القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية الملتزمة الصغيرة الفصل الاول 1 بقلم سمر ابراهيم

رواية الملتزمة الصغيرة الفصل الاول 1 بقلم سمر ابراهيم

رواية الملتزمه الصغيرة الفصل الثلاثون 30 بقلم سمر ابراهيم

رواية الملتزمة الفصل الاول

دخل ذي الممثلين على السجادة الحمراء بخطوات الواثقة في حديقة الفيلا الواسعة يقطع الأرض بقدميه الكبيرتين غافل عن تلك العيون الصغيرة التي تراقب بمكر شديد منتظره فرصتها في الإنتقام وفجأة هوب كله ميه ليرى الصغيرة تمسك بـ خرطوم مياه وتوجهه إليه
نفس:- هههههههه اشطاا تستاهل وأخرجت له لسانها 😜🤪🤣
أويس:- يا بت المجنونة
نفس:- ملكش دعوة بأمي ياض
أويس مشي نحياها بغضب بس اتزحلق ووقع على الأرض ليقف بغضب شديد
أويس غمز للحارس لتجد نفسها ترتفع عن الأرض لتنظر لذلك العملاق الذي يرفعها من ملابسها
نفس للحارس: هو أنا عملتلك حاجة يا عم الضخم أنت أنا دست ليك على طرف 😠
أويس بيقرب منها ومد أيده بابتسامة عريضة قبل ما يمسكها بس نفس عضت أيد الحارس وجريت من وسطهم بسرعة البرق
أويس: غبي البت دي خمس دقايق تكون في اوضتي فاهم
الحارس: فاهم يا فندم وبدأ يبحث عنها هو وكل الحراس بس اختفت من الفيلا
أويس بتفكير: وهات معاك فلفل شطة كتير
الحارس 🤨:- حاضر يا فندم
من مكان قريب عدد من الشباب يراقب المشهد بضحك وقاموا بتصويره
أسد:- هههههههه الدخلة بتاعته جامدة زي بطل الأفلام ومرة وحده هوب بقى فار مجاري متغرق ميه
فهد: البت دي جامده بجد بس هو عايز فلفل شطة ليه ناوي يطبخ عليها تبوله هههه
فرح: دا شكله ناوي يعمل منها فراخ حار هههههههه تستاهل
مصطفى: اشطاا شكلها تحلوا في أم البيت دا الرخم دا 😼
~~~~~~~~~~
نسيت أعرفكم نفس ملاك صغير ١٠ سنين بت الخدامة اللي بتشتغل عند عائلية النديم ملتزم برغم سنها وتعرف كتير عن الدين بس بلطجية في نفسها كدا ومستحيل تسكت على حقها واللي يجي عليها تدمره
فهد ٢٣ سنه، وأسد ٢١ سنه، وفرح ١٨ سنه أخوات وعيال عم أويس ومصطفي وتفاؤل
مصطفى أخو أويس الكبير في السن مش العقل ٢٢سنه بيحب فرح بت عمه وتقدم ليها كذا مرة وهي رفضه لأنها بتحب أويس أخوه اللي في سنها
أويس ١٨ سنه كلية هندسة وشغال مع جدة في شركة النديم للمقاولات مع ولاد عمه اللي ذي الأخوات مع بعض أيد وحدة
تفاؤل أخت أويس ومصطفى الدلوعة عشر سنين نفس سن نفس بس في مدرسة خاصة
~~~~~~~~~~~~~~
الحراس لفو البيت كلو بس مفيش ليها أثر لحد ما جه الليل الخدم كلهم مشيوا ما عدا أم نفس أميرة
أويس نزل من أوضة وهو متعصب أنت يا غبي فين البت دي ليك أربع ساعات بتدور عليها
الحارس: مفيش ليها أي أثر في الفيلا يا فندم أحنا نشطنا المكان كله أختفت دا لو فأر كنا لقيناه
أويس طلع وهو متعصب وكل ما يشوف حد من العيلة يضحك لما يشوفه
أويس:- ممكن أفهم بتضحكوا ليه
