القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الملتزمة الصغيرة الفصل التاسع 9 بقلم سمر ابراهيم

رواية الملتزمة الصغيرة الفصل التاسع 9 بقلم سمر ابراهيم

رواية الملتزمه الصغيرة الفصل الثلاثون 30 بقلم سمر ابراهيم

رواية الملتزمة الفصل التاسع

نفس:- فهمتي يلا ننفذ بقى
تفاؤل راحت على اوضة فرح:- فرح أنتي هنا غريب
فرح:- لا دا خيالي يلا ي غبية من هنا
تفاؤل مسكت أعصابها:- مش كدا بس فكرتك مع أويس ونفس تحت بيلعبو في الجنينة وهاتك ي ضحك فكرتك معهم مش معقول تسبيهم لوحدهم
فرح:- بجد طيب ابعدي كدا من طريقي
وجريت على تحت
عند نفس:- ي أويس أنا كويسة والله بس بالله عليك هات الكلب ألعب معاه شوية
أويس:- لا مفيش لعب روحي ارتاحي
نفس:- هههههههه ي دي النيلة اهي نزلت قبل ما اجيب الكلب الصبر ي رب ههههههههههههه
أويس:- بتضحكي ليه ي مجنونة
نفس بتجز على سنانها وبتضحك :- هاهاهاهاها دمك خفيف اوي ههههههههه يبني أخلص أفهم ي ذكي فرح نزلت انتقام ها هاهاهاهاها هات الكلب 😁😁😂😂😂😂🤣🤣😂
أويس:- قولي كدا طيب لحظة وحده كدا
وكلم الحارس وجاب الكلب منه
نفس:- هاي كلبوبي من غير إصابات خربوشات صغيرات بس زي ما اتفقنا هههههههه انطلاق
الكلب جري نحية فرح وهي بتصرخ وتجري لف كام لفة وقطع لبسها وكام خربوش من غير إصابات بس كفاية عليها الخضة
نفس:- هههههههه أحسن
تفاؤل:- شكلها يضحك اوي هههههههه
أويس عامل نفسه مش واخد باله وبيضحك عليها من تحت لتحت
مصطفى وهو وأسد جم وبعدوا الكلب عنها
فرح:- أسد نفي اللي جابته
أسد مسك أيد نفس وبيشدها:- أنتي غبية ي بت
أويس:- أبعد إيدك ي حيوان سيبها
نفس:- اه أيدي أبعد إيدك عني اااه
مصطفى:- نفس ليه عملتي كدا 😠
نفس:- ي راجل حضرتك طلع ليك صوت كنت فين أما حطت ليا السم ولا لما ضربت الكورة فيا
مصطفى سكت لأنه فعلاً كان ساكت لفرح طول الوقت ومعرفش يرد
أسد:- وكمان بتعلي صوتك وليكي عين تتكلمي
نفس:- والله مش تلم أختك الأول بعدها تيجي تتكلم معايا
أسد رفع أيده يضربها أويس مسك أيده بغضب وفضلوا يضربوا في بعض العيلة كلها فضلت تبعدهم عن بعض
نفس بعدت عن المكان وفي ركن في اوضتها فضلت خايفة وضامة نفسها برعب بس تغلبت على خوفها ونزلت تشوف حصل ايه بعد نوبه الخوف ما مشيت
الجد:- تعالى أسد أنت وأويس على المكتب بتاعي بسرعة
في المكتب
أسد:- جدو نفس جابت الكلب كان ممكن يعض فرح
أويس:- أنا اللي جبته مش نفس وحتى لو هي مش من حقك تضربها كانت فين رجولتك دي لما أختك غلطت ولا رجولتك على نفس بس
أسد:- أرجل منك ي بتاع البنات ي ضايع
أويس:- أنا برضوا اللي بنت ضحكت عليه بس يهبل أنت
الجد:- خلصتوا شتيمة يلا كل واحد يعتذر من التاني ويبوس على رأسه كمان
أويس:- حقك عليا وأنا آسف
أسد:- وأنا كمان آسف
الجد:- أسد أنت كنت عايز تضرب نفس بجد
