القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية كان صديق زوجي الفصل التاسع 9 بقلم رحمة أيمن

 رواية كان صديق زوجي الفصل التاسع 9 بقلم رحمة أيمن

رواية كان صديق زوجي الفصل التاسع 9 بقلم رحمة أيمن

استأذنت ودخلت الاوضه ولبست السيدال وطلعت قعدت قصاده بظبط وبصتله بحُزن وكيوت كده جايز يعديها ف بصلي بغيص وتجاهلني خالص ول كاني قفص طماطم بايظ، اعيط! "

سيده: طيب نستأذن احنا يا بنتي تعبناكي معانا انهارده
ناردين: ول تعب ول حاجه فرحت اوي انكو جيتوا انهارده 
سيده: طيب يلا يا محمد وانتو يا بنات نزلو الكارتين والحاجات الفاضيه دي معاكو  
محمد: خلينا شويه يا ماما، مشبعناش من ناردين وقاعدتها وكلامها الحلو ولسه مخلصتش الشاي 

" المكان هدي كده سيكا وريان اتحول وجز علي سنانه كده بديق وكان هيتكلم فخالتو ردت والحمد لله "

سيده: احنا موجودين من بدري يا محمد وكمان هما عرسان جداد ولازم نسبهم علي رحاتهم 
محمد: طب ما تقوليش عرسان طيب 
ريان: عندك اعتراض ؟ 
محمد: عندي اعترضات كتير 
ريان: خليهملك اهو حاجه اديقك اكتر ما انت مدايق! 
محمد بديق: قصدك اي 
ريان: الي فهمته 

يجدعان حد يلحقنا ليولعو في بعض، انا عايزه اختفي هالحين 
ويا رب ربع برود ريان ورده الجامد في حياتي... يخربيت الثقه الي بيتكلم بيها... هو خالتو بتبصلي كده لي؟ 

سيده بلغه اشاره مفهومه: قولي حاجه ليتخانقو 
ناردين: احم الموضوع ميستاهلش كل ده يا جماعه والله واحنا عاملين علي البنات يا محمد عشان متتاخرش عليهم 
وانا مستنياك وهما معاك الزياره الجايه ان شاء الله 
بص ليا وبعدها لريان واتكلم بعند في. 
محمد: عشان خاطرك يا ناردين وان شاء الله ابقي جيبهم يقضو معاكي يوم 
ناردين: اكيد هستناكوا 
اتكلمت نوره لفك الجو شويه 
نوره: وانا كمان هاجي معاهم بعد تلاته ثانوي بنت الايه دي وساعتها مش هحلك غير لما اقلك كل الماصيب الجديده 
ابتسمت ليها برخامه
ناردين: انتي بس خلصي تلاته وجيبي مجموع كويس وانا عنيه ليكي 
نوره بفكاها: حيث كده بقي جيب حضن 
حضنتني وهمست في وداني بتريقتها المعتاده 
نوره: ابقي طمنيني انك عايشه ول لاء بعد المهلبيه الي حصلت دي 
ناردين: شكله مدايق؟ 
نوره: شكله هيولع! 
ناردين: الله يبشرك بالخير 

واحنا بنتناقش في صمت عن مستقبل الكارثه المشئومه لقينا صوت طفولي بَكاء مزعج في نص الصاله 

سما: وانااا يا ابله ناردين مجيش معاهم كملن طبعا يا خساره شيل الكيسه علي قلبي واطلعها ل هنا ولوحدي ها لوحدي  
عالم بتنكر زي القطط يا باشا مش مسمحااااكو! 

