القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ويشاء القدر الفصل السابع 7 بقلم اية محمد

 رواية ويشاء القدر الفصل السابع 7 بقلم اية محمد

رواية ويشاء القدر الفصل الاول 1 بقلم اية محمد

 رواية ويشاء القدر الفصل السابع

 صباح يوم جديد، الروتين اليومي لـياسمين.
ياسمين هتصحي و تخلص اللي وراها و بعدين تقعد علي اللاب توب ، ساجدة هتقوم من النوم .
ساجدة : هو الجميل بتاعنا بيعمل اي كدا على الصبح .
ياسمين :زي ما انتي شايفه كدا بشوف الناس اللي هتشترك في الرحلة عشان اكتب اسمها و أنهى بقي الموضوع دا .
ساجدة : اممم ، طب صباح الخير .
ياسمين : بعد اي بق، صباح النور يستي .
ساجدة هتمسك الموبايل هتلاقي الساعه ٦
ساجدة بدهشة : اي دا دي الساعه ٦ .
ياسمين : عندك محاضره و لا اي ؟
ساجدة : الساعة ٧ محدش صحاني ليه ؟
و تجري تحضر نفسها بسرعه .
ياسمين : هبله دي و لا اي ؟
____________________
ياسمين هتقوم من علي اللاب توب و تقوم عشان تمشي
ياسمين : انا كدا خلصت الحمدلله ، اقوم بقي على جامعتي ، ساجدة افطري قبل ما تنزلي اوك .
ساجدة بتلبس بسرعة
ساجدة باستعجال : دا وقته فطار يـياسمين .
ياسمين : انا قولتلك اهو انتي حره .
ساجدة بضيق : حاضر خلاص بقي .
ياسمين : انا ماشيه يلا سلام .
___________________
ياسمين هتنزل و ساجدة لسه بتجهز نفسها و مستعجله، تاليا و هاجر لسه نايمين و هيصحوا على صوت ساجدة .
هيقوموا و هما مخضوضين يشوفوا فيه اي .
تاليا : اي دا في اي ؟
هاجر : مش عارفه في اي.
تاليا : قومي بسرعه كدا نشوف فيه اي ؟
و يقوموا يلاقوا ساجدة واقعه و ماسكه رجليها و قاعدة على الأرض ، تاليا هتقعد جمبها علي الارض
تاليا : فيه اي ي بنتي خضتيني ؟
ساجدة : مفيش كنت واقفه على الكرسي بجيب الحزام وقعت ، ااه يرجلي اااه .
يسندوها و تقوم و تكمل تجهيز لبسها رغم أن رجلها بتوجعها جامد و تاليا و هاجر يبصوا لبعض يستغربوا .
تاليا : انتي هبله ي بنتي لازم نروح للدكتور نشوف رجلك يمكن اتكسرت و لا حاجه .
ساجدة : يبنتي اوعي كدا انا كويسه اهو ، اااه .
هاجر : يبنتي اقعدي مش مهم انهارده و نروح للدكتور عشان نطمن عليكي .
ساجدة : لا ،كله الا اني مروحش الجامعه هو انا ناقصه، لما ارجع اعملوا اللي انتو عايزينه، يلا سلام .
ساجدة هتمشي و هي بتعرج علي رجليها .
تاليا باستغراب : هبله دي و لا اي .
هاجر : باين كدا المهم يلا نقوم احنا نلبس عشان منتاخرش .
تاليا : يلا ي بنتي و ارن على ياسمين اشوف حل مع البنت دي .
____________________
ساجدة نزلت الجامعه و مش قادره تمشي هتركب تاكسي لأنها اتاخرت ، تاليا و هاجر هيلبسوا و ينزلوا جامعتهم .
على سلم العماره، تاليا هترن على ياسمين لكن ياسمين مش هترد لأنها في محاضرة .
تاليا بضيق : ردي بقي ي بنتي فيه اي كدا ؟
هاجر : اكيد في محاضره و مش هتعرف ترد .
تاليا : ممكن برضو ، بس برضو دي بترد علينا ديما حتى في محاضرتها.
هاجر : امم ، طب خلاص مش مشكله ممكن مشغوله في حاجه .
تاليا : ممكن ، يلا نمشي عشان منتاخرش.
___________________
و يمشوا كل واحده تروح جامعتها و مازلت تاليا بترن علي ياسمين لكن ياسمين كانت بتقفل على طول و مش بترد . ياسمين تنهي محاضرتها و بعدين تطلع برا و تكلم تاليا .
ياسمين : اي ي بنتي فيه اي كل دا .
تاليا : مش بتردي ليه كل دا قلقتيني .
ياسمين : كان عندي محاضره دكتور ياسر و طبعا مينفعش ارد عليكي .
____________________
تاليا هتسكت شويه و مش هترد علي ياسمين، لأن في الوقت دا فيه شخص من بعيد هيجي لـ تاليا
تاليا باستعجال : طب بقولك اي اقفلي دلوقتي هبقي اكلمك بعدين يلا سلام .
ياسمين : انتي هبله ي بنتي انتي كـنـ.... الوو
