القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية ويشاء القدر الفصل الخامس 5 بقلم اية محمد

 رواية ويشاء القدر الفصل الخامس 5 بقلم اية محمد

رواية ويشاء القدر الفصل الاول 1 بقلم اية محمد

 رواية ويشاء القدر الفصل الخامس

 صباح يوم جديد ، كالعادة منبه ياسمين بيرن الساعة 5 الفجر .
ياسمين لما تصحى هتلاقي ساجدة صاحية
ياسمين : اي دا يعم انت صحيت بدري و لا اي.
ساجدة : اه لسه من شويه ، صباح النور.
ياسمين : صباح النور يحبيبة قلبي .
ساجدة : هنروح امته للدكتور محمد؟
ياسمين : هقوم اصلي و احضرلكوا الفطار و ننزل على طول سوا اوك.
ساجدة : اوك
_____________________________
تقوم ياسمين و تتوضي و تصلي و تحضر الفطار و بعدين تصحى تاليا و هاجر و تنزل هي و ساجدة الساعه ٦ و نص .
________________________
ياسمين و ساجدة يوصلوا لمكتب الدكتور محمد اللي موجود في الجامعه ، ياسمين تخبط على الباب و تدخل و معاها ساجدة
ياسمين : السلام عليكم ، صباح النور يدكتور .
الدكتور محمد : صباح الخير ي بنتي تعالى .
ياسمين : يظهر أني جيت في وقت غلط .
الدكتور محمد : و لا غلط و لا حاجه دا احمد رفعت ابن أعز الأصدقاء ليا دا بقي يستي ضابط في القاهره و انا جايبه مخصوص عشانكوا و ان شاء الله الموضوع هيتحل و هو هيقدر يحله بدون مشاكل متقلقيش اتفقنا.
ياسمين بتوتر : هو انا قلقانه بس اوك اتفقنا .
____________________________________
أحمد رفعت الشاذلي : عنده ٢٥ سنه ، دارس في كلية الشرطة جامعة القاهرة ، بيحب شغله جدا ، بيشتغل في مديرية أمن القاهرة ، عايش في القاهرة و بينزل اجازة كل فترة معينة في بلده " المنصوره "
مواصفاته : طويل و قمحي و جسمه رياضي و لون عيونه بني ، و شعره أسود و ناعم .
____________________________
أحمد هيبص لـ ياسمين باستغراب و يوجهلها الكلام.
أحمد : انتي اللي الدكتور طردك؟
دكتور محمد : لا دي ياسمين اللي عندي هنا في الجامعه اللي حكيتلك عنها.
أحمد : اها
ياسمين بعصبيه : حكيتله عني ؟ هو مين دا ؟
دكتور محمد : مش وقته كلام يلا روحوا معاه عشان ساجدة متتاخرش على محاضرتها.
ياسمين و هي في حاجه اندهاش : بينا قاعده ي دكتور .
دكتور محمد : أن شاء الله .
يقوم أحمد و ياسمين و ساجدة يمشوا وراها و ياسمين متضايقه جدا .
_________________________
عند تاليا و هاجر .
تاليا هتقوم لسه من النوم و هاجر قاعده علي السرير
هاجر : صباح النور يقمر.
تاليا : صباح النور، هي الساعه كام؟
هاجر : الساعه 8 اهي يستي ، عندك محاضرات امته ؟
تاليا : ينهار اسود ، عندي الساعه 9 ، عدي بسرعه عشان الحق .
و تبعد هاجر من طريقها و تجري تغسل وشها
هاجر : ي بنتي اهدي مش كدا جامعتك مش بعيده متقلقيش.
_______________________
يدق الجرس ، تقوم هاجر تفتح الباب .
هديل : مش دي برضو شقه ياسمين و لا انا بتهيألي؟
هاجر : ايوا هي مين حضرتك ؟
هديل : غريبه انا اول مره اشوفك هنا ؟ انتي لسه جايه جديد ؟
تأتي تاليا من الخلف و تقول : طنط هديل اتفضلي .
هديل : حبيبتي عامله اي .
تاليا : انا بخير الحمدلله هدخل انا بقي البس عشان متاخرش هاجر معاكي اهي اوك.
هديل : طب عرفيني هي مين الاول ؟
تاليا : يحجه ما هي اهي خليها تعرفك بنفسها هتاخر .
هديل : ماشي يستي ، تعالى معايا يهاجر على المطبخ و عرفيني انتي مين ؟
هاجر و هي بتضحك : حاضر يطنط .
تدخل تاليا اوضتها بسرعه و تلبس