خالتو ماتت م ضحك عليها وقلدتها وهي بتقول انها سمعت الجمله دي من مدرس الرياضيات عندها عشان مراته خلعتو في محكمه الاسره وكان هيفرقع من الغيظ وكلنا سخسخنا ضحك عليها هي وخالته و عنادهم في بعض "احم ما عدا ريان المتنشن" 

ناردين: مع السلامه يا خالتو
سيده: في حفظ الله يا بنتي، اطمنت وقلبي ارتاح لما شوفتك انهارده مرتاحه ومبسوطه مع ريان ربنا يخلي يا رب 
ناردين: امين يا رب، تسلميلي ي خالتو 
سيده: لو عوزتى حاجه رني عليا فورا وانا فتره كده وهجيلك تاني إن شاء لله 
ناردين بعناقها: هتوحشيني اوي وابقي رني انتي اطمني عليا لما توصلو كده وخليكى علي تواصل مع اقرب مستشفي اتقبلك
سيده بستغراب: اي! 
نوره: يلا يا جماعه ورايه دروس انجزو 
سيده: طيب يختي نازله، سلام يا حبيبتي 
ناردين: مع السلامه 

دخلت علي البيت وانا بقول الاذكار وبستشهد وكاني داخله حرب استنزاف، هو عادي اجري بسدال في شارع دلوقتي ول هيقولو مجنونه؟! 
دخلت و كان لسه قاعد علي كنبه بوضعيه توماس ادسون وعضلات جون سينا وانا ببلع ريقي وبتسحب وادور للخلف علي اوضتي حبيبشي و بدعي ربنا ميناديش عليا... 

ريان: ناردين 
ناردين: "مين ناردين دي انا معرفش حد بالاسم ده كملي وهتوصلي الاوضه تكوني في امان دلوقتي" 
ريان: اقسم بالله لو اتحركتي حركه كمان ل قوملك 
طبعا وقفت زي عمود النور كده ولفيت وانا ركبي بتخبط في بعض بس من بره حديد طبعا انا جامده جدا 
ناردين: نعم 
ريان: انتي خارجه كده قدام محمد ازاي؟ 
ناردين: عادي ابن خالتى 
"يقوم ريان من جلسته بحمرار في وجهه وديق من كثره الغضب ويتجه لها" 
ريان: امم ابن خالتك 

"انت جي عليا لي طيب نتفاهم بالله! اعتبرها نكته طاا، انا مش جامده ول نيله انا عايزه اروح لخالتي... يا خالتيي! "

"ترجع للخلف بقلق وخوف منه" 
ناردين: ريان! 
ريان: ريان ميعرفش ماسك نفسه عليكي لعند دلوقتي ازاي
"تقف الكلمات في حنجرتها من كثره خوفها وتوترها منه وتبلع ريقها بهدوي دون تحدث" 
ريان: انا قلتلك متلبسيش كده قدام حد غريب ول لاء 
ناردين: بس محمد مش حد غريب وانا كنت لابسه بجامه طويله وعند خالتي كنت بلبس كده عادي
ريان بعصبيه: تلبسي كده عند خالتك عند العفريت الازرق دي حاجه ترجعلك هناك انما انتي في بيتي دلوقتي ومراتي يعني ده ممنوع نهائيا فهمه  
قالها بصوت عالي وكان اول مره يخاطبني بعصبيه بعد تاني يوم الفرح لما تخانقنا 
بصيت علي الارض وعيني دمعت واتكلمت بصوت خانق ومبحوح كده عشان ابرر موقفي ويارتني ما بررت! 
ناردين: بس راجح كان... 
ريان: انا مش راجح يا ناردين! انا ريان الي بيخاف علي عرضه ولازم مراته تحترمه في غيابه و انتي معملتيش كده يا ست ناردين 
ناردين: ريان متتكلمش معايا بالاسلوب ده! 
ريان: اتكلم معاكي بالاسلوب الي انا عايزه طول ما انتي غلطانه وبتكابري في الغلط وانا معنتش هسكت زي زمان لما اشوفك بتغلطي عشان كنت تخصي واحد تاني وانا مستحمل لكن دلوقتي انتي تخصيني انا وده اول تحذير ليكي واذا تكررت يا ناردين تاني هتشوفي وش مش هيعجبك بجد 

اتحرك من قدامي وراح الاوضه التانيه فمشيت ورا واتكلمت بديق وفضول.. 

