القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشق ولد من كبرياء الفصل الاول 1 بقلم ملك الكفراوي

 رواية عشق ولد من كبرياء الفصل الاول 1 بقلم ملك الكفراوي

رواية عشق ولد من كبرياء الفصل الاول 1 بقلم ملك الكفراوي

 رواية عشق ولد من كبرياء الفصل الاول

في قصر الدمنهوري... عائله تنعم بحب وسعاده عامره.. كاانت الام ف المطبخ تعد الافطااار بينما ملك ومريم واحمد نائمين في غرفهم اعدت الام الطعااام وذهبت لغرفه ملك
راانيااا : اصحى ي بنتي هتقضي حياااتك كلها نوم
ملك :.........
الام بصوت عاااالي : ملاااااااك اصحى
ملك بفزع : اي في اي مين مااات
الام : اي زهقت منك انتي والارانب اللي جوا دي مفيش ورااليا غيركوا
ملك : ماما اتفضلي بس اطلعي شويه انااام لان تعبانه اووي
الام : خلاااص ماااشي انا هصحيلك مريم واحمد
ملك بفزع : لا لا استني ي نبع الحناااان تعااالي هنااا هاااتي بووسه
الام : ابعدي عني ي بت بدل ما تتضربي
ملك بعصبيه قليله : ماما انا كبرت ضرب اي بقااا و بعدين انا هنااام يلا يلا بره معلش
عادت ملك الي الغطاء ولكن احتضنها حذاء والدتها ( عاده اي ام مصريه اصيله 😂)
ملك : ااااااااااه حرام عليكي مش كداا انا مش بنتك ي ست انتي
الام : اصحى بقاااا مانا لو مخلفه أرانب كااانوا نفعوني
ملك : خلاااص قمت اهو
قااامت ملك ودخلت الحمام توضات وادت فرضهااا وارتدت ملابسها فكانت ترتدي بلوزه رماديه اللون وبنطلون جينز.. رفعت شعرها على هيئه ذيل حصان وتركت بعض الخصل متناثره
خرجت ملك مسرعه الي غرفته أخيها لكي توقظه... وجدته نااائم في ثبات عميق
ملك بصراااخ : احماااااااااد اصحى بسرعه مصيبه
احمد بفزع : في اي... اي... في اي
ملك بضحك : كنت عاااايزه اصحيك بس
احمد وهو يلقى عليها الوساااده بعصبيه : ربنااا يسامحك محدش هيقطعلي الخلف غيرك انتي وامك
ملك بسخريه : بمناااسبه نبع الحناااان فبسرعه علشااان هتلاااقي ابو ورده بتصبح عليك
الام بصراااخ : يلااا بسرعه بقااا الاكل برد
ملك واحمد في نفس واااحد بضحك : جااايين اهو ي ابو ورده
نزلت ملك واحمد الي الاسفل على السفره
ملك : فين بابا ي ست رنوش
الام : تربيه اي دي ي رب اللي البت بتقول فيها لامها ي ست ثم تابعت الان بجديه : بابا رااح المستشفى الصبح بدري لان كاان عنده حااله مستعجله
احمد بتذكر : اي دا انا كمااان عندي حااله اتاخرت اوووي انا لازم امشي ي رنوش يلا باااي
الام : استنى... فطارك
احمد : متأخر هفطر هناااك
الام بحنان : خلي بالك من نفسك ياحمد
عااد احمد وقبل يدهااا ليردف بحب : سلاام ي احلى رنوش
الام : سلااام ي روحي
ملك : ي سلاام على جو الحب والحناااان ده ي رنوش
للأم : بكره تتجوزي وتعرفي الاحساس ده
ملك بضحك : اتجوز اي انا قعدااالك هنااا وبعدين حواااز يعني حب وحب يعني ضعف وانا مش ضعيفه
الام بجديه : اسمعيني ي بنتي
قاطعها ملك معتذره بمرح : اسمع اي ي رنوش متأخره
ملك بتوتر : ماما فين مريم مشفتهاااش من الصبح
الام : كااان تعبااانه امبارح فنااامت. قالت مش هتروح المستشفى النهارده
ملك : طب انا هطلع اشوفها
الام : لا سيبيها هتتاخر على الجامعه يلا تفطري
ملك بمرح : لا كدااا اكتملت خاااالص
الام : يلااا برااا
ملك : مااااشي شكرا علشااان بتطرديني من بيتك؟!
الام وهي ممسكه راسها : اي دا ي ربي مخلفه عاهات والله حتى الكبيره بتااااعتي طلعت متخلفه
خرجت ملك وهي ترتدي نظارته الشمسيه السوداء فتحولت من تلك الفتاااه المرحه التي ضحكتها تملا المكان الي فتاااه متكبره ومغروره ذهبت وركبت سيااارتها اتجهت الي الجااامعه