______________________
يدخلوا المطبخ و تلاقي الفطار جاهز .
هديل : مين محضر الفطار دا و مفطرش ؟
هاجر : ياسمين حضرته لينا قبل ما تمشي.
هديل : هي البت دي مش الدكتور قالها متعمليش اي حاجه و انا هاجي اعملكوا كل حاجه ، اااه منك يـياسمينا مبتريحش نفسها .
هاجر : اممم ، بس سؤال هو حضرتك مين ؟
هديل : انا مرات الدكتور محمد علي ياسمينا في الجامعة و بعتبر البنات دول بناتي و اكتر و شكلك انتي كمان مقامك عندي هيبقى زيهم و اكتر بإذن الله.
هاجر : حبيبتي و الله ربنا يخليكي.
______________________________
في جامعه ساجدة ، وصلوا الجامعه و هيروحوا لمكتب العميد عادل ، يخبطوا و بعدين يدخلوا.
لكن أحمد هيدخل بعصبية
ياسمين و ساجدة هيبصوا لبعض و مستغربين
أحمد : دكتور عادل مش كدا ؟
دكتور عادل : ايوا انت مين ؟
و يشاور علي ساجدة
دكتور عادل : و بعدين انتي يانسه مش انا قولت لك مفيش محاضرات ليكي لمده اسبوعين.
أحمد : لو سمحت كلامك يبقى معانا.
دكتور عادل : و حضرتك مين بق ولي أمرها .
أحمد بكبرياء : أحمد رفعت، ظابط في مديرية أمن القاهرة و جاي اعرف السبب اللي يخليك تطردها من اول يوم كدا ؟
الدكتور عادل بخوف و قلق : اهلا وسهلا يحضرة الضابط اتفضل تشرب اي؟
أحمد هيتعصب عليه و هيقوله : انت هتعمل نفسك مش واخد بالك كمان .
دكتور عادل بتوتر : ابدا يباشا احنا تحت امرك .
أحمد : طب بقولك اي باين عليك بتخاف من سيره الشرطه شكلك عامل عامله و مخبيها و لا اي .
دكتور عادل بتوتر : لا ابدا بالعكس .
أحمد : ورقة الطرد فين اللي انت موقع عليها .
دكتور عادل هيطلع الورقة من الدرج و يدهاله
دكتور عادل : اهي اتفضل حضرتك .
احمد ياخد منه الورقه و يقطعها .
أحمد : انا هعدي الموضوع المره دي و مش هكبره لأنه مش مستاهل، فـانت تحترم مقام شغلك و الا انا هتصرف معاك تصرف تاني انت فاهم .
دكتور عادل بخوف : اه اكيد مفهوم .
أحمد : اتفضلي يـ انسه على محضرتك و لو حصل حاجه تانيه عرفيني.
ساجدة بتوتر : حاضر عن اذنكوا .
تروح ساجدة محاضرتها و أحمد واقف و كأنه عايز يضرب الدكتور لكن ياسمين هتخليه يمشي
ياسمين : يلا بقي خلاص الموضوع اتحل ممكن نمشي من فضلك .
أحمد : اه يلا .
يخرجوا من المكتب .
______________________
ياسمين و أحمد نازلين علي السلم
ياسمين : شكرا على وقفتك معانا .
أحمد : معملتش غير واجبي و طلعت منك بمصلحة في نفس الوقت يعني مش محتاج شكر على حاجه.
ياسمين بتوتر : مصلحه ؟ مصلحة اي دي ؟
أحمد : الدكتور دا صديق والد يارا اللي صاحبتك اتخانقت معاه و دول واقعين في قضيه كبيره اوي تزوير أوراق شغلهم يعني دا متعين عميد بورق مزور و كذلك والد يارا و للاسف محدش عارف يوصل لأي دليل نمسكهم بيه .
ياسمين : اها عشان كدا اترعب لما سمع اسمك .
أحمد : بالضبط كدا.
ياسمين : هو انت فعلا جيت مخصوص من القاهره للمنصوره عشان صحبتي ؟
أحمد : لا واخد اجازه شهر و راجع تاني فـ لما الدكتور محمد عرف اني رجعت قالي تعالى اشوفك و بالمره في موضوع اللي هو موضوع صاحبتك يعني .
ياسمين : اه طب اوك يلا انا همشي .
أحمد : اوصلك في طريقي طيب؟
ياسمين : لا شكرا انا هروح جامعتي ألحق اي محاضره و احضرها يلا سلام .
أحمد بضحكة : انتي الخسرانه .
ياسمين بخنقه : ليه هركب مع عالم ذره مثلا .
أحمد : لا ضابط.
ياسمين : لا حول الله يارب .
و تمشي ياسمين و تسيبه و تروح جامعتها .