أسد:- أنا ...... مش عارف يقول ايه سكت
الجد:- طيب أنت مطرود من البيت انهاردة مشفش وشك وبكرة القيك في حفلة نفس يلا من غير مطرود
أسد:- حاضر
الجد:- أويس أنت بتكلم بنات بجد
أويس:- لا ي جدو والله
أسد:- المحادثة أهي بينه وبين ميرا وطلع صور المحادثة باين فيها الرقم والكلام
الجد:- اللي هي خطيبتك صح ي راجل ي جامد
أسد:- ايوه بس هي اتغيرت هو ضحك عليها وأنا خطبتها لأن أخوها كان ممكن يقتلها لو أويس رفض يتقدم ليها
الجد:- هههههههه يقتلها عشان العريس مجاش أتقدم ليها ي أهبل
أويس:- الكلام دا كذب هو دا فعلاً رقمي وتلفوني بس مش أنا اللي كلمتها الكلام دا ي جدو
أسد:- يعني هي بتكدب والدليل كدب وأنت صادق صح
الجد:- لا ابن عمك كداب والبت دي صادقة يلا أنت كمان معاه ولو كنت صدق تجيب دليل ولو كداب حسابك كبير يلا مش عايز أشوف وشكم انهاردة خالص برررره
أويس وأسد خرجوا وهما مكسوفين ومتأكدين أن العيلة كلها سمعتهم حتى نفس نزلت تشوف حصل ايه بعد ما نوبه الخوف اللي جاتها هديت
أويس:- شايف وشكلنا وحش ازاي
أسد:- أنت اللي بدأت كله بسببك
أويس:- وربنا على محاولتك ضرب نفس ما هسكت ليك ي أسد
نفس طلعت ليهم لسانها 🤪:- أحسن تستاهلوا عشان تضربوا بعض تاني ههههههههههه احسن احسن 😂🤪
أويس:- ي ندله هي دي اللي دافعت عنها حسبي الله ماشي ي نفس الكلب
الجد من جوه بصوت عالي:- نفس تعالي
نفس:- 😳سلام قولا من رب رحيم ليه كدا بس
العيلة كلها فرحت فيها أويس وأسد فضلوا يضحكوا بصوت عالي ما أحلى العدل
الجد:- قلت بره ي كلب منك ليه
نفس ضحكت بس افتكرت ودخلت بخوف
الجد:- اقفلي الباب دا
نفس قفلت الباب في وشهم وهي مرعوبة
الجد بصوت عالي:- تعالي اقعدي هنا
نفس:- حاضر 😰
الجد ضرب الكرسي في الأرض نفس ارتعبت وفضلت تبكي 😭😭
الجد بهمس:- تعالي ي بت جبت ليكي حبت كتب نقراهم مع بعض وكمان شوكولا كتير ايه رأيك في النوتيلا دي
نفس:- اشطا ي جامد طيب كان من الأول
وفضلوا يضحكوا ويقروا
نفس:- تيجي أسألك شوية أسأله
الجد:- قولي أنا مذاكر
نفس:- من أين نأخذ عقيدتنا
الجد:- من القرآن والسنة
نفس:- من هي أول مرضعة للرسول صلى الله عليه وسلم
الجد:- حليمة السعدية
نفس:- أول وحده ي جدو أسمها ثويبة دي الجارية بتاعت عمه أبو لهب عليه العنه أول ما النبي اتولد عمه فرح وحرر الجارية دي وهي راحت لأم النبي ورضعته معها وكمان رضعت عمه حمزة عشان كدا هو أخوه في الرضاعة وربنا في يوم في السنه بيخلي أبو لهب على الدخان بتاع نار جهنم من فوق لأنه فرح لما النبي اتولد
الجد:- يعني كدا أول مرضعة ثويبة مش حليمة
نفس:- بالضبط كدا السؤال اللي بعده أول من تزوجها النبي
الجد:- خديجة رضي الله عنها ومش اتجوز طول فترة حياتها وانجبت ليه كل أولاده إلا إبراهيم كان من مارية القبطية وخديجة اكتر وحده كانت تغير منها السيدة عائشة برغم أنها ميته
