القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الملتزمة الصغيرة الفصل الرابع والثلاثون 34 بقلم سمر ابراهيم

رواية الملتزمة الصغيرة الفصل الرابع والثلاثون 34 بقلم سمر ابراهيم

رواية الملتزمه الصغيرة الفصل الثلاثون 30 بقلم سمر ابراهيم

رواية الملتزمة الفصل الرابع والثلاثون

نفس:- أول حاجة كدا حد يعرف أحنا عايشين ليه وجينا على الدنيا ليه
محمد:- أنا عن نفسي عايش ومش عايش
نفس:- أنت تسكت خالص
محمد:- أنتي بتخلصي حقك مني بقى
نفس:- اه حاجة زي كدا إذا كان عاجبك حد عارف الجواب
قاسم:- للعبادة صح بدليل قوله تعالى «وما خلقت الإنس والجن إلا ليعبدون»
نفس:- برافوووو ي قاسم طيب حد يعرف يعني ايه عبادة
محمد:- هه سهلة يعني صوم وصلاة وحج وكدا
نفس:- غلط كعكة كبيرة
نرمين:- بس كلامه صح ايه الغلط يعني
نفس:- طيب لو قولنا العبادة الصلاة والصيام كدا بنفصل الحياة عن الدين يبقى الدين حاجة والحياة حاجة تانية ودا مش صح لأن الدين هو أسلوب حياة الدينار نظام شامل لكل حاجة بينظم كل أمورنا أكل شرب كلام حتى النوم بينظمه الدين
محمد:- طيب ما تنجزي ي حجة وتقولي الصح بلاش شغل التشويق دا
نفس:- ماشي العبادة تعريفها «أسم جامع لكل ما يحبه الله ويرضاه»
قاسم:- يعني اي حاجة ربنا بيحبها وراضي عنها عبادة
نفس:- بالضبط كدا راضي عنها يعني مش حرام وبيحبها يعني يكون منها نفع عائد عليك أو على غيرك
محمود:- يعني أنا كدا أقدر أحول حياتي كلها عبادة وخد عليها حسنات دا لو كان للعمر بقية
نفس:- ايوه طيب اذاي أحول حياتي العبادة واعمل اللي ربنا أمرني بيه وبس بحاجة وحده النيه لو نيتك خير تبقى عبادة وعليها حسنات لو مفيش نيه مفيش حسنات لو في نيه وحشه عليها سيئات
رندا:- ممكن توضح النقطة دي اكتر
نفس:- ماشي مثلا يعني وأحد اتجوز لو اتجوز كدا وخلاص من غير ما يعرف متجوز ليه دا لا ليه حسنات ولا سيئات طيب وأحد اتجوز وهو عارف أنه اتجوز علشان يجيب أطفال مسلمين ويكتر المسلمين ويحفظهم القرآن ويكتر حفظة القرآن دا اتجوز ودا اتجوز بس الفرق دا ليه حسنات لأنه نيته فيها نفع ولا ملوش حسنات لأنه مش عمل عبادة
رندا:- بس الاتنين اتجوز دا كدا عمل عبادة ودا لا
نفس:- اه مش احنا قولنا العبادة شرطين يحبه وراضي عنه الجواز الأول راضي عنه والتاني كمان لأن الجواز حلال بس الجواز التاني عمل ربنا يحبه ليه لأنه نيته خير فدا يعتبر عبادة
نرمين:- يعني أنا أقدر أحول حياتي كلها لعبادة صح حتى لما أروح المدرسة ونيتي أطلب علم أنفع بيه نفسي وغيري كدا عبادة لكن لو رحت كدا وخلاص مش عبادة
نفس:- بالضبط كدا
محمد:- ويعني أنا لما أكل مثلاً وعارف جوه نفسي أني بأكل علشان أقوم اذاكر وأنفع الناس بالعلم دا كدا عبادة وعليها حسنات عبادة
نفس:- ايوه يعني الخلاصة اي عمل نيتي فيه خير ربنا يحبها يعتبر عبادة وخد عليها حسنات علشان كدا لازم نجدد النوايا كل حاجة نعملها سوء شغل أو دراسة أكل نوم كله نحوله لعبادة
