القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية صغيرة أرهقتني عشقا الفصل الخامس عشر 15 بقلم بسملة بدوي

 رواية صغيرة أرهقتني عشقا الفصل الخامس عشر 15 بقلم بسملة بدوي

رواية صغيرة أرهقتني عشقا الفصل الخامس عشر 15 بقلم بسملة بدوي

صهييييييب لااااااااااااا روز بدموع وصراخ ....... عملت فيه اييييه ياااايااسر حراااااام عليييك ضر'بت نا'ر عليه لي 

عماد ببرود....... دي في دراعه متخافيش عليه اوي كده 

دخلوا رجاله صهيب ودارت بينهم خناااقه جاااامده 

روز بدموع ........ صهيب صهيب بسرعه ساعدوني انقله فوق واطلبوا الدكتور بسرعه


ها يدكتور طمني ارجوك عليه "قالتها روز بخوف شديد"

الدكتور بهدوء .......مافيش حاجه خطيره اصابه بسيطه هتخف بسرعه لو مشا على العلاج بانتظام 

حاضر 

دخلت لصهيب وانفجرت في العياط جامد ومسكت أيده بحب ......انا بحبك اوي وبعدين قالت بغموض سامحني سامحني على الي هعمله نامت في حضنه ودموعها على خدها 

في الجهه الأخري 

 ادم بغضب وهو ب'يمسكها من شعرها بغضب ........ تحكيلي من الاول خااالص من اول الكذبه  

ريماس بدموع ......آدم انت فاااهم غلط اسمعني 

غلط اي هاااااا انا فااااهم صح واوي كمان 

ادم انا بريئه والله انا اه كنت اعرف صهيب بس والله والله كل ده كان غصب عني مش ب ارادتي 

آدم ببرود ........ والله والمفروض كده اصدقك 

رمياس بدموع ....... آدم اسمعني 

ماشي 

آه انا كنت عارفه أن صهيب اخويا بس والله والله مجئ معاك غصب وكل الي حصل ده انا مكنش عندي علم بيه صدقني 

_طب لي البت دي كذبت 

_مش عارفه والله ماعرف اي هدفها 

_ في عداوه كانت بينك أو اي حاجه 

_لا خالص 

اممممم امك شكلها رجعت تلعب تاني وصهيب مش هيرحمها المرادي 

_ققصدك اي 

_ولا حاجه بس ليه ما قولتيش الكلام ده من الاول 

_كنت خايفه متصدقنيش 

بصلها بهدوء ومسح دموعها برقه وقال .....هش هش خلاص بطلي بكا بس سكوتك نرفزني اوي كنت اعملي حاجه حاجه انكري اي حاجه 

انا بس كنت مصدومه منها لي تعمل فيا كده دي كانت أقرب حد ليا 

الفون رن 

آدم بصدمه.......اي صهيييب طب طب انا جي حالا 

البسي بسرعه 

حاضر 

_______________________

روز بدموع ........اسفه اوي يصهيب على الي هعمله سامحني انا بحبك اوي اوي بس بس مجبوره اعمل كده وانفجرت في البكا ،صهيب صحا على صوت بكاها وقال بحنان......... متبكيش انا كويس اهو 

روز مستمره في العياط 

صهيب مسك أيدها بحب وباسها ...... متبكيش دموعك بتحر'ق في قلبي 

روز مسحت دموعها بظهر أيدها ببراءه وقالت .......... ابقي سامحني

صهيب باستغراب ..........اي

روز بهدوء........هاااا لا ولا حاجه احم هروح اعملك شوربه عشان تخف بسرعه 

صهيب بحب........ لا انا عايزك جنبي معايا في حضني بس ولسا جاي يحضنها قامت بسرعه وقالت .....هروح اعمل الاكل 

صهيب استغرب حركتها بس هدى نفسه 

روز في المطبخ ........اعمل اي زمانه زعل يارب يااااارب انا معتش قادره بجد خليك معايا يارب وبتعمل الاكل وهي منهارع من العياط جهزته وطلعت 

صهيب وهو شامم الريحه وقال بحب ........تسلم ايدك الاكل ريحته حلوه  

روز مردتش وراحت قعدت على الكنبه وهي حاطه رجل على رجل ومسكت الفون ببرود 

صهيب بصلها باستغراب كان مستني تيجي تأكله عشان أيده 

صهيب بحب.......اي مش هتأكليني 

روز ببرود........... وانت صغير أما تأكل نفسك 

صهيب اتعصب من برودها وكلامها ومسك الصينيه وقلبها على الأرض 

رووووووووووز احترمي نفسك ماااااالك كده اييييه الي حصللك

روز ببرود عكس الي جواها.......... طب مين الي هيلم الاكل الي على الأرض ده بقا هووووف انا مش الخدامه بتاعتك .

