القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية بداية حياة الفصل السادس 6 بقلم سلمى محمود

 رواية بداية حياة الفصل السادس 6 بقلم سلمى محمود  

رواية بداية حياة الفصل السادس 6 بقلم سلمى محمود  

حمزة : اتفضل اي طلبك 
عمر بجدية : زينه تروح شغلها عادي 
حمزة : لا هتقعد هنا لحد كتب الكتاب وتبقي تروح معاك
عمر : مش هينفع تغيب عن الشغل شهرين ممكن قبل كتب الكتاب بأسبوع تيجي هنا تقضيه معاكم
حمزة بتفكير : امممم ماشي 
عمر : ولو تسمح هوصلها وأهلي معايا وبيعتبروها بنتهم بدل ما تتعب نفسك وتسافر عشان توصلها شقتها
حمزة بعصبية : مش ملاحظ أن طلباتك كترت 
زينه بخوف : خلاص ي خالي متزعلش نفسك عمر مش قصده 
حمزة : اممم دافعي عنه يختييي
زينه بكسوف : مقصدش بس ممكن تسمحلي اسافر معاهم ؟ وهبقي ارن اطمنك اول باول .
حمزة بتفكير وتنهيدة : ماشي ي زينه عشان خاطرك
زينه حضنته : شكرا ي خالي أنا عارفة انه مكنش ينفع امشي واسافر من غير ما اعرفكم خالتي قالتلي انك زعلت وخربت الدنيا وكنت هتيجي تاخدني. لولا أنها اتكلمت معاك وطمنتك عليا 
حمزة : أنا مكنتش همنعك عن السفر ي زينه بس مينفعش تسافري وحدك افرضي حصلك حاجة ي بنتي !! 
زينه بأسف : حقك عليا ممكن متزعلش ؟ بس كنت محتاجة ابعد 
حمزة : فاهمك ي زينه ومش زعلان هاتي حضن بقي
زينه حضنته وعيطت
عمر بمرح : احم أنا واقف في أي
حمزة ببرود : ما تتنيل تقف حد حايشك
عمر بحرج : طب بس طلعها من حضنك وبعدين نتفاهم
زينه ضحكت وعمر ابتسم كام قاصد يرخم بس عشان تبطل عياط ❤️
..
زينه بتنهيدة وهي واقفة في البلكونه ومبتسمة بتلقائية وحاطه الهاندفري وفي أيدها مج قهوة 🖤
عمر قام يعمل حاجة يأكلها لقي زينه وفي البلكونه 
عمر : الجميل اي اللي مصحيه لحد دلوقتي ؟
زينه بصتله يابتسامة : مزاجي حلو النهاردة ومجاليش نوم
عمر بخبث : ومزاجك حلو لي
زينه بكسوف : عشان يعني اليوم لطيف متوقعتش أنه هيبقي حلو كده
عمر : اممم 
زينه : نها فين ؟
عمر بضحك : اول ما رجعنا من ألسفر دخلت نامت ماما أصرت تخليها تيجي تبات معانا عشان يعني منبقاش وحدنا وانتي تكوني مدايقة 
زينه بكسوف : اممم بس أنا مش بدايق من وجودك
عمر بخبث : ابقي قولي لماما عشان فكراكي بتتدايقي من وجودك لوحدي معايا ومش مرتاحة .
زينه بتوتر : بعدين بقي .
عمر : طب ممكن تعمليلي حاجة اكلها لحد ما اخلص المشروع اللي شغال عليه ؟
زينه : حاضر 
..
عدي اسبوعين وعمر انشغل شويه في شغله ونها بقي اغلب وقتها بتقضيه مع زينه وبينزلو يشترو حاجات سوا عشان كتب الكتاب . زينه كانت مدايقة من قلة اهتمام عمر بيها ومبقتش تشوفه غير قليل اوي . نها لاحظت بس محبتش تدخل بينهم بس كانت بتحاول تلفت انتباه عمر .
رجع من شغله لقي نها في المطبخ ومشغله اغاني
عمر : اي ي بنتي الدوشة دي
نها : اي ده رجعت بدري ؟