محمود:- كلام حلو ومفيد جداً أحنا كان ضايع مننا حسنات بالهبل وعلى حاجة كدا كدا بنعملها
فارس:- فعلاً بس سؤال هو دا ايه علاقته أننا يعني مش حبين حياتنا
نفس:- أمك
فارس:- ما تحترمي نفسك ي بت ايه أمك دي أنتي اخدتي عليا
نفس:- ما براحة ي عم الحمش سبني أكمل كلامي أمك كانت عاملة كشري ادتك فلوس تجيب طماطم جبت بطاطس يحصل ايه
فارس:- علقة تفوت ولا حد يموت
نفس:- دا غير أن في الأخر بترسي سندوتشات بطاطس سؤالي هنا بقى أنت هتبقى مبسوط لما تعمل حاجة غير المطلوبة منك
فارس:- لا طبعاً هبقى حزين ومخنوق
نفس:- طيب أمك هتبقى فرحانه بيك برضو لا يبقى أحنا لو عايزين نسعد ونرضي ربنا لازم نعمل اللي مطلوب مننا مش نعمل حاجة تاني
محمد:- طيب سؤال أنتي مبسوطه باللي بتعملي يعني شكلك شيخة ومش نزلتي النقاب وأول حاجة أتاكدتي منها لما فوقتي نقابك أنت بجد مرتاحة
نفس:- لا دا أنت مركز معايا بقى أحترم نفسك بعدين الحزن والسعادة دول شعور ممكن دقيقة سعيد ودقيقة حزن والراحة دي في الجنة الدنيا دي كلها وكفاح وجهاد عشان نوصل للبر بسلام الصلاة محتاجة عزيمة والدفع فلوس الذكاء محتاج إرادة بس القوي بيسمع ويحارب نفسه عشان يقدر يستمر طيب بيحس بايه بعدها بالرضا راضي عن نفسه لما ينام وهو مصلي كل الفروض ومش عمل حاجة حرام طول اليوم راضي عن نفسه لما يجي ملك الموت يقبض روحي وهو عارف أنه عاش حياتي زي ما ربنا أمره
نرمين:- أنا كنت بصلي فرض وفرض لا طول الليل أفضل خايفة ملك الموت يقبض روحي في الوقت دا والراحة وأنت مصلي الخمس فروض وطالع من اليوم نضيف أحلى شعور ممكن الإنسان يحسه بجد
نفس:- فعلاً طيب دا بالنسبة للعبادة أحنا عندنا مشاكل في حياتنا لازم نعالجها أول وأحد هو محمد مشكلتك ي محمد أنك مفيش في حياته بنت يحميها وتدافع عنها علشان كدا حاسس بنات الناس حاجة سهلة تلعب بيها أنت جدع وشهم بس محتاج تصبر لما ربنا يكرمك ببنت الحلال تعرف قد ايه اللي بتعمله صعب أن أب أو أخ أو زوج يتحمله
محمد:- وعد لو خرجت من هنا عمري ما أكلم بنت زي زمان ولا أخرج الخروجات دي تاني غير مع أم العيال «بص بطرف عينه لنرمين»
نفس:- احم لا ما هو واضح اوي يا استاذ محمد
محمد:- بلاش تركزي معايا اوي الله يسترك
نفس:- تاني وأحد قاسم أنت مش فاشل وأخوك مش ناجح ليه بقى أنت علم بدون عمل وهو عمل بدون علم والناجح لأزم يكون فيه الحاجتين عمل وعلم مع أنك أفضل منه ليه بقى لأن مهمتك الفترة دي طالب علم ونفتكر مع بعض أن العلم والعمل من العبادة لو النيه خير وكمان أنت كنت تقدر تشتغل في الإجازة مثلاً وتصرف على نفسك في المدارس مش مهم يعني تبقى مدير شركة حتى لو على فرش تبيع هدوم أو في سوبر ماركت مشي حالك لحد ما تبقى دكتور
قاسم أبتسم وكان باصص ليها:- فعلاً كلامك صح لو رجعنا سالمين أشتغل واستغل كل الوقت وأجهز شقتي شكلي لقيت بنت الحلال
نفس:- كان على الود والخاطر بس أنا محجوزة من وأنا صغيرة