صهيب اتصدم جامد من كلامها ،روز والدموع في عيونها بس مسحتهم بسرعه ولمت الي على الأرض ولسا راحه تمشي مسكها جامد من أيدها بايده السليمه وقال بعصبيه..............رووووز اما اكون بكلمت تقفي و

روز ببرود ......... صهيب روح نام يحبيبي ده انت مش عارف تتكلم قاطعا ا'لم على وشها لدرجه اتخبطت في رجل الطربيظه ونز'فت د'م بسيط بصتله باستفزاز ......... وقالت والله انت قد الي عملته 

صهيب بجنون ........ روووووووز ماااالك في اي ايه الي جرااالك 

روز ببرود .....فوقت وبصراحه انا عايزه ارجع لياسر و عايزه أطلق 


صهيب وقف بصدمه اتصدم جامد من كلامها وقعد على السرير وهو ماسك دراعه بوجع 

روز اتخضت جامد وقالت بخوف ......مالك ففي أي 

صهيب بعصبيه...........ابعدي ابعديييي عني انتي لايمكن تكوني روز 

روز رجعت لبرودها ......... خلصت طلقني بقا اهو اعيش مع واحد سليم مش عاجز زيك بدراعك ده 


صهيب بغضب جحيمي و'مسكها من شعر'ها وبيجر' فيها على السلالم وهي بتصرخ .......سيبني سيييبني يحيوا'ن 

صهيب وقف عند اوضه ضلمه ومتكركبه 

روز بخوف. ........انت هتعمل اي 

صهيب بحب وهو بيمسك أيدها ........لآخر مره بقولك لي بتعملي كده معقول كل الي فات تمثيل منك 

روز ببرود ...... ايوه تمثيل طلقني بقا 

صهيب بضحك شيطانيه ......هه اطلقك اي ده انا هكر'هك في اليوم الي شوفتيني فيه 

زقها ور'ماها في القبو البارد وقفل النور والنوافذ ولسا هيخرج بصلها ببرود قابلت نظره ببرود مماثل واتكومت على نفسها وضمت لرجليها لصدرها وندفنت وشها بين ايديها 

صهيب اتنرفز وقفت الباب جامد 

اول ما الباب اتقفل انفجرت في العياط وقالت بدموع ......اسفه اسفه سامحني سامحني اهي اهي يااارب انت عارف الي جوايا وانا بعمل كده لي ساعدني ودلني على الصح ااااااه قلبي بيوجعني عليه اوي ياااارب 


صهيب دخل المكتب وقعد ي'كسر في كل الي أيده تطوله ورجع لشرب تاني ،راح لروز وهو مش شايف قدامه فتح الباب وبصلها بدموع وقال ......لي بتعملي فيا كده ده انا بحبك هااااا وراح بشر مسك'ها من شعرها 

روز اتخضت من شكله وقالت بخوف ......صهيب صهيب انت انت مش في وعيك يصهيييب 

صهيب وهو ماسك الازازه وبيشرب 

روز بغضب ......ارمي القر'ف ده من أيدك ورمت الازازه على الأرض 

صهيب بعصبيه .......ايه الي عملتيه ده ي*******

روز بخوف من شكله..........انا انا 

انتي ليلتلك سوده وقومها من على الأرض وهو ما'سك شعرها .........روحي جهزيلي الحمام اخلصي 

هزت راسها بخوف وجريت من قدامه 

بعد شويه خرجت من الحمام وقال بخوف ..........الحمام جهز 

بصلها باستحقار ودخل اخد شاور وخرج لقاها بتفرش عشان تنام على الكنبه بصلها بخبث وقرب منها ومره واحده زقها على السرير واعتلاها .

صهيب وهو بيدفن رأسه في عنقها وب'يعضه عضتا'ت خفيفه 

روز بدموع........صهيب صهيب انت انت مش فى وعيك ارجوك ابعد 

صهيب اتعصب وقام ز'قها وقال بصوت زي فحيح الافعي جنب ودانها وده سبب لها قشعره بسبب نفسه السخن على بشرتها الناعمه ......... هند'مك على الي يوم الي شوفتيني فيه يروز 

روز بدموع ......... ابعد 

قام من فوقها وقال ببرود.......انتي راحه فين 

هنام على الكنبه 

لا على الأرض 

طب افرش حاجه على الأرض عشان بارده

لا زي ما انتي بس كده 

االجو بارد والأرضية برده ساقعه 

صهيب بشر وبصوت عالي مخيف .........انتي سمعتي انا قولت اييييي

حاضر حاضر والله خلاص 

وفجأة فونها رن ،روز اتخضت جامد ونسيت تعمله سايلنت ولسا راحه تاخده قبل ما صهيب ياخد باله مسكه صهيب بسرعه وفتح الاسكبير ووووووو صدمه 


يتبع الفصل السادس عشر اضغط هنا

الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية صغيرة أرهقتني عشقا "اضغط على اسم الرواية



reaction:

تعليقات