القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حب وهبني الحياة الفصل الاول 1 بقلم ريهام علي

 رواية حب وهبني الحياة الفصل الاول 1 بقلم ريهام علي 

رواية حب وهبني الحياة الفصل الاول 1 بقلم ريهام علي 

[حب وهبني الحياه] 1

(الفصل الأول)

كانو كلهم متجمعين في وقت السحور ومنتظرين معتز وهشام
آمنه : الاولاد اتاخروا ليه كدا
نهي : انا رنيت علي هشام وكنسل عليا جاي 
في الوقت دا دخل هشام عليهم وقال : انا جيت
اتكلم مراد بسخريه وقال : ومعتز فين 
هشام : انا صحيته بس شكله نام تاني
آمنه : روحي صحيه يا رحمه
شاورت رحمه علي نفسها بصدمه وقالت : أنا 
مراد : لا استني أنا هروح اصحيه بدالك
آمنه :جرا إيه يا مراد ... هو معتز حد غريب ، دا جوزها
اتنهد مراد وقال : ماشي 
بس بسرعه 
وقفت رحمه وراحت لمعتز تصحيه 
بس فجأه رجعت وهيه بتجري وبتتنفس بسرعه

وقف مراد بلهفه وقال : فيه إيه يا رحمه 
اتكلمي عمل فيكي ايه
رحمه : م.م.محصلش حاجة والله يا مراد 
د.د.دا بس يعني
مراد : بس ايه .. قولي متخافيش
رحمه : أبدا اتكسفت منه لانه نايم من غير تيشرت 
ابتسم مراد بهدوء وطبطب عليها وقال : طب ادخلي انتي وانا هروح اصحيه 

دخل مراد لمعتز البيت وراح لاوضته ونده عليه
مراد : أصحي يا قتيل انت
معتز باستغراب : مراد !! خير فيه ايه
مراد : قوم عشان تتسحر معانا يلا
قام معتز وقعد علي السرير وقال : انت اللي جاي تصحيني بنفسك .. دا ايه الشرف العظيم دا
مراد : والله مجتش بمزاجي 
ثم انت لو نايم بلبسك كان زمانك فتحت عيونك عليها هيه مش عليا انا
معتز : علي مين ... تقصد مين
مراد بلؤم : رحمه
معتز بفرحه : رحمه .... رحمه جت تصحيني
مراد وقف وقال: ايوا بس لقيتك بمنظرك دا فاتكسفت وجريت
معتز بلؤم : وتتكسف ليه يعني .. انا جوزها
مراد : واضح انك لسه مصدق نفسك وعندك أمل انها تكون مراتك 
معتز بحزن : ليه يا مراد لسه خايف عليها مني
مراد : لأ مش خايف عليها ، لانك متقدرش تلمسها او تاذيها اصلا طول منا في ضهرها
بس زي ما قولتلك في الاول جوازكم كان واضح لغرض حمايتها وبس 
فمتخليش دماغك تروح لمكان تاني ، او تتخيل انها هتبقي مراتك في يوم
معتز : مراد أنا صابر كدا بقالي اكثر من 10 شهور 
وانت واخدها عندك وعايشه معاك ومش بشوفها الا بالصدفه ، ليه كل دا
انا بوعدك خليها تعيش معايا ومش هتندم صدقني يا مراد انا بحبها
مراد : متضحكش علي نفسك يا معتز 
انت اللي زيك مبيعرفش يحب او يتحب ... انت صعبان عليك انها ازاي تكون مراتك ومتعش معاها زي اي زوج وزوجه
معتز بصدمه : انت شايفني حقير للدرجادي 
مراد : للاسف انت اللي خليتني آخد الصوره دي عنك
يلا بسرعه البس هدومك وتعالي عشان تتسحر ولسه هيمشي
معتز : طب ما تسيبها هيه تختار يا مراد .... ولا خايف تختارني وتبيعك
ضحك مرات بصوت عالي وقال : ضحكتني والله 
انت فاكر انك لو قولت لرحمه يا انا يا مراد هتقولك لا لا متسبينيش يا معتز ارجوك
فوق لنفسك يا معتز واعرف حجمك كويس .. انت بالنسبه لرحمه وسيله لحمايتها وبس وسيبك بقا من قصة حبيتها والكلام دا
معتز : طب اعمل ايه عشان تصدقني اني بحبها بجد
مراد : تؤ .. مش هقولك علي حاجه معينه تعملها انا هسيبها للايام لما تثبتلي انك حبيتها
ابتسم معتز بثقه وقال : هتثبتلك ان شاء الله 
مراد : قول يارب ... يلا عشان منتاخرش علي السحور