عمر بارتياح : اه الحمد لله وخلصت المشروع النهاردة .. زينه فين صح ؟
نها بخبث : لسه مرجعتش من الشغل
عمر بغيظ : نعم !! ازاي ده الساعة عدت 3 ازاي مرجعتش لحد دلوقتي ؟ وازاي اصلا تنزل من غير ما تقولي هي فهمتني أنها إجازة النهاردة
نها : يمكن احتاجوها في الشغل
عمر : ماشي هرن عليها ولو كده اروح اجيبها من الشغل
..
زينه : أيوة ي عمر 
عمر : فينك ؟
زينه : في الشغل وراجعه دلوقتي
عمر بغيظ : وازاي تنزلي من غير ما تقوليلي ؟
زينه : بعتلك ماسدج وشكلك مشوفتهاش لما تبقي فاضيلي وقتها ابقي اعرفك خط سيري
عمر بعصبية : اي اللي بتقوليه ده ؟ وبتتكلمي معايا كده لي ؟
زينه بعصبية : اسال نفسك وعموما خلاص انا جاية .
خالد : مالك ي زينه شكلك مدايق 
زينه : مفيش ي خالد أنا خلصت شغل اقدر امشي ؟
خالد : اه كده تمام تقدري تروحي
زينه : ماشي
خالد : طب استني اوصلك 
زينه : لا شكرا متتعبش نفسك هاخد تاكسي
خالد : لا تاكسي اي تعالي بس اوصلك وكمان اشوفه البيه عمر اللي مختفي بقاله فترة ومش بنتقابل .
زينه باستسلام : ماشي .
..
نها : عمر زينه جت 
عمر : اتفضلي غيري هدومك عشان نتغدي وبعد الاكل لينا كلام تاني.
زينه ببرود : تمام .. صحبك خالد تحت قالي اناديك عايز يسلم عليك
عمر بجدية : وخالد جه ازاي 
زينه بتوتر بصتله ومردتش 
عمر : جيتي مع خالد صح ؟
زينه : أيوة
عمر بعصبية : تمام حسابك معايا بعدين خديها ي نها من قدامي لحد ما اشوف البيه التاني .
خالد بابتسامه : واحشني ياض 
عمر بابتسامه بارد وانت أكتر وراح لكمه في وشه بالبوكس
خالد : اااه اي يابني الغباوة دي
عمر : أنا مش قايلك ملكش دعوة ب زينه خالص ؟
خالد بخبث : مجتش عندها هي كانت هتروح في تاكسي قولت اروحها بدل ما البيه صحبي سايبها ومجاش خدها وخف غيرة شويه ي عم متبقاش واقع كده
خالد بعصبية : ولا متخلنيش اتغابي عليك تاني
خالد بخوف : لا وعلي اي أنا ماشي 
عمر بصله : تعالي هنا ي زفت
خالد بضيق : عايز اي سيبني اروح اتنيل أفسح الهانم اللي مدوخاني وراها بدل ما تنكد عليا
عمر بغيظ : ولما انت بتحبها اوي كده متقدمتش لي بدل ما حد يخطفها منك .
خالد : اديني هقعد مع ابوها الاسبوع الجاي ادعيلي.
عمر بحب : ربنا معاك
خالد : يلا أنا ماشي وبليل نتقابل
عمر : متزعلش مني انا متعصب شويه بس انت عارف اني بثق فيك لكن في حته الغيرة دي مبتفاهمش
خالد بضحك : عارف عاجبك وشي اللي ورم ده الحق احط تلج واظبط نفسي قبل ما اقابلها وربنا يستر 
عمر بضحك : عشان متقربش من زينه تاني 
خالد : تبت خلاص يلا سلام 
عمر ابتسم علي صحبه اللي ديما متحمله يمكن هو الصاحب الوحيد ليه بس عنده بالدنيا ❤️
عمر لنفسه : اطلع اشوف المجنونه دي زعلانه لي .

يتبع الفصل السابع اضغط هنا
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية"رواية بداية حياة "اضغط على اسم الرواية



reaction:

تعليقات