وصلت ملك الي الجامعه نزلت من سيارتها وفي هذه الاثناء ظهرت مليكه ونور وميرام وهم ينزلون من السياره تقابلوا الاربع فتيااات وعيون الجامعه باكملها تراقبهم لما لا وهم عنوان الجمال
استووووب
ملك ونور وملك ومريم أصدقاء مقربين جدااا الاربعه من نفس الصفااات هم ملكااات جمااال بمعنى الكلمه لكن كل واحده منهم تختلف في بعض الصفااات

بااااااك
نزل
كان الجميع يتطلع إليهم باعحاب كبير
لم يعطوا لهم اهتمام كعادتهم واتجهوا الي كااافيه الجااامعه
مليكه بمرح : انا جعاااانه اوووي ي شباب حد يطلبلنا اكل بس بسرعه
نور بضحك متباادل : مليكه اسكتي خاااالص..... بس انا كمااان جعاااانه اووي الصراحه
مليكه : اطلبوا اكل يلا ي ملك انتي وميرام ساكتين لي.. انا مفطرتش الصبح
نور : في اي ي بنتي نااازله ماده بوز لي
ميرام بجديه : مانتي عارفه ملك والوش اللي بتركبهولنا لما ننزل الصبح
ملك بعصبيه : انا مش ماده بوز ولا غيره والواحد مش ناقص على الصبح
ميرام : اومااال اي ده ممكن نعرف... ولا هو عناد وغرور وبس
ملك بعصبيه : مريم اسكتي خاااالص لا عناااد ولا غيره انا ماااشيه وسيباهلكم مخدره سلااام
أمسكت بيدهااا نور لكي تنقذ الموقف : اهدي بس كدا ي كوكو في اي تعالي هعزمك النهارده
ملك بهدوء : نور معلش سيبيني الوقتي
مليكه : كدا ي مريم ترمي دبش على الصبح كدااا وتعكري مزااج البت
ميرام : مش قصدي... وانت عارفه ان قلت الحقيقه
ملك : بعد اذنكوا ومحدش ييجي ورايا
تركتها نور وعندما التفتت ملك لكي تمشي إذ اصطدمت بشخص
الشخص : انا اسف جدااا
ملك بعصبيه : انت غبي مش تفتح
الشخص : انا اسف حضرتك بس
قاطعته ملك : خلااص حضرت.....
ميرام بضحك مكتوم : اوووبااا حريقه النهارده في الجااامعه
ملك : خلااص تقدر تتفضل
ولكن كااان هذااا الشخص في عااالم اخر على صوت ميرام تخدر هذا الشخص من هو يا ترى؟!
تركته ملك واتجهت الي المرحاض لكي تنظف ملابسها
ملك : هو يوم باين من أوله اصلا بسبب ابو ورده بتاعك ده ي ماما
نظفت ملابسها وعااادت الي مكان صديقتها مره اخرى فوجدت ميرام ملامحها متغيره كانت ميرام تقرأ كتاااب
سحبت ملك منها هذا الكتاب واغلفته جلست أمامها وقالت : انتي بقاااا شايفه اني مغروره
ميرام بمرح : ايوااا متكبره ومغروره كمااان
ملك بحنان : اسفه ي مرمر بس بجد يومي مقفول من أوله وطلع عليكي انتي انا اسفه
مليكه بصدمه : اي دا انتي اتنازلتي عن جبروتك واعتذرتي
نور وهي تتطلع لمليكه لكي تصمت : مانتي عارفه ان ميرام الوحيده اللي تقدر تسيطر على ملك حتى بدبشهااا دا
ميرام وهي تحتضن ملك وتخرج لسانها لنور ومليكه محركه طفوليه : ملكوش دعوه احنا كدااا
نور : لا لا كدا مينفعش ي كوكو صح؟
مليكه : يلا ي نور
ثم احتضنوا جميعاااا
ملك بجديه : يلااا المحاااضره هنبدأ
نور بعصبيه : اي دا مش عايزه احضر للدكتور ده
مليكه بمرح قليلا : لي ولا علشااان نظراته ليكي
نور بشرود : مش عارفه
ميرام : يلا ي ستي خلينا ندخل ونخلص
دخلت الفتيات الي المحاضره وجميع العيون تراقبهم جلست الفتيااات حضروا المحاااضره بسلام حتى حدث ما كان في الحسبااان