فهد: الدخلة كانت جامدة أنت نشف امتي بالسرعة دي يا وحش
أسد: نعيماً ي بن عمي حمام العوافي هههههههه البت شكلها لقيتك مش مستحمي قالت اكسب ثواب واحميه بدل الريحة بتاعتك طلعت
أويس: ماشي مردوده يـ اخ منك ليه 😠 أنا اربيكي ي يقزعه ي كلبة البرك بقى أويس النديم يحصل فيه كدا
***************
في الوقت دا نزلت أم نفس للحارس : لو سمحت شفت بنتي صغير أسمها نفس شفتها
الحارس: أحنا بندور عليها من الصبح للأسف مش موجودة في الفيلا
أميرة: 😭😭بنتي راحت فين يا رب الوقت أتأخر أوي احفظها يا رب دي صغيرة
أويس بسخرية :- هه صغيرة ومسكينة كمان
وسأبهم وطلع اوضته
الكل أتجمع على بكاها وبدأ في البحث عن نفس حتى الجد بحث معهم
في أوضة أويس نايم بيفكر ينتقم بغضب لكنه سمع صوت عطسه صغيرة من تحت السرير
نفس:- 🤧🥴 اوبس انكشفت 🙀
✍️⁩سمر إبراهيم إبتسامة عابرة
أويس:😈ههههه أنتي هنا يا قزعه وقبل ما يتحرك كانت نفس جريت من الناحية التانية على الباب وطلعت لسانها بانتصار 😜 لكن لحظة تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن مش طايله تفتح الباب لأنها قصيرة
بصت ليه بابتسامة صفره صغيره بريئة 😸 وهو ضحك ضحكة شيطانية😁👹 وبيقرب منها وقبل ما يلمسها صرخت بصوت هز الفيلا والكل طلع على صراخها
أوبس: أهدي يا بت أنا كلمتك
الكل وصل لأوضة أويس وأمها حضنتها وبتبكي
الجد: مش عيب راجل زيك يعمل عقلة بعقل طفلة زي دي حقيقي يا أويس أنت صغرت في نظري اوي
أويس:- أنا.....
أميرة أم نفس:- حصل خير يا أويس بيه وأنا أسفه حقك عليا يبني
نفس:- أنتي بتعتذري ليه يا ماما سيبي جده يبهدله شويه هو غلطان الصبح يشغل عربيته تجيب طين على هدوم المدرسة ينفع كدا
الجد:- طيب يا صغير أنت قصير هو شافك من العربية
نفس:- لما وقفته وقلت ليه قال ايه المحترم *قلدت صوته* أمشي يا بت من هنا وزقني يرضيك يزقني أنا نفس هانم يزقني
مصطفى:- كدا يا أويس تزق نفس هانم
أسد:- خلاص يا مصطفى أويس بيطلع دخان ممكن يولع مننا لا سمح الله
نفس:- عادي أجيب ميه أطفيه احنا في الخدمة 😂😂
فرح حبت تظهر نفسها قدام أويس:- عيب ي بت ولا يهمك يا أويس دي عيلة ناقصة تربية
نفس:- 🙀🙀🙀 يا لهوي أنتي مش لابسه هدوم وأنتي كبيرة كدا وقد الباب باب ايه دا أنتي قد السقف
فرح كانت لابسه برمودا قصير اوي وكت
سكتت مش قادرة ترد عليها وحبت تضربها بس الجد وقفها وكلم نفس بهدوء
الجد:- نفس عيب كدا
نفس:- طيب هي مسلمة يا جدو
الجد:- ايوه مسلمة
نفس:- بس المسلمين حرام يلبسوا كدا تبقى مسلمة اذاي بقى هه جاوبني
الجد مش عارف يجاوب بص لفرح :- اسمعي يا هانم اتعلمي من العيلة الصغيرة
نفس بفخر:- ايوه ايوه اتعلمي مني 😁😎 بس أنا مش صغيرة دا أنا وصلت نص الباب وقربت افتحه لوحدي
أويس عارف أن فرح غلاط اه هو بيكره طريقة لبسها بس إذا كان أخواتها وأبوها موافقين يعترض هو بس حب يعاند في نفس وخلاص:- على فكرة يا جدي إحنا احفادك مش دي وشاور على نفس بقرف
