القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشق في حي شعبي الفصل الرابع عشر 14 بقلم ايات وقلب نورك

رواية عشق في حي شعبي الفصل الرابع عشر 14 بقلم ايات وقلب نورك 

رواية عشق في حي شعبي الفصل الاول 1 بقلم ايات وقلب نورك

رواية عشق في حي شعبي الفصل الرابع عشر

خرجت هايدي من المستشفى
و وصلت إلي القصر
شادي وهو ينظر لها بحزن... هايدي سامحيني
هايدي بإبتسامة.. ولا يهمك ياشادي مفيش حاجه هااا هتسمي البيبي اي
شادي وهو يبتسم... امم لو بنت هسميها خديجه ولو ولد لا لا مش ولد إن شاءالله تكون بنت
هايدي بتعجب.. نعم ما هو ممكن يبقاا ولد وشقي زي ابوه
شادي....... لا مش عايزة ولد أصل لو هو ولد هتفضلي تشيلي فية و تبوسي لا مش هستحمل اشوفك بتدلعي حد غيري
هايدي وهيا تضحك... يخربيتك دا ابنك هتغير من ابنك يا اهبل
شادي وهو يحتضنها... انا بغير عليكي من الهواء انتي بتاعتي انا وبس فاهمة
هايدي وهيا تربت علي ضهره... ربنا يخليك ليا يارب يا حبيبي و ميحرمنيش منك ابدا
شادي وهو يقبل يديها.. ولا يحرمني منك ابدا ياحبيبتي هروح اخلص شويه شغل في الشركه وهرجع علي العشا
هايدي........ ماشي ياحبيبي خلي بالك من نفسك بس كنت عايزه مبلغ صغير عشان اشتري حاجات البيبي
شادي....... مبلغ بس انتي تؤمري
هايدي.. حبيبي انا طلبت حاجات أونلاين ياريت تستلم الحاجه وتدفعلهم المبلغ
شادي.. حاضر يا حبيبتي اللي تؤمري بية
خرج شادي من الغرفه بينما هايدي أخرجت هاتفها وأجرت مكالمه.
هايدي....... الو
شخص.. مرحبا مدام
هايدي.. مرحبا بك على اتفاقنا ان شاءالله
شخص.. اكيد مدام انا بانتظارك
هايدي.. تمام بليل الساعه 12
شخص...... بانتظارك مدام بااي
هايدي وهيا تبتسم بمكر.. بااي
.........
عند شروق و قد توجهت لغرفه عيسى و قامت بالدق علي الباب
عيسى... ادخل
دلفت شروق للغرفه وهيا تنظر لجيجي التي كانت غارقه في النوم
عيسى وهو يحمل هاتفه....... جبتي اللي قولتلك عليه
شروق وهيا تضع صينيه الطعام... اه ياباشا جبت لحضرتك الاكل اللي انت طلبته
عيسى.. طب تمام اخرجي ومش عايز ازعاج
خرجت شروق من الغرفه
بعد مرور بعض الوقت
رجعت شروق إلى الغرفه مره اخرى
............
هايدي... ها عملتي اي
شروق...... كله تمام اتفضلي احلى هديه ليكي ياقلبي
هايدي.. رجعتي كل حاجه مكانها
شروق.. عيب عليكي كإن مفيش حاجه حصلت من الاساس
ضحك الاثنين بخبث
بينما في الشركه عند شادي
يدلف شاب وهو يضع كاب علي رأسه
السكرتيره.. يا فندم الأستاذ بيقول إنه جايب حاجات لحضرتك
شادي بإبتسامة....... اه اتفضل و اخرجي انتي
شادي... إنت اللي الهانم اشترت من عندهم هدوم ولي العهد.
الشاب بإبتسامة....... أيوة يا فندم والحاجه اهي
شادي....... طب كام المبلغ
الشاب....... 300 يافندم
شادي........ بس هم دول طب ياسيدي ده شيك ب ضعف المبلغ عشانك
الشاب......... شكرا يا فندم ممكن تستلم حضرتك الحاجه
استلم شادي المشتريات وهو يشعر بأن قلبه ينبض بشدة كأنه سيخرج من محله و لم يستطع أن يحدد سبب هذا الشعور هل هو خوف ام سعادة بأنه سينجب من محبوبته قطعه صغيره منها و منه في جسد صغير
............
حان موعد العشاء وجلس الجميع على السفره
عيسى وهو ينظر لجيجي التي تاكل مثل الأطفال.......... مالك ياقلب بابي
جيجي ببراءة....... بابي الاكل سخن اوي مش عارفه اكل
حملها عيسى ووضعها على قدمه بينما اتسعت عيون شادي وهايدي من المنظر
جيجي........... بابي أنا بعرف أقعد على فكره