نفس:- ي جمالو يا جمالو
في الخارج
أويس:- هو جدو قتلها من سكات ولا ايه
أسد:- يلا نمشي لو شافنا هيقتلنا احنا كمان
أويس:- لازم اطمن عليها الأول
أسد:- ي حنين بعد النداله اللي عملتها لسه خايف عليها
مصطفى:- يعني مش عارفين دي نفس روح قلب جدو
مريم تشجعت وفتحت الباب براحة شافت الشكولاتة والكتب قدامهم وهما بيقروا ومنسجمين
مريم:- الندله بتاكل شكولاتة واحنا خايفة عليها
وبتحكي لعمي أسرار
أسد:- هههههههه يلا بينا ي اخ ندور على مكان نبات فيه الليلة
أويس:- ايه رأيك نرجع شقة عين شمس ونتصل بالشباب نعيد امجادنا سوى
أسد:- اشطا
منال:- أويس خلي بالك من نفسك وخد الجاكت بتاعك
أويس:- وبلاش تنسى تشرب اللبن قبل النوم ايه دا ي ماما أنا داخل على ١٩ سنه
منال:- برضو هتفضل في نظري صغير
أحمد:- متجمعين هنا ليه
فرح:- أسد ومصطفى اتخانقو بسبب نفس وجدو طردهم من البيت
عامر:- بجد أنتم ضربتوا بعض غريب
أسد:- طيب عن اذنكم كملي ي فرح نشرة الأخبار
في شقة متوسطة تحمل ذكريات لشباب اجتمعوا فيها كتير بس الزمن فرقهم
لعبوا بلايستيشن مع بعض وهزار وضحك لحد الليل والكل رجع بيوته بعد ضحك ولعب وتذكر الماضي
أسد:- وحشوني اوي العيال دول وحشتني أيام الثانوية مع أنها أصعب أيام بس اكتر أيام لينا فيها ذكريات حلوه
أويس:- حتى احنا بعدنا ي أسد أنت كنت زي أخويا ليه كدا عشان بنت
أسد:- أنت لعبت على عقل ميرا
أويس:- قسماً بالله ي أسد ما كلمتها ولا ليا علاقة بيها أنا بكرها أساساً هو في راجل يقبل مراته تلبس كدا
أسد أبتسم:- آمال عايز وحده زي نفس كدا
أويس:- لا أنا عايز نفس ذات نفسها هههههههه
أسد:- بتحبها
أويس:- مفيش كدا دي طفلة بس حاسس إني مسؤول عليها وملكية خاصة بيا كدا أنا عايزها تكون نفس المواصفات قوية ملتزمة روحها حلوه وشكلها أحلى كل حاجة فيها عجباني حتى خوفها اللي بتخبيه عن الكل نفسي تحكي ليا وترتاح
أسد:- أكرمنا ي رب
أويس كفاية قر وبعدها أفتكر وضربة مرة وحدة في أيده جامد
أسد:- ااااه ايه الغباء دا
أويس:- ايدك دي لو لمستها تاني أكسرها ولو اتمدت عليها تاني أقطعها ليك أنت فاهم
أسد:- أبو شكلك ي شيخ ايه دا ايدك حديد بس صحيح هو أنت جيت الشقة دي من قريب
أويس:- أيوه جبت حجات من أسبوع كدا
أسد:- حجات ايه الصندوق دا
أويس:- دا فيه كل حياتي دا تقريباً أحلى ذكريات
أسد:- من امتى دا أن شاء الله من غيري ذكريات
أويس أبتسم:- ليه محسسني أنك مراتي انشف يلا وبعدي دول من أول ما جات نفس وبدأت الذكريات الحقيقة لما تكبر وتشوفهم يا تري ردت فعلها هتكون ايه
أسد:- تفضل تعيط أنا عارفهم هما النسوان كدا يفرحوا يعيطوا يزعلوا يعيطوا نكد
أويس:- نام بقى أنت رغاي اوي
أسد تلفونه رن وكانت ميرا اتكسف من أويس وقفل في وسطها رنت عشر مرات قفل التلفون كله ونام