قاسم بحزن:- يلا مفيش نصيب
نفس:- وأنتي ي مريم مش شرط تبقي قوية دي شخصيتك ومش عيب على فكرة لأن البت بيميزها ضعفها بس أنتي محتاجه حد كدا شهم يحافظ عليكي ويقبلك كدا رقيقه وكيوت وهبلة في نفسك كدا وعلى نياتك وهو يبقى عيونك اللي تشوف العالم بيهم
محمد بص لفارس:- صح محتاجة حد شهم وشجاع ومقدام كدا بس ي ترى في حد في الزمن دا بالمواصفات دي
فارس:- موجود بس أبوه يرجعه البيت بس
كلهم ضحكوا ومريم ضحكت معاهم
مريم:- ها بقى قولولي كنتم بتضحكوا ليه
كلهم ضحكوا تاني ومريم مش فاهمة حاجة
نفس:- وأنت ي أخ فارس تستاهل ربنا أمر بالستر صح لما ترجع بقى تطلب الرضا من باباك وتحل الموضوع بذكاء أمسك عليهم دليل وهما بيتكلموا وقولهم قدامك حلين أما يتجوزها وأما يسيبها في حالها وتتجوز اللي تختاره أو لو اتكلموا تاني تقول العيلة كلها عليهم وهما يختاروا بقى
فارس:- أن شاء الله خير
نفس:- وأنت ي محمود الراجل مش بفلوسه الراجل بوجوده وحمايته لأهل بيته أنت وجودك مع أمك واختك بالدنيا أنا متأكدة أنهم لما وفقوا تسافر لأنهم خايفين يرفضوا ليك طلب من حبهم ليك بس هما محتاجينك أوعى تبعد عنهم تاني ولو حابب تشتغل في الإجازة عشان تحس براحه أشتغل أفضل ليك
محمود:- فعلاً البت بسنت وحشتني اوي أنا مش عارف كنت اذاي ممكن أبعد عنهم بس أن شاء الله خير وأكبر خير أننا عرفناكي ي نفس
نفس:- يسلوا طيب فاضل مين بقى رندا ونرمين أول حاجة رندا أنتي خليكي في بيت باباكي أفضل مكان ليكي طيب تعملي ايه بقى أنتي وشطارتك خليهم هما يطفشوا ويسيبوا ليكي الشقة
نرمين:- كدا مش فاضل غيري حاسة أنه مفيش حل خصوصاً أني لو رجعت أكيد بابا ناوي على قتلي
نفس:- طيب هو هروبك من البداية غلط بس خلاص مفيش رجعة أنتي ممكن تيجي معايا ونشتغل وتصرف على نفسنا سوى لحد ما ربنا يسهل
محمد:- جرى ايه ي أخت نفس هو مفيش رجالة هنا كل حاجة أنتي تتحملي مسؤوليتها بعدين أنا بيتي كبير وتقدر تيجي
نفس:- لا طبعاً أنت تستلمها في حالة وحده أنها تكون مراتك غير كدا مليون لا
نرمين:- جرى ايه ي جدعان كيس جوافه أنا بتقسموا فيا بعدين أنا كنت عند خالي ست لوحدها وبابا مش بيدخل بيتها من سنين
محمد:- طيب ما تجيبي عنوان خالتك دي
نرمين 🤨:- ليه يعني
محمد:- عادي ست كبيرة وعايشة لوحدها نطمن عليها ونسأل على صحتها
الكل ضحك ونرمين ظاهر من ملامحها أنها زعلانه من كلامه بس الحقيقة غير
محمود:- تصدقوا لما خرجت من بيتنا كنت بتمنى الموت ومش فارقة معيا بس لوقتي حبيت الحياة
قاسم:- هو كدا كدا كلنا هنموت بس الحياة حلوة بس نفهمها ونفس فهمتها لينا صح ولا أنتي ايه رأيك ي آنسه رندا
رندا سكتت ووشها قلب طماطم أنه وجه ليها الكلام
مريم:- اشمعنا رندا يعني ما كلنا حبينا الحياة
فارس:- بس ي مريم بلاش أسئلة كتير وخليكي معايا أنتي بجد حبيتي الحياة
مريم:- ايوه اوي
محمود:- طيب أنا ي جماعة محتاج حد يفتح نفسي الحياة بزيارة كدا زيكم