تاليا هتقفل المكالمه و ياسمين هترن عليها مش هترد
تيجي بنت من ورا ياسمين
نادين : اي يعم مشغول في أي كدا ؟
ياسمين : تاليا كانت بتكلمني و راحت قافله فجأه من غير ما تقولي كانت عايزه اي .
نادين : خير ان شاء الله متقلقيش ، المهم طمنيني انتي عامله اي .
ياسمين : و الله انا الحمدلله انتي اللي عامله اي طمنيني عليكي .
نادين : بخير بيكي و الله .
ياسمين : حبيبتي و الله تسلميلي من كل شر يارب .
نادين : حبيبتي ، ها عملتي اي في الرحلة .
ياسمين : بصي هو انا كتبت أسماء المشتركين انهارده كلهم بس العدد أكبر من اللازم بس الحمدلله الموضوع اتحل .
نادين : ربنا معاكي حقيقي العدد كبير المره دي و اول مره يكون كبير بالشكل دا .
ياسمين : عندك حق ، كان نفسي تطلعي معايا و الله بتشجعيني و بتقويني ديما في أي رحلة بطلعها بس لولا ظروفك كان زماني مطلعاكي مكاني انا شخصيا و الله.
نادين : الحمدلله على كل شيء ، تتعوض بإذن الله بس تكون رحله جامده بقي و نقضي فيها وقت طويل هاا .
ياسمين : عيوني ليكي يحبيبتي حاضر ، طمنيني عمي كويس ؟
نادين : لسه زي ما هو و الله يـياسمينا بس هنعمل اي الحمدلله .
ياسمين : خير ان شاء الله يحبيبتي متقلقيش ربنا كبير و باذن الله هيرجع احسن من الاول .
نادين : أن شاء الله .
ياسمين : ما تيجي اعزمك على اي حاجه قبل ما المحاضرة تبدأ .
نادين : تصدقي جوعتيني يلا .
تضحك ياسمين : ماشي يستي يلا.
و يروحوا الكافيه و يطلبوا اكل
____________________
تاليا واقفه زي ما هي و مراقبه الشخص اللي جايلها من بعيد .
تاليا : اي دا نادر .
نادر : اه يستي ، عامله اي .
تاليا : الحمدلله ، و انت .
نادر : تمام .
تاليا : اي اللي جايبك هنا ؟
نادر : انتي.
تاليا : نعم .
نادر : من السنه اللي فاتت و انا بحاول اقربلك و انتي برضو مصممه تبعديني كل مره .
تاليا بزعيق : يعم افهم بقي بقولك مش عيزاك ، مش عيزاك .
نادر : طب جربي مش هتخسري .
تاليا : انت غبي يبني ، عن إذنك.
و تمشي تاليا تروح عند صحابها و تسيبه لواحده
____________________
نادر : ٢٤ سنه، مكملش تعليم و بقى مدمن ، شغال مع والد صاحبه " أمجد " في شركته و لكن أساس شغله انه بيتاجر في المخدرات ، و سرقة أعضاء ، والدته متوفيه ، و والده عايش لكن متبري منه لانه كان بيعامله معامله وحشه جدا فـ ابوه طرده من البيت ، و عايش في شقه لواحده .
مواصفاته : طويل ، رفيع ، عيونه لونها ازرق ، شعره بني و ناعم ، ليه دقن .
_________________________
تاليا راحت تقف مع صحابها في الجامعه .
تاليا : هاي يبنات عاملين اي.
ناديه : احنا كويسين يستي و الله ، انتي عامله اي .
تاليا : انا كويسه الحمدلله .
ولاء : الولد دا كان عايز منك اي تاني .
تاليا : عايز يكلمني و أوافق أن احنا نرتبط و الواحد قرف.
علا : عندك حق ، دي أشكال الواحد يقرف منها فعلا .
تاليا : ياريت على شكله ي بنتي ، هو شخصيته زباله اصلا ، و صحبتي نصحتني اني مكلموش نهائي .
نادية : اي السبب طيب ؟
تاليا : مش كويس و بتاع بنات و كدا يعني .
ناديه : اها عندها حق ي بنتي و الله فكك منه .
تاليا : طب انا هروح اجيب اكل ، اجيبلكوا معايا ؟
ناديه : ياريت الواحد هيموت من الجوع .
علا : استنى انا جايه معاكي .
ولاء : اتوصوا بينا بقي .
تاليا : حاضر .
تاليا و علا هيروحوا يطلبوا اكل
____________________
عند ساجدة في الجامعه .
ساجدة : اه ياني يرجلي.
رنا : مالها رجلك؟
ساجدة : وقعت من على الكرسي قبل ما اجي و بتوجعني اوي .
رنا : ما انتي لازم تروحي للدكتور تشوفي مالها .
ساجدة : و محاضراتي اعمل فيها اي طيب .
رنا : اممم ، مش مشكله هاخدلك إذن و نروح نشوف رجلك مالها .
ساجدة : لا لا مش مشكله .
