقلك انا اعمل الي انا عايزه لانك هنا مجرد شغاله بتنظف المكان وتعمل الاكل ومش من حقك ول حق اي حد يدخل فى حياتي الشخصيه فهمه 

=.... 


حرر ايدي من قبضته ومشي وانا كنت قاعده في الارض ومتحركتش. 

حوطت رجلي بايدي وانا بصر"خ من جويا 

حسيت كل حاجه تبنت جوايا من احلام وامال تحطمت بلمح البصر، جبروت نظرته، قسوه كلامه الي فوقتي وفهمني اني حور، حور الي مينفعش تحلم ومينفعش تتعشم في حد 

فوقي يا حور، طلع شبهم، طلع زيهم وكل الامان الي عشيته معاه طلع كدب 

ارجعي لحياتك ، لان ده مكانك ولازم تكوني عرفاه كويس. 

بعدها غمضت وانا برفع راسي لفوق وبقول علي الاقل ارحم من مرات ابويا واسراء. 


اليوم التالي... 

_ معجبنيش الاكل، حضري تاني 

= حاضر يا تميم بيه 

_ تميم بيه؟ 

= دقيقه واحده 

......... 

_ صحابي مشغولين فمتنظفيش انهارده 

= تمام بس هنظف برضه لان ده شغلي وانا هنا عشان كده 

_" بديق" تمام هيكون احسن 

= تمام يا تميم بيه 

_" اووف " خلصت اكل. 

....... 

="بقلق" في اي! ، اي الي تكسر؟ 

_ كوبايه العصير وقعت 

= ول يهمك، هلم الازاز وانظف الارض دلوقتي. 

_ مفيش داعي انا هلمه 

= ميفعش يا بيه الشغاله بس الي بتعمل كده

_" بعصبيه" انتي....  

ترن ترن ترن 

_ الو 

*...... 

_ حاضر جي اقفل. 


لفيت وشي الجهه التانيه وبعدها دخلت المطبخ عشان اجيب ادوات التنظيف. 

لي متعصب عليا كده؟ هو عايزني اعمل اي بعد الي قاله يعني؟ 

هو انسان غريب لي، هو انا اتجننت من بلاش. 


في الشركه. 

طق طق طق. 

_ ادخل 

فرح: تميم لما تخلص تعالي نشرب شاي في مكتبي 

_ ورايه شغل كتير يا فرح 

فرح: سمعت انا قلت اي ي تميم 

_.... 

فرح: هستناك. 


بعد فتره.. 

_ خير يا ست فرح 

فرح: ديقتها مش كده 

_.... 

فرح: رد عليا 

_ انا مكنتش عايزك تعرفي عشان الزن ده وتقرفيني 

فرح: تميم انا مبهزرش عملت فيها اي 

_ معملتش حاجه بس عرفتها هي مين واي دورها في حياتي وبس

فرح: يبقي جرحتها يا زباله 

_ فرح انا مش فاضي للكلام ده، نتكلم بعدين 

فرح: انت بتهرب يا تميم 

هتموت من الغيظ انه كان في شخص ممكن يقرب منها وانت موجوده رغم انك قربت من غيرها عادي 

مفكرتش في مشاعرها او شكلها قدام الناس حتي 

_ انتو مش فاهمين حاجه فمتكلموش 

فرح: طيب يا تميم احنا ناس مبتفهمش، لي مدايق عشان زعلتها

_ انا مدايق؟ 

فرح: لاء امي! امي الي مديقه 

_"بببتسامه" غيري السيره دي 

فرح بوضع يدها علي كتفه: تميم انا فهماك اكتر من اي حد في الدنيا وانت عارف لي، انا الي مربياك ي ولد 

_ فرررح! 

فرح: هه خلاص بهزر معاك، بس انا عرفه انك مش تميم الي انا عرفاه من يوم ما دخلت حياتك، بتهرب من موجهه انك بتحبها وبتغير عليها 

_ انا بحبها وبغير عليها! لاء انا ماشي لانك اتجننتي 

فرح: تعرف قالت اي لانس؟ 

_"يقف وينظر لها بفضول خفي" 

فرح: قالتلو انها مينفعش تقوم وتاسفت لي 

لو كان اي حد مكانها كان قام وحر"ق دمك وردها ليك لكن هي مش كده، هي احترمتك ومقمتش من مكانها ول حتي بصت في عينيه وهو بيتكلم وشايف انت عملت اي؟ 

_.... 

فرح: راجع نفسك عشان خاطري ، لو خسرتها هتندم بجد خصوصا اني ما صدقت لقيت حد يقف جنبك ويستحمل غباء يا عم تميم 

_ هزعلك يا فرح 

فرح: ههه علفكره متقدرش، وكمان بعت ل أنس طلب رفد انت اتهبلت! انت مش عارف مين انس ول اي 

_ انتي شكلك نوايه تعصبيني بجد وهطردك انتي وهو 

فرح: ههه خلاص يا عم امسحها فيا كان بهزر معاك 

_ انا رايح مكتبي ونشوف الحوار ده بعدين، اه عملتي اي يوم السبت 

فرح: رحت وكان يوم جميل وريما هتقت"لك

_ ههه هبقي اروح اشوفها 

فرح: اه صح تعالى احكيلك اخر الاحداث هناك. 

*******

انس: مساء الورد يا قمر 

فرح: صباح الفل علي عيونك يا قلبي 

انس: ههه قلك اي، شوفته عندك فمدخلتش لنضرب 

فرح: حلو انك عارف 

انس: مفهمتش قلتلي اروح اعمل كده لي معاها غير لما شفت عيونه وهي بطق شرار، كان هيو"لع 

فرح: احسن، خلي يفهم مشاعره وانه غلط بالحركه دي، ما علينا تشرب اي؟ 


بعد 3 ايام 


عدا تلات ايام وانا وهو زي الربوت، هو يامر وانا انفذ وبس 

وبحاول يسال حاجه ونفتح موضوع بس ديمل بصده وبنهي 

بس معرفش لي مخنوقه ومدايقه كده 

هو الي قال كده ب لسانه 

هو الي جرحني وكسر قلبي وقتها 

 لي مديقه اننا كده، لي للاسف وبعترف بده وحشني الكلام معاه.

 

وانا بنظف وحقيقي مخنوقه طلعت تلفوني الي كنت قفله من زمان لقيت رساله جتلي نفس يوم الفرح بليل خرجتني عن شعوري وكل الصمود الي جويا ده 

اسراء: " دلوقتي لازم تكوني عرفتي قيمتك، وانك خدتي حاجه مش بتاعتك ول تخصك، واعرفي انه بحبني اوي وانتي مجرد وقت وهترجعي هنا تاني واندمك علي كل حاجه عملتيها معايا واه قربه مني وقتها فهمني قد اي انتي مش في دماغه ول ملي عينيه وبتنمني انتي كمان تفهمي ده 

 see you بيبي 

وشكري ليا علي الليله الجميله دي "


رميت المخده الي كنت مسكاها علي اخر ايدي وانا بغلي من جوايه 

بس حقها، حقها تقول كده بعد الي عمله معايه 


معرفش اي الي حصل بس كنت مخنوقه حد الموت ف لبست اي حاجه شوفتها قدامي وخرجت، خرجت من غير ما اعمل حاجه ول افكر اقلو ول لاء ول هيعمل اي 

كل الي فكرت في اخرج اشم شويه هوى عشان هنفجر وبس. 


......

يتبع الفصل التالي اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية حور عيني" اضغط على اسم الرواية

reaction:

تعليقات