عند واالد ملك ( وليد الدمنهرري)
دكتوره ولاء بسرعه لو سمحتي في حااااله حرجه فووق في الدور التاني محتاجه نقل دم ضروري
الدكتوره ولاء : حاااضر ي دكتور
وليد : دكتور علي لو سمحت ابعت ممرضه تراااقب مريض في اوضه رقم ٣١٥
دكتور علي : حاااضر ي دكتور بعت ممرضه
وليد : تمم بسرعه
انهي وليد العمليه الحرجه بعد معاناه وحاله من التوتر القائمه في المستشفى بسبب خطوره العمليه خاااصه انها وااالده صااحب اكبر شركه لصناعه الادويه في الشرق الأوسط
دخل الدكتور وليد الي مكتبه واتصل باحمد
وليد : ايوا ي أحمد انت فين من الصبح
احمد : في العياده ي بابا لسه مخلص اهو
َالاب : هتروح البيت امتى
احمد : كمان ساعه كداا بالكتير بعد ما اروح اشوف ملك في الجااامعه
وليد : طب تعالي المستشفى ضروري علشان تاخد تحاليل مريم لان انا هرجع متأخر النهارده
احمد : تمم حاضر نص ساعه وهكون عند حضرتك
أغلق معه احمد الهاتف ومن ثم اردف في نفسه : الطف ي رب صوت بابا ميطمنش
دق الباب فسمح له احمد للدخول فكان الطارق هو سكرتيره احمد
استووووب
هدى سكرتيره احمد جاده في عملها... تعمل معه منذ أن بدأ هو مسيرته الطبيبه
بااااك
هدى : في حاااله جاايه لحضرتك برا ي دكتور
احمد : انا كدا النهارده خلصت ي هدى وقلت اقفلي اي مواعيد
هدى : بس الحاااله برا داخله على ولاده
صرخت السيده بالخارج ففزع احمد مسرعااا دخليها بسرعه
دلفت المريضه الي الغرفه مسرعه فحصها احمد الذي اردف : المدام في حاله ولاده مبكره يعني هتضطر تدخل العمليات الوقتي
احمد وهو ينادي على هدي : حوليها للمستشفى بسرعه
هدى مسرعه : حاااضر ي دكتور
وبالفعل اتجه الي المستشفى و نجحت عمليه الولاده بسلام وكلااا من الام والطفل بصحه جيده
ذهب احمد الي مكتب والده دق الباب... ودلف بعد أن اناه صوت والده من الداخل يامره بالدخول
احمد : بعتذر على التأخير بس كان معايا حاله ولاده مبكره
وليد : ولا يهمك... دي تحاليل مريم طمنها وهيا الحمد لله تمام... طلع سلبي كرونا
احمد : حاااضر ي بابا بعد اذن
عند البنااات في الجااامعه
صدمت نور عندما سمعت ما قاله الدكتور اياااد هل يعقل هذا ولما قااال هذا امام الجميع
مليكه : اي دا ي بت انا مش مصدقه ي بختك
نور : هاااا
ملك بجديه :لا دي لسه في صدمتهااا
ميرام :اخيرا حد فينا هيتجوز
تركتهم نور وعااازت الي منزلها

فلااااش بااااااك

استنوا او سمحتوا مفيش حد هيخرج
نور باعتذار : انا اسفه ي دكتور بس والدي برا منتظرين ضروري
اياااد بابتسامه أظهرت غمزاته : انتي بالذات مش هينفع تخرجي
نور بصدمه : لي حضرتك
إياد وهو باخد انفاااسه : نور انا بحبك بحبك وعايز اتجوزك
نور : .........
اياااد : نور انا بكلمك على فكره
نور بصدمه وخجل انا.. امم.. هروح بابا.. بعد اذن حضرتك
خرجت نور وقاعه الطلاب في صدمه منهم الحاقدين ومنهم الذي يتمنون موقف مثل هذا ومنهم من يحسدها على هذا الاياد
*********************
ي ترى هيكون رد فعل نور لي
من الشخص اللي اصطدم بملك في الصباااح

يتبع الفصل التالي اضغط هنا

 الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية كاملة: " عشق ولد من كبرياء " اضغط على أسم الرواية

reaction:

تعليقات