القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حب خارج ارادتي الفصل الثالث والعشرون 23 بقلم ماهي أحمد

 رواية حب خارج ارادتي الفصل الثالث والعشرون 23 بقلم ماهي أحمد

رواية حب خارج ارادتي الفصل الثالث والعشرون 23 بقلم ماهي أحمد


مافيش احلي واجمل من الضحكه اللي بتطلع من القلب 
غرام اتعدلت علي جنبها وحطت ايدها تحت راسها وبصت لعز
غرام : تعرف انك لما بتضحك شكلك بيتغير خالص عن وانت مكشر
عز : ده ازاي 
غرام : وانت بتضحك بتبقي انسان طبيعي كده زينا غير خالص لما بتكشر بتبقي عامل زي الغول ياساتر يارب 
عز : انتي عارفه لولا التكشيره اللي مش عجباكي دي مكنتش هبقي عز القدرى دلوقتي اللي الكل بيعمله حساب ياغرام 
الدنيا صعبه وقاسيه ومكانش ينفع ابدا معاها غير وش الغول اللي بتقولي عليه 
غرام : وهتفضل لابس وش الغول ده لحد امتي ياعز 
عز : الاول كنت لابسه علي طول مع اي حد الا شريف 
بس دلوقتي الظاهر اني هلبسه وقت ما احتاجه وبس 
غرام : ليه اي اللي اتغير دلوقتي ممكن اعرف 
عز اتعدل علي جنبه وحط ايده تحت راسه و بص لغرام ولسه هيتكلم 
لقي عربيه jeep سودا عماله تخبط من الجنب في العربيه اللي هما ركبينها 
غرام بقت تصوت 
غرام : ااااااه .. اي ده في ايه 🥺 
عز حط غرام بسرعه تحتيه وبقي يخبيها بجسمه والسواق كان بيحاول يتفاداهم بس جت عربيه تانيه بسرعه بقت من الجنب التاني وزودت السرعه ووقفت قدام العربيه النص نقل والسواق وقف 
 واحد من اللي في العربيه الjeep نزل ورافع المسدس علي السواق 
Aufstehen und das Auto sofort verlassen
( انزل وارفع ايدك فوق حالا ) 
السواق مبقاش فاهم حاجه واي اللي بيحصل راح عمل زي ما هو قاله بالظبط 
الرجاله اللي في العربيه التانيه نزلوا وبقوا من ورا 
 العربيه النص نقل وواحد منهم فتح العربيه وبقت الخرفان تنزل من العربيه 
وكانوا رافعين المسدس علي عز 
عز وغرام وقفوا وعز مستسلم وحط غرام ورا ضهره علي طول 
عز : ?what do you want from us
( انتوا عايزين اي مننا ) 