مجهول:- هههههههه أنتي لسه مصره على القتل
فرح:- ايوه دي بهدلت كرامتي قدام الكل مش هسكت ليها
مجهول:- لا أنا خلاص عايزها تعيش تنور كدا وتبقى شابه ونخلص منها بس بطريقتي أنا
فرح:- ليه يعني ايه الغباء دا
مجهول:- احترمي نفسك أنتي بس ابعدي عنها خالص وخليكي في أويس أما نفس تارها معايا أنا
فرح:- بس والله لو اتجوزت أويس وخدته مني لقتلها بالسكين قدام الكل يوم فرحها
مجهول:- مش هتلحق دي بقت عدوتي أنا بس حابه أستفيد من موتها مش موته والسلام هههههههههههههههه
«بلاش مخكم يروح بعيد ي تري ليه عايزها تكبر🤔»

نفس:- جدو أتصل على أويس وأسد يجو يجهزوا نفسهم بسرعة
الجد:- مش أويس جاب ليكي فون اتصلي بيه أنتي
نفس:- لا أنت عايز الرصيد بتاعي يخلص ورصيدك يفضل هههههههه
الجد:- ي بكاشه قولي أنك مكسوفة تكلميه وخلاص
نفس بتغير الموضع:- جدو أخيراً انهاردة اتحقق حلم ماما بنتها ختمت وهتاخد الإجازة بسرعة بقى جهز نفسك ي مز قبل الحفلة ما تخلص
الجد:- طيب يلا بره ي نونو عايز أجهز وأنتي عايزك أميرة انهاردة أهم يوم
نفس:- اوك واتصل بأويس لازم يحضر حفلتي لو أتأخر ايه يعني
فرح جات لابسة بنطلون جينز ضيق وطرحة فاتحا باب وشباك وفيها برندا وبلكونة وبلوزة عضضها الكلب قاطع كتافها دا غير تشطيب الشقق اللي في وشها شقق مين دي عمارة الدور التاسع مش ميكياج ما علينا بلاش نجيب سيره الناس
الجد:- ايه القرف اللي عاملة في نفسك دا
نفس:- يختي هو الكلب قطع هدومك تاني
الجد:- أمشي غيري القرف دا
فرح ببكاء:- بس ي جدو مش عندي لبس أوسع من كدا
نفس:- أنتي قصدك على دا لبس هو أنتي عندك ضعف نظر ولا مش بتشوفي وغير ضعف الذاكرة كل مرة تنسي تلبسي وأنا افكرك
الجد:- فرح احنا رايحين حفلت قرآن مش نادي ليلي
فرح:- خلاص ي جدو مش جايه معاكم معنديش هدوم واسعة
نفس:- في دريس مع طنط مريم تحفة
مريم:- مين جايب سيرتي
الجد:- لبسي بنتك حاجة حشمة ي مريم بدل القرف دا
مريم:- حاضر ي عمي أمشي قدامي ي كسفاني انجري
،،،،،،،،،،،،،،،،
بعد قليل في قاعة كبيرة فيها مشايخ وعلماء وأهالي الحفاظ في حفل تتويج حفظة كتاب الله كل اللي خاتمين لابسين أبيض وتاج على رأسهم ملوك الحفل في نسوان كبيرة وآنسات وأطفال اصغر وحده نفس هي اللي كانت من قدام لفت القاعة كلها هي والحفظة وهما ماسكين الاجازه بتاعتهم
نفس:- هههههههه أنا سواق القطر توت توت هاردي
البت من وراها:- توت توت توت هاردي هههههههههه
الكل فضل يضحك وهما ماشين والصور كانت تحفة والضحكة ماليه الوشوش
عند الأهالي اللي بيبكي فرحان بأبنه واللي بيصور ويضحك واللي بيدعي ربنا يحفظهم من عيون الناس بس الكل فرحان وهو في فرحة أكبر من كدا
الجد بيكلم الشباب:- كلكم على بعضكم كدا نفس بيكم شايفين سايقة القطر ازاي
أويس:- حيلك ي جدو أنا قربت أختم حضر العربية الجديدة بقى
مريم:- حرام ي أويس تنتظر جزاء في الدنيا على حفظ القرآن الجزاء بتاعة من ربنا لازم يكون في إخلاص في العمل ولا يجوز إرادة الدنيا بعمل الآخرة بس لو حد عطاك جائزة تشجيع مش حرام الحرام أن تكون نيتك أنت عشان الجائزة مش لوجه الله تعالى
أويس:- بركاتك ي شيخة نفس وبعدين فضل يفكر هو بيحفظ القرآن رضا لله وبس لكنه بيهزر وكمان لازم يكون زي نفس عشان يستحقها بدأ يقرأ في العلوم الشرعية سيرة وسنه وعقيدة وتوحيد