نفس:- ما تحترم نفسك ي أخ منك ليه وأنتي ي بت أنتي وهي بطلوا العبط دا اللي فيكم
محمد:- براحة علينا شوية ي أخت نفس أحنا جداد في الكار وحده وحده
نفس:- طيب الوقت شكله أتأخر اوي كل وأحد يدعي ربنا يفك الكرب ويزيل الهم عننا وينام وبكرة تتحل أن شاء الله
الكل فضل يدعي وفي اللي بكى من كتر الدعاء وبعد وقت البنات ناموا وحده بعدها التانية أما الشباب فضلوا سهرانين وخايفين عليهم وشعور بالحماية رهيب جواهم للبنات بس بعد وقت غصب عنهم ناموا من التعب
«الواحد عايز يتخطف كل وحده طلعت ليها بعريس من أم الليلة بس ي ترى بعد ما أملهم رجع ممكن تتحقق أمانيهم ولا الموت أقرب ليهم»

بره الاوضة دي قاعد اتنين اللي خاطفينهم
الأول:- سمعت كلامهم دول شباب في أول حياتهم ولسه داخلين دنيا قلبي حن عليهم
التاني:- بجد أنت عندك قلب ي راجل دا أحنا طالع لينا في الشغلانه دي ميه ألف يعني لو اشتغلنا عمرنا كلنا ولا نجيب نصهم يبقى الفلوس ولا طيبه القلب
الأول:- الفلوس طبعاً هههههههه هههههههه
التاني:- سيبك أنت من كل دا أنا البت اللي كانت بتحكي ونصحتهم عجبتي ودخلت دماغي تحسها مثقفة كدا ايه رأيك تبدلها باي وحده
الأول:- لا طبعاً دي بتاعت الكبير بس بيعلمها درس كدا عشان تسمع كلامة وتمشي تحت طوعه
التاني:- ي جبروته أنا بسمع بيه بس شخص ذي دا ربنا يكفينا شره
الأول:- تصدق عايز يخليها تشوف باقي الشباب وهما بيتقتلوا وقال ايه بيحبها

عند فرح خالد بعد ما أويس مشي خرج من البيت ومش رجع لحد دلوقتي
فرح:- ي رب أنا خايفه عليه دا من الظهر بره البيت والساعة دلوقتي اتنين بالليل
خالد دخل الشقة لقى فرح في البلكونة بشعرها
خالد:- أنت ايه مش ممكن تبقى نضيفه زي باقي البنات متعوده على كدا
فرح بدموع:- خفت عليك اوي أنا والله ما كنت أعرف أنه أويس وكنت مفكره أنت
خالد:- طيب ووقفتك في البلكونة بشعرك
فرح:- مفيش حد ي خالد وأنا طافية النور وقافله الستاير ببص عليك من حته صغيره
خالد:- طيب خلاص بس خلي بالك بعد كدا أنتي مرات راجل دلوقتي مش زي زمان
فرح:- خالد ممكن تطلب أنت عمرك ما تثق فيا وأنا عمري ما أقدر اسامحك على الإهانة بتاعت انهاردة قدام أويس ولا بينا وبين بعض ودا لو يعني على إحتمال أني نسيت كل اللي عملته زمان
خالد:- بجد كدا ي هانم ي محترمة اسم راجل ميجيش على لسانك طول ما أنتي على زمتي فاهمة
فرح:- حاضر آسفه بس طلقني لو سمحت
خالد:- شطورة صلتي العشاء ولا لسه
فرح:- صليت من أول ما أذن
خالد:- طيب تعالي نأكل بسرعة ونصلي قيام الليل قبل الفجر
فرح:- بس موضوع الطلاق
خالد قعدها على رجله:- بصي ي فرح زي ما أنتي عندك ماضي أنا كمان عندي ماضي مش سهل كدا أثق فيكي من يوم وليلة ولا سهل أنك تسامحني وتحبيني بس لما غلطنا الأول لازم نتحمل عواقب غلطنا أنتي تتحملي غيرتي عليكي وتسمعي كلامي وأنا مش ازعلك تاني ولما أتعصبت كدا أخرج من البيت من غير ما أتكلم ولما أهدى تيجي تفهمني براحة