واحد منهم : You hurt my arm but I will cut your neck No one used to givething, and I don't give him anything in return
( انت جرحت دراع الراجل الكبير لدرجه انه ممكن مايستخدمش دراعه تاني بس هو بقي ناوي يقطع رقبتك اصل هو ما اتعودش حد يديه حاجه وميدهووش حاجه في المقابل ) 
عز : And I agree, but she has no fault, just let her go
( وانا موافق بس هي مالهاش ذنب سيبها تمشي ) 
الراجل : ( lolllllllll)
بقي يضحك بصوت عالي ضحكه سخريه والرجاله اللي كانت معاه بقوا يضحكوا 
غرام مكانتش فاهمه حاجه ولا حتي هما بيتكلموا بيقولوا اي 
غرام : هما بيضحكوا كده ليه ياعز في اي 
عز: ( بصوت واطي بهمس) خليكي ورايا ماتتحركيش وطلعي المسدي اللي ورا ضهرى بالراحه 
الراجل الضخم : ( بشخيط ) get off from you
بقلمي مآآهي آآحمد
( انزل حالا 😡 ) 
عز نزل هو وغرام وعز كان رافع ايده وغرام ماسكه في عز وطلعت المسدس من ورا ضهره بالراحه جدا من غير ما حد ياخد باله 
عز بقي واقف هو وغرام والسواق في النص وكلهم حواليه 
السواق : Ich habe keine Schuld, ich kenne sie nicht einmal, sie sind nur Weggefährten
( انا ماليش ذنب انا حتي معرفهمش دوول مجرد ناس قابلتهم علي الطريق) 
واحد من الرجاله شاور للتاني براسه راح علي طول طلع المسدس وضرب السواق طلقه في دماغه 
غراام اول ما شافت كده صوتت : ااااااااااااااه 
عز في نفس اللحظه اخد شد المسدس من ايد غرام وبقي يضرب بي الرجاله اللى واقفه واخد غرام بسرعه جدا وركبوا العربيه النص نقل بتاعت السواق وساقها وبقي يسوق بأسرع ما عنده 
الرجاله جريت ورا عز وعز بقي ماسك الدريكسيون بأيد والايد التانيه ماسك غرام وموطي راسها بأيديه تحت عشان مايجيش فيها حاجه وطلقات الرصاص بقت تيجي في العربيه طلقه في التانيه لحد ما الكاوتش بتاع العربيه اللي عز بيسوقها اتخرم والعربيه بقت تفلت منه وفي اللحظه دي عز ابتدي يحس بالخطر و شغل الساعه وشغل ال location بتاعه علي طول العربيه بقت تفلت من عز ما بقاش عارف يتحكم فيها لحد ما العربيه اتقلبت قلبه في التانيه وعز وغرام شافوا حاجه سودا قدامهم واغم عليهم 
--------------------بقلمي مآآهي آآحمد------------------------------
مراد وشريف وايمان رجعوا البيت مره تانيه 
شريف: كل ده يامراد بتدور علي الكريديت ما تخلص 
مراد : انت شايف الدنيا عامله ازاي وبعدين المحفظه اكيد وقعت هنا ولا هنا دور معايا بدل ما انت عمال تؤمر في اللي جايبنا كده 
شريف: ياعم انا دراعي واجعني مش ناقص 
ايمان : اهيه .. اهيه لاقيتها يامراد 
مراد : اخيرا لاقتيها فين 
شريف : مهم اوي تقولك لاقيتها فين يعني ياشريف ياعم اخلص انا جعان ميت 
مراد : ماشي تعالوا معايا 
ايمان : مراد احنا هنعمل اي في البيت 
مراد : والله ما تخافي انا _______ 
( ولسه هيكمل بص في ايده علي طول ) 
مراد قلبه دق بسرعه اول ما شاف الساعه نورت للون الاحمر 
وريأكشنات وشه كلها اتغيرت 
شريف بص لمراد
شريف: في اي يامراد فهمني 
مراد : عز في خطر لدرجه انه شغل ال location ياشريف 
شريف : ( بخضه ) طيب .. طيب احنا مستنيين اي احنا لازم نروحله 
ايمان : تروحله فين يامراد انت اتجننت وافرض مت ولا جرالك حاجه وانت هناك دول مافيا مش اي كلام انت فاكر نفسك في مصر 
شريف: انتي بتقولي اي يا ايمان 
ايمان : بقول اني خايفه علي مراد وماينف
( ولسه بتكمل كلامها ) 
مراد بسرعه مسكها من وشها جامد جدا وعصر وشها في ايده وزقها علي الحيطه وهو مخنوق منها جدا 
مراد : دي اخر مره تدخلي في حاجه ماتخصكيش يا ايمان 
( بزعيق ) انتي فاهمه 😡
ايمان وهي خايفه جدا ودموعها نازله منها  
ايمان : فاهمه .. فاهمه 
مراد ساب وش ايمان وبعد عنها 
مراد : ( بزعيق) يلا بينا ياشرييييف 
شريف : معاك 
مراد ركب العربيه هو وشريف بس مراد راح مكان الاول اشترى منه سلاح كبير وحطه في عربيه نص نقل 
شريف : عرفت المكان ده ازاي 
مراد : عز هو اللي وداني المكان ده اليوم 
شريف: امتي 
مراد : اليوم اللي نزلت فيه انا وعز لوحدنا يوم ما عرفنا ان غرام حامل 
شريف : افتكرت لما نزلته لوحدكم الصبح 
مراد : ايوه بالظبط كده 
شريف : طيب واي الخطه 
مراد : هقولك واحنا في الطريق 
شريف ومراد فضلوا ماشيين ورا العلامه الحمرا وكل ما يمشوا يلاقوا العلامه الحمرا بتتحرك 
يعرفوا ان عز لسه لحد دلوقتي بيتحرك مش ثابت في مكان واحد لحد ما في لحظه العلامه الحمرا وقفت 
شريف : اخيرا العلامه الحمرا وقفت 
مراد : بقي مخنوق وبقي يضرب ايده علي الدركسيون من خنقته 
شريف: في اي يامراد حصل اي لكل ده 
مراد : انت مش فاهم طالما العلامه الحمرا وقفت يبقي هما وصلوا للمقر بتاعهم انا كنت بتمني اوصلهم وهما علي الطريق كنا هنعرف نستفرد بيهم احسن دلوقتي ما نعرفش اي اللي هيستنانا جوه 
شريف: ماتقلقش يامراد هنلاقيلها حل 
---------------بقلمي مآآهي آآحمد -----------------------------
( في نفس الوقت ) 
عز وغرام متربطين سوا بالحبل وضهرهم في ضهر بعض ومغم عليهم
ومره واحده اتحدف عليهم هما الاتنين جردل مايه فاقوا بعدها 
غرام ( شهقت ) : اي في اي 
عز حاول يفوء من اللي هو فيه 
عز بيبص قدامه لقي الراجل اللي ضربه في البار 
ومعلق دراعه في رقبته بحزام طبي 
الراجل الضخم : Niemand in meinem Leben konnte sich meinem Griff entziehen, aber du konntest es, aber am Ende war ich besiegt, und du kamst vor mir, ein unterwürfiger Demütiger, und du wirst gleich sterben.
( من يوم ما اتولدت وانا محدش قدر يعمل معايا اللي انت عملته انت تعبتني شويه ولكن في الاخر عرفت اجيبك انا حبيت اموتك بنفسي عشان بحب اخد حقي بأيدي ) 
الرجل الضخم كان بيتكلم بالالماني وعز مكانش فاهمه 
غرام بصت لفت وشها لعز وهي مربوطه بالحبل هي وعز 
غرام : الراجل ده بيقول اي ياعز انا مش فاهمه حاجه 
عز : انا كمان مش فاهم 
راح الراجل الضخم طلع المسدس بتاعه وصوبه ناحيه عز 
عز : دلوقتي بس فهمت هو كتن بيقول ايه 
غرام : وانا كمان ياريتني ما كنت فهمت 
غرام: استني .. استني انت بتعمل اي 
استني بس هقولك 🥺
الرجاله بقوا يبصوا لبعض مش فاهمين غرام بتقول اي 
عز : اسكتي ياغرام هو مش هيموتك انتي .. هو عايزني انا 
عز غمض عنيه واخد نفس 
عز: خللي بالك علي نفسك ياغرام 
غرام : عز 😳😳

يتبع الفصل الرابع والعشرون اضغط هنا
  كاملة. الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية"رواية حب خارج ارادتي "اضغط على اسم الرواية




reaction:

تعليقات

6 تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق