القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية بلوة المخابرات والمارد الفصل الثالث 3 بقلم دعاء أحمد

 رواية بلوة المخابرات والمارد الفصل الثالث 3 بقلم دعاء أحمد

رواية بلوة المخابرات والمارد الفصل الثالث 3 بقلم دعاء أحمد

Part 3
Doaa ahmad
مارد قام مسك مليكه من شعرها
مارد بغضب. بقي انتي تقبضي على ابويا يابنت الجبلاوي

مليكه رفعت ايد مارد وبحركه سريعه ضربته في رجليه خاليته يفقد توزنه ويرجع لورا بس طبعا موقعش

مليكه" بغضب" مماثل. لو رجع الف مره هقبض عليه
وبعدين ما خفايا كان أعظم عشان بنت الجبلاوي ارجل من ألف واحد من عينتكم الق"ذره

مارد عيونه الرمادي بقيت اسود
ومسكها مره تانيه بقوه وبقا يجرها وراه
اخدها ونزل للدور الأول 
ومليكه بقيت تشوف كل حاجه كويس وهي دي مهمتها تعرف كل حاجه عن مقر المارد

فلاش باك

مليكه. واحنا ناوين على ايه
اللواء سراج. مش احنا اللي هنعمل انتي ومارد اللي هتعملوا

مليكه. مش فاهمه

اللواء سراج. مارد اكيد دلوقتي
بيفكر فيك وازاي يسفرك تركيا
هو هيبقى عايز منك معلومات وكمان هحاول يوصلك معلومات غلط عن الصفقة عشان توصليهالنا
بس انتي لازم تتاكدي من كل معلومه تعرفيها

باك

مليكه نازله وراه مارد وهو بيشد ها بقوه 
مليكه لاحظت وجود شابين وهم اكتر ناس بيثق فيهم المارد
كنان الاسيوطي. ويزين الشناوي

كنان. مارد انت واخدها على فين
مارد مردش عليه وماسك في مليكه
اللي بتحاول تفلت ايده من شعرها

يزين وكنان بصوا لبعض بقلق لأنهم عارفين مارد

مارد خرج من القصر وبقي واقف في الجنينه

مارد بغ"ضب وصوت كفحيح افعي. ماكس ماكس

ماكس بخوف. ايو

مارد. زوري بقالها اد ايه ماكلتش

ماكس وهو بيبص لمليكه. يومين

مارد ابتسم" بشر" وهو باصص لمليكه

مارد. افتح لروزي

وجر مليكه وراه وباب حديد اتفتح

رما مليكه و خرج وقفل عليها وواقف يتفرج
كنان ويزين وماكس. وافقين بيتفرجوا علي مليكه وهم ميقدروش يقولوا حاجه لمارد والا هيكونوا وجبه لروزي

بتظهر لبوه (أنثى أسد). وبتبان سنانها بتلمع

مليكه مكانش باين في عنيها اي خوف بالعكس قامت و بسرعه الصاروخ كانت بتتسلق السور الحديدي لحد ما وصلت لاخره ومتشبسه فيه بكل قوتها
روزي بتحاول تقبض على مليكه بس مقدرتش توصل ليها عشان المسافه كبيره

كنان ويزين بصوا لمليكه بستغرب من سرعتها بالرغم من أن شكلها كيوت وبريئه الا انها فعلا" خطيره"

وفي لحظه روزي قدرت توصل لمليكه وغرزت سننها في رجليها وبدأت مليكه تن"زف
بس برده مكانش باين عليها الخوف

مليكه جسمها بقى سايب و وقعت
مليكه غمضت عنيها وبتبسم

اول ما وقعت روزي هجمت عليها
مليكه قامت بسرعة وبتحاول تبعد عن روزي لكنها يتقرب اكتر و

مارد. ماكس خرجها

بسرعه جدا ماكس دخل لروزي
وبدأ يروضها مليكه حست أنها بدأت الرؤية تشوش واغمي عليها

مارد بكل هدوء وغرور دخل شال مليكه على كتفه واخدها وطلع

كنان. مارد لو عايزها حيه لازم تروح المستشفى بدل ما يحصل تسمم

مارد ببرود. هات الدكتور

بعد شويه الدكتور وصل وعمل الازم لمليكه

يزين. نفس افهم مارد بيفكر في ايه
كنان. متحاولش هتتعب انا ماش

بعد شويه كنان خرج
كان بيسوق بسرعه و في بنت بتعدي بالعجله خبطها
بص من المرايا لقها قاعده على الأرض بتتوجع بس منزلش وكمل طريقه

البنت بغضب بالعربي. انت يا "حمار" اكيد امك اللي جايبهالك

كنان وقف العربيه بغضب ونزل من العرببه

البنت. يلهوي دا سمعني دا شاكلة يخوف

كنان بغضب راح ناحيه البنت 
ووو

مارد ومليكه شخصيات استثنائيه
و الاتنين قوتهم متكافئة تقريب
هيحصل ايه لو دخلوا ساحه المعركه اكيد لازم حد فيهم يموت

لو مارد ومليكه اتفقوا على شي اكيد هينفذَوه بس للاسف

مارد واخد طريق لايمكن مليكه تقبل تمشيه

ومارد صعب اوي يمشي في طريق مليكه لأنه بيحكم على نفسه بالموت

يتري ازاى هيقابلوا بعض في طريق متقاطع؟ 

لنا لقاء مع المارد وبلوه المخابرات

يتبع الفل التالي اضغط هنا
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية بلوة المخابرات والمارد "اضغط على اسم الرواية



reaction:

تعليقات