____________________________________

اتجمع الكل علي السحور وعملت رحمه الشاي وقعدوا يشربوه مع بعض
ابتسم معتز وقال : تسلم ايدك يا رحمه 
رحمه بتوتر : بالهنا
معتز : ممكن نتكلم شويه في البلكونه 
مراد وقف بغضب وقال : أنت هتستهبل ولا إيه يا معتز 
مش معني اني قولتلك سيبيها للايام تثبتلي تتدحلبلها بالطريقه دي
آمنه : فيه إيه يا مراد متسيبهم براحتهم 
مراد : محدش يتدخل لو سمحتو انا حر ... دي اختي ومن حقي اخاف عليها
وقفت آمنه بغضب وقالت : ودا جوزها ومن حقه يتكلم معاها في المكان اللي يعجبهم 
وبعدين دول هيطلعوا البلكونه مش خارجين
مراد بغضب : أنتي بتعانديني يا آمنه عشانه
آمنه : لا مش عشانه ... عشانك انت 
عشان مش عايزه اشوف شخصية مراد الاناني وانت عارف اخرة الانانيه وحشه اوي 
عايزه دايما اشوف حنية مراد اللي سابقه تفكيره بعقله
مراد بعصبيه : عيزاني اكون طيب مع دا ... وشاور علي معتز
معتز صعبت عليه نفسه وسابهم وخرج
آمنه : عاجبك كدا .. اهو زعل
مراد : يزعل مش مشكله ...لازم يعرف أن اي غلطه عملها زمان هتفضل تطارده العمر كله
آمنه : مشبعتش عقاب فيهم 
راح مراد عند آمنه ووقف قصادها وقال : مشبعتش ومش هشبع يا امونه
لاني حلفت لاندمهم علي كل دمعة وجع نزلت من عيونك بسببهم
واتنهد وقال : ودي البدايه 

____________________________________

في بيت سامح
فتون : أصحي يا سامح يلا عشان تتسحر
سامح بنوم : كل يوم تصحيني يا تونه وكل يوم اقولك انا مليش في السحور اصلا 
ياحببتي سيبيني انام بقا 
فتون : لازم تاكل حاجه تسندك يا سامح ... يلا بقا متوجعش قلبي
سامح بزهق : حااااضر
قعدوا علي السفره مع بعض يتسحروا وكانت فتون عايزه تفاتحه في موضوعهم
سامح حس انها عايزه تتكلم بصلها وقال : قولي يا حببتي اللي عندك علطول بلاش لف ودوران
فتون : احمم ... ب.ب.بص انا شوفت صفحة دكتوره علي النت كدا ولقيت عندها حالات كتير جدا ماشاء الله خفوا واتعالجو 
سامح مسح وشه بزهق وقال : انتي زهقتي مني ولا ايه يا فتون
يا حببتي قولتلك انا راضي بقضاء ربنا ومش زعلان بس إنتي لو مش راضيه دي حاجه تانيه ترجعلك
فتون : يا سامح يا حبيبي لا انت اول ولا آخر راجل يكون عنده مشاكل في الخلفه وان شاء الله مشكلتك ليها علاج أكيد
سامح بزهق : يووووووه مش كل يوم تنكدي عليا بسبب الحكايه دي يا فتون بقا 
يا ستي انا راضي بقضاؤه وحكمه عليا ما ترضي بقضاء ربنا
فتون بعصبيه : عايزني اقبل بكل سهوله كدا اني اتحرم من الامومه يا سامح ، ليه بتعذبني كدا ... ليه راضي ليا بالعذاب وانت في أيدك الحل يا اخي
سامح : أنهي حل من وجهة نظرك
فتون : ما تسأل وتستشير كذا دكتور 
ليه موقف حياتنا عند كلام دكتور واحد 
سامح بزهق : يوووووووه ما خلاص بقا يا فتون مش كل يوم تنكدي عليا .. انتي عايزه مني ايه بس
فتون بدموع : عيزاك تحس بيا يا اخي ...عيزاك تحس بوحدتي اللي عيشاها طول اليوم وانت في شغلك 
وبتيجي اخر الليل بتاكل وبتاخد حقك مني وتنام 
انت بتنام وبترتاح وانا مبنمش من كتر تفكيري في الحكايه دي 
سامح بحزن : أنتي ليه دايما قاصده تحسسيني بعجزي يا فتون 
فتون قربت منه بحب وملست بأيدها الاتنين علي خده واتكلمت بحنيه وقالت : لا عشت ولا كنت يوم ما تحس بالعجز بسبب كلامي 
كل الحكايه ان نفسي عمرنا مايضعش واحنا ممكن يكون بأدينا حل
اوعدني يا سامح نروح لدكتور تاني ونستشيره يمكن يطمنا ويديلنا امل 
سامح بسخريه : أمل سافرت مع نادر 
فتون بغيظ : وليك نفس تهزر 
حملها سامح بايده وغمزلها بمشاكسه وقال : أنتي لسه شوفتي هزار 
فتون : طب اتسحر الاول طيب 
سامح : طبعا هنتسحر الاول ......