_______________________________
نيجي في المطبخ هديل هتكون لواحدها لأن البنات نزلوا كلهم و محدش رجع هتعملهم الغدا و تجهزه و تستناهم لحد ما يجوا .
يخلصوا محاضراتهم و بعدين يروحوا .
ياسمين اول واحده هترجع .
هتدخل علي المطبخ على طول لما تسمع صوت جاي من جوا .
ياسمين : هو القمر مشرفنا من بدري و لا اي ؟
هديل : ديما بتكسفوني بكلامكوا الحلو دا و الله وحشتيني و وحشتني لمتكوا سوا عندي في البيت.
هديل تحضن ياسمين و تبوسها من خدها
ياسمين : وحشتيني و وحشني كل حاجه فيكي و الله و متقلقيش هنشرف عندك في اي لحظه أن شاء الله.
هديل : انتو تنوروني و الله .
ياسمين : طب اي بق طبختي اي اكلك واحشني جدا .
هديل : عملتلكوا محشي و لحمه و كفته و انا هتغدي معاكوا اي رايك؟
ياسمين : ايي دا اومال الدكتور هيتغدي فين ؟
هديل : يبنتي اسكتي ابن صاحبه جاي امبارح من القاهره فـعزمه على الغدا فـ رن عليا و قالي تعالى قولتله انت عارف مش بحب مرات صاحبك دي قالي خلاص خليكي عند البنات و اتغدي معاهم و انا هبقي اجي اخدك و اهو بالمره نقعد مع بعض انهارده بما اننا يعني متكلمناش من زمان و كدا ؟
ياسمين : قولتيلي هو ابن صاحبه دا ضابط شرطه صح ؟
هديل : دمه زي العسل يـياسمينتي و ماشاء الله محترم و ابن ناس بس هي المشكله في امه بس ؟
ياسمين باستغراب : أمم فعلا .
هديل : المهم دلوقتي البنات هيجوا امته الواحد جعان اوي.
ياسمين : ما تيجي ناكل احنا و ملناش دعوه بيهم ها و لا انتي اي رايك و تغمز لها .
هديل : لا يستي هنستناهم مينفعش .
ياسمين : خلاص اوك ، هدخل اغير هدومي يكونوا وصلوا.
هديل : اوك يحبيبتي .
ياسمين هتدخل اوضتها و البنات هتيجي من الجامعة و هيتغدوا .
______________________________
في بيت رفعت الشاذلي، هنلاقي أحمد و رفعت الشاذلي و الدكتور محمد و سوزان قاعدين على السفره و بيتغدوا.
____________________________
رفعت الشاذلي : عنده ٥٠ سنه ، صاحب شركة اعلانات ، و عنده عمارات ، والد أحمد ، و عنده كمان بنت اسمها رحمة عندها ٢١ سنه ، بيحب الشغل .
مواصفاته : متوسط في الحجم ، و الطول ، عيونه رصاصي ، قمحي ، شعره ابيض و ناعم .
سوزان : عندها ٤٩ سنه ، مرات رفعت الشاذلي .
مواصفاتها : مش محجبة ، شعرها قصير ، عيونها ازرق ، قمحية ، طويله ، رفيعه .
_____________________________
الدكتور محمد : شكرا على العزومه دي يصحبي الغالي يعني انت ياخي الواحد ميشوفكش غير لما أحمد يرجع شهر اجازه و خلاص على كدا كل سنه و لا سنتين .
رفعت : انت عارف اللي فيها بق هنعمل اي طيب بس معزتك في قلبي هتفضل مهما كان .
الدكتور محمد : حبيبي ي غالي.
أحمد : اومال فين رحمه مشفتهاش من وقت ماجيت .
سوزان : جامعتها هتبدا فـقالت تاخد اجازه ، سافرت شرم أسبوعين و هترجع .
أحمد : أممم كل اجازه بنزل مش بشوفها غير مره واحده المهم انها تكون كويسه و مرتاحه.
سوزان بكبرياء : اه اكيد طبعا .
الدكتور محمد : صحيح يـاحمد عملت اي ؟
أحمد : ابدا روحت و حليت الموضوع و الحمدلله متقلقش .
الدكتور محمد : الحمدلله .
رفعت : انتو بينكوا شغل و لا اي ؟
يضحكوا سوا و يقول الدكتور محمد : مشكله كانت مع بنت بعتبرها زي بنتي و اكتر فـ البركه في أحمد بقي حل المشكله ربنا يحميه يارب .
رفعت : ااه ، امين يارب .
و يخلصوا اكل و بعدين يقعدوا مع بعض شويه

يتبع الفصل التالي اضغط هنا

 الفهرس يحتوي علي جميع فصول الرواية '' ويشاء القدر'' اضغط علي اسم الرواية

 

reaction:

تعليقات