نفس:- يلا بقى نقعد كفاية تعبت من اللف هههههههه
كل واحد قعد مع عائلته وبدأ تسليم الجوائز للحفاظ
اشتغلت أغنية ي حامل القرآن
*يا حامل القرآن قد خصك الرحمن بالفضل والتيجان والروح والريحان يا حامل القرآن قد خصك الرحمن بالفضل والتيجان والروح والريحان يا دائم الترتيل للذكر والتنزيل بشرك يوم رحيل ستفوز بالغفران يا قارئ الآيات في الجمع والخلوات تزهوا بك السموات وتنتشى الأكواااااااان يا حامل القرآن يا حامل القرآن*
وبدأ المنسق يطلب من الحفاظ يحضروا نفسهم هما وأمهاتهم والأغنية شغالة وأول ما الام تطلع تشتغل أغنية أمي ثم أمي
طبعاً كدا دا من غير موسيقى
المنسق:- نحب نكرم السيدة زينب الست اللي ربت وعلمت وحفظت كتاب الله لبنتها بالقراءات العشر تحية لكل أم تحية لكل بطلة حافظت على بنتها و ربتها على القرآن في زمن الموضة و التبرج في زمن الفتنه الفساد نحيي السيدة زينب
زينب وبنتها مرام فضلوا ساجدين ويبكوا وحاضنين بعض كتير مش مصدقين من الفرحة
وتاني حافظة معانا هي رضوى خالد محمد رضوى سجدت وأمها حضنتها الكل بـ يبكي ومبسوط بيهم بس في وحدة من ضمن الحافظات فى عالم تاني عالم عاشته من فترة عالم موت أمها وفتكرت كلامها لما سألتها هتعمل ايه لو حفظت القرآن
فلاش باك»»
نفس:- ماما هو أنا لو حفظت القرآن تعملي ايه
أميرة فضلت تبكي وحضنتها وفضلت تدوخها بفرحة :- لو حفظتي القرآن أعمالك كيك وجبلك لعب كتير كل حاجة تطلبيها يا نفس حتى لو طلبتي موبيل كبير أجيب ليكي
نفس بدأت تستعيد لقطات وصور من مامتها وهي حضنتها وهي بـ تلاعبها وهي بـطمنها صورة والدها وهو ماسك السكين صوت أمها بيتكرر في دماغها وليه صدى صوت متخافيش يا نفس خليكي قوية اوعي تثقي في راجل بوها دخل أول طعنه تاني طعنه صورة الدم بيلمس أيدها وآخر نفس في حياتها قبله نظرة وداع طويلة فيها وعود كتير
باك
منظم الحفلة:- نفس محمود عبد الرحمن فين نفس محمود عبد الرحمن
الجد:- نفس حبيبتي مالك حصل ايه
منال:- يلا ي حبيبتي
فرح:- البت دي نكد
الكل بص ليها بغضب
أويس:- فرح لتقولي حاجة كويسة لتسكتي كفاية لبسك دا
نفس:- مااااااااااماااااااااااااااااااااااااااااااااااا
صرخة وجع خوف حزن تعب تحمل لتسقط نفس مغمي عليها وسطهم كلهم
الجد فضل يفوق فيها وبعد شوية فاقت واستلمت الجائزة بتاعتها هي ومنال اللي وقفت معها ورجعت البيت طول الوقت ساكته وكلهم خايفين عليها من سكوتها دا
تعالوا بقى أيها السادة القراء نوضح شوية نقاط كدا
«إجازة يعني حاجة زي الدفتر كدا مكتوب فيها السند يعني أنت خدت الإجازة عن فلان وفلان اخدها عن وفلان عن فلان لحد ما توصل للنبي صلى الله عليه وسلم»
«حفظ القرآن مش صعب ما أنتي بتحفظي الأغاني في لحظه هو بس لازم يكون على أيد محفظة وتبدأ بحاجة قليلة الأول صفحة نص صفحة وعزيمة على الاستمرار وصحبة عسل في المكان اللي بتحفظي فيه تشجعك تروحي بس كدا»