الجد:- طيب إياكم حد يقرب من نفس دي من غلوتكم عندي فهمين وأنتي يا نفس يلا روحي مع مامتك وبعد المدرسة تيجي فوراً مفهوم
نفس:- مفهوم يا فندم وأدت التحية العسكرية
بعد ما مشيت
أويس:- البت دي عملت لجدي سحر
مصطفى:- ممكن تخطف الكبير مننا وتتجوزه ويكتب ليها الأملاك كلها
فهد:- دا عارفها من يومين بس ربنا يستر ومنطلعش من المولد بلا حمص
أسد:- بس عجبتني جابت برستييجك الارض يا أويس لما أمك تجي من المصيف تشوف ابنها بت عملت فيه ايه
دخلت عليهم بت نفس سن نفس عشر سنين وماسكه شنطتها:- هاي متجمعين عند النبي
فهد:- تعالي أنتي فاتك كتير أوي
تفاؤل تجاهلت فهد خالص:- فرح هي ماما قالت جايه امتى هي وبابا وعمي ومرات عمي
فهد:- على فكرة أنا بكلمك
تفاؤل:- وأنا مش بتكلم مع عيال بترجع في كلامها قال اجي أخدك من المدرسة بنفسي وفي الآخر أنتظر ساعة قدام الباب عيل صغير رجع في كلامه
الكل:- اوبااااااااااااا 🤙🤙 ههههههههه
أويس:- هناك جبهه طارت أحزروا يا سادة
فهد:- أنت تسكت خالص بعد كسفت الصبح
الكل:- اوبااااااااااااا 🤙🤙
تاني يوم نفس في المدرسة
المعلمة رشا مدرسة التربية الدينية
رشا:- نفس مش عيب كدا تخرجي الموجه وتغلطيه قدام الكل
نفس:- يعني هو يغلط في الدين وأنا أسكت يا معلمتي بعدين أنا ضحكت معاه وهو مش احرج مني وبعدين حد يقول على أركان الإيمان هما أركان الإسلام طبعاً فيه فرق بينهم
رشا:- معاكي حق إلا الدين طيب يا أشطر كتكوته قولي ايه الفرق للطلاب
نفس كأنها بتغني:- أركان الإسلام خمس هما شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمداً عبده ورسوله إقامة الصلاة وإتاء الذكاء وصوم رمضان وحج البيت لمن استطاع إليه سبيلا
أركان الإيمان سته الإيمان بالله وملائكته وكتبه ورسله والايمان باليوم الآخر والايمان بالقدر خيره وشره
رشا:- برافوووووو الكل يسقف لنفس
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
في شركة النديم للمقولات دخل الشباب مع بعض ذي كل يوم فهد أسد مصطفى أويس شباب عيلة النديم
تقى:- هو في ايه يا بت مشفتيش رجالة قبل كدا
نوران:- شباب ايه يخرب بيت كدا أنا لازم اتجوز واحد فيهم أن شاله أسد وأكون مرات الكبير
تقى:- فين غض البصر يا نوران حرام كدا بعدين فيها ايه يعني غني تحسي نفسك أقل منه ولا وأحد نفس مستواكي يعيشك في جنه
نوران:- غني هههههه "وأنا معاكي يا بت"
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،
في مكتب أويس
فهد:- ابن عمي حبيبي
أويس:- شوف حد غيري عندي مشوار مهم
فهد:- قلبك أبيض عايز أخرج مع الشباب والشغل متراكم عليا يرضيك جدك يبهدلني قدام العيلة
أويس:- ولا تأثرت أنت فاشل في التمثيل وكمان انهاردة يوم الانتقام
فهد:- اشطا اذا كدا بلاها خروج اللعب احلو