____________________________________

في اوضة مراد وآمنه
آمنه : مراد ممكن اطلب منك طلب
مراد : لأ 
آمنه بصتله بأستغراب وقالت إيه ... انت عارف هتطلب منك ايه
مراد بصلها بحب وقال : مبقاش مراد حبيبك ولا انتي أمونه حبيبة قلبي لو مفهمتش عيونك عايزه تقول ايه من غير كلام
آمنه : طب ممكن اعرف لأ ليه
مراد : عشان مينفعش معتز بعد اللي عمله في حياته ينال رحمه بكل سهوله
آمنه : بس انا حاسه ان رحمه بتحبه ... ليه تحرمها من الحب
مراد : حببتي انا مش قاسي صدقيني .. بس معتز لازم يعرف ان الدنيا مش هتمشي زي ما هو عايز 
مش عشان انتي واخواته سامحتيه يبقي وقت ما يلاقي الاختيار الصح يناله بكل سهوله كدا ... لأ طبعا 
في الوقت دا خبط الباب ودخلت منه رحمه
رحمه : مراد لو سمحت ممكن اكلم جمال اطمن عليه
آمنه باستغراب : انتي ممعكيش تليفون يا رحمه
رحمه : كان معايا بس لما هربت منهم سبت كل حاجه في بيت كدا الاستاذ معتز كان مقعدني فيه
آمنه بلؤم : أستاذ معتز !! هو مش معتز دا جوزك
رحمه اتكسفت وحطت وشها في الارض
مراد : أحمم اتفضلي تليفوني يا رحمه وسلميلي عليه 
رحمه : يوصل ان شاء الله 
واخدت التليفون وخرجت للبلكونه
آمنه بلؤم : هاتلها تليفون يا مراد عشان تكلم اخوها براحتها
ضحك مراد بخبث وقال : أخوها برضو ... يا امونه عيب عليكي تكذبي وعلي مين ... عليا أنا 
آمنه بضحكة دلع : والله انت دايما ظالمني كدا يا مارو
مراد بص حواليه وقال : هيه يوكا فين
آمنه : مع هشام 
مراد : طب حلو اوي الحق اقولك علي الكلام المهم اللي عايزه بقا .....
منعت آمنه مراد بأيدها وقالت : أنا حامل
مراد بفرحه : إيه !!!

____________________________________

عند هشام ونهي
كانوا بيلعبو مع يمني وفرحانين
نهي : جميله اوي يا هشام ... يارب اجيب بنوته زيها وفي خفة دمها
هشام : هاااااانت كلها السنادي بس واول ما هتخرج نتجوز ونجيب زيها
نهي بكسوف : هشام بس بقا
هشام : الله وانا قولت ايه بس طاااه ... منا محترم اهو
شالت نهي يمني علي كتفها وقالت : انا هروح اديها لابيه مراد عشان عايزه انام
هشام : طب اديها لمراد وتعالي عايزك
نهي : لأ أنا هدخل أقرأ شوية قرآن لحد الفجر وانام .. يلا تصبح على خير 

____________________________________

عند رحمه
كانت خلصت كلام مع اخوها وواقفه في البلكونه تعيط
خرج قصادها معتز في بلكونته وقال : واقفه ليه كدا يا رحمه ... ايه دا انتي بتعيطي ليه
رحمه مسحت دموعها وقالت : مفيش بس كنت بكلم جمال وقالي اللي اسمه هاني دا قالب الدنيا عليا ،وبصراحه خايفه يعرف يوصلي
معتز : وحتي لو وصلك محدش يقدر يمس منك شعره واحده طول منا جنبك
رحمه اتكسفت وسكتت
وكمل معتز كلامه وقال : أنا مش هسمح لاي حد مهما كان ياخدك مني يا رحمه ... انا خلاص مقدرش اعيش من غيرك 
رحمه أنا ب.........
في الوقت دا جه مراد من وراها وقال : واقفه ليه كدا يا رحمه
آااااااه انتي واقفه مع الاستاذ بتعملي ايه ، ينفع كدا تقفي معاه لوحدكم
معتز : أستاذ ايه يا مراد ولوحدنا ايه .... انا جوزها
مراد بتاكيد : علي ورق 
جوزها علي ورق وبس ... ولحد ما مشكلتها تتحل وتوصل لاخوها بالسلامه هتفضل جوزها علي ورق وبس يا معتز
معتز بعصبيه : انت ايه يا اخي ... انت ليه مش حاسس بيا
مراد بصوت عالي : ادخلي جوه يا رحمه .. واياكي أشوفك واقفه معاه لوحدكم مره تانيه ... فاااااهمه
لسه رحمه هتمشي وقفها معتز وقال : استني يا رحمه 
انا بس اللي جوزك وكلمتي انا بس اللي تمشي عليكي 
مراد ضحك بصوت عالي وسخريه : هههههههههه لا ضحكتني والله 
وبص لرحمه بجمود وقال سمعتيني قولت ايه اتفضلي علي جوه
معتز : مراد بلاش اسلوبك دا معايا .... انا جوزها وهيه مراتك ايه دخلك مبينا ولا صفتك ايه تدخل ما بينا
مراد بثقه : أخوها .... صفتي اني اخوها 
وانت عمرك ما هتكون جوزها يا معتز .... لان رحمه انضف من انها ترتبط بواحد زيك
واخد رحمه ودخلو لجوه

مراد بعصبيه : انا عايز اعرف حكايتك ايه بالظبط ... انتي نسيتي ان جوازكم عشان يحميكي وبس 
بتقفي معاه ليه ولا بتتكلمي معاه ليه اصلا
رحمه : و.و.والله انا كنت بكلم جمال وهو طلع بعد ما خلصت الكلام وسالني واقفه وبعيط ليه
مراد : وتسمحيله ليه اصلا انه يكلمك
خرجت آمنه من اوضتها وقالت : جرا ايه يا مراد وفيها ايه بس يا اخي زهقنا بقالنا سنه نقولك جوزها جوزها جوزهااااا
مراد : جوزها علي ورق يا امونه ولحد لما ترجع لاخوها هيفضل جوازهم علي ورق وبس 
وبص لرحمه وقال : ولا الهانم ليها رأي تاني وانا معرفش
رحمه بحزن : لأ مليش رأي تاني ولا حاجه يا مراد ... انا آسفه ، وسابتهم ودخلت الاوضه
آمنه : حرام عليك يا مراد بجد .. اسلوبك مع معتز ورحمه دا هيزعلنا من بعض كتير
مراد بمشاكسه : طب ياريت يزعلنا كتير من بعض عشان اصالحك اكتر
آمنه : ههههههههه مفيش فايده فيك ... سافل سافل يعني
طب ومالو بس لما ابقي سافل مع مراتي ... مش افضل لما ابقي سافل مع حد تاني وانتي تخسري كنز سفالتي دي
المهم تعالي جوه بقا عشان اباركلك علي الحمل الجديد .....

____________________________________

في اليوم التالي
كان سامح ومراد في المديريه وحكي مراد لسامح كل اللي حصل
سامح : ههههههههه لا واضح انك هتظبطه يا بوص
اتنهد مراد وقال : أنا مش وحش والله يا سامح ... بس عم ناجي وقف جنبي كتير اوي وقبل ما يتوفي وصاني علي جمال ورحمه وخصوصا رحمه ... مش عايز اسلمها لمعتز بسهوله كدا لازم يتعب عشانها عشان يعرف قيمتها ويعرف الفرق اللي بينها وبين كاميليا
سامح : هيه رحمه متعرفش انه كان متجوز
مراد هز راسه بمعني لأ وقال : بس هتعرف اكيد
المهم انت قولي مالك 
اتنهد سامح بحزن وقال : فتون بتزن عليا اننا نروح لدكتور تاني
مراد : طب ما تريحها وتروحوا
سامح : مهو كدا ممكن يكشفلها اللي انا مخبيه
مراد : ولا هيكشف ولا حاجه انت روحله قبلها واتفق معاه 
سامح : تفتكر هيوافق
مراد : هيوافق ان شاء الله....المهم هيه بتاخد ادويتها مظبوط
سامح : مش عايز اقولك بالثانيه
مراد : ان شاء الله خير .... الدكتور آخر مره قال التحاليل بتاعتها اتحسنت عن أول مره وفيه امل كبير
سامح : نفسي يا مراد اوي عشانها 
مراد طبطب علي كتفه وقال : قول يارب يا سامح وهو هيحلها من عنده
سامح بأمل : يارب