عيسى و هو ينفخ في الطعام...... بس انا بحب كده يا قلب بابي يلا افتحي بوقك بقاا علشان تاكلي كويس
بدأت جيجي تناول الطعام بينما هايدي وشادي يتناولان الطعام وهم ينظرون لبعض بحب
بعد انتهاء العشاء
هايدي............ ها تحبوا تشربوا اي
شادي وهو يمسك يديها......
هما هيشربوا لكن إنتي مش هتشربي غير لبن
هايدي بتذمر... ياشادي بقاا عايزه مانجه
عيسى وهو يجلس وتجلس بين يديه جيجي......... ها ياحبيبتي هتشربي اي
جيجي ببراءة... اشرب زي بابي
عيسى وهو يقبل جبينها.. تشربي برتقال حلو عشان صحتك تبقى كويسه و تخفى و تجيبي بيبي زي هايدي كدة قال آخر كلامه بغمزة وقحه
جيجي بطفوله.. بابي مش هتسبني صح و اكملت ببراءة بس يا بابي أنا كويسه اهوة
عيسى بلهفه.......... لا مقدرش مقدرش ياجيجي انتي اللي اوعي تسيبيني في يوم لاني من غيرك ولا حاجه
شادي بمرح......... ما خلاص ياعم روميو بعدين فين الزفته اللي اسمها عزيزه
هايدي........ سيبك منها دي وشها فقر انا هنادي شروق يا شروق
شروق... اي يا هايدي
هايدي بإبتسامة....... معلش ياشروق اعملي عصير برتقال ليهم وعايزه كوبايه لبن عشان البيبي
شروق........ حاضر خمس دقايق ويكون عندك
بدأ الجميع يتحدثون بمرح بينماا اتت شروق و هي تحمل المشروبات ثم بعد فترة لم يشعر أحد بنفسه
.............
حل الصباح علي الجميع بينما افاق شادي وهو يفرك في عينه بنعاس و ينظر بأنحاء الغرفه لكن لم يجد هايدي
شادي... هااايدي حبيبتي انتي فين يا هايدي
في غرفه عيسى كان هو الاخر يبحث عن جيجي لكن لم يجدها أيضاً
وبعدها تقابل كلا من شادي و عيسى على الدرج وكل واحد يسال الآخر عن زوجته
قد اتسعت عيونهم عندما وقعت عينهم على ورقه كبيره مكتوب فيها.
هايدي........ صباح الخير ياشادي باشا انت و عيسى باشا دة أولا
ثانيا بقى متحاولوش تدورا علينا لان خلاص مش هتعرفوا توصلولنا و ياريت تسيبوا القصر في ظرف نص ساعه لاني بعت كل القصور بتاعتكم والشقق وكمان الشركات والمستشفيات و العربيات يعني كل اللي عملتوه في سنين انتوا و أهلكم جت بت من حي شعبي و اخدت كل حاجه دلوقتي يعني بالمختصر كدة بقيتوا على الحديدة و صاحب الشركه خلاص استلمها من امبارح بليل وانا مردتش اصحيكم و اخليكم تسيبوا القصر كمان واه ياباشا صحيح هتخرجوا بشنطة هدومكم وكرما مني هتلاقوا تاكسي مش ميكروباص لا و اي كمان هيوصلكم لبيتكم الجديد اطلعوا دلوقتي عشان تلحقوا تفكروا كويس و اظن ان ده الحق
حق اللي عملته يا عيسى باشا ف اختي وجبتلها مرض وخلتها مش فاهمة اي حاجه ف الدنيا اختي اللي كانت سندي وانت ياشادي اتجوزتني غصب وخلتني اقضي معاك ليله كامله غصب و كمان حرق*توا شقتنا و أبويا كان هيروح فيها و ذلتونا وخليتوا ابويا يعيش بإعاقة بس خلاص الحق رجع لاصحابه واوعدكم ان لسه في اكتر من كده كمان بإذن الله
. عيسى وقد وقف عقله عن ااتفكير لا يفكر إلا بطفلته التي قد أصبحت أكثر من روحه هو لن يستطيع أن يعيش من غيرها هو لايهمه كل هذا الذي يجعله أن يفقد عقله هو أنه لن يراها مرة أخرى
وشادي الآخر حاله ليس الافضل بل كان الأسوأ فقد غدرت به حبيبته التي وثق بها و أعطاها حبه و بذرة عشقه التي كانت قد بدات بالنمو بداخلها و مليون سؤال في داخله لماذا غدرت به و هو قد وثق بها كالاعمى لكن لا و الف لا فحبه الان قد تحول إلى بركان من الغضب و الكره بأضعاف مضاعفه و الذي سوف يحر*قها
 
يتبع الفصل التالي اضغط هنا
 
الفهرس يحتوي علي جميع فصول الرواية '' عشق في حي شعبي''  اضغط علي اسم الرواية
reaction:

تعليقات