القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية نور الصعيد الفصل الثامن عشر 18 بقلم ريمو

 رواية نور الصعيد الفصل الثامن عشر 18 بقلم ريمو

رواية نور الصعيد الفصل الثامن عشر 18 بقلم ريمو

نور الصعيد
البارت الثامن عشر
//////////////////////////////////////////////////////////////////
لا تؤثر فينا الانطفاءات المتكرره نحن نور علي نور
🍃🍃🍃🍃🍃🍃🍃🍃🍃🍃🍃🍃🍃🍃🍃🍃
كانت علي وشك قطع شراينها قالتقطت نور منها السكين بسرعه وصفعتها. علي وجهها حتي هدأت ونامت بحضن نور 
في صباح يوم جديد حاملا العديد والعديد من الأحداث 

تستيقظ فيروز ولاول مره بسعاده لشعورها بأن هناك أحد يهتم بها لتذهب وتستحم سريعا وتؤدي روتينها اليومي 
وترتدي بنطال جينز ضيق جدا بالون الاسود وبلوزه اوڤر سايز بالون الابيض وبعض الرسوم عليها وحذاء رياضي ابيض اللون لتبتسم ابتسامه جميله وتنزل الي أسفل سريعا لتحضر الفطار مع الخدم فهي قررت ان تتغير كليا ولن تسمح لأحد التحكم بأفكارها وستصبح فيروز جديده(والله ياجماعه الواحد مش شرير اوي كدا كفايه علينا سعاد بس مش هيا وبنتها كمان😌😹)فيروز للخدم بأبتسامه مرحه:صباح الخير ياجماعه 

الخدم باستغراب من فيروز فكانت تعاملهم بكل تكبر وغرور:الصباح.الخير ياست هانم 

سماح رئيسه الخدم:عايزه حاجه اعملها لك يافيروز هانم 

فيروز بمرح:لا انا هساعدكم في الوكل 

سماح بأعتراض:واه ايه الحديت دا ياست هانم امال احنا لزمتنا ايه عاد 

فيروز بضحك:انا قولت هساعدكم خلاص بقا 

لتساعدهم فيروز بكل حب وتتحدث معهم بمرح مما جعلهم ينصدمون لكنهم أحبوا فيروز الجديده 
//////////////////////////////////////////////////////////////////
عند نور تستيقظ نور مبكرا وتذهب لتأخذ شاور سريعا وتخرج لترتدي بنطال بوي فريند ابيض اللون وتيشرت بترولي وجاكيت چينز ابيض قصير وحذاء رياضي ابيض وتضع لمسات خفيفه من الميكب وتقف أمام المرأة لتصفف شعرها ضفيره علي الجانب الأيمن وتذهب لتوقظ يزن لتراه مستيقظ يزن وهوا يقبلها:صباح الخير يانوري 

نور بحب:صباح الخير ياروحي

يزن:ليه لابسه راحه فين بدري كده 

لتضحك نور وتقول:علي فكره ما أنا قولتلك امبارح اني هروح الشركه النهارده انا وزهره عشان فيه ورق عايز يتمضي
عشان داخلين صفقه جديده وكدا وبعدين هروح انا وفيروز نجيب وفاتين عشان خطوبه زهره

يزن وهوا يحك مؤخره رأسه بضحك:معلشي لسه صاحي من النوم بعيد عنك الحمد لله اني فكرك 

نور وهيا تضحك:طب يلا عشان جدو بعتلي علي الفطار مرتين

ليذهب يزن ليرتدي ملابسه سريعا ويذهبوا الي أسفل ليجدوا جميع العائله تجلس علي السفره معادا سعاد

نور بهدوء:ب اذنكم ياجماعه انا نازله القاهره النهارده علشان في شويه ورق عايز يتمضي عشان داخلين صفقه جديده وفي كذا اجتماع وهنروح انا وزهره وصحيح هاخد فيروز معايا علشان نجيب فساتين خطوبة زهره وبعد اذنك ياجدو انا عايزه فيروز تشتغل معايا

منصور بتعجب:بس انا اعرف ان فيروز في كليه اثار هتشتغل معاكي ازاي 

نور:عارفه أنه مش مجال دراستها ياعمي بس انا عايزها تنزل وتتفاعل مع الناس عشان هيا من البيت للكليه ومن الكليه للبيت بس مش اكتر وعلي الأقل تكتسب خبره في مجال تاني وهيا مشاء الله يستوعب بسرعه

الجد:ماشي يانور مبروك يافيروز يابتي الشغل مقدما

فيروز بسعاده:الله يبارك فيك ياجدي 

لينتهي كل منهم من طعامه وتذهب نور وزهره الي القاهره 
بعد فتره ليست بقصيره أمام مشفي الامل لتدخل 

فيروز:نور انا خايفه 

نور مطمئنه إياها:متخافيش يافيروز كلوا تمام لتدخل كل منهم الي المشفي وتتوجه نور الي مكتب أسر الالفي 

أسر بفرح:ايدا نور بجلاله قدرها هنا يامليون مبروك اهلا وسهلا 

نور بفرح:ازيك يااسور عامل ايه 

أسر بأنزعاج:ميت مره قولتلك يانور متقوليش الاسم دا تاني المهم اللي حدفك علينا ثم يلاحظ وجود فيروز الذي كانت متوتر وخجله كثيرا 

ليقول بصدمه من جمالها:اوووه مين الصاروخ الروسي دا 

لتخجل فيروز كثيرا ويصبح وجهها احمر بشده 

لتقول نور:اتلم يلا بدل مطلع العرق الصعيدي عليك 

أسر بضحك:لا وعلي ايه الطيب احسن اللي حدفك عليا 

نور بضحك:هعديهالك المرادي لتكمل بجديه في موضوع عايزاك تساعدني فيه ووووووووووووو



يتبع الفصل التاسع عشر اضغط هنا
الفهرس يحتوي على جميع فصول الرواية "رواية نور الصعيد "اضغط على اسم الرواية


reaction:

تعليقات