القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية نور الصعيد الفصل الثامن 8 بقلم ريمو

 رواية نور الصعيد الفصل الثامن 8 بقلم ريمو

رواية نور الصعيد الفصل الثامن 8 بقلم ريمو

البارت التامن 
نور الصعيد 
بقلمي:رقيه طارق الزيني
...........................................................
ستتلقى الصفعات بشده مادمت بهذه الطيبه
...........................؟.....................؟..................؟.......
تتعالي اصوات التصفيق وتنتشر النظرات لنور منهم المندهش 
ومنهم الحاقد ومنها المغرمه ومنها المعجبه لتنزل نور من علي 
بقلمي رقيه طارق الزيني
الاستيدج وهي تبتسم بثقه لأنها بهذا المؤتمر الصحفي قد ضربت عصفورين بحجر واحد................اولا أرجعت كرامتها ردت القلم ليزن وثانيا كشفت عن مالك شركه النور الخفي بهذه الشركه العالميه خارج وداخل مص وبالأضافه الي شركه 
magic
الشركه العالميه في امريكا والذي يلقب صاحبها بوحش الاقتصاد والافعي فهي شريكه في هذه الشركه مع شخص سنعرفه فيما بعد لتتجه الي مكان يزن بعد ان رحب بها رجال الأعمال وتناقشوا بأنهم يريدون إتمام صفقات مع الشركه قوه في السوق الأعمال ورحبت بهم نور ثم استأذنت تاركه لهم 
بقلمي رقيه طارق الزيني
المجال ولا يزال يزن منصدما ويشعر بالغضب من نظرات الاعجاب الناس بنور فقام بجذب نور من خصرها إليه وهيا تفاجأت من فعلته لكنها لم تريد اظهار ذلك للصحافه لتمثل الحب كل هذا تحت أنظار الصحافه التي تتسارع لكي تلتقط 
بقلمي رقيه طارق الزيني
الصور فهذا خبر صحفي كبير وكل هذا تحت أنظار ميرا المشتعله ثم انتهت الحفله وذهب كل واحد الي منزله 
                  .............................................
               في الصعيد تحديدا في القصر الشافعي
كانت العائله سعيده وفخوره وكل العيون تشع سعاده الا شخصين يتاكلان غيره وحقد وكره 
بقلمي رقيه طارق الزيني
الشافعي بأبتسامه فخر:هي دي بتي نور اللي مشرفاني 
بقلمي رقيه طارق الزيني
منصور بضحكه فخر:هذا الشبل من ذاك الاسد حقيقي نور تشبهلك انت و محمد قوووووي وانتوا صغيرين جبارن نفس الغرور والثقه بالنفس 
بقلمي رقيه طارق الزيني
سجده مكمله الحديث وهيا تضع بعض المشروبات أمامهم :
اكيد ياعمي كله عارف ان نور اي حاجه بتحطها في بالها بتعملها وهيا كمان من صغرها ذكيه وسريعه التصرف وعقلها اكبر منها بكتير ثم تجلس بجانب زوجها ومبتحبش حد يجيب سيره الصعيد بحاجه وحشه 
بقلمي رقيه طارق الزيني
تجلس سعاد وهي كاد تختنق من الحقد والغيره من مدح الجميع لنور ثم ابتسمت بخبث عندما تحد ابنتها 
بقلمي رقيه طارق الزيني
فيروز بخبث:الا قلي ياجدي هوا كيف يجدي خدت الشهادات والتعليم العالي دا من برا ومقلتش لحد وكمان فاتحه شركه كبيره الجد وقد فهم مقصدها 
بقلم رقيه طارق الزيني
الجد بثقه:ومين قال إن محدش عارف نور قايلالي انا وأبوها علي كل حاجه نور مش عتخبي عنينا حاجه واصل بس هيا اللي متواضعة وبتحب تشتغل بسكوت 
بقلمي رقيه طارق الزيني
ثم أكمل محمد والد نور بفخر:وذكيه قدرت تتخرج بتقدير امتياز مع مرتبه الشرف وترفع راسي وراس جدها كمان وبسبب ذكئها ده فتحت شركه وبقت من احسن شركات العالم 
بقلمي رقيه طارق الزيني
خديجه مؤكده علي كلامه:فعلا يامحمد انا مش مصدقه لحد دلوقتي ان نور صاحبه شركه نور العملاقه وكمان شريكه في شركه magicالعالميه في امريكا ابهرتني الصراحه 
بقلمي رقيه طارق الزيني
مالك بابتسامه ساخره وهوا يهمس لسجده:امي قاعده هتولع هيا وفيروز وانا مش مستعد اموت دلوقتي انا لسه صغير 
...................................................................................
                         عند نور ويزن 
بدخل كل من يزن ونور الجناح الخاص بهم كانت نور ستدخل غرفتها ولكن وجدت يد تسحبها 
بقلمي رقيه طارق الزيني
يزن بعصبيه:ممكن تفهميني ايه اللي حصل في الحفله دا وإلا انا عامل زي الاطرش في الزفه كدا كنتي قوليلي دا انا زي جوزك بردو منهي حديثه ببسمه ساخره 
بقلمي رقيه طارق الزيني
نور ببرود وغباء:ايه اللي حصل
بقلمي رقيه طارق الزيني
يزن بعصبيه وصراخ:لا بقولك ايه بلاش تعصبيني عشان انا عصبيتي وحشه عليكي ياقطه ازاي يعني انتي متعلمه وكمان صاحبه شركه من أكبر الشركات في الشرق الأوسط لا وكمان شريكه في شركه magicالعالميه وبتتكلمي اربع لغات فهميني انتي بتتكلمي بجد ولا بتكدبي 
بقلمي رقيه طارق الزيني
نور ببرود وهيا تجلس علي الاريكه: لا مش بكدب هكدي ليه في حاجه زي دي ثم بسمه استفزاز:مش انا اللي اكدب أو انافق دي اكتر حاجه بكرها 
ليجلس يزن علي الأريكة المقابله لها وهوا يحاول تمالك أعصابه:طب انتي مقولتليش ليه 
بقلمي رقيه طارق الزيني
نور وهيا لاتؤدي تي رد فعل ليعود يزن الغاضب بشده 

