القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشق في حي شعبي الفصل الواحد و العشرون 21 بقلم ايات وقلب نورك

رواية عشق في حي شعبي الفصل الواحد و العشرون 21 بقلم ايات وقلب نورك 

رواية عشق في حي شعبي الفصل الاول 1 بقلم ايات وقلب نورك

رواية عشق في حي شعبي الفصل الواحد و العشرون

عيسى بصوت حزين وهو يتحدث مع جيجي وهو يتمنى أن لاتكسر بخاطره........... وإنتي يا جيجي
نظرت جيجي لعيسى وقالت....... أنا راجعه معاك
‏اتسعت عيون الجميع بصدمه حتى عيسى فهو لا يصدق انها ستكون معه مره اخرى
‏الاب...... إنتي بتقولي اي ياجيجي عايزه تفضلي مع الراجل ده طب إزاي
‏جيجي........ لو سمحت يا بابا دى جوزي و لية حق عليا
‏عيسى........ جيجي انا
قاطعته جيجي بجديه..... طب هو إحنا هنقعد هنا كتير انا تعبانه أوي
‏خرج شادي من الغرفه تماما وهو يقول لعيسى... هشوف الدكتور هيقول اي عشان خروجك
‏.....
‏بعد مرور بعض الوقت
ذهب شادي ومعه منال وتوجهوا إلى الحاره
‏بينما تحدث الدكتور لعيسى .... مسموحلك تخرج عشان الإصابات في الرجل خفيفه و هتتحسن مع العلاج
‏خرج عيسى وجيجي ورجعوا إلى القصر
‏بينما ذهبت هايدي مع والدتها و والدها إلى شقتهم
‏وصل عيسى إلى القصر و معه جيجي
‏جودي وهيا تنزل من الدرج بلهفة....... بابي اي اللي حصل مالك
‏عيسى........ متخافيش يا حبيبتي أنا بخير
‏جيجي.. احم ازيك ياجودي
‏جودي بتعجب.. جيجي انتي عارفه اني جودي
جيجي بإبتسامة....... اه عارفه وانا خفيت الحمدلله
جودي بفرحه........ بجد وهتعيشي مع بابي صح
جيجي.. اه ممكن نطلع انا وبابي نرتاح وبعد كده هنزل ونقعد مع بعض
جودي......... اوكي هستناكي
صعدت جيجي مع عيسى بمساعدت الخدم و دلفوا إلى غرفتهم
عيسى بصوت حزين......... جيجي انا عارف اني غلط بس انا عارف انك هتسامحيني
جيجي بحدة....... غلطان غلطان يا باشا مين قالك اني هسامحك هو انت فاكر اني هنا عشان سواد عيونك لا انا هنا عشان اردلك وقفتك جنبي لما كنت مريضه مع إنك السبب بس انا بنت اصول و تربية منطقه شعبيه وبفهم وعلموني مسبش جوزي ف أزمتة انا معاك يا عيسى لحد ما ترجع زي الاول
عيسى وهو يشعر بالكسره والقهر من كلام جيجي لكن تكلم بحدة وهو يمسك بيدها... وانا مش عايز شفقة من حد انا عايزك إنتي
جيجي....... لا مش كويس انت دلوقتي مريض وانا مراتك وليك عندي حقوق وهي إني اكون معاك في محنتك وبس
عيسى وهو يحرك الكرسي إلى الخلف... أنا هكون كويس لو عايزه تمشي امشي
جيجي بجديه...... فين الهدوم اللي كنت بلبسها
عيسى بحدة....... قولت لو عايزه تمشي امشي
جيجي بعدم اهتمام........ هيا اللي هناك دي صح
ومن ثم توجهت جيجي واخذت ملابس أخرى و ذهبت إلى الحمام
..............
عند جودي كانت شاردة تقرأ في كتاب لكن أفاقت من شرودها على صوت خبط في البلكونة
جودي وهيا تتوجة إلى البلكونه بخوف... مين
دخل سيد بسرعه كبيره واغلق الباب خلفه ووضع يده علي شفتيها........ هشش اهدي
جودي كانت تحاول ان تتكلم لكن يد سيد مسيطره عليها
سيد....... اهدي متخافيش انا جاي اطمن عليكي وهمشي
أومات جودي براسها...
سيد........... طب هشيل ايدي بس متصوتيش
هزت جودي راسها بنعم ثم
نزع سيد يده من على فمها برفق
جودي بصوت ضعيف.. انت بتعمل اي هنا
سيد وهو يستلقي علي الفراش.... وحشتيني
جودي بعدم فهم....... هاااااة يعني اي
سيد وهو يقف و يمسك بها و يحاوطها بين يديه.. مش فاهمة اي بقولك وحشتيني مقدرتش مشوفكيش قوليلي حد ضايقك حد زعلك حد عملك حاجه
جودي.. لا لا انا كويسه بس انت بتعمل كده ليه
سيد و هو يغرق في عيونها ويتامل وجهها........ جودي انا بحبك بحبك من ساعة ما شوفتك
جودي بتوهان....... ها بت اي
سيد...... زي مسمعتي بحبك ومش قادر أبعد عنك
جودي........... بس أنا
قاطعها سيد بحدة....... عارف عارف انك مبتحبنيش وعارف اني مش قد المقام و عيسى بية طبعا مش هيقبل ب واحد زيي بس انا جاي اقولك اني بحبك ياجودي من ساعة مشوفتك قصادي انا ولا جاي طمعان ف حاجه لا انا همشي ومش هاجي تاني بس هبقى اطمن عليكي من بعيد
خرج سيد من البلكونه سريعا قبل ان يسمع رد جودي
جودي وهيا تنفخ وجنتيها مثل الأطفال........ هووووووف بقى مالو ده مش يسمعني الاول بنى آدم غبي
عند منال وشادي
كان شادي قد وصل إلى المنزل هو ومناال و كان ينتظرهم الجد
جد منال وهو ينظر لشادي بحدة........ و إنت مقولتش لي انك عايز تتجوزها
شادي ببرود اعصاب.... مشوفتكش قبل كده عشان اقابلك و أقعد معاك بعدين منال كبيره مش صغيره
الجد.. صح هيا مش صغيره بس برضك ليها أهل
شادي بحدة...... وهما اهلها فين وهيا بتشتغل وتصرف على نفسها هيا وامها .... وأهلها دول عمها اللي بييجي عشان يضربها وياخدها غصب ويطلع عليها اشاعات في حتتها
الجد بضيق.. دول اعمامها و يحقلهم اللي هما عايزينوا
شادي.. وانا دلوقتي جوزها و اللي ييجي عليها بيجي عليا وأنا متخلقش اللي يعاديني
الجد وهو يقف بغضب... خلاص عرفنا إنها مراتك يلا يا ولد بينا ياكش تولع محدش ليه دعوه بيها تاني
خرج الجد ومعه اولاده
منال بصوت ضعيف....... شكرا يا شادي
شادي وهو ينظر اليها.. بتشكريني علي اي انا قولت الحق متخافيش انا جنبك بس المهم دلوقتي ننزل نكمل اللي اتفقنا عليه
منال.. حاضر
........
عند هايدي كانت شارده في ما حصل لها و زواج شادي
الأب بحزن علي ابنته....... إنسي يا هايدي هو ميستهلش هو لو كان بيحبك كان اتمسك بيكي
دلفت هايدي داخل احضان والدها بحزن........ أنا حبيته اوي يابابا كنت عيزاه يفضل معايا ونربي ابننا سوا
الأب....... اهدي خلاص محدش بياخد اكتر من نصيبه
.........
بعد مرور شهر بدون احدث تذكر عدا طلاق هايدي وشادي
كانت جيجي تقف و تسند عيسى ليمشي
جيجي.. يلا اهم خطوتين كمان
عيسى بألم....... مش قادر يا جيجي
جيجي......... لا اجمد كده خلاص اهو قربت
بدأ عيسى بمحاولة المشي
جيجي وهيا تصفق........ أيوة كده يا عيسى يا جامد
عيسى وهو يضحك علي تصرفاتها.. طب تعالي ياختي اسنديني
جيجي وهيا تسانده........ يعم اخلص انت هتمثل ما انت جامد أهو
عيسي.. ماشي ياختي تعالي نفطر
جلس عيسى و جيجي يتناولان الافطار
جيجي وهيا تاكل.. صحيح فين شادي مش شيفاة يعني
عيسى...... مشغول والله في الشركه اليومين دول
جيجي.. طب كويس عشان عازمه هايدي انهارده هتيجي تقعد معايا بس من غير ما يكون شادي هنا
عيسى.. على العموم انا فاهم بس مش كفايه لحد كده
جيجي.. كفايه اي بالظبط على موضوع شادي و هايدي لا دا تنساه خالص و زي ما قلت كفايه لحد كده
عيسى........ خلاص اللي تشوفية يا ريسه
بعد مرور بعض الوقت
اتت هايدي إلى القصر وهيا ترتدي فستان ملفت جدا و كانت تبدو فية كالحورية كالفتنة التي تسقط أعتى الرجال في عشقها و ليس حبها فقط
جيجي وهيا تحتضنها بلهفة........ حبيبي حبيبي حبيبي وحشاني يا أبو الصحاب اي الحلاوه دي
هايدي......... شوفتي أقل حاجه عندي قولت والله لهصرف و اللي يحصل يحصل بقى
جيجي.. بس قوليلي يا بت هو الطلاق بيحلي أوي كده
هايدي بصوت ضعيف......... ممكن منجبش السيره دي تاني
جيجي بحزن علي اختها.. حبتية يابت
هايدي........ انسي يا جيجي السيره دي انا اهم حاجه عندي هو ابني وبس
جيجي.. ايوة بقاا خلاص هبقى خالتوا عرفتي النوع
هايدي.. بس تعالي نقعد نرتاح لاني انا تعبانه اوي
دلفت هايدي داخل القصر وتذكرت كل لحظة فيها كانت مع شادي
افاقت من شرودها على صوت عيسى وهو يستند علي العكاز
عيسى.. نورتي القصر يا هايدي
هايدي.. شكرا منور بيك
جيجي.. ماتيجي بقاا نقعد نتغدى ونتكلم واحنا بناكل
هايدي بمرح.. اه والله انا جعت بعدين عندي ليكي مفاجاه
جيجي.. تمام اوي تعالي وقوليها واحنا بناكل
جلست هايدي وجيجي وعيسى على السفره و كادت هايدي أن تتحدث لكن قاطعهم صوت من الخلف
شادي.... مقولتليش يا عيسى انك عندك ضيوف
تغيرت ملامح عيسى تماماً من نظرات جيجي له التي لا تبشر ب الخير ابدا
بينما لم تبدي هايدي أي ردة فعل
عيسى بتوتر......... أنا مقولتلكش تيجي اصلا
شادي وهو ينظر لهايدي و ملابسها و عينة تطلق شرار و كأنها الجحيم بذاته و لو كانت نظرت له كانت ستصبح مقتولة و اخذ يحدث نفسه.......هل هذه ثياب تلبسها لا دي مش ملابس للخروج دي قميص نوم و اي اللي مهبباة في وشها دة
افاق من شرودة بها و تحدث.... أنا كنت جاي عشان تراجع معايا ورق مهم بس اظاهر اني جيت في وقت مش مناسب
رأت جيجي نظرات شادي و تحدثت ببرود........ ولا يهمك ياشادي
هايدي و هيا تقف ولا تبدي اي اهتمام لشادي......... هستناكي يا جيجي انتي وعيسى بكره
جيجي بعدم فهم.......... اه صح انتي مقولتيش موضوع اي اللي عيزاني فية
هايدي بإبتسامة سمجه..هروح بعد بكره عشان اشوف نوع البيبي لكن بكره خطوبتي انا واسر وهو اللي هاييجي معانا عشان نشوف البيبي
شادي و هو يخرج من جيبه ال.....
 
يتبع الفصل التالي اضغط هنا
 
الفهرس يحتوي علي جميع فصول الرواية '' عشق في حي شعبي''  اضغط علي اسم الرواية
reaction:

تعليقات