رنا : قومي معايا و بلاش عناد رجلك أهم من اي محاضره .
ساجدة : طيب اوك ، يلا .
و يروحوا ياخدوا إذن و بعدين يروحوا المستشفى و يعملوا اشاعه.
____________________
في المستشفى
رنا : ها ي دكتور طمني .
الدكتور : للأسف فيه شرخ و كويس انك جبتيها لو كنتي استنيتي شويه كان ممكن تحصل مشكله .
رنا : الحمدلله .
الدكتور : ممنوع تمشي عليها أو تعملي اي مجهود .
ساجدة : لمدة قد اي ؟
الدكتور : شهر بالكتير يعني لكن ميقلش عن شهر و بعدين ليكي متابعه بعد شهر اشوف هل العلاج جاب نتيجه و لا لا .
رنا : اوك ي دكتور ، شكرا جدا ، يلا قومي .
ساجدة : حاضر.
رنا : عن إذن حضرتك ي دكتور.
الدكتور : اتفضلي .
___________________
يخرجوا من المستشفي و يقعدوا برا في الحديقه
ساجدة : اي دا انتي مش هتجيبي شهاده مرضيه عشان الجامعه و لا اي؟
رنا : فكرتيني، خليكي قاعده هنا لحد ما اجيبها .
ساجدة : طيب .
و تنتظر رنا لحد ما تعمل الشهاده المرضية و ترجع لها و يمشوا .
___________________
و هما في العربيه .
ساجدة : ياسمين متعرفش اي حاجه مفهوم و قوليها شرخ بسيط و هيروح .
رنا : هو انا هبله زيك يبت لا طبعا هقولها على كل حاجه .
و ترن رنا على ياسمين .
ساجدة هتشد منها الموبايل لكن رنا هتمنعها
ساجدة : يبت اقفلي و بلاش هيافه بقى .
رنا : اوعي كدا ، الو ايوا يـياسمينا.
ياسمين : ايوا يرونا عامله اي .
رنا : الحمدلله تمام ، شوفي يستي صحبتك ساجدة وقعت على رجليها و هي مطنشه و روحنا للدكتور بالعافيه و طلع عندها شرخ و لازم على الأقل متتحركش لمدة شهر و بتقولي اني مقولش اي حاجه ليكي شوفتي بقي .
ياسمين بقلق : طب هي فين ، و هي كويسه ، طمنيني .
رنا : متقلقيش انا هروحها و مش همشي غير لما انتي تيجي بإذن الله .
ياسمين : اوك انا جايه في السكه يلا سلام .
رنا : سلام .
ساجدة : عاجبك اللي انتي عملتيه دا .
رنا : ايوا عجبني .
ساجدة : اما نشوف اخرتها .
___________________
و يوصلوا البيت و بعدين ترتاح على السرير و رنا تدي لها العلاج و تقعد تستنى ياسمين.
تيجي ياسمين من جامعتها و تجري على ساجدة .
ياسمين بخوف : انتي كويسه ، اي اللي حصلك ؟
و تحضنها و تبوسها .
ساجدة : متقلقيش يحبيبتي انا كويسه طول ما انتي كويسه .
ياسمين : يعمري .
و تحضنها .
رنا : استأذن انا بقى يـياسمينا، دا العلاج بتاعها اهو و المواعيد موجوده اهي و الشهادة المرضية بتاعتها عشان تروحي تقدميها للجامعة بكرا بإذن الله لاني مش هعرف أقدمها انا طبعا انتي عارفه قوانين الجامعة .
ياسمين : اكيد يحبيبتي و شكرا لتعبك معانا و الله مش عارفه اقولك اي شكرا جدا .
رنا : على اي بس دي زي اختي و اكتر كمان يلا مع السلامه .
ياسمين : خلي بالك من نفسك.
رنا : حاضر.
رنا هتسلم علي ياسمين و ساجدة و بعدين تمشي
ياسمين : ينفع كداا .
تاليا هتيجي من جامعتها و هتدخل علي اوضة ساجدة و ياسمين الأول
تاليا : ايي دا الحلوين جايين بدري و لا اي ، اي دا ساجدة مالك ؟
ساجدة : انتي شايفه اي ها ؟
تاليا : برص نايم قدامي .
ساجدة : هقوملك ها .
ياسمين : مش وقته هزار يلاا يتاليا قومي غيري هدومك و حضري الغدا لحد ما هاجر تيجي و انا هفضل قاعده جمب ساجدة .
تاليا : حاضر ، الف مليون سلامه عليك يبطل و شد حيلك كدا عشان اعرف اناقر فيكي زي الاول و اكتر .
ساجدة : حاضر اتقلي بس .
تغمز لها تاليا : تقلانه.
ياسمين : قومي يبت يلا .
تاليا : حاضر خلاص هقوم اهو .
و تقوم تاليا تغير هدومها و بعدين تحضر الغدا لحد ما هاجر تيجي من الجامعة ، و ياسمين هتفضل قاعده جمب ساجدة 

يتبع الفصل التالي اضغط هنا

 الفهرس يحتوي علي جميع فصول الرواية '' ويشاء القدر'' اضغط علي اسم الرواية

 

reaction:

تعليقات