القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشق في حي شعبي الفصل الرابع 4 بقلم ايات وقلب نورك

رواية عشق في حي شعبي الفصل الرابع 4 بقلم ايات وقلب نورك 

رواية عشق في حي شعبي الفصل الاول 1 بقلم ايات وقلب نورك

رواية عشق في حي شعبي الفصل الرابع

هايدي وهي تصرخ في وجهة ثم تلقي عليه صفعة قويه.
‏ ‏وضع الكل يدة علي فمة بصدمه
‏ ‏وتغيرت ملامح عيسى تماماً.
‏كاد عيسى ان يرد لهايدي الصفعة لكن سرعان ما وقفت امامة جيجي.
‏جيجي وهي تخبي اختها خلفها وهي ترتجف... لا إلا هايدي اعمل اي حاجه فيا انا انما هيا لا
‏عيسى و عيونه بدات تميل للون الاحمر...ابعدي عني بقولك.
‏جيجي وبدت ملامحها تدل علي الخوف... انا آسفة اعتبرني انا واعمل فياا اي حاجه.
‏خرج عيسى من المنزل بكل غضب
‏....
جيجي بغضب... انتي ازاي تعملي كده الراجل كان بيساعدنا .
‏هايدي ببكاء... هو ياجيجي الي علي صوتة على ابويا وانتي عارفه مبحبش حد يرفع صوته علي ابويا ولا كنتي عيزاني اسكتله.
‏تدخل الاب بحنان.. عارف ياهايدي بس قولت ميت مرة لو مش هكون انا قوتكم مش هكون سبب في ضعفكم يعني انا مش نقطة ضعف لواحده فيكم تخيلي الراجل ده كان عمل حاجه ف اختك او فيكي ودا كله عشان انتي خايفة عليه لا يا بنتي متخفيش عليه و اوعي تاني تحطي نفسك انتي واختك في موقف زي ده او حد يبقى ليه حق عندكم فاهمة.
‏هايدي وهيا تشهق من كثرة البكاء.... فاهمة يابابا فاهمه حاضر.
الاب.. يلا ادخلوا جوة انتي وهيا خربتم ليليتنا انا و امكم الهي يعكر مزاجكم.
دخلت هايدي وجيجي لكي يستريحوا من تعب اليوم.
.......
عند عيسى في الشركة
عيسى وهو يجلس علي مكتبه بكل غرور و داخله نيران تحرق كل من يقترب منة.
يدلف صديقه شادي بمرح.... ازيك يا بوص منور الشركه مالك شغال تاكل ف الموظفين من ساعة ماجيت لية.
عيسي بدون ان ينظر له.... اول مره حد يعمل معايا كده و اول مرة حد يفرق معايا لدرجة معرفش اخد حقي منة.
شادي بتأثر ... يا ساتر يارب ودا مين اللى قدر يعمل كده ف عيسى المنصوري.
عيسى... بقولك اي قفل علي الموضوع ده هو يومين و الدنيا هتبقاا تمام يلا قدامي عشان نروح انت مش جاي معايا .
شادي بمرح... انا لياا غير بيتك يابني يلا.
.............
في الصباح في منزل الحاج مصطفى تستيقظ جيجي وهايدي بنشاط.
الام بزهق... انتي يابت انتي وهيا شفولكم حل في العجل الي في البلكون ده الناس ماشيه تتسرع منة.
جيجي وهيا تضرب علي جبينها... اوف نسيت المعلم ضاحي دا متعلق من امبارح.
هايدي بمرح.. نهار اسود دا زمانة اتسلخ.
تدخل هايدي وجيجي البلكونة كي ينزلوا المعلم ضاحي.
المعلم ضاحي بتعب... اااه ياضهري منكم لله حسبنا الله ونعم الوكيل .
هايدي وهيا تضربه علي ظهره.... جرا اي يامعلم انت عجبتك القعده عندنا .
ضاحي وهو يركض إلى الخارج... لا لا حرمت خلاص ربنا يهدكم.
نظرت هايدي وجيجي لضاحي وبدأوا في الضحك.
هايدي وهيا تنحني كي تاخذ شئ.
جيجي بتعجب.. اي دا يابت .
هايدي وهيا تنظر للكارت.. ده بين الكارت بتاع الجدع اللي كان هنا امبارح اسمه عيسى منصور المنصوري صاحب شركات اممم مشاء الله دا طلع راجل جامد يابت.
جيجي بتوتر.. طب طب متيجي نروح نعتزرله عشان إنتي ادتيه قلم امبارح اي عنب.
هايدي برفعة حاجب.. معقول برضك ماشي ياختي بس لما نشوف ابوكي.
يخرج الاب من غرفته... انا موافق يختي انتي وهيا يلا البسو عشان نروح.
دلفت جيجي وهايدي لغرفتهم
ارتدت جيجي دريس ابيض وطرحه زرقاء و وضعت بعض من احمر الشفاه فهي لا تحتاج لميكب.
بينما ارتدت هايدي دريس ازرق وطرحه سوداء و وضعت بعض من الاحمر الشفاة مثل اختها.
ذهبت الفتيات الى شركة عيسى ومعهم اباهم و دلفوا إلى الشركة و ظلوا يتساءلوا حتى وصلوا إلى مكتب صاحب الشركه وهو عيسى.
هايدي وهيا تنظر للسكرتيره التي ملابسها كانت تظهر اكتر مما تخفي.... فين صاحب الشركه دي يا عسل.
السكرتيره وهيا تنظر لهم بقرف... مستر عيسى مش بيقابل حد من غير معاد.
هايدي وهيا تقلدها.. مستر عيسى ننينيي خشي يابت قوليلوا في ناس عيزاك.
بدأ صوت هايدي والسكرتيره يعلوا حتى خرج عيسى من مكتبه وهو لايهتم غير للنظر لجيجي.
فاق من شرودة ب جيجي و نظر للسكرتيره بغضب... انتي مرفوده اتفضلي.
الاب.. لا يابني إحنا جايين ف خير مش في قطع رزق حد.
عيسى بابتسامة وكأنه قد نسى ما حدث من هايدي... اتفضلو استريحوا جوة.
دلفت هايدي وجيجي والاب الى المكتب.
الاب... إحنا جايين نعتزر عن الي حصل من هايدي امبارح .
هايدي بخجل.. مكنش قصدي على فكره كل الموضوع مبحبش حد يعلي صوتة علي ابويا.
يدلف شادي إلى الداخل بمرحة المعتاد وهو ينظر لهايدي بإعجاب... اوباا اي دا ايدا ايدا هو في كده كده .
هايدي وهيا تلوي فمها.. ودا من اي دا ان شاءالله هو الهطل في الشركه كلها.
عيسي بجديه... شادي ابن خالتي ودراعي اليمين في الشركه.
شادي خد الجماعه وفرجهم علي الشركه.
الاب.. مفيش داعي مرة تانيه ان شاءالله.
عيسى بإبتسامة.... لا ازاي مينفعش يلا يا شادي خدهم عشان يتفرجوا علي الشركه واه دي مش الشركه بس ده مجرد فرع من شركاتي .
خرج الاب وهايدي من المكتب وكانت جيجي ستخرج لكن قام عيسي بسحبها داخل المكتب مرة اخرى و اغلق الباب وقام بمحاوطتها بين زراعية و الجدران التي خلفها.
جيجي وهي ترتجف من عيون عيسي... انت انت بتعمل اي عايزه اروح مع بابا.
عيسي وهو يهمس لها بصوت حنون و ينظر لشفتيها الذين يرجفن امامة... هشش انا بابا وأنا كل حاجه انتي لسه زعلانة مني.
جيجي وهيا غارقه في عيون عيسي منصور... هاااااة لا هيا جودي بنتك فين.
عيسي وهو يقترب اكتر منها و ينظر لشفتيها.. هشش جودي مش بنتي جودي بتكون اختي الصغيره.
ابتسمت جيجي دون ان تدري...
اقترب عيسي أكثر و اخذ ينظر لشفتيها وبدأ في تقبيلهاا .
جيجي وهيا تحاول الإبتعاد عنة .
لكن قام عيسي بالسيطره عليها حيث قام بامساك يديها الاثنتين و رفعهم لفوق رأسها.
ابتعد عيسى عنها عندما شعر انها تحتاج إلى الهواء .
نظرت جيجي لعينيه وبدات الدموع تهبط منها لكن سرعان ما خرجت من المكتب وهيا تركض بخوف حيث وجدت ابوها واختها.
الاب بلهفة.. مالك يابنتي فيكي اي.
جيجي وهيا تحاول ان تخبئ دموعها.... مفيش يابابا انا تعبانه وبعدين احنا اعتزرنا ولازم نمشي .
هايدي بشك.. ااه يابابا انا شايفه كده برضك وكمان الواد اللي اسمو شادي ده غلس.
.........
دلفت هايدي وجيجي لغرفتهم
هايدي وهيا تقترب من أختها.. مالك ياجيجي اي اللي حصل.
دلفت جيجي لحضن هايدي وسرعان ما انفجرت في البكاء.. لي لي ياهايدي بيحصلنا كده انتي والعريس الي يجيلك أمة تتنك علينا وعلي عيشتنا و التاني متجوز اتنين وعايزنا فوق البيعة حتى اللي حسيت انه خايف عليه وانة مختلف طلع كل همة اني أكون معاه و بس مجرد وقت مطلبنيش في الحلال حتى عشان يبرر رغبته.
هايدي وهيا تحتضن اختها بشدة.... بس بس اهدي ما يولعوا كلهم إحنا كده حلوين محدش يستاهل ياجيجي يغور اي حد .
يدخل الاب الغرفه.. اي دا في اي مالكم.
جيجي وهيا تمسح دموعها.....
مفيش يابابا تعبانه بس من الشغل.
الاب بشك.. بصي انا مش مصدقك طبعاً بس مش وقته المهم في عريس جيلك انهارده اجهزي ياقلب بابا.
جيجي بابتسامة.... حاضر يابابا.
ارتدت جيجي فستانها الأحمر وهايدي فستان ابيض .
وصل العريس واهلة إلى المنزل.
الاب.. أهلاً وسهلاً نورتنا.
مازن وهو يجلس بابتسامة.... دا نور حضرتك ياعمي .
دا والدي الحاج محمد ودي والدتي
انا ياعمي بشتغل مهندس معماري عندي شقتي الحمد لله
والد مازن بضحك.. لامؤاخذة يا حاج مازن سريع شويه إحنا جايين نطلب ايد بنت حضرتك وشوف طلباتك.
الأب.. لحظه واحده اندهلكم جيجي
ياجيجي تعالي يابنتي.
لتدلف جيجي بخجل وينظر لها مازن بإعجاب.
الاب.. اقعدي ياجيجي دا الباش مهندس مازن.
مازن بخجل.. لو سمحت ياعمي ممكن اقعد اتعرف بي الانسه جيجي.
الاب.. ااه طبعاً اتفضل اقعدي ياجيجي في البلكونه انتي و مازن
دخلت جيجي و مازن البلكونة وبدأوا في الحديث.
مازن بإعجاب.. مالك ياانسه جيجي مش للدرجادي مش هاكلك يعني.
جيجي وبدات ان تستريح لمازن.. احم لا انا بس.....
لم تكمل كلامها حتى دفع احدهم باب الشقه بقوة حيث دلف عيسى ورجاله.
عيسى وهو ينظر لمازن الذي كان يجلس بجوار جيجي حتى تحولت عيونه إلى الاسود من شدت الغضب
مازن بغضب.. انت مين و ازاي تدخل بيوت الناس كده
هايدي وهيا تلطم في الخلف... يانهار اسود يانهار اسود هتموت يخربيتك ده مبيرحمش هتوحشنا ياعريس ياقمر انت.
هجم عيسى علي مازن بغضب وبدأ في لكمه و بدات حالة هلع في المكان و كلة يصرخ
وجيجي تقف وهيا لا تشعر بشيء كانها تجمدت من منظر عيسي وغضبه.
حتى اقتربت هايدي وبدات في سحب عيسى من فوق مازن حتى دفعها عيسي علي الحائط بقوة سقطت هايدي وسرعان ما صرخت الام
وبدأوا في الصراخ اكتر و مناداتهم على هايدي
وعيسي تجمد مكانه عندما شاهد منظر هايدي.
جيجي وهيا تقترب من اختها ببطئ وجدتها علي الارض والدماء في كل مكان حتى قامت بالصراخ حتى سقطت هيا الأخرى من بشاعة المنظر و......
 
يتبع الفصل التالي اضغط هنا
 
الفهرس يحتوي علي جميع فصول الرواية '' عشق في حي شعبي''  اضغط علي اسم الرواية
reaction:

تعليقات