ناردين: قصدك اي بزمان 
ريان: مش مهم وسبيني في حالي 

لبس الجاكت بتاعه وخد المفتاح وكان بلبس الكوتشي بعصبيه فسالته بعفويه واسف.. 
ناردين: طيب انت رايح فين 
ريان: خارج شويه لانه لو قعدت معاكي دقيقه كمان احتمال اكسر المكان ده علي دماغي ودماغك ونخلص بقي 
ناردين: هترجع امتي 
ريان: معرفش
ناردين: طيب هستناك 
ريان: متستنيش 
كان خارج من الباب وهو مولع ومش طايقني حرفيا فكملت وانا مش عايزة يمشي زعلان مني 
ناردين: طيب..... 
ريان بعصبيه : نااارين خلِصنا! 
قالها بصوت عالي فتخضيت ورجعت لورا وبصيت للارض واثر دموع خفيف في عيني 
فتنهد جامد كده من جوه واتكلم بهدوء
ريان: هرجع علطول ساعه مش هتاخر، اقفلي الباب وراكي كويس 

قفل الباب وانا دموعي بدات في نزول زي الشلال 
معرفش اي الي حصل وقتها بس كل الزكريات قامت عليا وكاني احتجزت جوه قفص ومش قادره اخرج منه  
كنت غلطانه ومعترفه بده وانه فعلا مينفعش اطلع قدام محمد كده بس لي دايق اوي كده؟ 
لي فارق معاه اطلع كده ول لاء بدل اصلا احنا اتجوزنا بشكل ده 
وكان لاول مره ينتقد راجح قدامي ويقول عليه كده! 
بس مش هسامحو عشان ميزعقليش كده تاني ويقول كلام يوجعني ويخليني ادايق علي زعله اكتر من نفسي 
لما يرجع والله لضربه. 

بعد اربع ايام.... 

عدا اربع ايام ومجاش لعند دلوقتي! ، هو لدرجادي زعلان مني بجد! 
كان اسواء اربع ايام عده عليا بعد جوازي بيه 
كنت بعيط كل يوم فيهم وانا مبحسش بوجوده جمبي 
حسيت بفراغ رهيب موجود في حياتي، وحشني كلامه وحنيته عليا وهزاره طيب انا اسفه والله
تعالي اتعصب وزعق وطلع كل حاجه وانا مش هنطق بس ارجع ومتعملش فيا كده!

مكنتش بعمل اكل عشان هو الي كان بشجعني 
مكنتش بروق عشان هو الي فوضاوي وبيرمي كل حاجه في مكان وكان يفرح جدا لما اقلو يبني حرام ليك لسه كنسه ويخدني علي قد عقلي ويقولي تعالي بس اقعدي والنظافه هتعملك اي بزمتك كده مش راحه نفسيه وانتي حطه كل حاجه في مكان كده فهزقه في سري واتعصب واسيبه ودخل الاوضه وهو كتلت جليد متنقله ومبحسش اصلا 

احتليت اوضته وسريره لما ريحه برفانه تكون طايفه حوليا فبحس بالامان وبنام حتي لو ساعتين .. 
اي الى تغير فيا خلاني اتعلق بيك وبوجودك في يومي كده وحاجه هستغرب اني قلتها حرفيا دلوقتي واكتر من راجح نفسه! 

بعد يوم اخر... 
"تجلس في غرفته مع موسيقي هادئه دون نوم ليلاتين وتشعر بالحزن والياس من قدومه اليوم ايضا 
ف يفتح الباب وتسمع الصوت علي بعد اميال وتجري لاتجاهه" 

ناردين بجري: ريان! 
ريان: مساء النور 
ناردين:..... 
ريان: مضلمه المكان كده لي، اخدتي كام لغزايه اعترفي 
ناردين:.... 
ريان: تعرفي انك وحشتيني اوى 
نارين: انا بكرهك 
ريان ببتسامه: طب الحمد لله طمنتيني 
ناردين: كنت فين؟ 
ريان: في ال..... امم هو لازم اقول
ناردين: والله!  
اندفعت لي وانا حالفه لينضرب على رخامته وبرود أعصابه ده 
ولسا بنزل ايدي علي دراعه فمسكها وكتفني من ورا ومقدرتش اتحرك ول اتنفس... 
ريان: اهدى كده وهقلك والله يا شبح! 


يتبع الفصل التالي اضغط هنا
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية كان صديق زوجي "اضغط على اسم الرواية


reaction:

تعليقات