نفس في اوضتها وساكته ومرة وحدة فضلت تصرخ بصوت عالي لحد ما حيالها الصوتية كانت هتتقطع من الصراخ
نفس:- جدو أبعده عايز يقتلها أويس أويس أنت عندك عضلات خليه يبعد هيقتلها بالله عليك🥺
أويس:- أهدي يا نفس كلنا جنبك أهدي
نفس قعدت على الأرض وفضلت تبكي والكل زعلان عليها وبعد شويه هديت ونامت
تفاؤل:- أويس نفس لازم تروح لدكتور نفسي عشان مصلحتها ومصلحة الكل
أويس بعصبية:- تفاؤل اوعي اسمعك تقولي كدا تاني أنتي مش عارفة كل مرة نفس بتسمع السيرة دي بيحصل ليها ايه
وفضل يتنفس بعصبية ووقع مغمي عليه هو كمان
الكل جري عليه
وبعد شويه الدكتور جه وكشف عليه
الجد:- ها ي دكتور
الدكتور:- الضغط عالي جداً بس الحمد لله نزل ي ريت يتحكم في انفعالاته اكتر من كدا ممكن نوبه غضب ذي دي تسبب جلطة لا سمح الله
الجد:- ماشي شكراً ي دكتور
بعد فترة أويس فاق
منال:- أنت كويس ي أويس
أويس:- الحمد لله نفس صحيت ولا لسه
الجد:- أويس نفس لازم تتعالج لأني خلاص مش كل ما هي تتعب أنت تتعب وضغطك يعلى كدا والدكتور قال ممكن لو اتكررت حالة العصبية دي والضغط عالي ممكن نخصرك في مرة ذي دي أنت مش ناقص عصبية وضغط
أويس:- جدي نفس مش متقبلة فكرة الدكتور وكل مرة بفتحها بتتعب وتفضل أيام من غير أكل مش عايز أجبرها على حاجة مامتها وصتني أنا عليها محدش ليه دخل بيها بقى
الجد:- طيب أنا اللي أقنعها تتعالج
أويس:- بلاش هي كل مرة تتعب اكتر واوعدك لو اتكررت تاني أخليها تتعالج بنفسي
الكل خرج ما عدا منال
منال:- يا حبيبي ليه كدا كل مرة تعصب نفسك وتتعب قلبي معاك كدا ما هي كويسة ونامت أنت تتعب ليه
أويس:- غصب عن يا أمي لما بشوفها بتتعذب كدا وأنا مش قادر حتى أقرب منها احميها وخفف عنها ولا قادر أخفي ضعفها عن الناس والكل بيقول عليها مجنونة أنا اللي بتجنن في الوقت دا
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،

نفس فاقت لقيت نفسها لوحدها في الاوضة ضاقت الدنيا عليها مش قادرة تتحمل الوجع فضلت دموعها تنزل على الجانبين وهي نايمة ضيق شديد متتحملوش طفلة في عمرها مشتاقه لحضنها لسندها فضلت تفكر في خالد ي تري نسيها عايش حياته ولا أدمن وبقى زي باباها
وبعد عدت ساعات في مكان بين الحقيقة والخيال ....
 
يتبع الفصل التالي اضغط هنا
 
الفهرس يحتوي علي جميع فصول الرواية '' الملتزمة الصغيرة '' اضغط علي اسم الرواية

 

reaction:

تعليقات