يزن بغضب جامح:مقولتليش ليه لي تكدبي ليه تعملي كده ايه غرضك من الموضوع دا وليه مرفضتنيش ليه لما جدي قالك وكلمك لييييييه قبلتي وانتي عارفه اني مش بحبك انا بحب واحده تانيه دمرتيلي حياتي وهدمتيلي كل حاجه انا عايزها بكرهك عارفه يعني ايه ايه انا بكرهك 
بقلمي رقيه طارق الزيني
لحظه هوا لا يحب واحده اخري أيضا لا يكرها بحق لكنه كان يقول ظنا منه أنه هكذا جرح أنوثتها لكنه لم يعلم أنه كسر قلبها ذلك الاحمق وحطمه بشده للمره الثانيه
بقلمي رقيه طارق الزيني
نور:لحظه! هل قال إنه يكرهني ويحب اخري اقسم اني سمعت صوت ينكسر شعرت وكأني ضربت سكينا تألمت قلبي وماذا يانور هل كنتي تنتظر منه 
بقلمي رقيه طارق الزيني
لتصرخ نور بهستريا ودموعها تنزل على وجنتيها مثل الشلال:

لييييه عاااايز تعررررف لييييه هاااااا لانك كنت مثلي الاعلى قبل ماعرفك ولما شوفتك لما جيت اول مره عندنا حسيت أن قلبي هيتخطف مني من كتر الدق علشان حبيتك من اول نظره عشان كنت عايزاك تحبني وتسألني عن حياتي انت لو كنت بتفكر زي الناس الطبيعيه كان علي الأقل قعدت معايا تسألني عن تفاصيل حياتي كنت هقولك كل حاجه داتن من يوم ماعرفتني وانت متجاهلني وبتعاملني كأني سراب مش واحده المفروض هتبقي مراتك حتي اليوم اللي بتستناه اي بنت يوم فرحي خليته اسوء يوم في حياتي سمعتني كلام زي السم كل دا وانا صابره ومستحمله وبعد كدا هزتني وجرحت كرامتي وكبريائي اكتر من مره بس انا برضو سكت
بتتعامل معايا ببرود وغرور وبرضوا انا اللي المفروض اكون شريكه حياتك وبعد دا كله تقولي بكرهك لا يايزن انتا مبتكرهنيش انا اللي بكرهك علي قد حبي ليك هي قد مبكرهك انا بكرهك يايزن أنهت الجمله وهي تمسح دموعها بعنف وباليد الاخري كانت تشير عليه بأستحقار ووجه مشمئز منه ثم تبدأ الي البرود في لحظه ثم قالت:احنا هتفضل علي الاتفاق هنطلق بعد سنه زي ماحددت قبل كدا بس لحد اما يجي اليوم دا انا هنزل اشتغل زي ما كونت وزي اتفقت مع عمي وجي وياريت ماشوفش وشك دا تاني بعد كدا غير للأمور الطارئة وكل واحد حر في حياته زي مانت قولت قبل كده يا....ياابن عمي ثم نظرت اليه نظره اخيره ودخلت غرفتها وأغلقت الباب بقوه وتشرع في البكاء بقوه بدون صوت وتضع بدها علي فمها لتكتم شهقاتها وبعد مده تمسح دموعها بعنف وتتوعد بالانتقام 
نور ببسمه ساخره وببرود مخيف:والله اوريك مين هيا نور محمد الشافعي يابن منصور وهخليك تندم وتعيط بدل الدموع دم 
بقلمي رقيه طارق الزيني
بينما هوا يقف في صدمه هل هذا صحيح هل هي كانت تحبه هل كان مثلها الاعلي هل كسرها الآن بسبب غضبه الغبي أو استعجاله حديثها كان كالصفعه التي ايقظته من غفلته ولكن هل في الوقت المناسب ام بعد فوات الاوان الان يوجد بداخله معركه كبيره بين العقل والقلب وها فاز بها القلب للمره الاولى لكن عناده وتسرعه وغروره الغبي من أوصله الي هذه النقطة لكنه أقم بداخله أن يعيدها له يعيد له هذه النور ستصبح فقط نوره
                          ♥️ نور اليزن♥️


يتبع الفصل التاسع اضغط هنا
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية نور الصعيد "اضغط على اسم الرواية


reaction:

تعليقات