____________________________________

عند هشام ومعاذ
كانوا متفقين يتقابلوا في كافيه وكان هشام منتظره
معاذ : صبااااحو يا زميلي
هشام : يا ابني بطل لغة الحشاشين دي هيتقبض علينا وربنا .... احنا ظباط ولينا هيبتنا
معاذ : اسكت بقا متفكرنيش بالكليه الله يخليك كفايه الخنقه اللي بشوفها فيها .... طمني عليك يا غالي اخبارك ايه 
هشام سقف بايده وقال : لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم 
انا تركت العوض فيك والله 
معاذ : فكك بقا انت وتعالي معايا لشقه كدا شوفتها وبفكر انقل فيها 
هشام : لوحدك
معاذ : اه
هشام بإستغراب : ليه 
معاذ : وجودي معاها في نفس المكان خطر 
هشام : هههههههههه انت حالتك ميؤوس منها 
معاذ : انا بشر يا جدع 
هشام : وانا اللي ابن كلب يعني ... منا بشر انا كمان
معاذ : بس انا وحنين مع بعض من واحنا صغيرين وانا وهيه فتحنا عيونا علي بعض
هشام بسخريه : لا انا ونونه نختلف .... من اول ما شوفنا بعض واحنا خناق وتهزيق وحاجه آخر قلة قيمه الله وكيل
بس حبيتها برضو من اول نظره وعشقت كل تفاصيلها حتي المازوت اللي كانت بتحدفهولي كنت بعشقه
المهم يلا تعالي نلحق نروح مشوارنا عشان نرجع قبل المغرب

____________________________________

في بيت مراد عزام
كانوا متجمعين كلهم في الفطار مع بعض وبيتكلموا
مراد : جاهز يا هشام لآخر سنه ان شاء الله 
هشام بحماس : جاهز جداااا
خلينا نخلص بقا عشان اتجوز وبص لنهي
مراد بحده : واضح أن الاستعجال دا شئ وراثي عندكم يا هشام 
معتز كان بياكل ومهتمش لكلام حد 
هشام : هو انا لو جبت تقدير كويس يا مراد ممكن اتوزع في المكان اللي انا حابه مش كدا
مراد : هو كدا كدا لازم اي ظابط يخدم 3 سنين في اي مكان في الصعيد 
هشام : بس مش بعيده شويه الصعيد
مراد : لو اخدت ال 3 سنين في الاول وقدرت تثبت نفسك في الصعيد وتخرج بملف مشرف بعد كدا المكان اللي هتروحه هيبقي بدايه لحاجه اكبر 
هشام بفرحه : تمام ان شاء الله هعمل حسابي علي الصعيد 
نهي : بس أنا معنديش استعداد اني استقر في مكان معرفهوش يا هشام ولا اعرف فيه حد
الكل بص لنهي وسكت 
مراد : الموضوع دا سابق لاوانه يا نهي
نهي : لا مش سابق ولا حاجه ... عشان هشام يعرف هيحدد مجري حياته ازاي 
وبصت لهشام وقالت : أعمل حسابك انا مش هروح الصعيد معاك
معتز بأستفزاز : من الواضح يا مراد إن السيطره شئ وراثي عندكو
مراد خبط بايده جامد علي السفره وقال : تقصد ايه بكلامك دا هااا
آمنه : ايه بس وحدوا الله كدا .. اهدي يا مراد معتز ميقصدش حاجه اكيد
مراد بغضب : لسه بدافعي عنه بعد كل اللي حصل منه يا آمنه
رحمه بإستغراب لنفسها :يا تري حصل ايه منك يا معتز عشان مراد يفضل واقفلك كدا
آمنه : أنا بدافع عن الحق يا مراد والحق بقا اننا شيفاك مستقصد معتز 
مراد : انا مش مستقصده أنا بعاقبه ... لازم يعرف ان اللي يخص مراد عزام بالذات خط أحمر 
وانت يا معتز لازم تفهم كويس أوي ان جوازتك من رحمه مش زي جوازتك المره الاولي 
رحمه بدموع : ج.ج.جوازته الاولي!!!!!

يتبع الفصل الثاني اضغط هنا
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "حب وهبني الحياة "اضغط على اسم الرواية


reaction:

تعليقات