فرح:- ماشي موافقة بس تصبر عليا أنا مش متعوده حد يقولي تعملي كدا ومتعمليش كدا
خالد:- حاضر بس سيرة الطلاق متجيش على لسانك تاني وزي ما وصتنا نفس لما نزعل من بعض نهدى وصلي ركعتين بعدها نتكلم
فرح:- ماشي بس ممكن نخرج أنا مخنوقه من البيت أول مرة أتحبس كدا وأنت رافض أني أشتغل
خالد:- فرح موضوع الشغل دا ممنوع يتفتح تاني بس لو حابه تخرجي عندي شرط تلبسي نقاب
فرح حست بالإهانة:- ليه مكسوف تمشي معايا
خالد:- لا طبعاً أنا أطول أمشي مع باش مهندسة فرح النديم بس الموضوع أني بغير عليكي والمناطق دي غير عندكم ي فرح هناك ناس راقيه بس هنا لو خرجتي معايا وأنتي حلوه كدا ممكن أصور خمسين قتيل
فرح:- طيب بس يعني أنا حابه البس النقاب بس نفس قالتلي النقاب لازم أكون أنا مقتنعة بيه علشان لما البسه مش كل أكون مجبورة ولا مخنوقه منه خليني براحتي بقى
خالد:- ماشي أمري لله بكره نخرج المكان اللي أنتي تحبيه
فرح:- عايزة أروح على كرنيش النيل نأكل ترمس وبطاطا ودرة وحمس الشام وحبه لب
خالد:- ماشي اللي أميرتي تأمر بيه يتنفذ
باس جبينها:- أسف ي فرح على كلامي مش قصدي بس أنا بغير عليكي اوي ودا ناتج عن حبي ليكي سنين طويلة بحلم أشوفك تعرفي لما كنا نتكلم مع بعض وتشكي ليا تعبك وحزنك وعدت نفسي عمري ما ازعلك بس غصب عني لما بغير مش بشوف قدامي
فرح:- برغم كلامك الجارح ليا بس أنا مبسوطه أول مرة حد يهتم كدا للبس وتصرفاتي طول حياتي حره البس براحتي بس أنا دلوقتي حاسه بحد مهتم بيا مسؤول عني حاجة حلوه اوي

قبل أذان الفجر الشباب بدأوا يفوقوا
مريم صحيت وحلمت كابوس فضلت تعيط بخوف
فارس صحي على صوتها:- مالك ي مريم
مريم:- حلمت حلم وحش اوي وخايفة
فارس:- أحكيلي وأنا أطمنك
نفس:- بت ي مريم أرجعي نامي ولا خليكي نصلي الفجر جماعة وأنت ي أخ فارس أتخمد
محمد:- جرى ايه ي أخت نفس ما تسيبي الناس تتنفس حامي الحمى حضرتك
نفس:- براحتكم بس اللي بيحب حاجة ميعصيش ربنا فيها علشان ميتعاقبش بحرمانها
الكل سكت لأن كلامها صح
الفجر أذن وصوت الأذان عم المكان الكل بيسمع الأذان وكأنه أمل أن الفجر قرب وربنا معاهم أول مرة يعرفوا جمال وحلاوة الأذان والطمأنينة اللي فيه
نفس:- قوموا نصلي قاسم أنت تصلي بينا أمام
محمد:- بس الوضوء مفيش ميه
نفس:- نحاول تعالوا نخبط ممكن حد يسمعنا
فضلوا يدقوا على الباب كتير بس بعدها أتيمموا وصلوا جماعة وفضلوا يفكروا في حل للهروب من هنا

عند سالي قاعدة هي وكريم ونسرين وفيروز ومحمد
محمد:- ي عمي أنا قصرت في حاجة طيب شفت مني غلطة طول فترة الخطوبة آمال رافض الجواز ليه أنا والله شاري بنتك
كريم:- دا قرار نسرين ي محمد لما تخلص دراستها
محمد:- ماشي ي عمي طيب نقسم البلد خليهم خمس شهور بس في إجازة نص السنه ودي أخر سنة ليها يعني مش هتتاثر من ترم وأحد
كريم:- موافق مش عشان خاطرك علشان أخلص من رطك
محمد:- تسلملي ي عمي طيب بالمناسبة الحلوة دي ممكن نخرج
كريم:- نعم تخرج مع مين
محمد:- فاهمني غلط أنا قصدي نخرج كلنا يعني
كريم:- ماشي يلا ي سالي أجهزي
سالي بتوتر:- ها لا ي بابا أنا لازم يعني هو مصطفى لو عرف أني خرجت يزعل لأنه أنا لسه مراته هو قالي أنه ردني وأن حضرتك عارف وقالي لما أخرج لأزم أخد أذنه وكدا
كريم:- طيب اتصلي قولي ليه بسرعة
سالي:- حاضر
،،،،،،،،،،،،🤳
مصطفى:- ايوه ي سالي
سالي:- ممكن أخرج مع بابا وماما ومحمد ونسرين
مصطفى:- لا خليكي في البيت ماخرجيش
سالي:- حاضر
مصطفى:- يوووووه طيب قولي لا أرفضي اعتراضي اي حاجة من دي
سالي:- لا مش هقول حاجة اللي تقوله أنت يمشي ي قرة عيني
مصطفى:- طيب أنا دلوقتي مشغول وطالع على المطار مع أويس نعرف معلومات عن نفس ممكن تطلبي من باباكي يأجل الموضوع ده شوية وأنا أخرج معاكم عشان أقولك حاجة بمناسبة قرة عيني دي
سالي:- حاضر وطمني على نفس لو عرفت حاجة مش عارفه اذاي جدو قدر يطردها من البيت
مصطفى:- أحلى وأجمل حاضر وماضي ومستقبل في حياتي أنتي
سالي:- وه كل دا أنت انحرفت من بعدي
مصطفى:- أنتي لسه شفتي انحراف دي البداية عشان تبقي تسيبي بيتك وتمشي تاني يلا بقى سلام أويس بييييح على نفسه من بيصعب عليا نفس خلت بيه وهاجرت هههههههههه
سالي:- ههههه طيب سلام أستودعك الله الذي لا تضيع ودائعه
مصطفى:- تصدقي وحشتني اوي الكلمة دي كنتي كل يوم الصبح تقوليها وأنا طالع على الشغل دلوقتي بس عرفت قيمتك في حياتي
سالي:- ربنا يديمك نعمه في حياتي في أمان الله
مصطفى:- في أمان الله
نسرين:- اشطا ي عم والخدود طماطم وبقيت تتكسف ي عدوي
سالي:- بس ي بت وإلا أقول لمحمد على أسمك الحقيقي ي محروس
نسرين قفلت بقها بسرعة:- اسكتي ممكن يسمعك دا هو أسمه الطقيشه في العيلة وبيتعصب من الإسم دا اوي أنا قمت بالواجب
سالي:- ههههه الطقيشه حرام بجد دا حتى كبره كدا وشخصية
نسرين:- ممكن سؤال ي سالي أنتي ليه بتقولي لمصطفى حاضر على كل حاجة
سالي:- مصطفى مش بيعترض على حاجة أطلبها منه بس هو زعلان من الحته دي وشايف دا ضعف لأنه مفهوم الرجولة دلوقتي بقى أن الراجل يقول لا على اي حاجة أقولها الست كدا راجل ومسيطر غير كدا لا عشان كدا أنا بسأل مصطفى قبل اي حاجة أعملها ودا حقه لأنه زوجي حتى لو زعلانه منه وهو مش بيرفض غير لما يكون حاسس أنه ضعيف وعايز يفرض سيطرته عليا وأنا في الوقت دا مش باخد الموضوع عند لسببين الأول لأني بكدا أكبر من قيمته قدام نفسه وقدامي والتاني لو رفضت هو يعاند وأنا كمان وفي الأخر هو كلامة يمشي وأخسر أنا أما كلمة حاضر دي ليها سحر رهيب تخلي الراجل خاتم في صباعك زي كلمة لا ليها سحر تجلب المشاكل من على بعد أميال
نسرين:- ي فاهم أنت ي رزين من امتى العقل دا كله
سالي:- من البت نفس بجد لولا وجودها أنا كنت أطلقت من أول أسبوع في ناس كانت نصيحتها سلبيه تخليني ديماً عايزة أبعد وانتقام لكرامتي من مصطفى أما نفس نصيحتها بتخليني أفضل معاه والتمس الأعذار واخليه يعرف غلطته براحة من غير ما يحس كان يجي يعتذر بالليل بس من غير كلام يعتذر بأسلوب مميز مش مهم يقول أسف أحيانا يجيب مصاص ومرة يخرج البنات كلهم عشان أنا أخرج معاه كدا يعني كل مرة كان يعتذر بطريقة مختلفة ايه دا أنتي هنا وسبتي محمد لوحده
نسرين:- لا محمد رجع الشغل بتاعه لأن في مهمة جديدة صاحبه أتصل بيه
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،سمر إبراهيم إبتسامة عابرة
في عربية أويس طالع على المطار
مصطفى:- ي عم الحج أفهم أحنا لازم يكون بينا صله قرابه بنفس عشان نعرف معلومات من المطار مش نقول بت أسمها نفس وهما يقولوا المعلومات كدا وخلاص
أويس:- ممكن تفضل ساكت ي مصطفى كلم سالي كمل رومنسيه وحل عن نفوخي
مصطفى:- طيب لما نشوف أخرك
أويس دخل لوحده وبعد فترة خرج متوتر
مصطفى:- في ايه عرفت حاجة
أويس:- مفيش رحلة طلعت لروسيا من أسبوع ونفس مش سافرت أسمها مش متسجل على كل الرحلات من أسبوع لكل البلاد
مصطفى:- أنت متأكد معناها خالد بيكدب علينا
أويس:- لا أو هو صادق ونفس خدعته أو حد ضحك عليها بفكرة السفر دي اللي جات في دماغها من فترة
مصطفى:- أنت اذاي تقول عليها كدا مش واثق في نفس
أويس:- لا طبعاً واثق بس نفس مش بالسهل تسامح وأكيد عملت كدا واختارت تبعد عننا كلنا حتى عن خالد أو حد قدر يضحك عليها معرفش اذاي
مصطفى:- طيب أتصل بيه وتأكد تاني
أويس:- تلفونه مشغول
عند خالد بيتصل على مجهول
خالد:- لا شكراً أنا مش محتاج فلوس ولا فلل أنت كدا أرتحت من نفس واهي سافرت وفرح بعدت عن حياتك حل عن حياتي بقى
مجهول:- يعني مش عايز تقبض تمن فرح هههههه
خالد:- لا أنا عملت كدا عشان أوصل ليها لأنها حبيبتي وحلم حياتي أنها تكون ليا وأنا مش عملت فيها ذي ما أنت مفكر أنا خدعتها عشان توافق بس ومستحيل أقرب منها غير لما هي تطلب مني كدا وتطمن معايا وتحبني أهم حاجة وعمرها ما تندم لأنها أتجوزتني وتقبل تعيش في نفس المستوى بتاعي
فرح كانت بتسمع مصطفى وهو بيتكلم دموعها بتنزل من الفرحة يعني كلامه حقيقي دلوقتي بس فهمت هي ليه مش رفضته حتى كانت عندها أمل من البداية تكمل معاه برغم اللي عمله وكمان كانت تحس أنها تعرفه من سنين ايوه هي كانت بتكلمه من سنين بس كان أسمه مروان وكان ديماً يطمنها في التلفون
خالد لف شاف فرح وقفة:- مالك ي فرح بتبكي ليه
فرح:- أنا بـ بحبك ي خالد ونفسي أكمل معاك حياتي مش عايزه فلوس وشركات مش عايزة أشتغل ولا أخرج أنا طالبة إهتمام وأنت عوضتني في اليومين دول عن كل حاجة أنا مش بطمن غير معاك ممكن تحافظ عليا وتفضل كدا ديماً تهتم بيا وطمني
خالد:- طيب قبل ما نبدأ حياتنا ممكن سؤال أنتي ليه رفضتي مصطفى مع أنه كان بيحبك
فرح:- مصطفى شخصية ضعيفة كنت بسهولة أتحكم فيه وأنا محتاجة حد يتحكم فيا يقود هو السفينة عشان كدا كنت معجبه بشخصية أويس من وأنا صغيرة لأني داخلياً ضعيفة ومحتاجة حد قوي
خالد:- امممم طيب ايه رأيك نبدأ من البداية تقبلي تتجوزيني ي فرح
فرح :- أ....
خالد:- اف دا وقته أويس بيتصل
أويس:- خالد أنت في البيت
خالد:- ايوه
أويس:- طيب أنا جاي ليك
خالد:- اف طيب تعالى
فرح:- في حاجة هو جاي ليه
خالد:- معرفش بس أكيد في حاجة ضرورية أنتي أدخلي جوه صوتك مسمعوش فاهمه
فرح بابتسامة:- حاضر
خالد:- لا مش وقت رقتك دي الناس جايه أدخلي يختي
بعد وقت أويس هو ومصطفى وصلوا
خالد:- اتفضلوا
أويس:- نفس فين ي خالد
خالد:- قولتلك سافرت روسيا غير كدا معرفش
أويس:- جابت فلوس منين
خالد:- دي بعثة مدفوعة التكاليف يعني ببلاش
أويس بسخرية:- لا والله ودي جات منين عرفتها اذاي ومين قالك عليها
خالد:- أنا قدمت وهي للأوائل على الجمهورية
أويس:- نفس لسه جوه مصر مفيش اي رحلة لروسيا الأسبوع دا ونفس مش طلعت على اي طيارة ولا سافرت أنا اتأكدت بنفسي من المطار
خالد:- ايه اذاي يعني أكيد في غلطة هي معاها ناس تانين طالعين معاها وأنا سبتها في المطار ووصلتها الصبح بنفسي
أويس:- ممكن تكون خطة من نفس عشان تبعد وتوهم الكل أنها سافرت
خالد:- لا أنا اللي عملت ليها كل حاجة وهي فرحت لما عرفت بالبعثة دي غير أنها كانت خايفة في المطار
أويس:- يعني هي كدا مخطوفه بس مين خطفها وعايز منها ايه
خالد:- دي شكلها ناس وأصله وكمان في لغز أن كل المخطوفين من الأوائل ومعظم أهلهم مش جم معاهم
أويس:- أنا أتصل بالشرطة وأنت لو عرفت اي حاجة من أرقام اللي معاها أو أهلهم كلمني
خالد:- ماشي أنت بلغ في القسم
أويس ومصطفى راحوا للقسم وخالد خرج من البيت وفضل يرن على مجهول
بعد وقت رد مجهول
خالد:- نفس أختي فين لو جرى ليها حاجة أندمك فاهم
مجهول:- لو نطقت كلمة أنتظر صورة مراتك وهي بتموت
خالد:- فرح لو لمست شعره منها أدمرك وأدمر عيلتك كلها فاهم
مجهول:- أنا مش فارقه معايا لو خايف على مراتك حطت لسانك في بقك
خالد رجع شاف باب الشقة مكسور وفرح مخطوفه فضل يكسر في الشقة بغضب على الغباء اللي وصل ليه أخته ومراته في خطر بسببه ومش قادر يتكلم مجهول لعبها صح
عند نفس الصبح كله صحي
مريم:- أنا جعانه
رندا:- وأنا كمان
نفس:- أنا فكرة في خطة كويسة بس ي رب تنفع
محمود:- قولي
نفس:- اسمعوا الخطة بت قربوا لأنه ممكن حد يسمعنا
الكل سكت ونفس بتقول الخطة بصوت واطي

يتبع الفصل التالي اضغط هنا

الفهرس يحتوي علي جميع فصول الرواية '' الملتزمة الصغيرة '' اضغط علي اسم الرواية
reaction:

تعليقات