أويس:- جمع الشباب والكاميرا خلينا نضحك شويه بقالنا كتير مضحكناش وحسك عينك جدك يشم خبر فاهم
فهد:- فاهم اشطا ي جامد لما نشوف خطتك
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
نفس رجعت من المدرسة وهي ماشيه ماسكة شنطتها وبتغني مع نفسها:- *فيها ايه لو نسمع تاني قرآن بدل الأغاني ناخد حسنات بالكوم فاضي شويه ناخد مصحفنا لحته بعيده نسمعلنا كام آية جديدة وخلي ثواب الأجر عليا
فاضي شويه نسبح ربنا كدا ونصلي أقولك حاجة وأنت تقلي أحاديث من السنة النبوية*
الكل مراقب خطة أويس وهو شايف نفس وهي داخله بتغني وساب الحبل
الكل أنصدم لما شافوا كلب كبير أوي بيجري ناحيته نفس فهموا أن دي هي الخطة وكلهم خايفين من شكله ومحدش قدر يقرب
نفس صرخت لما جري عليها بس تحول ضحك وحماس:- اووووو يا سلام كلبوب صغير هنا الله تحفه
حتى الكلب متفجأ أنها مخافتش منه وفضل يقرب منها ويلعب معاها
بس نفس بتضحك وبتلاعبه من غير خوف خالص والكلب استسلام ليها وفضل يلعب معها ويجري وراها بتسليه
أويس جبهته طارت الليلة كلها قلبت عليه هو الكل بيضحك عليه
نفس:- خلاص بقى يا كلبوب نلعب بعدين أشوف جدي سلام
والكلب بوليسي وكأنه فهم كلامها وفعلاً مشيت
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
نفس:- هاي يا راجل يا عجوز
الجد:- كنت منتظرك تعالي ي هانم كل دا تأخير
نفس:- أسفه لعبت مع الكلب اللي في الجنينة شويه صغيرين
الجد:- غريب الكلاب بتفضل بره ايه دخله الجنينة مش مهم عملتي ايه انهاردة تعالي قوليلي
نفس حكت ليه عن الموجه لما غلط وهي صححت الفرق بين أركان الإسلام والإيمان
الجد انكسف لأنه كان ناسي الفرق بين الأركان ونفس عرفت بس قالتهم من غير ما تحسسه أنه مش عارف
نفس:- بس كدا هو دا كل اللي حصل المهم حفظت اسم الرسول صح
الجد:- ايوه هو محمد بن عبد الله بن عبد المطلب .....الي آخره
نفس:- شطور ي جدو بكره أجيب ليك شوكولا من أم خمسه جنيه الغالية يلا سلام بقى عندي تسميع قرآن في المسجد وبعدها درس فقه للمعلمة أم البراء بحبه اوي الدرس دا يلا سلام
الجد:- سلام اوعي تنسي تيجي بكره
وبعد مشيت نزلت دمعه من عينه هو وصل السن دا وهو ميعرفش حاجة عن الدين وبرغم كل الفلوس والغنى اللي هو فيه بس مش سعيد ولما يسمع كام حاجه من نفس عن الدين ويطبقها يرتاح اوي لكلامها وشقوتها وذكاها
طبعاً أويس بعد الكسفة كان عايز يعرف ليه جده بيحب البت دي كدا وقرر يسمعهم وسمع كل حاجة لأن الباب كان مفتوح وبعد ما خلصت مشي بسرعة
نفس راحت المسجد سمعت الورد بتاعها وحضرت درس الفقه المبسط للأطفال في سنها ورجعت البيت بس سمعت صوت صراخ من بيتهم عالي اوي
 
 يتبع الفصل التالي اضغط هنا
 
الفهرس يحتوي علي جميع فصول الرواية '' الملتزمة الصغيرة '' اضغط علي اسم الرواية
reaction:

تعليقات